منتديات فيونكات بنات

منتديات فيونكات بنات

للبنـآأت فقط..
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 رواية يالبى البرائه ياناس كامله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 1:59 am

لطان وقف لاتروح كمل فطورك اول
سلطان وهو يعدل شماغه على كتفه :الله والفطور مثل كل يوم خبزيابس وجبن وزيتون الناس يفطرون كورن فلكس اوكافي اوكبتشينو وانا على خبز وزيتون روحي زين ....
عماد :خليه معليك منه ليش مايشتغل ويجيب لنفسه كل اللي يبيه ...
حنان :بس اهو توه صغير في ثاني ثنوي ..
عماد :عادي يرتب وقته بين الدراسه والشغل ..
الأبو وهو يقووم :معليه يابوك تحمله وش نسوي ..
حنان قامت تساعد ابوها يرتاح في غرفته ...
عماد:جميل مخطط ضعيف مرة يشتغل في شركة من شركات سيف وراتبه يدوب يكفيه ويكفي اخوانه اوبوه المتقاعد المسكين اللي الله ابتلاه بمرض السكري والظغط ... عمره 30سنه
حنان :طيبه وحنونه على اخوانها درست لسنة 2ثنوي وجلست في البيت بعد وفاة امها ماتبي تحسس اخوانها انهم فقدو امهم ... عمرها 19سنه
سلطان :ابيض عيونه عسليه وساع خشمه ضعيف يحب يستهبل كثير وعصبي مررة ومزوحي عمره 18سنه ...
........في بيت سعد.........
ريناد :ياربي رح اتأخر كثير عن المدرسه اليووم بس لازم انظف البيت قبل مااروح .لاحول بس لو سعد يفكني من ربعه واللي يشربونه كل يوم احسن لنا والله عبدالله توه قايم من النووم:صباح الكادي والجوري لأحلى اخت بالكون كله ...
ريناد ابتسمت :هلا صباح النور احط لك فطور ..
عبد الله :لا بس يليت تسوين لي قهوه بسرعه لأن راسي يعورني ..
ريناد :حاضر من عنوني كم عبد الله عندي ..
عبد الله :اقوول ترى بتأخر عن ربعي بالمدرسه بسرعه ..
ريناد :طيب ..
عبدالله جلس يطالع المكان المعفوس مثل كل يووم بسبب سعد اخوه ...
هذي عادة سعد من سنتين كل يوم يجيب ربعه يسهرون معه ويشربون طول الليل لدرجة ان عبد الله يخلي ريناد تنام معاه بعض الأحيان من خوفه عليها بس اهو لازم يحط حد لهذا الموضوع صح انه اهو اخوه الكبير بس حتى لو يحترم حرمة البيت ..
ريناد :طويله نحيفه شعرها قصير لحد اكتافها لونه اسود بيضه عيونها سود وساع عمرها 16سنه
عبدالله :اسمر ووماله داعي اوصفه شفتو جايكوب اللي في twilightشبيهه وبقوه خصوصا عضلاته ولون عيونه عمره سنه18
.......في بيت ابوهيثم .....
جنى جلست من بدري وصلت الفجر ومشطت شعرها وراحت تكلم الخدامه تجهز السواق ... عشان تروح المدرسه ...
جنى انزلت وشافت ابوها وفارس وامها جالسين يفطرون :صباح الورد
امها وابوها :هلا صباح النور تعالي يما فطري ..
جنى جلست جنب ابوها :واخذت تسوت وحطت فيه مربى وجلست تاكل ...
فارس :ماما مارح اروح مدام فيصل مارح يروح
المدرسه ...
ام هيثم :لا مافي بتروح غصبن عليك ...
فارس :يو ماما يعني شنو فيصل نايم وانا مو نايم ...
ام هيثم :فيصل مريض الكذا مارح يروح المدرسه خلاص فارس حبيبي اسمع الكلام ويلا السايق برى ينتظر ...
فارس مد بوزه :طيب
باس راس امه وابوه وطلع ...
ابو هيثم :يلا جنى حبيبتي قومي لا تتأخرين على الصف ..
جنى وهي تشرب من الكوفي حقها :طيب
باست راس امها وابوها وطلعت تركب مع السايق ..
ام هيثم :الله يحفظك لي انشاء الله ..
ابو هيثم :الا شخبار هنادي .مااتصلت عليك ..
ام هيثم :الا توها البارح متصله وقالت لي اسلم عليك.
ابو هيثم :الله يسلمها ..يلا انا رايح الدوام بغيتي شي قبل مااطلع ..
ام هيثم :لا سلامتك ..
....في المستشفى ....
حست ان في احد دخل الغرفه سمعت صوت همس الممرضات ...
الممرضة الأولى :ايه والله كل هالجمال والبرائه وتطلع حامل مساكين اهلها ..
الممرضه الثانيه :بس اللي يشوفها مايقول انها حامل ولا ..استغفر الله ..
الممرضة الأولى :خلاص تعالي نطلع انا حطيت مغذي جديد ..
الممرضة الثانية :طيب ثواني انا رح اكتب الملاحظه عشان لم يجي الدكتور ..
طلعو مادرو بالشخص اللي كان يسمعهم ..
جوان مر عليها كل شي من اول ماطاحت وكيف امها عطتها كف حمر خدها بسبب شي اهي ماتدري عنه
بدت دموعها تنزل على خدها الناعم ...من القهر والضيم اللي رح تشوفه اذا درى اخوها و ابوها ..
((يارب انت ادرى بحالي واني ماسويت شي غلط
يارب ارحمني واغفر لي يارب العالمين ))

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:00 am

في بالي اكون انسانه غير بس الدنيا والقدر محد يعارض طريقهم ...
ليتني ارجع بعمري كم سنه كان اغير كل شي في دنيتي
البـــــــــــــــــــارت الثــــــاني
فتحت عيونها وسمعت صوت الجهاز جنبها كان صوته عالي مرة لدرجة يضر فيها اذنها ... لفت الجهه الثانية شافت كل شي لونه ابيض .. تذكرت كل شي مرة ثانية جاها احساس انها ودها تموت في هاللحظه ولا تشووف ابوها في نظرات اللوم لها قطع عليها صوت دخول الدكتور والممرضات الدكتور راح لها ومسك يدها وقعد يقيس الظغط والممرضات يعدلون سرعة المغذي اما جوان كانت تبكي وبس ... وهي تطالع الممرضات ....
والدكتور رفعت يدها وضغطت على راسها ...
طلع الكل وبقى الدكتور واهي بس ...
الدكتور :ازيك ياامر
جوان "الحمد الله بس بلعت ريقها وقالت بغصة :وين امي ..
الدكتور:هي راحت البيت وحترقع مرة تانيه ..
جوان :طيب بابا جاهنا ..
الدكتور :لا الزاهر هو مسافر ولحد الحين مارقعش ..
جوان ودموعها في عينها :طيب دكتور انا شلوون حامل ..
الدكتور رحم حالها :يبنتي دا قضاء الله وادروه انتي متغيريش حاقه من اللي ررربك كاتبو ...
جوان ودموعها على خدها الناعم :بس دكتور شلوون اصير حامل وانا توني بنت مش متزوجه ....
الدكتور :انا عارف واحنا يوم النا للمامتك الت انها عرفت كل حاقه وحتتصرف ...
جوان لا يكوون ناوية تذبحني لالا الله يستر انشاء الله ...
الدكتور :انا حخليكي الحين وشويه وحتقي الممرضة وينألوك لغرفة الملاحزه...
جوان :طيب
رجعت راسها وحطته على المخده وهي ماتدري شنو رح يصير ...((ربي يساعدك على اللي رح تعرفينه ..))...
في شقة ســـــــــعد
توه قايم من النووم وراسه مصدع طالع الساعه كانت الساعه 11ونص اووووف اكيد ريناد في المدرسة ..الحين من يسوي لي فطوور .. راح ياخذ له دش ... ورح يطلع يفطر برى ...
في بيت ابو عمــــــــــــاد
ابو عماد كان منبطح علللى السرير وحنان تعطيه الدواء ...
حنان :تفضل يبا اشرب من الموية ..
ابوعماد :شرب الدواء الله يحفظك يابنتي ويعطيك على قد نيتك ويرسلك ولد الحلال اللي يسعدك طول العمر ..
حنان ببتسامه دافيه :انشاء الله يبا ... يلا ارتاح انت تعبان الحين ...
ابوعماد :طيب ..
طلعت حنان وهي مبتسمه ابوها كل يوم يدعي لها نفس الدعوه ... الله يطول عمرةويخليه لها .. ويحفظ اخوانها لها
((ربي يسمع منك ياحنان ...))
في بيت ابوهيثم
دخلت جنى وهي متتأففه من هالعيشه مالها خلق شي ابد ..
شافت امها واقفه حايرة في الغرفه تروح وتجي وشكلها كانت قلقانه شوي راحت لأمها وحبت راسها :خيريما فيك شي ..
امها :ابوك من طلع الصبح مارجع ولا يرد على جواله والمفرووض يجي من ساعتين ..
جنى "لا تخافين يما يمكن اهو مشغول او ماشاف جواله ...
ام جنى :مدري بس ماني مطمنه .. بس فجأه رن تلفون البيت
ردت جنى ":الو
المتصل :السلام عليكم
جنى :وعليكم السلام .؟؟
المتصل "هذا بيت ابوهيثم سعدي بن فهد ال....
جنى :ايوه
المتصل :بس ابو هيثم صار له حادث مروري شوية رضوض.. بس احنا مضطرين نشيل اللحميه عنده ... واهو بخير مافيه شي ..
جنى :شنو انت متأكد مافيه شي ..
المتصل :ايه وياليت بس يجي اي احد يوقع على عمليته ..
جنى :اوكي اهو اي مستشفى ..
المتصل :اي مستشفى ال..... يلا بالأذن ..
جنى :مع السلامه ...
جنى لفت على امها "يما ابوي بالمستشفى مافيه شي بس اللحميه عنده بيشيلونها .. لا تخافين ..
ام هيثم "بسم الله قلت اكييد فيه شي ..
جنى :لا يما مافيه شي بس يقوول انه صار له حادث والحمد الله شوية رضووض وبيشيلون اللحميه مافيه شي بس يبون احد يوقع على العملية ...
ام هيثم اخذت جوالها ودقت على هيثم اللي اهو في دوامه بنك الراحجي .. :الو هلا يما
ام هيثم :يما هيثم روح لبوك المستشفى ...
هيثم "ابوي ليه وش فيه ..
ام هيثم :مدري اللي اتصل عليهم يقول اللحميه وصار له حادث بس مافيه شي ...
هيثم :اوكي بس رسلي السايق حق سارة للجامعه ..لا يتأخر
ام هيثم:طيب انت روح الحين ونمر ناخذها معنا للمستشفى ..
هيثم "يلا مع السلامه ..
في بيت ابوســـــيف
ابو سيف :الحين وش رح نسوي مع ولدك ..
ام سيف :انا قول نزوج سيف من جوان ..احسن حل ..
ابو سيف بتكشيرة :بس البنت صغيرة ..
ام سيف بحنية :بس حتى لو اهي بنت اختي وهي بنت اخووك حرام تتركها كذا واهي حامل من ولدك خلاص خلعا تاخذه ويرضى بنصيبه ...ونصيبها .
ابوسيف :قولتك كذا ..
ام سيف حطت يدها على كتف ابو سيف :اي لازم نسوي كذا بعدين البنت موناقصها شي جمال واخلاق ..وكل شي حلو اتكل على الله يابو سيف ..
ابو سيف "ووينه ولدك سيف..
ام سيف :مدري الظاهر انه بايت في شركته ..
ابو سيف :انا مدري ليه طعته وخليته يشتغل بروحه ...
ام سيف :يابو سيف الولد كبر ولازم يشتغل بروحه ...
ابو سيف :يلا انا رايح اشوفه واكلم ابوخالد اقوله يجي من سفره اهو وولده ...
ام سيف:يوصلوون بالسلامه انشاءالله ..
ابو سيف :انشاء الله ..
طلع ابو سيف من البيت متوجه لشركة سيف اللي دايم يتواجد فيها واهو في باله انه لازم يزووج سيف من جوان وبأسرع وقت قبل ماينتشر الخبر ....
وينفضحوون ... ويكلم ابوخالد ويقوله يجي بأسرع وقت ...
في شقة سعد
سعد رجع البيت وشاف ريناد وعبد الله ...جالسين على التيفي ... على فلم في mbc4...
سعد .:سلام ..
عبدالله وريناد :وعليكم السلام ..
سعد :وين الغدا تراني جوعان حدي ...
ريناد :انا مسوية باستا احط لك كنا ننتظرك ...
سعد :اي والله ياليت ..
ريناد :حاضر بس اذا ناديت كم بسرعه تتعالو طيب ..
سعد :طيب ..
قطع عليهم رنت جوال سعد ...
سعد شاف الرقم هذا رقم ريهام :الو هلا
ريهام :بمياعه :اهلين مارح تجي اليوم السهره ..
سعد :الارح اجي اكيييد ..
ريهام :ترى جبت لك وحدة عسل بس انت تعال ..
سعد ":اوكي رح اجي يلا باااي
ريهام :هههههه باي .قلبي ...
((الله يهديك ياسعد ةتترك هالحركات اللي مالها معنى ..))
في المستشفى ..
دخل هيثم ..ووقع على اوراق ابوه وقالو له ان العمليه بعد شوي ....
هيثم :طيب انا بشوووفه بالأول ...
الدكتور :لا ممنوع لأنه الحين تحت تأثير المخدر بعدين تراها عمليه بسيطه ... وتكل على الله ربك كرييم ..
هيثم :والنعمم بالله ...
مرت فترة شاف امه وجنى وسارة جايين ..
ام هيثم :طمني على ابوك يما ...
عيثم :صار له ساعه الاربع من دخلوه ...
جلسوو في النتظار ينتظررون حد يعطيهم خبر عن ابو هيثم
في شركة سيف ..
كان جالس يوقع على المناقصات ...قطع عليه صوت السكرتير:طال عمرك الوالد الله يطول عمرك برى ..
سيف وقف :خله يدخل وش تستنى ...
السكرتير :حاضر طال عمرك ..
دخل ابو سيف بهيبته المعتاده .. راح له سيف وباس راسه وجلسه على كرسي المكتب حقه احتراما له ...
ابو سيف :اسمع ياسيف اهي كلمه وحده ومافي غيرها بنت عمك جوان رح تملك عليها اسبوع الجاي غير هذا الكلام مافي ..سيف وهو متمالك اعصابه :يبا وانا اقولك بنت عمي على عيني وراسي بس انا ماابيها تكوون زوجه لي اسمح لي يابوي ..
ابو سيف بعصبيه :عطني سبب مقنع ..
سيف :اول شي اهي بزره ثاني شي الفكرة مو داخله مزاجي يبا انت تعرف شنو يعني اتزوج من وحدة تكون حامل مني قبل مااتزوجها بعدين انا مااحب جوان ...
ابو سيف :وانا اقولك ملكتك اسبووع الجاي كد جوان صحت من الغيبوبه اللي اهي فيها ..فاهم ..
سيف وهو اعصابه بدت تفلت منه "يبا انا الحين كبرت عمري 28سنه يعني اعرف اناايش اسوي وايش مااسوي ..
ابو سيف بعصبيه وبصوت عالي :سيف كلمتي وحدة واظنك عرفتها اول ماتصحى جوان الملكه رح تصير واسبوع وبعدها الزواج مانبي الناس تحس بأن جوان حامل فاهم ...
سيف مايقدر يكسر كلمة ابوه لأن يدري اذا ابوه قال كلمه محد يثنيها وقال بهدوووءمصطنع ..:تاامر امر يابوي ..
ابوسيف رن جواله :الو هلا جد الله يبشرك بالخير لا الحين اناجاي يلا مع السلامه ..
سيف يطالع ابةه بنظرات وش صاير ...
ابو سيف:جوان صحت من الغيبوبه اليووم الصباح يعني بكرة بأذن الله نملك عليكم ...
سيف بصدمه :شنو صحت ...
ابو سيف :ايوه طلع جواله واتصل على اخوه وقال له انه لازم يأجل الشغل شوي ويجي عشااان شي ضروري ..
طبعا ابو خالد وافق يرحع بعد يومين واضطر ابو سيف يأجل الملكه لين يجي اخوووه ...
اما جوان من يوم قالو لها ان امك ماتبي تشوووفك وعمك بيزوجك ولده سيف وهي تبكي لليل ونهار ماتبي هالزواج
اهي صح تمنت هذاك اليوووم انها تتزوج سيف بس كانت تمزح ماكانت تتخيل انها رح تتجقق ابدا ...
في المستشفى ..
جوان كانت لابسة وجاهزة رح ترجع البيت الحين رح تشووف امها اللي مازارتها من هذااك اليوم ..كانت مقهورة لأن ملكتها على سيف بعد بكرة واهي ماتبي تتزوجه ابدا ..
اليوم رح تشووف ابووها واخوها اللي ماتدري ايش رح ترد عليهم اذا درو انها حامل ... جات الخدامه ..
الخدامه :missjoaaniamgotomyhoom
جوان قامت :OK
ركبت السيارة اهي مع الخدامه محد فكر يجيبها جاها السواق والخدامه ..ماتدري وش رح تلقى في البيت ..
في بيت ابوســـــــــــــيف
سيف جالس جنب حوض السباحه يشرب كوفي وكان يوقع اوراق للشركة ..ويقرى صفقتين جدد جايينه ...
نوارة:هلا بو شباب شخبارك ...
سيف ضحك على هبال اخته :هلا بنوير ..
نوارة تحك راسها وتلوي فمها :الحين انا نوير على العموم شكرا ... جلست على الطاولة اللي كان يتكي عليها ....

سيف وهو يقرص خدودها :ها وش فيك ..
نوارة :اممم مدري بس ابي ارووح اشووف جوان تكفى ودني لها ابغى اشوفها ...
سيف كشر من سمع اسم جوان ...تنهد :طيب لبسي والساعه 3ونص ابوديك بس مو تتأخرين وانتي تبدلين ..
نوارة :لالا مارح اتاخر ثواني واجي لك جاهزه ..
سيف وهو يلم الأوراق ويحطهم في شنطة الأوراق ..:يلا طيب .... نوارة نطت من الطاوله وركضت لفووق عشان تغير ملابسها ...
سيف صعد غرفته وراح ياخذ له دش ولبس بنطلوون جنز ازرق وقميص اسوود برز لونه البرونزي وعضلاته ...
خلى شعره على شكله واهو بالماي وحط له عطر .. واخذ جواله ومفتاح السيارة وطلع ...
نزل وشااف امه وابوه جالسين يتكلموون ...
ام سيف :بس المسيكينه محد راح اخذها من المستشفى اقوول حق ام خالد مري علها ووديها مو راضيه تقول هذي مو بنتي عشاان اخذها ...
ابو سيف:لاحول ولاقوة الابالله والله محد قال لها تتبناها يوم تروح كندا ...\
ام سيف:هذا الحال بعد وش نسوي ..ماتصل عليك ابو خالد .
ابو سيف:الا طيارتهم الساعه 8اليووم ..وانا رح اقووله اني رح ازووج سيف من جوان ونملك عليهم بكرة اذا حصل ..
انتي تدرين ان درى اخوي مارح يرحمها ..ورح يذبحها ..
ام سيف:ايه هذا اللي الله كاتبه ..
قطع عليهم صوت نوارة وهي ماسكه سيف من يده ... :يلا ماامي بابي بااي ..
ام سيف :وين بتروحين ..
نوارة :بروح جنب جوان تكفين يما ...
ام سيف:اجل انتظروني رح اجي معاكم ...
سيف :طيب ..
نوارة جلست جنب ابوها :بابي شنو فيك ..
ابو سيف :مافيني شي يابوك هذي اشغال الدنيا ..
نوارة :يبا لا تأذي عمرك وتعصب انشاء الله كل اللي تبيه رح يصير ...
ابو سيف ابتسم :انشاء الله خير .. لف على سيف ...
:اسمع ابيك تجي معي عشااان ناخذ عمك من المطار ونوديه للبيت ونفاتحه بالمووضووع ..
سيف بهدووء:حاضر ..
في المستشفى ...
ام هيثم :حمد الله على سلامتك يابو هيثم ..
ابو هيثم :الله يسلمك ..
هيثم :ها يبا عساك احسن الحين ..
ابو يثم :اي الحمد الله احسن ..شوي
سارة :عساك عل..قوة عمي ..
ابو هيثم :الله يقويك ..
جنى جالسه جنب ابوها على السرير وقاعده تمسح على راسه ...
ابو هيثم .. :وين فراس وفهد ..
ام هيثم :في البيت ..
ابو هيثم :جنى روحي حبيبتي جيبي فارس وفهد من البيت لايجلسوون بروحهم ..
جنى :حاضر يبا ...
ابوهيثم :امي درت اني هنا في المستشفى ..
ام هيثم :لا ماحد درى حتى هنادي مادرت ..
ابو هيثم :اي لاحد يدري اني في المستفى كلها يومين وانا طالع ...
ام هيثم :انشاء الله ...
راحت جنى تاخذ فارس وفهد من البيت ... عشان توديهم للمستشفى ...
ياترى ايش هي الأحداث اللي رح تصير مع جنى ..؟؟
في بيت ابو خالــــــــــــد
ام خالد وام سيف كانو جالسين في غرفة الضيووف ....
ام سيف :بس البنت مالها ذنب باللي صار ..
ام خالد :وانا اقوول ماعاد ابيها تصير بنتي اهي مو بنتي اصلا ليه اخذها بس صحيح انها قليلة خاتمه ...
ام سيف:طيب قصري صوتك لحد يسمعنا ..
عـــــــــــنـــــــد جـــــــــــــــــوان
كانت توها طالعه من الحمام ((الله يكرمكم))توها ماخذه دش دخلت الخدامه وقالت لها ان نوارة برى الغرفة ...
خلتها تدخل ...دخلت نوارة وسلمت عليها ....
جوان كانت عيونها في الأرض وغرقانه دموووع ..
نوارة :جوان حبيبتي اصبري انتي ايش عرفك يمكن تكون خيره لك ...
جوان ارتمت في حظن نوارة وجلست تهديها الى مانامت وغطتها وطلعت ...
شافت عمها وولده داخلين .. وابوها واقف معهم وسيف كان واقف عند الباب ...
راحت سلمت على عمها وتحمدت له السلامه بس صدمها صووت خالتها داخله ..وهي تقول ...
:وش تبي جاي خلاص جوان بزوجها لك مدامها حملت منك ابوخالد :شتقولين يامرة
ام خالد :اللي سمعته جوان حامل من سيف ولد اخووك وولد اختي .. حامل تعرف شنو يعني حامل ...
ابو خالد :لف على سيف واخوه :وش قاعده تقوول ..
ابو سيف :ام خالد خذي اختك وروحي داخل وخلي الرجاجيل يتفاهمون مع بعض ...
ام سيف خذت نوارة واختها ودخلو داخل ..
ابوخالد بعصبيه :وش اللي اسمعه يابو سيف
ابو خالد :اجلس وافهمك كل شي ...
جلس ابو سيف وجلس جنبه خالد اللي عيوونه بدت تحمر من العصبيه ...
ابوخالد :جوان طاحت مريضه من اول ماسافرت ويوم وديناها للمستشفى ..قالت .........................
ابو خالد بعصبيه :شنو بنتي حامل من ولد عمها ... شلوون
ابو سيف:علمي علمك الولد سابح في المزرعه ..وسبحت بعده جوان وصار اللي صار ...
خالد وقف وراح السيف ومسكه من قميصه :انت السبب في حمال اختي انت السبب وجلسو يتضاربوون ...
فككوهم عن بعض ...
سيف وهو يمسح الدم اللي طلع من فمه :مو انت اللي قلت لي اسبح خاطري اشووف مهاراتك في السباحه ويوم سبحت طلعت انا الغلطان ...
خالد صعد فوووق بسرعه وفتح باب غرفة جوان وشافها نايمه راح لها ومسك شعرها وقام يصارخ عليها وهي من الخووف قامت تبكي ..ماتدري وش تسوي بس كانت تحس بالكف اللي يجيها من اخوها سندها ...
ماحست الا بسيف ماسك خالد ....
سيف :خالد شنو هذا مووت البنت ...سمع صوت همسها وهي تصيح ...
خالد :اتركني انت وش دخلك ها ولا لأنك بكرة رح تتزوجها انا مالي حق عليها اطلع برى الغرفة اطلع ...
سيف ماكان شايف شي منها لأن الغرفة ظلمه ...
سحب خالد معاه وسكر باب غرفتها وطلعه معه ...
وسحبه للسيارة لأنه يبي ياخذه معاه ...
الأ يا مطول صبري ..اذوق المر من كأسه
أنا ياكم قسى دهري ..علي وكم قسو ناسه


تهنى من سلا قلبه ... مشى كلٍ على دربه
وطيت الشوك انا ودي .. ولا قبلي حدٍ داسه
كانت تبكي وبس ... يوم سمعت عمها يقووول ...
((نملك عليهم بكرة والزواج بعد ثلاثه ايام ...))
في يوم المـــــــــــــــلكه ..
لالالا مارح اكمل ...لأني طولت البارت مرة واكيد انتو زهقتو منها ....
ياترى ايش رح يصير يوم الملكه ...؟؟
ايش رح يصير مع جوان ...؟؟
ومني الشخصيه الجديده والمهمه في البارت الثاني ...؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:01 am

7
في بالي اكون انسانه غير بس الدنيا والقدر محد يعارض طريقهم ...
ليتني ارجع بعمري كم سنه كان اغير كل شي في دنيتي ...
البــــــــــــــــــــــــــــــارت الثــــــــــــــــــــــــــــــــالث

في يـــــــــــــــــــــــــــــــوم المـــــــــــــــلكة
كانت جوان طول اليووم تبكي لأن امها ماكلفت نفسها حتى تصعد تشوفها ... حتى خالد لم يشوفها يطنشها حتى ابوها مايعطيها وجه ابد ولم يشوفها يصرخ عليها ويقول لها صعدي غرفتك ولاشوف وجهك ابد ....
كانت الكوافيرة تلوي اطراف شعرها كانت تحس انها تبغى تموت تذكرت السبب اللي خلاها تتزوج منه كانت تبي تموت هالولد كان ودها ان المستشفى يتصلون الحين ويقولون لها انهم غلطانين في التحاليل انهم يكذبوون اي شي الا انها تكوون حامل ... كانت كل بين فترة تمسح دموعها قطع عليها صوت فتح الباب وكانت نوارة داخلة وبيدها شنطة ملابسها ..:هلا والله بمرة اخوي هلا والله بأحلى jojo
جوان ابتسمت :اهلين ..
نوارة :ترى لاحظي قمت من النوم بكشتي جيتك حتى الدش باخذه عندك عادي ولا ارووح بيتنا ..
جوان :طبعا البيت بيتك ...
نوارة اخذت ملابسها ومنشفتها وراحت للحمام تاخذ دش ...
رن جوال جوان شافت الشاشة هذا رقم سارة ردت ودموعها في عينها تحس انها محتاجتها في هاللحظه ..
جوان بغصة :الو ..
سارة :الو جوجو حبيبتي شنو فيك ..
جوان وهي تبكي :سارة والله انا محتاجه لك مووت ..
سارة :طيب حبيبتي اهدي اهدي وقولي لي شنو فيك ..
جوان :سارة تكفين تعالي لي الحين ...
سارة :طيب ابخلي حمد يجيبني بس انتي اهدي ..
جوان :بيزوجوني بالغصب يسارة ...
سارة بصدمة :ليييية
جوان :تعالي واقوولك بسرعه
سارة :طيب طيب باي
جوان وهي تمسح دموعها :باي
((ربي يكوون بعونك ياجوان ..))
في المستـــــــــــشفى
جنى وهي ماسكة فهد وفراس من يدهم عشان مايكسرون شي في الممرات او يقطعوون من الورود تدري بأخوانها مخربين ... دخلت الغرفة اللي منوم فيها ابوها ...
سلمت عليهم شافت امها وابوها بس شكل هيثم راح اهو ومرتة .... فهد وفراس ركضو لبوهم وضموه ..
جنى جلست على الكرسي جاها فهد ...
فهد :جنى ممكن تعطيني جوالك ابحطه على اللعبة ..
جنى :لا بعدين تضيعه جوالي توه جديد ...
فهد :لالا مااضيعه عطيني اياه ...
جنى :اوووف طيب خذ..
فهد اخذ الجوال وراح للمريض اللي جنبهم في الغرفة والفاصل بينهم ستارة ...
فهد قام يلعب في جوال الرجال اللي في الغرفة واخذ جوال الرجال وترك جوال جنى .. وطلع من عند الرجال اللي كان نايم وتوهم مسوين لع غسيل معده ...
فهد :جنى خذي جوالك ..
جنى خذت جوالها وحطته في جيبها بدوون ماتطالعه عدل او تفتحه ...
بعد ساعتين طلعو من المستشفى وقالت لأبوها انها تبغى تنام معها وقال لها ان هالقسم كله رجال ومايصير تنام معي ..
اذا نقلو اللي الغرفة الثانية اللي اهو بحالة رح يخليها تنام معاه ... ومشو ..........
في بيت ابوعبد العزيز ..
ريم :تكفين يما
ام عبد العزيز :قلت لا بعدين المكان بعيد ..
ريم :يما لا تخافين بعدين انا مارح اتأخر ثواني واجي ..
ام عبد العزيز لالا يبنتي انا اخاف عليك ..مافي روحه
ريم وهي تترجى امها من قلب :يما تكفين عاد مارح اتأخر الساعه 10 انا في البيت ..
ام عبد العزيز :لا مافي
ريم :يما تكفين يلا مارح اتأخر تكفييييييييييين
ام عبد العزيز :لا حول ولا قوة الا بالله طيب روحي بس لاتقفلين جوالك والساعه 10 ترجعين البيت فاهمه
ريم وهي تبووس راس امها وبفرح :من عيوني تامرين امر يالغاليه وركضت لغرفتها قبل ماامها تغير رايها ...
لبست تنورة توصل لفوق الركبة جنز مرسوم عليها ورود من على جبي باللون الأصفر الغامق وقميص رقبة اصفر كان الظهر عاري مرة والصدر من حهته مفتووح ولبست
جزمه طويلة لعند الركبة اصفر فامق جاي على لون البلوزة ونقش التنورة وشعرها القصير سوته كيرلي وحطت لها قلووس احمر وفاشيون خفيف وبلشر احمر ... ومسكرا سوده كثفت رموشها حطت لها عطر ومنكير احمر كان شكلها اكبر من سنها بكثير بس طالعه قمر جميلة مررة حتى بهالبس .. لبست عباتها الكتف وتحجبت وطلعت قبل لاحد يشوفها ... وركبت وخلت السايق يروح للمزرعه اللي ريهام عازمتها على البارتي حقها ...
((الله يهديك ياريم ... ))
في الملـــــــــــــــــــــــكه
جات سارة عند جوان اللي مابطلت من البكي بس تبكي ...
وسارة وتوارة يحاولون يسكتونها ... صارت الساعه 8 والحين وقت دخوول سيف عشاان يشووف جوان ...
جوان كانت لا بسة فستان فوشي لحد الركبة كانت سيورة ناعمه وحتى شكلة وشعرها ملفلفه اطرافه ومكياجها حطت قلووس وردي فاتح بناتي بقووة ومسكرا زرقا ... وبلشر فوشي .. كانت ناعمه مرة وتوحي بالبرائة مع شعرها الأشقر وعيونها الرمادية ....
جوان بقهر وصوت مبحوح من البكي :نوارة مابي اشووفه تكفين ... قولي لهم ..
نوارة بحنية :مااقدر ولا انتي نسيتي ان هنا ناس كثير وكلهم معارفنا وش رح يقوولون ان شافوك ماتبين تدخلين ...
جوان :طيب خلاص
كان الكل يجي ويبارك لها وتسمع الكل يتكلم عنهاانها توها صغيرة واهلها مايبغونها ... والخ الخ ...
بس في شخصين ماباركو لها من كل الحاضرين وهم امها وابوها ...
امها كانت لا بسه ومتكشخه وكان الكل يجي ويبارك لها وترسم على شفايفها ابتسامه مزيفه ... بس لم تطيح عينها بعين جوان تناظرها بعتب ولووم وحقد ...
قطع عليها مسكت نوارة ليدها وهي تسحبها للغرفة اللي بيدخل فيها سيف ...
جلست على الكرسي ونفتح الباب ودخل سيف برووحه ..
وكان لابس ثوب حجازي وغترة حمرة عاطي شكله هيبه ورجوله وجمال في نفس الوقت .. سلمت عليه اخته ...
جلس في الكنبة اللي جنب اخته ولا حتى كلف نفسه يطالعها .. نوارة كانت اهي تحس بتوتر بسبب الهدووء :يلا بالأذن
طلعت وكان الجو هااااااااااادء مررة قطع الصمت صووت جوان وهي تقوول بهمس وصوت باكي :آآسفه ...
سيف لف يطالعها كان يشووف برائة وبس كان يشووف طفوله وبس كان يشووف نحالة جسمها وطولها كانت كل شي حلو يحسها جميلة بمعنى الكلمة ...
سيف :مابي اسمع شي ومسحي دموعك ترى مالهم معنى
جوان وهي انهارت تبكي :انا وش ذنبي والله مالي ذنب ابد
سيف بعصبيه :وانا مالي ذنب ابد في السالفه ...انا ماقلت لك اسبحي ولا قلت لك روحي احملي صح يعني انا مالي دخل في السالفه كلها ...
جوان بألم :وانا شمدريني ان رح يصير كل هذا .. ليتني مت ولا اعيش كل هذا ..
كان خاطرة يقووم ويضمها كان شكلها مثل شادن بنت اخته اذا بكت خاطرة يمسح احزانها ... هذا انا اول مرة اشوفها وصار فيني كذا ياربي هالمخلوقه كاسرة خاطري بجد ..
وقف وطلع بدوون اي كلام ... اما جوان طلعت غرفتها وجلست تبكي ....
الا ياوقت تعلمني الى متى بتظل قاسي لجل اجهز لكل قسوة دمعة تغسل احزاني ..وتمسح اثار قسوتك ..
في بيت ابو هيثم
صعدت غرفتها ورمت عباتها على الكنبة الا سمعت صوت الجوال في جيبها طلعته وشافت الرقم مكتووب بأسم ابوريان
استغربت هذي مش النغمه اللي حاطتها وهذا اساسا مو جوالها جوالها في كرستاله فوشيه وبنفسجي على شكل حرفJعصبت وطلعت وراحت لغرفة فهد وفارس وشافت
فهد يلعب سوني وفارس جالس على الاب توب ...
جنى :فهد وين جوالي ..
فهد :عطيتك اياه في المستشفى
جنى :هذا مو جوالي ..
فهد :مدري انا عطيتك اياااه جوالك مدري عن شي ..
فارس :يمكن تبدل مع واحد في الطريق او انتي مغيرة فيه شي وناسية ..
جنى بعصبيه :فاري جب مالك دخل انت في الموضوع ..
وانت وين جوالي احسن لك هذا جوال رجال طالع
بوريان بوسعد بو ركان بوحمني بوعادل البطة السودة
محمد خالد والخ والخ ...شنو هذا مو جوالي ..
فهد ضرب بيده على راسه :ايه شكلي بدلت به مع جوال اللي جنب ابوي في الغرفة ..وانا العب في جواله ..وجوالك
جني مسكته من اذنه :وانت من سمح لك تلعب في جوال الرجال ..
فهد وهو ماسك اذنه وانا وش مدريني ان بيصير كل هذا انا مسكته قلت العب فيهم واخذت جواله وحطيت جوالك ...
جنى :ياربي وش اسوي الحين طلعت من غرفتهم وراحت
لغرفتها وهي تفكر كييف رح تتصرف ...
في المــــــزرعه ..
سعد وهو يشرب من الكاس اللي عنده :متأكده انها حلوة
ريهام :اقوولك قمر ..
سعد :بنت ولا ..
ريهام :بنت بنوت بعد ...
سعد :كبيرة ولاصغيرة ..
ريهام :هههههههههههه لا صغيرة
سعد : كم تقريبا عمرها ..
ريهام :عمرها 16سنه ..
سعد فاتح عيونه على الأخير هذي بزر ...
ريهام :افى عليك بس اضبطك انا ..
سعد :طيب وينها تأخرت ..
ريهام :الحين رح تجي ..بس اذا جات كلكم تطلعون بس انا والبنات نبقى ...
سعد :ليييييييييييييه ؟؟
ريهام :انا ماقلت لها ان فيها اولاد اذا شفتوها سكرت ادخلو
سعد :اوكي
رن جوال ريهام قالت لهم يسكتوون :الو هلا ريووم
ريم :ريهام انا عند الباب اطلعي لي
ريهام :طيب
سكرت واشرت ل شباب يقومو واهم كلهم قامو .. وبقو البنات بس ...
فتحت الباب ودخلت ريم وسلمت عليى البنات كلهم ...
ريم تأشر على علبة الخمر اللي كان لونها اخضر على ازرق :شنو هذا..
ريهام :ها عصير تفااح
ريم :اول مرة اشووف هالشكل
ريهام :ايه ماركة جديدة
ريم بعدم تصديق :اها
ريهام :اصب لك كاس ..
ريم : لا شكرا
ريهام :كاس واحد عن العطش
ريم :اوكي
ريها ابتسمت بخبث :هنا رح ابدأ معك ياريم ... ورح احرق قلب اهلك عليك ..
مدت لها الكاس بعد ماعبته بالثلج والويسكي ...
ريم خذت الكاس وجلست تشووف البنات اللي قامو يرقصوون ..اهي كانت عطشانه شربت مت الكاس بدوون ماتحس ان فيه اختلاف في طعمه ...
في الملكـــــــــــــــة
روان :نوارة وين جوان ..
نوارة :داخل عند سيف ..
روان :كلمت سيف وسألته قال اهو طلع من زمان عنها ..
نوارة :دخلت الغرفة وماشافت حد صعدت غرفتها وصدمها شكل الغرفة كانت التحف مقلوبة فووق تحت الغرفة مااقدر اوصفها ... نوارة راحت لجوان اللي منبطحه على سريرها ولامه نفسها ... وتبكي ...
انا منهو حمل همه على راسة تقووول عقااال
انا منهو نسف همه تقول حامل الغترة ...
نوارة ضمت جوان ..:جوجو حبيبتي خلاص لا تبكين ..
جوان ضمت نوارة بقووة تحس انها فاقدة حنان امها تحس ان الدنيا مالها اماان قبل اسبووع كان نايمه بحضن امها والحين امها مو طايقه تشووفها حتى ...
في المــــــــــــــــــــــستشــــــــفى
ابو هيثم
كان جالس يقرى قران فتحو الستارة اللي بينهم لف على المريض اللي جنبة كان باين عليه ان عمره 30كان لون شعره بني واصل لأكتافه بشرته مايلة للأبيض كان جسمه مايل للنحاله بس شكله عضلي من فووق ..ولون عيونه عسلي وساع ...
شاف الممرض يدخل :طلال يلا قووم خذ دواك ..
طلال فتح عيونه بصعوبة :وقام واخذ الدواء ولف على ابو هيثم وابتسم ... ورجع ينام ..
بس فجأة رن جواله اغنية رومنسيه هادئة تدل انها حقت بنت .. عقد حواجبة وشاف الأسم مكتوب ..
LOLYتتصل بك اخذ الجوال لفه من ورى شاف كرستالة بحرف الJ
باللون الأزرق والفوشي ... حتى خلفية الجوال كانت بنت لون شعرها بني وعيونها وساع وشعرها لحد خصرها وكانت بيضة وجسمها حلو ... كانت لابسة شورت فوشي وبدي اخضر فاتح وشعرها مفلول ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:01 am


كانت جد حلوه وجذابة بس الحين اهو ماهمه اهو همه جوال مين هذا وجواله

وين ..جات على باله فكرة واخذ الجوال واتصل على جواله ...
عند جنى ..
كانت توها طالعه من الحمام ماخذى لها دش حار ..ينشطها ويساعدها على النووم
شافت ردقم جوالها ترددت ترد او لا بس ردت بتردد :الو.
طلال خق على صوتها الناعم مررة :الو هلا ..
جنى :اهلين منو معي
طلال :لوسمحتي هذا جوالي كيف جى لعندك
جنى ابد ماعنده اسلووب :والله اخوي الصغير بدل بالجوال لأن حقي يشبه حقك
طلال :.طيب بس اخوك كيف جى لعندي واخذ جوالي
جنى :جى وانتهى الموضوع ..وعلى العموم جوالك بكرة رح يجيك
طلال بل وش طوول اللسانه :لاانا مو قصدي شي بس يعني كيف رح تجيبينه لي
جنى :ومنو قالك انا اللي رح اجيبه لا طبعا اخوي اللي جابه عندك ياخذه منك..
طلال :اها اوكي والحين استأذن باي
جنى :باي
((الله يساعدك ياجنى ))
في المـــزرعة
ريم حست انها بدت تدووخ وراسها يألمها وحست ان في اي لحظه رح تطيح عليهم
قامت وتوها رح تاخذ عبايتها الا وجاتها ريهام ...
ريهام :على وين ..
ريم وهي ماسكه نفسها لا تدوخ :لا بس انا ...تعبانه وابي انام ..
ريهام :لالا تو الناس ..
ريم وهي مكشرة :لا معليش بعدين امي تخانقني لأني قلت لها مارح اتأخر
ريهام :بس شوي عشاني مابعد نبدأالحفله ..
ريم :معليش ريهام حبيبتي خليها للمرة الجاية ..
ريهام :لالا الحين خمس دقايق بس
ريم بطفش :اوكي ..
جلست وهي تطالع البنات كيف يرقصون ..
بس فجأنه انفتح الباب ودخلو الشباب ..
ريم ماانتبهت للي دخخلو بس انصدمت يوم سمعت صوت ضحكه مايعه من اللي جنبها
لفت عليها الا وتشوف البنت جالسه جنب واحد من الشباب وكان يهمس لها بكلام
وهي تضحك عليه ..ومدري ايش ... شافت واحد متوجه لها وكان راسم على وجهه
ابتسامة خبث ريم استوعبت اللي يصير توها شدت عبيايتها بس اللي صدمها ان الولد مسكها
من يدها :على وين الحلو رايح
ريم بقرف :بعد عني ..
.:بس تونا ماشبعنا من الحلوين
ريم بقهر :وش قصدك
....:الحين انتي تعالي واوريك وش قصدي
ريم هي وخر عني قدرت تفلت منه وركضت للباب وتوها بتطلع الا وتشوفه ماسكها
ريم بألم :اي اتركني انت وش تبي ..
...:انتي جيتي برجلينك
ريم تصارخ :ريهام ريهام ..
ريهام كانت مارة من عند الباب لفت الا وتشوف سعد ماسك خصرها بقووة وهي
كانت تبي تمشي عنه ....
ريهام :هلا ريووم وخيرا شفتها ياسعد
سعد وهوو حاط راسه على رقبة ريم ويشمها بطريقه مقرفة :ايه واخيرا ..تعالي
بطيب ياحلوه احسن لك ...
ريم وهي توخره عناه :ريهام بعديه عني ..
ريهام :الحين انا اجيبك لعنده والتاليه تفرين كذا باردة مبردة لا يقلبي يلا اخليكم تاخذون
راحتكم وغمزت له ومشت ...
ريم وهي تبكي اهي صح مافهمت قصدهم بس كل اللي تعرفه ان نيتهم شينه ... :اتركني
وقامت ترافس فيه واهو جالس يمشيها معاه للغرفة ...
ريم كانت تدعي داخلها انه يتركها وقدت تفلت منه وركضت للباب ... وطلعت وشافت السايق
بعده برى ركبت السيارة بسرعه وقالت للسواق يمشي ...
جلست تحمد ربها وهي تصيح ان ربها ستر عليها هالمرة ...
في بيت ابوسيف
كان جالس في غرفته يفكر معقوله هذي اللي رح اتزوجها ياربي كانها بزر حتى
ملامحها وشكلها وهي تبكي كانت تكسر الخاطر حسيتها كأنها شادن ..
من برائتها ...والله شكلها طفله اووف انا لا زم اشووف حل واقنع ابوي مايزوجني
ايااها ..فجأه حس بطق ناعم على الباب ..قطع تفكيرة :منو
...:سوفي افتح باب سدوني
سيف نط من سريرة وفتح الباب :وشاف شادن كانت لابسه فستان قصير منفوش
وربط على الرقبة وماسكه ورده فوشي على لون الفستان ...
سيف حملها :هلا والله بروح سوفي
شادن وهي تبوسه على خده :سوفي جبت لي هلاوه
سيف وهو يرفعها :فووق لا ماجبت لك بس اوديك البقاله واشتري لك حلاوه
شادن وهي تضحك :ابي كيدا هلاوه ..
سيف وهو يعطيها يدينه:كم حلاوه تبين ..
شادن وهي تاخذ اصابعه :واهد واهد انين انين وسلاسه والبعه ..
سيف وهو يسوي نفسه معصب :وشنو يبقى في البقاله
شادن :سوفي سوي ..بس
سيف :هههههههههه طيب يلا ننزل عند ماما بعدين تزعل
شادن :تيب يلا لحنا ..
سيف :يلا
نزلو تحت شاف اخته لوجين وجنبها نوارة وامه .. سلم على لوجين وجلس جنب امه
وشادن جلست تلعبها نوارة ..
سيف :يما انا بصراحه ابي اقولك شي
ام سيف "قل يولدي وش فيك
سيف :انا مابي جوان
ام سيف "ليه شفت من البنت شي ناقصها شي
سيف "لا انا ماقلت كذا بس انا يوم شفت جوان والله كسرت خاطري يما والله انها توها صغيره
وبزرة بعد
ام سيف تتنهد ":يولدي الله يكمل هالبنت بعقلها لو تشوف شقد اهي عاقله ومؤدبة رح
تنسى انها بزرة وببتتوقع انك متزوج وحده كبيرة الله يسعدك معها
سيف عرف ان الموضوع مافيه نقاش ابد سكر السالفه واخذ شادن وطلع معها .
((الله يهديك ياسيف وتحن على جوان شوي بس))
في بيت ابوهيثم
جنى :فيصل يافيصل وينك
فيصل وهو لا بس ثوب وكان شكله يجنن مع انه صغير بس طالع رزه .:يلا انا جيت \
جنى وهي تركب السيارة وعطت فيصل اللي ركب جنبها الجوال:خذ جب جوالي وعط الرجال جواله فاهم
ولال يسألك هنا ولا هناك تجاوب خذ الجوال واطلع وقوله اسف ماكنت اقصد
اوكي
فيصل وهو يحط الجوال في جيبه :طيب
في بيت ابوعبد العزيز
مانزلت من غرفتها كانت \ول الوقت بس تصيح .. رن تلفون غرفتها ردت على التلفون
بعد مامسحت دموعها وعدلت بحت صوتها :الو هلا
ريناد :هلا ريووم قلبي
ريم بفرح محد ينسيها همومها غير ريم :هلا رنود
ريناد :تكفين تكفين تعالي بيتنا وربي طفشانه مووت محد جنبي
ريم :لا حبيبتي اليوم مااقدر
ريناد :ليه
ريم :تعبانه شوي
ريناد "سلامتك من التعب قلبو
ريم :الله يسلمك ..بكرة رح اجيك اوكي
ريناد :خاطري اليووم تجين اليوم عيد ميلادي محد رح يحتفل معي غيرك
ريم كسرت خاطرها :جد خلاص انا رح اجي اهو شويت صداع ويروح انشاء الله
بس ماقلتي لي متى تبيني اجيك ..
ريناد :تعالي بعد المفرب تكون الشقه فاضيه انا وانتي بس عشان ناخذ راحتنا في الكلام
ريم :اوكي انا عندك الساعه 8ونص اوكي
ريناد :اوكي
ريم :يلا قلبي سلام
ريناد :سلام
ريم سكرت من التلفوون وقررت تنسى الحين على الأقل لين ماتجي من بيت ريناد ..
طلعت على الساعه 7وراحت محل vavavoomشرت منه طقم عطور وكريمات
مكياج وراحت محل للهداية وشرت باقة ورد وغلفت الهدايا وراحت محل باتشي وشرت
علبة ككاو وراحت محل كادي وشرت كيكة وراحت لبيت ريناد على الساعه 8ونص بالظبط
خلت السايق ينزل الأغراض وراحت للشقة ريناد وطقت الباب فتح الباب عبد الله وكان
شكله طالع نزل راسه اول ماشافها وخلاها تمر ودخل الأغراض اللي اهي جابتهم وطلع
لأن اخته قالت له ان ريم رح تجي وماتبي يبقى في البيت عشان ياخذون راحتهم ..
بعد السلام الحار ..
ريناد :ريووم شنو هذا
ريم :هذي هدية بسيطه مني لك كل عام وانتي بألف خير ياقلبي
ريناد ببتسامه :ليه تعبتي نفسك ماكان له داعي
ريم :وش دعوه ماسويت الا الواجب يلا خذي الكيك وحطي بالبراد قبل مايذوب
ريناد :اوكي
شالت ريناد الأغراض وراحت جلست مع ريم ...
بس اللي محد كان متوقعه ان سعد كان نايم في الغرفة ولما كان بيطلع جذبة صوت
ضحكة ريم وفتح الباب وطل وشاف اللي كان يتمنى يشوفها بعد اللي صار كانت ريم
دخل الغرفة بسرعه وقال :طيب ياريم زمانك لعلمك كيف امس تتركيني كذا خذ له دش ولبس
قميص احمر مخطط بلوون اصفر وكانت ازراره القداميه مفتوحه وبنطلون جنز
اسود مشط شعره وطلع وراح للمطبخ شاف ريناد كانت تجهز العصير والحلا ..
سعد تذكر ليه اخته كاشخه لأنها كانت لابسه فستان اورنج سيور عليه كت احمر
وكانت مسيحه شعرها على جنب وحاطه لها مكياج ناعم ..:هلا بألحى اخت بالكون
كل عام وانتي بألف خير وسلامه
ريناد لفت مبتسمه :اهلين وانت بخير ..
سعد ببرائة:في احد رح يجي هنا
ريناد :اي سعد ريم صديقتي هنا ولا تطلع اوكي ...
سعد بخبث :من عنوني بس انتي روحي جنب صديقتك وانا ارتب لك العصير والكيك
ريناد :بس
سعد :لالالا اليوم عيد ميلادك المفروض ماتسوين شي
ريناد ببتسلمه :اوكي بس لاتخرب شي طلبتك
سعد وهو يهز راسه :طيب طيب
طلعت ريناد وراح سيف على طول للدولاب الأدوية الصغير واخذ علبة المنوم اللي
وصفها الدكتور لريناد لأنها بعض الأحيان ماتقدر تنام الليل من الأرق ..
اخذ 4حبات وحطهم بعصير الفراوله لأن اهو يدري ان عصير الفروالة لأخته
لأنها ماتشرب غيره ..ورتب العصير والكيك على الطاولة اللصغيرة ..
ورن رنه بجواله على جوال ريناد .. جات ريناد بعد ماشافت ترتيب الطاوله :ههه
والله منت بهين تعرف ترتب ..
سعد وهو يعدل ياقت قميصه احم احم اكيد يعني شرايك ..
ريناد "يلا اطلع عشان انادي ريم ..
سعد :اوكي
طلعت ريناد مبسوطه تنادي ريم واهو اخذ علبة حبوب المنوم وخباها ..
وطلع من المطبخ ينتظر النتايج ...
ياترى هالليلة رح تعدي على خير مثل اللي قبلها ولا ..؟؟
سيف وجوان وش اخر تطوراتهم ..ووش رح يصير يوم الزواج ..؟؟
جنى وطلال وفيصل وش رح يسوي لم يروح له ..؟؟
اتمنى ان البارت اسعدكم ولا تقولو مافي احداث انتظروني يوم الخميس
وترى الرواية مابعد تبدأاحداثها بجد ويجي الحماس
رح يبدأ الحماس اذا تزوج سيف جوان والخ الخ ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:02 am

عندما ابدأ الحياة وانظر لها من نظرة قلبي اراها تعيسة ولا اعلم هل يمكن لها
ان تكون سعيدة في يوم من الأيام اما عندما انظر لها بعقلي اجد لها لون اخر وطعما
اخر لذلك احب ان انظر اليها بعقلي لا بقلبي ...
تحياتي ((جوان))..البـــــــــــــــــــــــارت الرابــــــــــــــــــــــــــــع
((حياة جديدة))
راحت ريناد تنادي ريم وهي مبسوطه دخلو المطبخ وسعد راح غرفته ..وجلس يكلم
اخويائة ان اليوم مارح يسوي سهره لأن عنده ظرووف .. شوي واهم عرفو انه
مشغول ..
عنـــــــــــــــد ريم ورينــــــــــــــاد
ريم كانت جالسه تشرب تشرب في عصير المانجو ...اما ريناد كانت تتلذذ بشرب عصير
الفراولةلأنها كانت تحبة كثير وجلسو ياكلو من الحلا والبتي فور ...
ريناد حست ان النوم بدأ يغلبها ولا بقادرة تتكلم حتى او تفتح عيونها جاها صوت سعد
يناديها ... ريناد بنووم ..:عن اذنك الحين بشوف سعوود وش يبغى ..
راحت له ..:نعم سعد وش فيك ..
سعد بحنية مسك يدها :تعالي حبيبتي انتي مسك يدها ودخلها غرفتها النووم وبطحها على السرير
وباس جبينها :يلا حبيبتي نامي طيب
ريناد بدون احساس ولا كأن في شخص برى ينتظرها:طيب غمضت عيونها
ودخلت في سابع نومه ..
اما ريم كانت تتنتظر ريناد مرت ربع ساعه ...وريناد لحد الحين ماجت خافت بجد
راحت تلبس عباتها وتطلع بس صدمها يوم طلعت الصاله سعد جالس على الكنــــبة وممدرجولة
ويوم شافها وقف :هلا والله هلا باللي مشت وخلتنا ...
ريم بصدمه :انت اخو ريناد
سعدوهو واقف :ايه ماني مالي عينك..
ريم بخوف:انا ماقلت شي وين ريناد..
سعد:امم ريناد نايمة بغيتي منهاشي
ريم بصدمه وخوف:ريناد نامت كيف
سعد وهو يقرب منها :مدري
ريم وهي تحس بقشعريرة :طيب انا الحين استأذن ..
سعد ببتسامة خبث :اية تفضلي البيت بيتك ..
ريم راحت عند الباب وهي تحس بأن الخوف بدى يروح منها بس موب هاللسهوله ياريم
كان الباب مقفول وقف قلبها مستحيل :حاولت تفتح الباب بس الباب كان مقفول ..
في هاللحظه عرفت انها مارح تعدي الليلة على خير لفت ودموعها بدت تتجمع في عينها
وبخخووف والم :تكفى افتح الباب وخلني في حالي
سعد وهو يقرب منها ويمسح دموعها اللي على خدها الناعم الأبيض :له له ماتفقنا على
كذا ..
ريم وهي تبعد عنه بس اهو ماعطاها مجال ابد سحب غطوتها وعباتها الكتف اللي كانت
مفتوحه من الخووف ..كانت لابسه بنطلون شورت رمادي مع بدي فوشي عليه
طوق فوشي على شعرها مخلي شكلها رهيب مررة ...
سعد قرب منها وباس خدها اهي جمدت في مكانها من الخووف والرهبة كانت تب توخر
عنه بس مافي امل من هالشي صرخت تنادي ريناد تعالي ريناد تكفين تعالي اصحي ريناد بس
مافي امل من هالشي ...
وانقض الذئب بأنيابه الحاده على الحمل الرضيع المسكين ...
((ربي يكوون في عونك ياريم ))
عند جــــوان..
كانت توها جاية من السوق مع نوارة وسارة ولوجين ...
ماكانت تبي تشتري شي بس اصرارهم خلاها تشتري فستان كان لونه عنابي كان منفووش
مررة فوق الركبة وكان بدون سيووروشرت صندل لف على الرجول بدون كعب
وكان الفستان منقووش عليه باللون الذهبي من عند الصدر للنهاية ...كان ناعم مرة وعلى
جوان يجنن ..وشرت لها كم بدلة وبيجاما ..وطقم عطور وكريمات ..
وهي ترمي عباتها :آآه توبة بكرة مارح اروح اي مكان لا تحاولين تقنعيني ..
نوارة وهي ترمي نفشها جنبها :والله وانا بعد احس بتعب بس يلا على الأقل اهم شي
الفستان ...
جوان بكآبة :نوارة
نوارة لفت عليها :هلا
جوان قالت اسمه بصعوبة :تتوقعين ســ ..يف يتقبلني
نوارة ابتسمت وجلست جنبها انتي :منو مايتقبلك ها ..
جوان ببتسامه باهته :تتوقعين امي رح تسامحني والله مالي ذنب بكل اللي صار والله
وبدت تبكي ...
نوارة :خلاص حبيبتي جوجو امك رح تتقبل كل شي انشاء الله بس انتي لاتبكين ..
جوان وهي تتممسك في قميص نوارة بقوه وتدفن راسها بحضنها :والله انا مالي ذنب وش
العار اللي انا سويته وش الذنب اللي انا وش سويت قولي لي ..والله مالي دخل والله
نوارة :ادري ياقلبي ان مالك دخل بس وش تسوين الله كاتب لك كذا
((قل لن يصيبنا الاماكتب الله لنا ))
ويمكن تكون خيره لك وله انتي وش دراك ...
جوان :انتي ماتحسين باللي انا فيه انا بموت من القهر خاطري امووت ولا اشوف امي
تطالعني كذا ولا خالد اللي طول عمره معي وعمره ماخانقني او مد ايده علي الحين وبكل برود
مدها علي ...
نوارة ضمت جوان بقووة وجلست تهدي فيها الى مانامت في حظن نوارة
((الله يكوون بالعون))
في شقة سعد
كانت على الأرض تبكي وسيف جالس على الكنبة ومعطيها ظهره ..
اما ريم كانت تبكي بكل قهر اهي عارفة ان هشي رح يخرب سمعتها :حرام عليك انا وش ذنبي
سعد وهو يسحب قميصه من على الكنبة :قومي وانتي ساكته ..
ريم خذت شماغ موجود على الكنبة وحطته على كتوفها اللي كانت اصابع سعد موجوده عليهم
لبست عباتها واخذت جوالها وطلعت من البيت وهي تسحب معاها خطاها ودموعها...
ركبت مع السايق اللي من الرنه الأولى جاها ..
راحت البيت وكانت امها واخوها وابوها جالسين بالصاله ..
ريم مسحت دموعها وراحت سلمت على امها وابوها ....
ام عبد العزيزبخووف:يما ريم وش فيك توك باكية ..
ريم بخووف:لالا بس ريناد المسكينه قامت تصيح على امها وابوها انا ماتحملت وبكيت معها
ام عبد العزيز :ايه الله يكون بعونها..قومي يما ارتاحي وغيري ملابسك ونزلي تعشي معنا
ريم بحزن :لا يما انا شبعانه اكلت عند ريناد يلا تصبحون على خير ..
الكل :وانتي بخير ..
صعدت غرفتها وهي تحاول تمسك نفسها .. لا تبكي
رمت نفسها على سريرها وقعدت تبكي وش رح تسوي مع هالمصيبه اللي طاحت على
راسي ..قامت خذت لها ملابس وراحت تاخذ لها دش ينسيها شوي وتمحي اثاره من عليها
((خلاص ياالريم اللي راح راح ماتقدري ترجعي الزمن شوي))
في المستشفى ..
جنى وهي تساعد ابوها على انه يشرب الشوربة ...
فيصل :جنى خذي جوالك شوفي بحطه هنا ..
جنى :لحظ....راح يركض للسرير الثاني ..
ابو هيثم :علامهم اخوانك ..
جنى :ابد بس الظاهر انهم متعرفين على احد هنا او اللي جنبك الظاهر ...
ابو هيثم :ايه الله يهديهم عسى مايزعجون الرجال بس
جنى بمزح :اصبر شوي وتشوفه طاردهم
ابو هيثم :هههههه الله يكون بالعوون
جنى طالعت الساعه :اوبس يبى انا لازم امشي الحين امي وصتني مااخر فيصل وفراس
عن البيت عشان وراهم مدرسة ...
ابو هيثم وهو يطالع الساعه :11ونص ايه يبا تأخرو كثير وانتي بعد ترى وراك مدرسة
لا تنسين عساك ذاكرتي ..
جنى :ايه الحمدالله
ابو هيثم :الحمدالله يلا يبا خذي اخوانك وروحي البيت ..
جنى طيب يبا باست ر اس ابوها وماشافت فراس وفيصل برى سمعت صوتهم بالسرير اللي
جنب سرير ابوها شافت واحد باين عليه انه 30او29كذا يعني كان حلو مرة
وكان فارس جالس على الكرسي اما فيصل فجنبه على السريروكان باين عليه انه مندمج
معهم في سالفه ...
جنى بصوت هادي :فراس فيصل يلا نمشي تأخرنا ..
طلال التفت لمصدر الصوت شاف وحده كانت واقفه بعباتها الكتف وعيونها بنيه وساع وكانت فاتحه وجهها نفس اللي
في الصورة نفسها كان مفهي في شكلها ..
فراس وفهد.:يلا باي عمو
طلال ببتسامه :باي تعالو لي اذا جيتو هنا حق ابوكم ..طيب
فراس :ماتوصي حريص يلا تامر على شي ..
طلال:لا سلامتك ..
جنى مسكة يدين اخوانها وطلعت معهم للسايق وبدى التحقيق معهم
ايش سألكم
وايش قال..
ايش قلتو له
ايش رديتو عليه؟؟
وعسى ماازعجتو؟؟
والخ والخ والخ
اليوم هذا يوم مايبونه لاجوان ولاسيف
اليوم زواج سيف من جوان كانت جوان طول الوقت بس تصيح ويعدلون المكياج
روان:جوجو حبيبتي لاتبكين
جوان :مااقدر مااقدر روان امي ماتجي تبارك لي شلون ..
روان :بس قلبي خللاص ماله داعي لكل هذا ..وامك شوي وتشوفينها رح تجي تبارك لك
جوان وهي بدت تهدى :شوي مااتوقع خلاص
مارح اصيح علشان شي مايسوى اذا اهي ماتبيني حتى انا ماابيها ..انا قلت لها مالي ذنب بشي بس اهي مو مصدقه
روان ببتسامه :يلا ياعروس انت قومي حبيبتي خلي الكوايرة تعدل مياجك للمرة الأخيرة
جوان :طيب
الكوافير حطت الفاشيون احمر مدخن بالذهبي بس انه ناعم مرة وروج احمر مخملي خمري
مع حبة كرستاله على جنب جفنها كان شكلها يجنن مع لون عدسة عيونها اللي توسعها
اللون الاخضر المايل للبني والرمادي ..
شعرها كانت فالته وحاطه غرتها على وجها الصغير ومسكتها اللي كانت عبارة عن
ورود جوري بالأحمر وينزل منها سلاسل ناعمه باللون الذهبي ..
دخلت خالتها وباركت لها وجات لها سارة اللي
كانت لابسة فستان اصفر للركبة ناعم مرة وبنوتي وشعرها مرفوع شوي منه
ومكياجها ناعم مرة... ..
سارة وهي مفتحه عيونها :انتي متاكده انك جوان ولا انا غلطانه
جوان ببتسامة:لا انا هي جوان بشحمها ولحمها ..
سارة ضمتها :مبروك يقلبي
جوان :الله يبارك فيك عقبالك
سارة :انشاء الله ها رح تجين المدرسة اولا
جوان :الا رح اجي بس متأكده محد درى ابدا
سارة :اي متأكده محد درى ..
جوان :اوكي
دخلت روان اللي كانت لابسة فستان اخضر فاتح على الرقبة وينزل منه قطع بشيفون باللون البرتقالي والتركوازي كان فخم مرة وشعرها مسويته كيرلي وحاطه مكياج اخضر على تركوازي والقلوس برتقالي فاتح محليهاونوارة كانت لابسة فستان ذهبي لحد الركبة ومن ورى ذيل طويل وشعرها مسوية تسريحة كريزي وحاطة لها فاشيون ذهبي مدخن بالبني والقلوس مخملي..كانو جد كيووت:يلا قلبي الحين زفتك
جوان برتباك :الحين
روان :ايه الحين
جوان خذت نفس عميق :طيب يللا
دخلت وقدامها شادن لابسة فستان ابيض منفوش
وكانت تمشي وهي ماسكة دبلتين في علبه صغيره مغلفين بالشرايط
جوان الحين انا رح ابدأ ((حياة جديدة)) لازم انسى كل شي واحاول اني ابدأحياة سعيدة مع سيف
سيف اللي ماادري رح يتقبلني اولاخلاص انسي ياجوان انسي
شافت امها من بعيد كانت تطالع فيها جوان حاولت تفهم نظرات امها بس مافهمت شي
من نظراتها كانت تمشي على اغنية انا انكتب لي عمر حقة شرين..
انا انكتبلى عمر وانت بين ايديا
وحجات كتير كانت بعيده عليا
لاقتها فيك
وانا بين ايديك كل اللى ضاع لاقيته تانى
وهربت ليك من كل حاجه مخوفانى
وجريت عليك
ايامى جبنك عشتها وحياتى بيك كملتها
انا كنت قبلك واحده ناسيه نفسها
قدام عينك انا صعب الاقى كلام اقوله
ده كل حلم زمان كا نفسى اطوله
انا شفته فيك
ازاى اعيش الدنيا لو مكنتش فيها
كلمه حبيبى مش هنادى لحد بيها
غير بس ليك
________________
كانت في هاللحظه تحس انها يمكن تمووت في هاللحظه تتمنى لو انها تشووف كيف رح تعيش
مع سيف وكيف رح يعاملها وكيف رح يكون شكل عيالها وهل رح تكون سعيدة معاه اولا
((ستعرفين كل شي في المستقبل ياجوان))

في بيت ابوعبدالعزيز
كلما تتذكر اللي صار تحس بقرف مووت
جفاها النووم وموقادرة يجيها
قررت تقوم تتمشى برى في الحديقه حقة البيت ..
قعدت تتمشى في الحديقة وهي كل شوي تحس انها تبي تبكي ياترى معقولة ريناد تكوون
متفقة معه لا مااتوقع اهي صديقتي من ايام الأبتدائي ماتوقع تخوني ..ياربي
انا مو ناقصة تجيني مصيبه من ورى سعد جلست تمشي الى ماوصلت جنب العصافير اللي موجودين في
قفص صغير كانت تطالعهم كيف جالسين يأكلون عيالهم وكيف ان كل واحد منهم
قاعد يساعد الثاني ياترى لو صارت حياتي مثل العصافير ولا بصير تعيسة لأني مارح
اكوون بامان ورح يكون في ناس رح تصيدني وتبي تحتفظ فيني ؟؟
شافت قطوتها سنوي تجي قريب منها نزلت في الأرض وحملتها ...وقامت تلعب في فروها
الأبيض الناعم اماسنوي حطت راسها على رقبة ريم اللي بدت تلاعبها شوي
بس ذكرتها هالحركة بسعد رمت سنوي في الأرض لدرجة ان سنوي
خافت وبعدت عنها اما ريم جلست في الأرض وهي ضامة رجولها وحاطه راسها على
ركبتها وهي تبكي ... راحت لها سنوي وجلست تمسح بفروها الناعم على يد ريم..
ريم ((حتى القطوة حست فيني ورحمت حالي بس سعد مارحم حالي..))قامت
تبي تدخل داخل بس على طول استغنت عن هالفكرة وجلست عند نوافير الحديقه وسالي جنبها
في القـــــــــاعة
كانت طول الوقت تشوف الناس اللي بدى يكثر عددهم بعد مدة
شافت روان ونوارة يرقصون على اغنية انا من حقي اغير حولك العالم كثير للراشد
كانت تشوفهم مبسوطين وشادن كانت ترقص مع نيرمين بنت جيرانهم الصغيرة..
كانت تشوف الكل مستانس بس اهي ماتحس بالوناسة ضحكت على نفسها كيف بحس
بالوناسة وانا متزوجه ولد عمي سندي وانا حامل منه قبل مااتزوجه ..
قطع عليها صوت المصورة اللي خذت كم صورة لها وهي بحالتها العادية مالها خلق شي
نوارة جات لها اهي وروان:يلا الحين بيدخل سيف ..
جوان بخوف وتوتر :ليش تو الناس..
نوارة :يرحم امك تو الناس الساعه 2ونص
جوان برتباك :ها مر الوقت بسرعه
روان :وش نسوي يعني هذي الدنيا ولازم تمشي ..
نوارة :يلا شوفي امي تأشر لي رح يدخل سيف وقفي ..
ساعدوها توقف وعدلو فستانها ومسكتها وظلت واقفه وهي تطالع ببرود ..يسري فيه توتر
شافن سيف داخل بروحه وكان لابس بشت اسود مطلع شكله هيبه ورزه وكان رافع حاجب
وشكله معصب من شي دخل وسلم على خالاته وروان اللي جلست تستهبل عليه
سيف شاف جدته واقفه جنب جوان راح سلم عليها طالع جوان اللي كان شكلها
نعوم مرة ورهيب قرب منها وباس راسها قدام الناس بس شافها ارتجفت يوم حط ايده على
كتفها عشان يبوس راسها بعد يده ورسم على شفايفه ابتسامه مصطنعه عشان الناس اللي بدت تطالعه الكل كان خاق
على سيف على شكله وهيبته ... جاتهم المصورة وهي تتميلح جنب سيف وسيف معطيها
طااف ...المصورة:ممكن تحط ايدك على خصرها ..
سيف طالعها بنظرات حقد ولف للوجين اخته :اقوول قلــــعي هالمصورة انا قلت ماابي تصوير
لوجين :بس
سيف :لوجين وش اقووول
لوجين :طيب طيب ..
خذت معها المصورة وطلعتها لبرى ...
جلسو وطول الوقت كانت جوان تطالع في مسكتها اما سيف كان يطالع في كوشة الورد اللي
على الطاولة جاته شادن ومعها علبة الدبل :سوفي هد خامك ابسه
سيف ابتسم واخذ علبة الخاتم وحطها على الطاوله وحمل شادن على رجوله...:هاشدون مين حط لك
مكياج ...شادن تأشر على امها :ماما حتت لي ميازيزنن
سيف يبوسها على خدها:ههههه وس حلاتك والله
شادن :سوفي الهين انت تتزوز زوان
..سيف لف على جوان اللي كانت تسمع كلامهم وهي منزلة راسها:اية ورح تجي بيتنا
شادن وهي تصفق بيدينها ببرائة :والله هلاس انا تل يوم بزي انام عتكم
سيف ضحك :حياك الله كل يوم
شادن وهي تضحك :الله يهيييك ...((البنت تجنن انا خاقه عليها))اوصف لكم شكلها
شعرها اشقر لحد رقبتها وبيضة مثل بياض جوان وعيونها عسليه ناعسين وساع
خدودها وردية وشفايفها حمر صغار وووجها مدور ودبدوبة شوي بس ماتوصل لحد تقوول عنها
متينه كانت لابسة فستان ابيض منفوش ولابسة طرحة بيضة عليها ورورد جوري..
مر الوقــــــــــــــت والكل كان قاعد يطالعهم بعد ماقصو الخاتم ولبسو بعض الدبل مجاملة
للناس وبعدها سيف قرر يطلع الحين مسك يدها عشان الناس وامه وهي تترجاه بنظرها
وطلعوا وركبو سيارته مارضى حد يوصلهم ماله خلق شي ابد ...
جوان طول الوقت ساكته وكانت مرعوبه من داخلها وش رح تسوي الحين ...
وصلو الشقه اللي شراها سيف ...ونزلت بشويش وهدوووء وتنتظر سيف لأنها ماتدري وين تروح
سكر الباب وتقدم بهدووء ودخل الأصنصير ودخلت وراه بهدووء وقف الأصنصير في الطابق
الرابع ولارضى يتحرك طلع سيف وقام يصعد الدرج وجوان تلحقه ماتدري وش تسوي تعبت
من المشي وتكلمت بصعوبة :سيـــ ....سيف
سيف لف عليهاوببرود:نعم
جوان وهي تاخذ نفس :تعبت وقف شوي
سيف رفع حاجب :ليه
جوان وهي تجلس على طرف الدرج :تعبت
سيف رحمها:طيب ..
وقف شوي وظل يتأملها بس لحد الحين مو داخل عقلة ان هي تكون مرته ياخي كأنها بنتي
سيف وهو يرفع نفس من على الجدار اللي كان متسند عليه:يلا مابقى الاطابق واحد
جوان قامت:طيب يلا
وصلو الشقه ودخلوها...
سيف رمى بشته اللي كان على يده وشال شماغه وجلس على الكنبـــهـ
بهدووء اما جوان دخلت على طول الغرفة تغير ملابسها من الفستان الثقيل وتاخذ لها دش
حار يساعدها على انها تسترخي ..
طلعت لها بيجاما وردي بأكمام كان مرسوم عليها سمايلات ملونه واخت منشفتها وراحت
تتحمم ...
اما سيف ماحب يدخل الغرفة ويزعجها ويزعج نفسه اخذ ريموت التلفزيوون وجلس يدور على شي
حلو بس مالقى رجع الريموت محلة وقرر يدخل يغير ملابسه وينام لأن بكرة وراه شغل
دخل شافها تمشط شعرها وهو مبلول بالموية لفت عليه تطالعه كان شكلها بريئ اول مرة
يشوفها على الطبيعه بدون مكياج اهي لفت عنه وكملت تمشيط شعرها خذت من اللوشن بريحة
التفاح وقعدت تحط لها سيف غير ملايع في غرفة الملابس ..
وطلع واخذ له بطانية ومخده وراح ينام في الصالة ..
جوان مااستغربت هالحركة ابدا قررت تروح المطبخ تجيب لها موية ..
وقفها صوت سيف :جوان..
اول مرة ينطق اسمها ..لفت عليه ببتسامه باردة :هلا :سيف ياربي على هذي غصب تبين لي انها بزرة..
سيف:بكرة رح اوديك المدرسة طيب..
جوان ياربي من بكرة قلق:لا مابي اروح بكرة خلها لعقب بكرة عشان اجيب كتبي
سيف تنهد :طيب بس ترى انا بروح الشغل بكرة
جوان وهي متوجهه للغفة :طيب وش اسوي يعني ..
سيف لاحول مع هذي اووووووووووف ..خل انام احسن لي

في صباح جديد على بيت ابو عمـــــاد
حنان وهي تقوم سلطان :سلطان قوووم يلا رح تتاخر
سلطان وهو ينقلب للجهه الثانية :يوووه صبري شوي بس خمس دقايق
حنان بطيبة :طيب خمس دقايق بس
راحت تصحي عماد وابوها للفطور ..
الكل كان جالس على الفطور المتواضع ((خبز وجبن وزيتون وشاي))عماد:صباح الخير
ابو عماد +حنان :صباح النور
حنان وهي تمد كوب الشاي لأخوها:وين سلطان
حنان :مارضى يقوم قال خمس دقايق شوي واقوم اقعده
عماد :ولايكون صدقنيه قاام وراح لسلطان وشال الغطى عنه :سلطان سلطان قوووم
سلطان :اوووووووووووووه حتى النو مانتهنى فيه
عماد :ترى اليوم عليك اختبار كيميا قووم راجع قبل ماتروح.
سلطان :اووووووووف طيب
قام بكسل وتوجه للحمام ويتوضى ويصلي ...وينزل يفطر

في شقة سعــد
كان نايم بالصالة اما ريناد لحد الحين تفكركيف راحت ريم من دون ماتقولها وكيف نامت اهي
متاكده سعد ناداه بس وبعدها ماتذكر شي ...ازززف ضغطت على راسها بس مافي فايده
شافت عبدالله طالع من غرفته ولابس شماغه وماسك كتبة :يلا تبين شي
ريناد:لابس موكأن مبكر
عبدالله وهويلف عليها :سكتي يشيخه اكيد الحين تاخرت على سلطان بيسويلي صاعقه اليوم
ريناد ببتسامه :طيب انتبة لنفسك وانت تسوق ..
عبدالله :اوكيشن باااي
ريناد :باااي \راحت لسعد اللي نايم قررت اليوم تغيب لأنها مارح تقدر تقاوم النوم ماتدري ليش
ريناد بهمس :سعد قوم سعد
سعد وهو يلف لللجهه الثانية :هممممم
ريناد:قوم نام في غرفتك
سعد وهو يقوم بمساعدة ريناد :طيييييي ب

في بيت ابوهيـــثم
ام هيثم :اقول بو هيثم
ابوهيثم :هلا
ام هيثم :امك كلمت البارح وقالت انها تبينا نروح للشاليهات يوووم الأربعاءلأن كل عيال عمانك بكونون هناك
ابو هيثم :ها وش رايكم ياعيال تبون تروحون ولا نروح انا وامكم
جنى وهي توقف وتلبس عباتها :لا انا رح ارووح ماصدق اطلع من جو المدرسة
فارس:وانا بروح بعد
فهد :يعني بظل بروحي مثلا وانا بروح
ابو هيثم :خلاص اجل جهزو نفسكم عشان بكرة الساعه 4العصر نمشي
الكل:طيب
ايش ممكن تشوووف جنى هنــــــــــــــــــــاك

في شقة جوان وسيـــــــــف
طالع الساعه كانت الساعه 10قام يبغى يصلي الفجر لأنها فاتته دخل الغرفة شاف التكييف مرةبارد وجوان مش
متغطية ولامه نفسها وباين عليها بردانه اخذ البطانيه وغطاها بشويش حسها بدت تلف نفسها عدل
بالبطانيه من البرد قرب منها كان يشوف تعابير وجهها مبتسمه كان وجهها طفولي بدرجه وهي
نايمه حتى هيئة جسمها تسمح بهشي ...
راح للحمام ياخذ دش ويصلي ويروح شركته ...
في بيت ابوعبد العزيــــــــــز
الخدامه :ريم قومي ريووم قومي يلا مدرسة
ريم وهي تتغطى بالبطانيه :وجعوو سونيا روحي عن وجهي ان قمت مارح اتركك ..
سونيا :لالا ماما قول لازم روهي مدرسة اليوم وكل يوووم
ريم اوووووف :قلت لك مارح ارووح شتبين
سونيا وهي تمسك رجول ريم :ريووم لازم روهي مدرسة قومي ..
ريم قامت تلوح المخاد اللي على سريرها على سونيا الى ماطلعت من الغرفة ورجعت تنام
بس وهي راجعه تغمض عيونها جاها طيف سعد اللي صار حلم او علم راحت للغرفة الملابس وشافت ملابسها
مرمية في الأرض يعني صحيح اللي صار امس رجعت تفكر في شنو رح تسوي مارح تروح المدرســه
عشــــــان ماتشوف ريناد فجأه انفتح الباب ودخلت امها ...
ام عبد العزيزبحنية :يلا يما قومي للمدرسة
ريم وهي تغطي وجها :ماابغى اروح تعبانه يوما
ام عبد العزيز وهي تجلس جنبها :ليه وش فيك ماتبين تروحين
ريم وهي تدفن راسها في حظن امها وتحاول تكتم دموعها :لا يما بس تعبانه وابغى انام
ام عبد العزيزوهي تمسح على راس بنتها :على راحتك يما بس اذا بغيتي شي ناديني
ريم وهي تبعد عن حظن امها:طيب
ام عبد العزيز غطت بنتها وطلعت من الغرفة...
نسيت اوصف لكم ريم ...
جميلة شعرها اسود لحد رقبتها وناعم مرة مش متينه ولاضعيفة حلو جسمها لونها مايل
للسمورة بس الكل يقول عنها بيضة ولها غمازه في خدها اليســـــــــــاربس تضحك او تعصب
تطلع لها عربجية شوي بس انها طيوبه عمرها 16سنه
عبد العزيز :وسيم دايم السكسوكة ماتفارق وجهه عيونه وساع سوده جذابه مرة
عمرة28سنة
في شقــــــــة جوان وسيف
صحت من النوم فتجت عيونها وشافت المكان اللي اهي فيه عرفت ان اهي ماكانت تحلم
قطع عليها تفكيرها صوت جوالها ابتسمت يوم شافت :سارة اهي اللي تتصل
جوان بفرح :سووري
سارة:هههههههههه جوان قلبي اخبارك
جوان وهي تعتدل في جلستها :انا تمام انتي اخبارك
سارة :اقول بلا رسميات وش صار امس
جوان وهي رافعه حاجب :ولاشي دخلنا الشقة وغيرت ملابسي ونمت
سارة :بس
جوان :يس يس
سارة :والحين سيف وينه
جوان:سيف راح الشركة يقول عنده شغل
سارة :الشغل من اول يوم زواجه
جوان :اي وش فيها
سارة :اها طيب متى رح يجي
جوان :وانا ايش يدريني
سارة :لا حول طيب ابدي معاه حياة جديدة واسعدية وهو يسعدك
جوان :وهذا اللي افكر فيه
سارة :طيب قومي غيرتي ملابسك
جوان تطالع ملابسها :لابعدين ملابسي شحلاتهم مافيهم شي
سارة :لية انتي شنو لابسة
جوان :البيجاما الوردية اللي فيها سمايلات
سارة فتحت عيونها على الأخير: نمتي معه بهلملابس
جوان وهي تحك راسها :وانتي منو قالك نام معي اهو نام بالصاله وانا في الغرفة
سارة بصدمه :من جدك انتي
جوان :لامن عمي ايوه من جدي
سارة :لاحول انتي يبيلك قعده طيب قومي الحين خذي دش وغيري ملابسك لبسي الفستان البنفسجي
اللي اكمامه حايرة وحطي لك مكياج وتعطري على مايجي
جوان وهي ترجع تنبطح :لا مابي ابي اكمل نووم
سارة :لا بديتي حياة سعيدة بجد
جوان :ههههههههههه طيب لاتعصبين بقووم
سارة :اي شاطرة يلا اللبسي واذا خلصتي اتصلي علي
جوان :طيب باي
سارة :باي
قامت جوان واخذت دش وصلت الظهر لأنه اذن ولبست فستان بنفسجي غامق محليها على بياضها
ناعم مرة اكمامه حايرة وفلت شعرها مع شويت رغوة
جات المشكله جوان مو من عادتها تحط مكياج واذا حطت حطت قلووس لأن حتى امها
ماكانت ترضالها تحط مكياج تقول حلاة البنت ناعمه
خذت كريم الأساس وجلست تحط بدوون ماتحس على بياضها صارة مهرج مع كريم الأساس
اللي حاطته اخذت الشدو وحطت في عيونها باللون البنفسجي وفي اللعين الثانية تلخبطت
في اللون وصار عين وعين وحطت قلوس لونه وردي صار شكلها مهرج جد
كان احلى شي فيها الفستان وشفايفها بالقلوس ولاشي عدل غير هذيلا سمعت صوت سيف يناديها
قامت تطالع نفسها خلاص مافي مفر رح اطلع له كذا حاولت انها تمسح اللي في وجهها لكنه
ماراح ..
جوان وش بيقول الرجال لي شافني اكيد بيخترع هذا من ثاني يوم كذا اجل شلون بعدين
خذت علبة المناديل وقامت تحط لها من مزيل المكياج ..وهي تمسح الفاشين دخل في عينها
وقامت تنط من الألم وتصرخ :اووش عييوني اووووف كل من سوير آآي
سيف سمع صراخها ودخل الغرفة وشافها تناقز وهي بالفستان البنفسجي اللي كان لونه رايق عليها..
سيف قرب منها ولفها عليه اخترع من شكلها وكانت ماسكه عينها اليسار ...
سيف وهو كاتم ضحكته على شكلها :وش فيك
جوان وهي تبكي :دخل مزيل المكياج في عيوني
سيف مسك يدها :وريني اشووف
نزلت يدها وفتحت عيونها بألم :اوووش يعور
سيف شاف عيونها الرمادية كان تحت اللون الرمادي احمر مرة ...:دقيقه
راح وجب غسول للعين وخلاها تنبطح وحط في عيونها شوي
جوان وهي تغمض:آآححح حاااار
سيف :معليه تحملي كان يطالع شكلها اللي خربة المكياج ..
جوان وهي ماسكه العين اللي تألمها :وش فيك تطالعني كذا
سيف ببرود :لالا ولاشي بعدين انتي منو قاص عليك وقالك حطي لك مكياج بهطريقه الهمجيه
جوان وهي شبة رايقه :انا مو حلو
سيف :ههه لا يجنن ايوه مو حلو شفتي شكلك كيف كانك مهرج ..
جوان:وش اسوي سارة قالت حطي مكياج ..
سيف :لاحول ولاقوة الابالله طيب
قومي مسحية عشان نطلع نتغدى برا..
جوان :لا اخاف يدخل في عيوني مثل مساعة ..
سيف :يعني بتروحين كذا
جوان ببرائة :لاانت امسحه لي
سيف يالليل :طيب وين المزيل حق المكياج
جوان تأشر على التسريجة جنب المناديل :راح واخذ له كم قطنه عشان يمسح المكياج
وجلس على السرير جنبها وقام يمسح المكياج من وجهها بشويش مسح عيونها اللي صارة نظيفه بس
اللون البنفسجي خفيف عليها قرب من خدودها ومسح كريم الأساس وقرب من شفايفها يمسح
القلوس من عليها كانت مغمضة طول الوقت عشان مايدخل عيونها قرب منها يوم خلص
ماقدر يقاول لون خدودها خاطرة يبوسهاوبس
بس في شي يمنعه من هالشي مسك نفسه لايتهور وقام من جنبها :يلا قومي لبسي
جوان قامت تطالع نفسها في المرايا وببتسامه :شكرا
سيف رد الأبتسامه ببرود :العفو
اتمنى ان البارت مايكون سخيف او قصير وماله معنى ..
تتوقعون وش رح يصير في حياة جوان وسيف ؟؟
وجنى وطلال..؟؟
وريم وسعــــد..؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:02 am

سلمتـــــــك قليبي بين ايدينك اياني وياك تلعب فيه ترااهــ امانـــــــه في رقبتك
ليووووم البعث تصونه وتسلمني اي ـــــاه بين الخلايق هدية ...
.
الجــــــــزء الثـــــــاني ...
البـــــــــــــــــــــــارت الأول
في بـــــــيــــــت ابوهيثم
جنى جهزت اغراضها عشان روحت الشاليه ...وفهد وفراس متحمسين مرة
جنى وهي واقفه جنب الدرج :يلا بابا رح نتأخر
ابو هيثم وهو يعدل القلم في جيبة : يلا بس وين فهد وفراس
جنى :اووو اهم جالسين في السيارة من زمان..
ابوهيثم :له له زين يلا اجل
جنى وهي تمسك ابوها من يدها :بابي اجل ماما وين
ابو هيثم راحت مع خالك من الصباح
جنى وهي تلوي بوزها :ولية مانتظرتنا
ابو هيثم وهو يقرص خد بنته :تتنتظرك وش تسوي يلا يلا بس ههههه
جنى وهي تمد بوزها :والله هذا انتو بس نقول لكم شي مايعجبكم
ابو هيثم :اقووول ترى ماسوت علي لاتفتحين قضية فلسطين ..
جنى وهي تركب السيارة :طيب
رح تنتظرك احداث كثيرة ياجنى

في شقة جوان وسيف
جوان جالسه تحفظ في النصوص نص ياعذبة الروح وهي تعيد وتزيد بس موراضي يدخل في عقلها
وتحفظه ....
سيف جالس في الصاله على الاب توب حقه يسوي كم شغله في البنك
جوان وهي تجلس جنب سيف ببيجامتها المووف الجبنيز طالعه فيها ملاك صغنووط..
جوان ببرائة:سيف تكفى سمع لي
سيف بدون مايلف عليها :شنو ماسمعت
جوان وهي تمد له الكتاب :بليييييييييييز سمع لي
سيف لا جد انا متزوج بزرة بجدووود :روحي زين ماابغى سمعي لنفسك
جوان وهي تسوي نفسها بتبكي وتعبس بفمها -_-:تكفى اليوم الأبلة قالت اللي مارح تحفظ ابهزئها
سيف عصب :شنو انتي بزرة قلت لك لا انا مشغول
جوان ماملت ورح تخلي يسمع تجمعت الدموع بعيونها:تكفـــى امي اول دايم تسمع لي اهي
وخالي سليمان
سيف ماقدر يوم شاف دموعها في عيونها :طيب طيب هاتيه
اخذ الكتاب منها :يلا قولي
جوان ببتسامة نرسمت على شفايفها المحمرة ...:طيب ذكرني بأول كلمة
سيف تنهد وهو خافي ابتسامته :فداك روحي
جوان تعدلت بجلستها :اي اي تذكرت خلاص ..
وفداك روحي واحشائي وفيض دمي
فداك القلب بنبض الحب موار
امــــــ ـا ه يالحن الهوى بفمي
جوان يوم قالت اسم اماه حست انها مارح تقدر تكمل وسيف انتبه لها بس سوى نفسه يسمع
وقعدت تكمل وتسوي نفسها مطنشة ...
ياعذبة الروح فيك الشعر يحتار
افديك ياامـــــــــــ ــ ـاه يانبض الهوى بدمي
ام كنت لؤلؤة فالقلب محار
يامن سهرتي لترعي انتي وعلى اجفانك الدمع بالآمال موار
ماقدرت تكمل ونزلت راسها تمسك دموعها لاتنزل
سيف جلس يطالعها وده يضمها ويسكتها بس مستحيل يصير هالشي والكل عارف
جوان كانت تبفي اي احد في هاللحظه يضمها حتى لو كان سيف رح تتقبل هاشي قربت من
سيف تطالعه برجاا سيف فتح يدينه وهو يقول في قلبه زين زين لها لأنه ماقاوم رغبته في انه يضمها وشكلها البريئ وهي
تطلب منه قربت منه جوان بهدووء وهو ضمها بشويش وحط ذقنه على شعرها الأشقر
المسدوول على اكتافها ....
اما جوان حطت راسها على صدرة وجلست تبكي كأنه خاطرها من زمان انه يلمها
ضلو على هالحال وسيف ينتظر جوان تخلص بكي ماكان يبي يزعجها وقرر ينفذ شي في باله
والحين ....رفعت جوان راسها من على صدرة وهي اجفانها محمرة وخدودها موردة من الحيا..
سيف تنهد :هــ جوان اسمعيني للنهاية اوكي
جوان هزت راسها بالأيجاب ...
سيف وهو يطالع في عيونها اللي تلونت للون الرمادي الفاتح المخضر...:انا موقادر
اتقبلك كازوجه احسك بنتي اختي زوجتي لا انتي كل شي فيك يوحي بالبرائة ويصرخ طفولة
مو شي ثاني ...
جوان وهي تحبس دموعها معقوله بيطلقني ....
سيف :الكذا انا افضل ان نكوون اخوان في كل مكان حتى في تعالمنا مع بعض تعامليني كأني
اخوك اونا اعاملك كأنك اختي لين ربك يفرجها وش قلتي
جوان ببتسامه دافيه :اوكي انا موافقه على هالشي ..
سيف ابتسم وقرص خدها بشويش :شلا اجل وش رايك نطلع لأني زهقت من قعدة الاب توب
جوان :لالالا وراي اختبار بكرة ..
سيف :مو لازم تروحين بكرة وانا اكلم المدرسة يعيدون الأختبار
جوان بتسرع :لالالا محد في المدرسة يدري اني متزوجه غير سارة
سيف عقد حواجبة :طيب
جوان بحراج :يعني انا مابي احد يدري اني متزوجه تعرف نظرات البنات لي اني متزوجه\في هالسن بيقولون اكيد
اهلها مايبونها ولا ليش زوجها في هالسن مارح يصدقون ظروفي ابدا عرفت الحين
سيف ببتسامه :طيب يلا روحي ذاكري وتعالي بسرعه عشان نطلع
جوان وهي توقف :لالالا اطلع بروحك انا ماابغى اطلع
سيف عصب :احسن يلا
راح للغرفة واهو معصب هالبزره هذي مسوية نفسها شي والله ماتسوى ولا شي عندي
.....((رح تتحسف كثير على هالكلمه))


في بيت ابو عبد العزيز
كانت تحاول ترفه عن نفسها وتنسى اللي صار ولا كان شي حصل بس اللي محد كان متوقعه
رن جوالها وهي جالسه على الاب توب تقرى رواية تونسها وتنسيها شوي...
شافت الرقم غريب عقدت حواجبها وسكرت في وجهه لأنه اهي ماترد على ارقام غريبة ..
بس الجوال ماوقف من انه يرن تأففت بملل وردت بصوتها العربجي شوي :آآلو \
...:هلا بأحلى الوو
ريم انتفضت :سعد
سعد :عيون سعد انتي
ريم بغصة :وش تبي
سعد :ابد سلامتك بس اشتقت لك
ريم بعصبيه:انت من وين جبت رقمي...
سعد :هههههههه ترى ماهي صعبه اجيبة
ريم بعصبيه اكثر :اخلص وش تبي
سعد :ابد ابي اقابلك اليوووم
ريم بنفعال :خير ومن تكون عشان اقابلك
سعد :تكونين امممم خدامة سعد
ريم بتهور :تخسي مابقى الا انت واشكالك
سعد بروقان :له له ماتفقنى على كذا يحلوه
ريم :اوووف روح عني زيين
توها بتسكر الا سمعته يقوول اجل استقبلي الرسايل اللي رح تجيك
باي ياحلوه ....
((صور وشو ياترى))


في بيت ابو عماد
حنان جالسه مع اخوانها في الصاله يشربون شاي ...
ابو عماد :يعني مرتاح انت في شغلك يبووك
عماد وهو يحط كوب الشاهي :اي الحمد الله وصاحب الشركة سيف توه متزوج وزيد رواتبنا
وطيب مرة ...
ابو عماد :ايه الأصيل الأصيل طول عمره
حنان ببتسامه :سلكان شخبار الدراسة معك
سلطان وهو يلف على اخته:هذهي ماشية
حنان :الحمد الله شد حيلك عشان السنه الجاية
سلطان :انشاءالله خير


في شقـــــــــــــة سعد
ريناد جالسة محتارة تتصل على ريم بس ماترد ليه ماتدري خافت ان يكون صار فيها شي
ريناد وهي تجلس جنب سعد:سعد ابروح عند ريم طيب
سعد برتباك :لالالا وليه تروحين
ريناد :مدري من يوم طلعت من بيتنا هذاك اليوم وهي ماترد على اتصلاتي ابد ابي اشووف شنو فيها
سعد :مو لازم تشوفينها خلاص
ريم :يووووووووووه سعد
سعد وقف :انا قلت لا يعني لا خلاص
دخل عبد الله :خير وش فيكم صوتكم واصل لبرى
سعد بدى يهدأشوي :لالا مافي شي
عبد الله لف على ريناد اللي مادة بوزها :افا وش في الحلوة زعلانه
ريناد وهي تروح تضم عبد الله : قولة ابغى ارووح جنب ريووم موراضي
عبد الله عقد حواجبه :خلها تروح ليش مو راضي
ريناد :انا ادري عنه
سعد وهو ياخذ جواله اللي بدى يرن :قلت لا يعني لا ومابي نقاش طيب يلا سلام
اخذ مفتاح سيارته وطلع من البيت بكرة ....
وريناد جلست مادة بوزها وقعد عبد الله يراضيها الى ان طلعها معه ..
(((خخخخخخ لا تعليق)))


في الشـــــــــــــــاليهاتـــــــــــ..
جنى جالسه اهي وبنت خالتها الاء وبنت خالها نور ياكلون شيبس بالملح والخل ..
الاء :وش رايكم نقوووم نطلع
جنى وهي تمدد رجلينها على الكرسي :انا ماعندي مانع
نور وهي مكشرة :مارح نقدر
الاء وهي عاقده حواجبها :لــــــــــــيه
نور :مو اخوي موسى هنا مارح نقدر نطلع بدونه
جنى وهي مفتحه عيونها على الأخير :لا تقولين اخوك موسى جاااء
نور وهي تهز راسها :ايه للأسف جاء
الاء وجنى :لااااااااااااااااامانبغى
نور :هذا اللي حصل
جنى :اووووف يعني وش نسوي الحين
الاء :وش رايكم نروح عند البحر نسبح ونستهبل
نور :يلا بس ترى مافي حركة هنا ولا هنا
جنى :لالالا افا عليك
الاء انقزت تلبس شورتها وتلبس عباتها ...
وجنى ضلت ببرمودتها الجنز وقميصها مرسووم عليه الأنمي لأنها تعشقهم مووت
ونور لبست شورت احمر وبدي اصفر فاااقع ....
راحو عند البحر وشافو شلة شباب جالسين يعزفون على قيتار وواحد منهم يرقص ..
نور :وين وين ماتشوفون اللي هناك ..
جنى :يوووه عادي ماعليك منهم
الاء :لا والله انا اخاف ..يلا ندخل
جنى :لا والله انتو بدخلون دخلو بس انا مارح ادخل
الاء ونور :اوكي اجل تشااااااااو
جنى بصدمه :من جدكم بتخلوني وتروحون
نور :لا من عمنا ايوه من جدنا انتي ماتشوفين شباب هنا يعني اكيد بيجلسون يقزونا
وانا ماابغى هالشي ..يلا ندخل
جنى بتهور كبير مرة :انتو دخلو انا موداخلة
الاء مفتحه عيونها على الأخير :انتي من جدك
جنى :ايييييييييه
نور وهي رافع حاجب :اوكي خليها تولي
الاء نور دخلو اما جنى ماحبت تكسر كلمتها جنبهم سمت في داخلها وقربت من الموية قامت تمشي شوي شوي
والمووج يلامس رجلينها البيضة ...
مشت ومشت الى ماوصلت الموية لحد خصرها لفت تطالع ورى وشافت انها ابتعدت بعيد
مااهتمت وجلست تمشي اكثر واكثر الى ان حست بشي يلف على رجلينها ...ويربطهم لها اهي
قامت تصارخ :آآآآآآآآآآه
كانت تحاول تفتح رجلينها بس مافي فايده ... وفجأه قام واحد من الشباب يوم سمع صراخها وراح لعندها
ونزل تحت في الماي شاف طحالب بحرية محوطه رجولها بقوة ومن كثر ماقامت تحرك في رجلينها
انعقدو على رجولها وصارو مربوطين
الشاب شاف جنى لسى خايفه مسكها من يدينها وسحبها معه الى برى البحر >>والله ماشفت مصطلح عدل
شاف جنى وانتبه لوجها هذا اهولا يحلم معقوله الصدف تجمعه معها
جنى كانت ترتجف ماكلفت نفسها ترفع راسها من الفشيلة ...
سمعت واحد من الشباب ينادي ..:طلال طلال تعال شوي
جنى رفعت راسها على طول بدون اي كلمة بس مجرد سمعت الأسم :هو الا هو اللي في المستشفى
قامت بدون ماتشكرة حتى ركضت لداخل وهي ترتجف من البرد ....
يارتى ايش رح يصبر في جنى

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:03 am

((قلب تعيس))
هل يقارن المعرروف يوما بشيئ باخس الأثمان ام له
ثمنن يحدد في الأسواق ومحل الذهب والألماس
سأرد لك المعروف يوما لكن بعيدا
عن المال والأسواق
تحياتي ((جوان))

في بيت ابو عبد العزيز
لحد الحين تكالع الصور مصدومه معقوله هذي انا بس بس كيف صار كذا انا مارقصت
ولال..أهئ اهئ ياربي مع هالمصيبه الثانيه وش اسوي الحين ...
جاها صوت جوالها يتصل ...راحت وشافت رقم سعد طنشته الى حد ماطفش ورسل لها رساله ..
((سمعي ردي احسن لك ولا الصور هذيلا في دقيقه وحده لالا مء دقيقه ثانيه وحده
وهي عند اخوك عزوز وابوووك وش رايك يقلبي بتردين ولا احط ارســـال ))

ريم هاااااا الا ابوي وعبد العزيز ... اتصل وردت عليه ...
ريم بصوت مبحوح :الو
سعد :هلا بأحلى الووو هلا وغللا
ريم وعععع :خلصني وش تبي مني
سعد تنهد :مستعجله يقلبي طيب طيب ابيك تجين بكرة للشاليه عندي
ريم وقفت وبعصبيه :نعم
سعد بهدووء ينرفز :توتوتو لا تخافين مافي احد معي بس انا وانتي
ريم بنرفزه :وهذا اللي ماابيه انت شتبي مني ها قولي وش تبي مني
سعد :ابد سلامتك مابي منك شي ابيك تجين الشاليه بكرة الساعه 11ونص
ريم وهي تتخصر :لا يشيخ ومنو بيسمح لي اطلع في هالوقت
سعد وهو هااادء مره هدووء غريب كمدري بس تعالي لي الشاليه
ريم بعصبيه :وشلون اجي بعدين على مااوصل الشاليه الا اوصار لازم ارجع البيت
سعد :اوكي اجل تعالي اممممممممممم
ريم كطيب اذا جيت انت شتبي مني
سعد :وش فيك مستعجله انتي تعالي وبعدها يجيب الله مطر
ريم بعصبيه :مااتوقع منك يجي مطر
سعد تنرفز جد :بتجين ولا ارسلهم
ريم لا زم تحدد مصيرها في هاللحظه توافق او انها ترفض
ان رفضت رح تصير مشكله ومصيبه واحتمال كبير ابوها يذبحها وان وافقت رح تضيع سمعتها
جلست تبكي تبكي على اللي اختارته بس لازم تسويه عشان امهاوابوها واخوها ...
هذي الدنيا والقدر ساااري محد يكابر محد يكابر ...
وعلى قوولتي
ان كانت حاجتك عند ال..... قوله يسيدي ويتاج راسي
وان كانت حاجتك عند امك ترضيها وتمشي امورها
وان كانت حاجتك عند ابوك تتمنى رضاه وتحقق كل مطلبه
بس ان كانت حاجتك عند سعد وشو يرضيه ...مايرضيه غير التراب

((ربي يكون في عونك الريم))


في شقة جــــــــــــــوان
جلست الصباح وقامت غيرت ملابسها ولبست المريومل حقها حطت لها كريم وواقي شمس
لأن الحصة الأولى بيضلووون في الطابور بسبب البنات وبتتأثر بشرتها من الشمس ..
رفعت شعرها بمشبك كرستالي وخلت غرتها على وجهها الصغير الطفولي ..تعطرت وتأكدت من كتبها
وطلعت الصاله وشافت سيف متمدد ونايم بثووب والغتره وشكله جاي متاخر وتعبان ..
تنهدت انا ماسويت شي بس او عصب ليه ماادري ...والله اوووف
قربت منه وبصوت هامس :سيف سيف سيف قوووم
سيف فتح عيونه الناعسه :همم وش فيك
بعدت عنه يوم شافته يطالعها ابتسمت ابتسامه بريئة :صباح الخير
سيف خخخ :هلا
جوان وجع مايعطي وجه :اان...انا بروح المدرسة منو بيوديني
سيف وهو يتمغط :انا بس دقيقه اخذ دش ووديك على طريقي ..لأني بروح الشركة
جوان وهي تجلس :طيب
دخل الغرفة واهي راحت المطبخ تسوي لها كوفي وتاكل كوكيز
قعدت تشرب من الكوفي شافت سيف داخل ..:يعني سويتي لي في طريقك
جوان برتباك :مدري نسيت
سيف :طيب يلا مشينا
لبست عباتها وطلعت ركبت معاه ...
كــــــــانو طول الطريق ساكتين .. وصلت المدرسة ...
سيف :الساعه كم خروجكم عشان اخلي سايق الشركة يجيك
جوان :لالالا اخاف انا مااركب مع السواقين
سيف عاقد حواجبه :ليييييييييه
جوان ببرائة :مرة بنت معانا في المدرسم ركبت مع السايق وخطفها وبعد اسبوعين رجعها وهي مجنونه
وانا ماابي اصير مجنونه مثلها ...
سيف وهو ماسك ضحكته :لا لاتخافين مارح يخطفك لأنه لو رح يخطفك كان خطف اخواتي قبلك يلاانزلي تأخرت
جوان وهي تترجاه :لالا بليييييييييييز مابي اركب مع السايق ..
سيف عصب :وبعدين يعني
جوان ماسكه نفسها لا تصيح بسبب صراخه : شووف انا مارح اركب معه حتى لو جاني ...
سيف :يصير خير يلا انزلي
جوان توها بتنزل الا سمعت صوت سيف :جوان
جوان رجعت للسيارة :ها انت بتجيني
سيف رافع حاجب :لا بس خذي طلع من جيبه 50ريال اشتري فيها لنفسك اليوم وبكرة اعطيك مصروفك
الخاص ...
جوان وهي مفتحه عيونها :وش اسوي انا في 50ريال كلها غرشة موية بشتريها بعدين انا عندي
فلووس شكرا
سيف عقد حواجبة :ليه انتو ماتشترون وجبات وكذا يعني
جوان وهي تلوي بوزها :لا يوم يبيعون ويوم لا يلا تأخرت باي
سيف تنهد :باي
((اممم نقدر نقول بداية سيئة او جيدة))


في الشــــــــــــالية
جنى لحد الحين نايمه ...وطول الليل مانامت من البرد والكحه والزكام والخ الخ ..
نور جالسه جنب جنى :جنى جنى قومي جنى
جنى وهي تلف للجهه الثانيه :هممممممم
نور وهي تشيل البطانيه عنها :بسك نووم حرام عليك الساعه 3راحت عليك صلاة الظهر والحين بتروح العصر
جنى وهي تتأفف:اووووووووووف ياربي معك انتي كم مرة اعيد وازيد لك ابقوووم بس
بعد شوي ..
نور قامت تنادي:الااااااااااااااء الاااااااااااااااااااااء
الاء جات وهي تركض جالسه تشرب كادي :نعم وش فيك
نور وهي تغمز لألاء :وش رايك نروح الكانتي اللي هنا
الاء تتغيبه :اي كانتي في هنا كانتي
نور عصبت وقامت تأشر لها على جنى ..
الاء فهمت :اييييييييييييييه يلا نلبس ونروووح
جنى نطت :خير خير تروحون بدوني انتظرو اصلي واجي معكم
نور وهي تسوي نفسها مو مهتمه :لالا حلفت عليك رجعي نامي انا والاء بنروح انتي خلك هنا
جنى وهي تتخصر :لا يشيخه شبعت نوووم الاوووئي انتظريني
الاء وهي تبتسم :طيب بسرعـــــــــــــــه
جنى قامت تغير ملابسها وتصلي وتلبس عشاان تروح معهم ...
في المــــــدرسة
جوان جالسة جنب سارة ... وتسولف لها ..عن سيف وعصبيته عليها بعض الأحيان
صفرت تعلن ان الفسحه بدأت طلعت سارة وجوان يتمشوون جات بنت شعرها احمر فاقع وسمرة شوي
جمالها عادي ...
جات سلمت على جوان وجوان مدت يدها تسلم عادي فكرتها وحده من اللي معجبات فيها
البنت بدلع مولايق عليها :انا اسمي صبا
جوان ببتسامه مجامله :هلا
صبا :انتي اللي توك متزوجه انا حظرت عرسك
جوان ياربي مع هالقلق:اها طيب وش اسوي
صبا بوقاحه :اممم ماقلتي لي زوجك دخل عليك
جوان عاقده حواجبها :كيف يعني
سارة :انتي وش دخلك
صبا :لا ابد سلامتك بس اسأل يعني لمسك
جوان وهي موفاهمه شي ابد لأنها مالها ومال هالحركات :لا انا اصلا مااعرف الأشياء هذي وماافهم قصدك
صبا قربت من اذن جوان :طيب روحي البيت وقلي لزوجك سو.........واهو يعرف بس
وادعي لي بتستانسين كثير
جوان ابتسمت ببرود :يصير خير
مشو وسارة مسكت جوان وش قالت لك ..
جوان :تقول قولي لزوجك سو..............وبس
سارة فتحت عيونها على الأخير :صج ان البنت وقحه وليكوون بتقولين له
جوان وهي مش مباليه بالموضوع ابدا :خليها تولي زييين امشي ندخل داخل بس احتريت هنا
سارة :طيب يلا


في بيت ابو عبد العزيز
ريم ماكانت تبي تروح المدرسة بس ماتقدر تقوول لا لأن امها رح تسألها لبست مريولها وكالعاده
شعرها القصير مفلول ولبست عباتها وطلعت بدون فطور لأنه مالها خلق شي ابد
وكلماتتذكر انها اليوم رح تروح عند سعد تخاف وقلبها يدق وشي ثاني مالها خاطر
تقابل ريناد ابد ...
((الله يكون في عونك ريوووم))



في الشــــــــــــــــــــاليه
جنى ونور جالسين ياكلون ايس كريم والاء تاكل جلكسي اللي سوى حريقه داخلها من الحر
جنى راحت جلست جنب نور::دريتو شنو صار فيني امس
نور والاء متحمسين :شنو صار
جنى :تتذكرون اللي قلت لكم عنه المزيوون اللي كان نايم مع ابوي في المستشفى
نور :ايه فارس احلامك وش فيه
جنى :مالت عليك مش فارس احلامي
الاء دخلت جو :طيب ماعليك منها خلها تولي وش دخله الحين
جنى عطت نور طاف وقامت تكمل لألاء:امس يوم دخلتوانا نزلت في الموية وشوي واحس
ان في شي يربط رجولي و............................وكملت لهم السالفه
نور صرخت :احلفي
جنى :والله انا من الخوف ركضت لداخل يوم شفته اهو اللي انقذني من الموووت والغرق
الاء وهي تصفق :يعيني على روميو وجوليييت
جنى بأحراج :مالت عليك وعلى اللي يقولك مرة ثانيه
نور وهي تطالعهم :شوفو ذاك المزيوون اللي جاي
جنى لفت وابتسمت :هذا طلال
الاء مفتحه عيونها :هذا هو
جنى :اي قومو ندخل قومو
توهم بيقومون انصدمو يوم شافو هيثم يسلم على طلال ...
وش السالفه ...وهل هيثم يعرف طلال؟؟



في المدرسة
جوان جاها السواق ولا طلعت ..:هين انا قلت له اخاف اركب مع السواويق غصب بيركبني
بنشوف منو كلمته تمشي ..
سارة :يابنت الحلال روحي وتفاهمي معه اذا رحتي البيت الحين امشي
جوان بعناد :لا يعني لا يعني لا ماابغى
سارة وهي تغطي وجهها :بكيفك انا رح ارووح الحين اوكي باي
جوان وهي تحط رجل على رجل :باي


برى في الحــــــــــــــر
كوثر جالس يستنى برى وهو ميت من الحر ... اخذ جواله واتصل على الأستاذ سيف :الوو
سيف :هلا كوثر جبت المدام
كوثر هو حران مرة :بابا مدام مافي ايجي انا هنا هر واجييييييد
سيف بعصبيه :ككيف يعني انت من متى واقف
كوثر :انا اوقف هنا اتنين سائه مافي اطلع كلاص بابا انا روه
سيف بعصبيه :انت ناديتها ولا لا
كوثر :اي بابا انا قول جوان ال..جوان ال...بس مافي اسمأولا اطلاع
سيف :لاحول طيب خلاص امشي روح انا بجي الحين
كوثر :يللا بابا سلام
سيف :لاحول ولاقة الابالله مع هذي والله انها نشبه
اتصل على جمال :الو جمال جهز سيارتي بسرعه
جمال :حاضر طال عمرك
سيف سكر التلفون :ياسالم سالم
سالم :نعم طال عمرك
سيف :انا بطلع ورح ارجع العصر ابيك تودي الملفات هذيلا للشركة الثانيه طيب
سالم :حاضر طال عمرك بغيت شي ثاني
سيف وهو ياخذ نظارته :لا
طلع وهو خاطره يذبح جوان على اللي تسوية

ياترى ايش رح يصير في جوان ووش اخر تطوراتها مع سيف ؟؟
وريم بتروح مع سعد ولا رح تبتعد عن قرارها في اخر لحظه
وجنى وش رح تسوي مع اللي رح تعرفه وتقوله جدتها؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:03 am

عندما ارى الناس تلهو وتلعب اسأل نفسي هل سالعب يوما مثلهم
ام سيكوون بعلي عنيد ولن يرضى بذلك ....


البــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت الثــــــــــــــــــــــــــالــــــــــــــث
((عهد جديدة ))
طلع من الشركة معصب راح للمدرسة وقام ينادي لها الى ماطلعت
جوان وهي تمد له شنطتها :خذ تعبت وانا شايلتها ..خذها ....
سيف لف عليها وهو رافع حاجب :اذا صرت اشتغل عندك اشيلها ..
جوان بتعب :تكفى ظهري تكسر منها
سيف :والله محد قالك تأخري
جوان وهي تركب :يعني انا قلت لك اخاف وانت غصب يعني خلاص كل يوم تعال جيبني
سيف وهو يضحك بستهزاء :ههههاي يصير خير
جوان وهي تفتح موضوع جديد :امممممممممم سيف اليوم ودني عند امي
سيف لف يطالعها :وش جاب لك هالطاري
جوان :يوووو سيف انا اشتقت لأمي تكفى خلني ارووح لها
سيف يتنهد:هـــ طيب
طــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــال الصمت في الــــــــــــــــســـــــــــيـــــــــــــــــــ ـارة
جوان :سيف شنو يعني ...........
سيف من صدمته بسؤالها سحب بريك وجوان رقع راسها في القزازه اللي قدام ...
جوان بألم :ايييييييييييييييييييييييييي
سيف لف يطالعها :انتي منو معلمك هاالكلمه
جوان وهي تحط يدها على راسها :بنت في المدرسة جاتني اليوم وقالت لي وقالت بتستانسين كثير ..
سيف وهو يطالع بعيد في السيارة وسرحان :......................
جوان ببرائة :يعني شنو سيف
سيف لف يطالعها :ماعليك منها بنت سخيفه وانا بنقلك من المدرسة طيب
جوان بعصبيه :لالالالا مااابي
سيف عصب من ردة فعلها :انا قلت رح انقلك اوكي
جوان دمعت عيونها :طيب ليه تصارخ
سيف استوعب انه صارخ عليها :ماكان قصدي اصارخ بس انتي خليتيني اعصب
جوان لفت للجهه الثــانية وقعدت تكمل صياحها ....
((وش نسوي معك يعني ))
7
7
7
7
7
7
في الشــــــــــــــــــــــــــــاليه
جنى دخلت داخل جنب جدتها وكانت جنبها حرمة كبر جدتها او اكبر شوي وكانت ام هيثم وام موسى وام نايف جالسين جنبهم ..
جنى راحت بفستانها البرتقالي السيور الناعم اللي يناسب جو البحر وقلوسها الأورنجي الفاتح ..
سلمت على جدتها وباست راسها وسلمت على الحرمة وحست انها شافت هالحرمه من قبل بس ماتدري وين ...
جلست جنب جدتها الي اشرت لها تجلس جنبها ...
بعدها بشوي دخلت نور والاء وهم لابسين شورت بنفسجي وقميص على الرقبة لونه اصفر فاتح ...
وفالين شعرهم اوصف لكم نور والاء وش رايكم ..
نور :جميلة جمال لايوصف شعرها طويل لحد خصرها لونه اسود غامق وناعم مرررة عيونها لونهم مداخل مع الللون البني والأخضر الفاتح وخشمها ضعيف ومسلووول وفيها خزامه وفيها غمازتين وجسمها ضعيف مرررة وحلو وبيضه و . عمرها 16سنه
الاء :جميلة بس اهي قزووومه شعرها مايل للون الأحمر طبيعه يوصل اطول من كتوفها ضعيفه مرررة مايله للسمورة
لون عيونها بني واسعه صديقة جنى ونور الروح بالروح وهم عيال خاله ... عمرها 16سنه ...
نور والاء سلمو وجلسو جنب اماهاتهم ...
الجده :ها يام طلال وش اخبار ولدك عساااه بخير بعد دخوله المستشفى ذاك اليووووووم
جنى مصدومـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــه
ام طلال :والله الحمد الله بس جالسه ادور له بنت الحلال بس ماني لاقيه حد يناسبه كل ماقوله على وحده يقوول مايبيها ...
الجده وهي تناظر البنات :ومااعتقد ماتعجبه وحده من هالبــــــــــــــنات الحلوين المزااااااايييييييين
نور تهمس لجنى :واااااااي يالفشيله جدتنا تخطب لنا لهدرجه طايحين في كبووودها ...
جنى شوي وتصيح :والله ان اخطبتك انتي لاتوافقي وانا بعد مارح اوافق ...
والاء :وانا بعد ان اخطبتني مارح اوافق
جنى ونور ناظروها نظرة ....
الاء :اي ليه ماتخطبني وش فيني انا
نور :ياحلو تبي الولدها وحده توصل لطوله مو تجي ربع ساقه
الاء بعصبيه :شب شب عاد بعدين ترى انا اوصلك الى كتفك
نور وهي ماتمه الضحكه :قصدك لذراعي
جنى :لالا كل شي ولا الووووووء لاتغلطين لااقوووم اتوطى ببطنك سكتي خلينا نسمع
ام طلال:خلاص اخذ رايه واقوووووووولكم مارح نلقى احسن من بنتكم ..
الجده :تسلمين والله ..
قامت ام طلال ....
الجده :على ويم ياخيتي تو الناس ماتغديتي
ام طلال :لا والله طلال وتولار ينتظروني في البيت ... مااقدر اطووول عليهم وعشان افاتح طلال بالموضوع
الجده :انشااء الله خير بس لاتقطعينا ...
ام طلال :انشااء الله يلا اكرمكم الله
الجده :الله يحيك
طلعت ام طلال وجلست الجده ...
الجده :وش رايك ياام هيثم
ام هيثم بهدوووء :البنت توها صغيره ...
الجده :عادي وش فيها بعدين احنا زوجناك وانتي اصغر
ام هيثم :بس الزممن تغير ياجده
الجده :لا تغير ولا شي يلا الحين اتركونا انا وجنى لو حدنا ...
ام هيثم وام نايف وام موسى :طلعو بدون نقاش ....
الجده قامت تخز نور والاء بمعنى يلى طلعو ...
نور وهي تحظن جدتها :وش فيك جدتي
الجده وهي معصبه :اطلعو ابغى جنى بكلمة راس
الاء وهي تقووم :اوكي جدتي انا طالعه
الجده :فديتك والله
ونور :وانا بعد بطلع
الجده :ايه هذيلا العاقلين ..
جنى وهي تناظر جدتها :وش فيك ياجده
الجده :انا يوم كان عمري 9سنين تزوجت جدك ويوم جلست اليوم الثاني طلعت نتيجة حمالي بعمك محمد ...
بس كنت مستانسة ليش ان رجلي راضي علي و
جنى بأدب تقاطعها :قولي جدتي وش المختصر
الجده ابتسمت :طلال ولد ام طلال خووش ولد وانا قلت لمه وقالت انها تبيك له وانك انسب وحده له
جنى تبلمت :اي طلال ليكون ولد الحرمة اللي طلعت
الجده :ايه هو وش رايك فيه
جنى وهي منزلة راسها :جدتي انا توني صغيرة
الجده :......

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:04 am

في شقة سيف
سيف وهو يسكر ازرار قميصه الاسود :يلاجوان
جوانوهي تتعطر :طيب جيت
((كانت لابسه بنطلون سكني رصاصي وبلوزه سوده مكتوب عليها بالرصاصي
stobbeوجزمه سبورت رصاصي ))
(وكانت رافعه شعرها بمشبك اسود وحاطة لها قلوس وردي
جوان:يلا نمشي..
سيف يطالع بشكلها البرئ بهل ملابس : يلا طيب
لبست عباتعا وحجابها وطلعت
سيف وهو رافع حاجبه :غطي وجهك
جوان:لاوالله انا ما اتغطى اصلا
سيف قرص خشمها اللي تحول لونه للآحمر بسرعه
جوان:ايييييييييي وجع وش هادفاشة وحش
سيف فتح عيونه :شنو قلتي
جوانوهي تحك خشمها :لا اقول الجو مرءه حلو اليوم
سيف :اي على بالي بعد
ركبو السياره وتوجهو الى بيت بو خالد عشان جوان واهو يروح للشركة بياخذ اوراق...
((الله يعينك على اللي بيجك يا جوان))

في بيت بو عبد العزيز
خايفه ومتوترة مره مأبقا غير ساعة ونص ويجي الوقت اللي لازم تروح فيه لسعد.. مرت النص ساعة وبقت ساعه جاها مسج من سعد
{عساك جهزتي ترى موباقي غير ساعه لالا باقي 55 دقيقه يلا روحي جهزي باي يا حلو }
ريم بلعت ريقها وراحت غرفت الملابس وخذت لها بنطلون جنز اسود سكني وقميص ابيض وربطة شعرها بأهمال صح
قصير }
طالعت اساعه باقي نص ساعه كلمت الخدمه :الو ناجيه قولي للسايق يجز هزوجهزي معه
ناجيه :حاضر مس ريم
ريم خذت عباتها الكتف وشنطتها ونزلت وشافت امها جالسه باصاله
تكلم تلفون جلسة جنب امها الي ماخلصت م مكالمتها :وين رايحة
ريم مرتبكه: يما انا بروح عند صديقتي ريهام هي تعباه ورايحه لها
الام :انتبهي لنفسك يما طيب ولا تتأخرين
ريم:طيب يما بس انتي ادعي لي
الآم :الله يوفقك يما ويهديك ويبعد عنك عيأل الحرام
ريم ترددت اذنها كلمت ((اعيال الحرام)00
ريم باست راس امها :آمين مع السلامه
الآم : الله يسلمك من كل شر
{ربي يهديك ياريم}
في بيت الجده ام سليمان
سليمان جالس على مباره كرة قدم ..0
وهو متحمس
روان :سليمان سليمان
سليمان:....0
روان بدلع :انا كنت بقولك شي عن جوان بس انت شكلك ماتبي
سليمان من سمع اسم جوان: جوان وش فيها
روان وهي تحط رجل على رجل :سلامتك مافيها شي مو انت مشغول ماله داعي اقطع عليك
سليمان وقف ورح لها ومسك شعرها :وش فيها جوان تكلمي
روان وهي تتألم اي اي طيب اتركني عشان اقولك شنو فيها
سليمان تركها :يلا وش فيها
روان تعدل جلستها :بتروح اليوم عند اختي المها
سليمان باوناسه : جد اجل انا رايح لها
روان تتخصر: يالخاين الحين انا قلتلك عشان توديني معك مو عشان تمشي عني
سليمان :طيب سبع دقايق ون ماجيتي انا بمشي
روان:اوك
صعدت تغير ملابسها
ونزلت وشافت سليمان
يكلم امها
روان:امي تعالي معنا..0
الام بتعب :لالاانا تعبانا روحو انتو وسلمو على عليهم وقولي لجوان تجي تزورني ولهت عليها
روان: من عنوني كم ام انا عندي
راحو لبيت بو خالد

في بيت بو خالد
كانت جالسه تقرا مجلة سيدتي
جات الخدامه:مدام
ام خالد :نعم
الخدامه :مدام جوان بره
ام خالد بقسوة :خليها تدخل اشوف وش تبغا
دخلت جوان وبخطوات سريعا لامها :ماما اشتقت لك مررة
ام خالد تبعدها:وش تبغين اخلصي
جوان ببتسامه:مامي ان جيت اشوفك
ام خالد:انتي ما تفهمين انا مو امك كم مره اعيد وزيدفي تفس السالفه
جوان كاتمة دموعها:يما ترى على اللي صار انا مالي ذنب
ام خالد:اووه انتي وبعدين معاك قلت لك انتي مو بتي احنأ متبنينك من كندا تفهمين يلا برى طلعي برى بيتي وأن جيتي والله
ثم والله لاحش رجولك حش
جوان ودموع على خدها :وش قصدك انا مش بنتك
ام خالد بعصبيه وهي تدف جوان للباب :ايه ارتحتي الحين اطلعي من بيتي
اطلعة جوان وجلست عند فتحت الباب تبكي((وش قصدها بأني مش بنتها وانها متبنيني من كندا والله حرام اللي يسونه فيني ))0
وحطت يدها على وجها وجلست تبكي
وش هالحظ العاثر

في اشالية
كان جالس ينتظر وحاط رجل على رجل وجالس يسحب من الخان ويطالع الساعه فجأه رن جواله
كانت ريهام رد عليها :الو
ريهام بغنج :هلا سوسو
سعد بضحكه خبيثه :هلا بريهام قلبي
ريهام :ه فيك مارح تجي السهرها اليوم
سعد :لا والله مواعد ناس في الشاليه
ريهام :ههههههههههههه طيب قلبي باااااااي
سكر من ريهام واتصل على ريم :وينك
ريم بخوف :انا في الطريق هذاني وصلت انت رقم الشاليه حقك
سعد:171سرعة لا تتأخرين
ريم:طيب
ريم لفت على الخدامه:ناجية بسرعه انزلي معاي يلا
ناجيه :حاظر مس ريم
ريم نزلت واخذت شنطتها وهي في داخلها تبكي الم وتدعي في داخلهل.......0
رن جوالها ردت :الو
سعد :كأني اشوف الخداامة معاك
ريم ياربي وش اسوي:اي ليه تسأل
سعد بعصبيه: اقول شكلك تبين ابوك يدري عن بلاوك اوكي
ريم بخوف :لالالاخلاص طيب سكرت الجوال
ولفت كناجية خلاص روحي السيارة عند سلوى
ناجيه :طيب مس ريم
راحت للشاليه وهي خايفه ودخلت وشافت الشاليه فخم مره غالب عليه اللون الاحمر والاسود
والاورنج
سعد وهويقرب منها ويبوسها على خدها :هلا وغلا اخيارك
ريم تمسح خدها بقرف:الحمدالله اخلص وش تبي
سعد وهو يهمس في اذنها :ابيك انتي
ريم قامت تصيح :لالا تكفى ما ابي اعيد ذيك المره
سعد وهو يسحبها لحضنه :ماهوب على كيفك
{هذا البنت اللي تطلع مع كل واحد }

عند سيف
كان يمشي في الطريق راجع للبيت بس تذكر جوان وراح لها وصل وشاف بنت متكوره على نفسها وباين عليها تبكي
حس انه يعرفه الجسم حتى خصلات الشعر اللي تطله في الجوانب
ركض لها وقام يهزها بشويش:جوان جوان
ماسمع غير شهقاتها
حضنها لصدره بشويش وجلس يهديها ويمسح على ضهرها
سيف:جوان حبيبتي وش فيك في البرد هنا
جوان غرست اصابعها في اكتوف سيف وتشد اصابعها عليعه:سيف هأامي مو هذي
سيف منصدم كيف عرفت اكيد خالتي قالت لها :اششش حبيبتي اهدي طيب
جوان :ابي اروح البيت
سيف ابتسم:طيب يلا قومي
جوان دفنت راسها على كتفه :رجولي مو شايلتني
سيف ببتسامة:يعني احملك
جوان بهمس :اي
حملها اسياره وركبها ونزل كرسي السيارة الى ورى وركب ممشى للبيت..0


هل ذنبي اني ذهبت اللي المنكر يوما دون علمي ...
وحين استغفرت الله ليغفر ذنبي رأيت الذئاب تحووم حولي ..
رباه في دنيا الهواااااء لا لا تخليني ...
في الشـــــــــــــــــــــــاليه
كانت في الأرض جالسه تبكي على اللي جالس يصير لها كانت تطالع
سعد اللي منبطح على الصوفا وحاط يده على جبهته ويتنفس بسرعه
ريم طالعت الساعه كانت الساعه 2ونص قامت وهي تكتم دموعها
امها الحين بتخاف عليها راحت للغرفة اللي كرهتها من صــــار اللي صـــار
اخذت عباتها وشيلتها وراحت تبي تطلع من هالمكان الكئيب
حسافة ضيعت نفسي ..
مع واآحد طلع مذئووب ...
ياليت اني لهذاآ اليوم ..
قد حسبت حساآب ...
خلاص انا ضيعت نفسي ضيعت نفسي معاه ماتوقعت ان الأمر يتطور لكذا
اسندت راسها على النافذه وغمضت جفونها المليااانه دموووع
لمت نفسها بيدينها وكتمت صوت شهقاتها خافت الخدامة تسمع
صوت
بكاها وتقول لأمها .....
(*_* *_* *_* *_* *_* *_*)

في الشـــــــــــــــــــــــاليه
طلال واقف مع ريان صديقه يسولفووون شاف بنت متجهه له
وفاتحه وجهها عرف ملامحهااللي حفظها بياضها وسلولة خشمها
ولون عيونها البني الواسعة ...
ريان :وش تناظر
طلال وهو يبعد ريان عنه :روح وانا لاحقك
ريان :بس
طلال :رووووووووح واكلمك بعدين
مشى ريااان ووقف طلال مكانه توقع انها تجيه شافها توقف قدامه
نزلت عيونها في الأرض وبصوت باكي مايل للهمس :اسمع ياولد الناس
انا ماابيك تفهم ومااعتقد انك انت ولد العز تتقبل تاخذ وحده ماتبيك
طلال ابتسم :وبعديـــــــن
جنى رفعت راسها تطالعه لا والشيخ يضحك :اقووولك اذا امك قالت لك
ارفض مثل ماانا رافضتك
طلال ببرائة يتصنعها :وانا اقدر ارفض اصلا انا يوم قلت لها انا مابي
بنت صغيره عمرها 11سنه قالت لالا لازم تتزوجها
جنى مفتحه عيونها :انا عمري 11سنه احترم نفسك انا عمري 16سنه
وبعدين انت ارفض بقوووة واصر على كلمتك وتشووف امك رح تخليك على راحتك
طلال :منو قال امي لاقالت كلمه تصير يعني تصير
جنى ودموعها في عيونها تتجمع :مايصير مايصير
راحت تركض لداخل ودموعها تتطاير في الهوا
طلال :هههههههههههههههه وش حلاتها هالبزرة .
((مبروووك مقدما جنى))
ادري مشتاقين انكم تعرفوون وش صار لجواااااااااااان

في شقة سيف
كان سيف جالس جنبها يمسح على راسها ويهديها
جوان وهي تبكي على المخده :سيف انا ابي امي الحقيقيه وينها
سيف جلسها قباله :اسمعي انا كان عمري 14سنه كانت خالتي ام خالد
حامل ويوم كانت تقريبا في الشهر السادس قررت تسافر مع عمي كندا
وتخلي خالد عندنا واهي هناك واهي بتنزل من الطيارة تعبت مرررة
وداها عمي المستشفى وقالو له ان نبض الجنين ضعيف مرررة واحتمال
كبير ان اذا جات تولد الطفل يكوون ميت
عمي اصر على مرته انها ماتنزل اللي في بطنها وضلو
في كندا الى ماجا وقت الولادة
راحت تولد ويوم طلعو الجنين كانت بنت ومفتحه عيونها ولون عيونها كان رمادي
عمي بوخالد يوم شافها اخذ البنت ودفنها بس كانت
خالتي تبكي لليل ونهار لأن البنت هذي جات بتعب وعلاجات كثيرة
اد عمي شار عليها انهم يتبنون بنت من
دار الأيتام اللي هناك كانت خالتي مرحبه بالفكرة وحمدت ربها انهم
ماقالو لحد انها سقطت
وبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــس ترى البارت طويل لاتقولو قصير ...
ايش الاحداث اللي راح تصير معاك ياجوان.بعد مايقولك سيف كلشي......؟
وجنى وش راح يصير معاك.....؟
وريم ....................................؟؟



















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:05 am

كمل جروح وطعن بسكاكين انت تقوول وانا اسمع تجريحك
انت تقووول وقلبي موقادر يتحمل
بس فجأه تقوول كلمـــــــــــه تصير على الجرح بلســــــــــــــم
رقــــــــــــــيق تحياتي ((جوان))
الجــــــــــــــــــــــــزء الثـــــــالث
البــــــــــارت الأول
في شقة سيف
كان سيف جالس جنبها يمسح على راسها ويهديها
جوان وهي تبكي على المخده :سيف انا ابي امي الحقيقيه وينها
سيف جلسها قباله :اسمعي انا كان عمري 14سنه كانت خالتي ام خالد
حامل ويوم كانت تقريبا في الشهر السادس قررت تسافر مع عمي كندا
وتخلي خالد عندنا واهي هناك واهي بتنزل من الطيارة تعبت مرررة
وداها عمي المستشفى وقالو له ان نبض الجنين ضعيف مرررة واحتمال
كبير ان اذا جات تولد الطفل يكوون ميت
عمي اصر على مرته انها ماتنزل اللي في بطنها وضلو
في كندا الى ماجا وقت الولادة
راحت تولد ويوم طلعو الجنين كانت بنت ومفتحه عيونها ولون عيونها كان رمادي
عمي بوخالد يوم شافها اخذ البنت ودفنها بس كانت
خالتي تبكي لليل ونهار لأن البنت هذي جات بتعب وعلاجات كثيرة
اد عمي شار عليها انهم يتبنون بنت من
دار الأيتام اللي هناك كانت خالتي مرحبه بالفكرة وحمدت ربها انهم
ماقالو لحد انه اللي في بطنها مات
يووم راحوهناك في الدار اللي للأيتام كان هناك بنت صار لها مولوده من ثلاث ايام
وكان لون عيونها رمادي وكانت دايم تبكي وماتسكت ابدا الكل حاول تنام شوي وتصحى وتبكي
اخذتها ام خالد واللي محد توقعه ان البنت سكتت على طوول في حظن خالتي
خالتي يوك شافت لون عيونها الرمادي قررت تاخذها وعلى طول تبنوها وسموها ((جوان))انتي
خالتي اخذتك ورضعتك لأنها توها والدرضعتك الى ماكبرتي وبس
جوان كانت تسمع قصتها وتطالعه ودموعها جفت من جفونها بقى حمار عيونها وحمورة خشمها
جوان وهي تمسح على عيونها :وانت شلوون عرفت بهالسالفه
سيف فرح انه قدر يسكتها :ابد مرة كنت جاي من عند صدقاني وسمعت خالتي تقوول لأمي
جوان نزلت راسها :طييب انا ابي امي ابي ابوي ابي احس اني معاهم ابي اشووف امي اسألها ليش
تركتني ليش رومتني في دار للأيتام
سيف وهو يمسح على شعرها الفلول على كتوفها :وانا تتركيني بروحي
جوان:انت ماتبيني وتزوجتني بعدم رضاك واللي في بطني انا رح انزلة و...
سيف حط يده على فمها يسكتها:اشــــــش هذا مو ولدك بروجك ناخذين قرارة انتي وبعدين انتيي وش
يضمن لك ان امك وابوك لحد الحين عايشين واللي في بطنك دام راسي يشم الهوا ماينزل
فاهمه....
جوان ابتسمت من بين دموعها :طيب
سيف وهو يتمغط :يلا ترى جاني نوم قومي غيري ملابسك عشان تنامين
جوان نزلت راسها :طيب بس
سيف :بس شنو
جوان بحيا :نام معي بالغرفة انا اخاف انام بروحي امس يدووب غطت عيوني
سيف ابتسم :بس هذا اللي تبين حاضر من عيوني
جوان ابتسمت :تسلم عيونك
سيف راح غرفة الملابس لبس شورت رمادي وقميص اورنج مطلع شكله اوووفر
اماجوان راحت خذت دش ولبست بيجاما برمودا اورنج غامق وقميص نص كم مرسوم عليه دبدوووب كبير وخرابيش ..
راحت مشطت شعرهها ورفعته بربطه لأنها ماتشتهيه وهو مبلول وخصوصا انه طويل ..
تعطرت وحطت لها لوشن بريحة التفاح ...
شافت سيف منبطح على السرير وكان ماسك جواله وشكله مشغول مررة
راحت انبطحت على مخدتها وتغطت وغمضت عيونها
سيف لف يطالعها :نمتي
جوان :لا مافيني نوم
سيف قرب منها وصار كأنه حاظنها : امممم وش رايك اقولك قصة كنت دايم اقولها لشادن بنت اختي
جوان فتحت عيونها :لا والله يعني انا بزرة مثلا
سيف قرب منها اكثر :لا منو قال بس كذا خاطري اقولها
جوان وهي تبتعد عنه شوي :طيب بسمع بس اذا جاني نوم رح انام
سيف :طيب
كان يمكان في قديم الزمان
.................................................. ................................
وجلس يقول لها القصة الى مانامت وهي حاطة راسها على صدرة ... وهو
يمسح على شعرها المبلول ..
((vary..good))



في بيت ابو عبد العزيز
طق الباب عليها بشويش ..عشان محد يسمع ..
ريم وهي كانت توها طالعه من الحمام ((الله يكرمكم))ماخذه دش ..
ريم :ادخل
عبد العزيز شاف وجهها محمر :نعيما
ريم ببتسامه مزيفه :الله ينعم بحالك ..
عبد العزيز:شكلك متضايقه ومعصبه
ريم ارتبكت وش تقووله :ابد بس يوم رحت لريهام السايق الغبي بنشر في نص الطريق واخرني عنها
عبد العزيز :بس عشان كذا
ريم تتنهد :هـ ايه
عبد العزيز :وش رايك اطلعك
ريم تعقد حواجبها :وين
عبد العزيز :وش رايك نرووح الفيصلية او شارع التحلية
ريم معقدة حواجبها :وش نسوي
عبد العزيز :نشتري لنا كوفي او اي شي ونتمشى عادي
ريم وهي حاسة بصداع قوي:لا معليش عبد العزيز خلها مرة ثانية
عبد العزيز وقف :طيب على راحتك تبين شي
ريم :لا تسلم
جاها شي يقووول عيشي حياتك ولا كأن شي صاير
خلاص عهد مني اني مارح افكر باللي رااااااااح عهد جديد مني اني انسى اللي
صار ...خلاص سعد اخذ اللي يبيه الحين اكيد رح يتركني

راحت ريم تنام وهي تحلم انها تعيش حياة جديدة غير عن هذيك الحياة بس كلن
((كلن على قده يحلم))



في الشـــــــــــــــــــــ ليـــــه ــــــــــــــــا
جنى حاطه يدها على خدها تصيح ونور والاء يحاولون يسكتونها
جنى زهي تسحب اخر منديل من العلبة اللي خلصت :والله حرام انامابي اتزوجه وش هالعيشة
نور وهي تحط يدها على كتف جنى :خلاص حبيبتي انشاء الله يصير كل اللي تبينه
جنى :ابوي مارح يقدر يقول شي لأن جدتي رح تقنعه ..
الاء :خلاص انا اتزوجه بدالك
جنى :خذية مابية
الاء :ايه وش حلاته جمال مزيييييييووون بقووووووة وش تبين بعد
جنى تطالعها :يااخي توني صغيرة
نور :بعدين الجمال مو كل شي
جنى :اي صادقة
الاء :مدري بس انا اشوفه انه حلو ومناسبك مرررة
جنى تلوح عليها المخده :انقلعي عن وجهي
قطع عليهم صوت فتحت الباب شهد اخت نور في ثاني ابتدائي :جنى
جنى رفعت راسها :نعم
شهد :عمو سعدي يبغيك
جنى تطالعهم :لاااااا رحت فيها
نور :طيب شهوود قولي له اوكي الحين رح تجي
جنى :ماني بروح
نور :لا كذا رح يصروون اكثر روحي انتي وشوفي شنو يبون قولي لأبوك
وانشاء الله مارح يرضى انك تتزوجينه
جنى وقفت :طيب
راحت طلعت لها بنطلون جنز كحلي فيه ازرار باللون الذهبي وقميص
فوشي ورفعت شعرها الطويل بأهمال ... وطلعت
.........................................
((معقولة ابوي يرضى لي اتزوج وانا صغيرة))


في بيت ابو عبد العزيز
جلست الساعه 5الصباح ودرجة حرارتها مرتفعه تحس بألم في جسمها ومش قادرة تفتح عيونها
خذت التلفوون واتصلت على الخدم يجيبون لها اسبرين وبنادول
لكن هالشي مانفع لأن راسها من جد يألمها ودرجة حرارتها تزيد ماتنخفض
رجعت تنام يمكن تهدأشوي ...
((وش تتوقعون في ريم))


في الشـــــــــــــــــــــالية
ابو هيثم :معليش حبيبتي بس تدرين انا مااقدر ارد طلب لأمي شفتي وش سوت في اخوي رعد الله يرحمه
ام هيثم :حتى لو بس مو لهدرجة بنتي توها صغيرة
ابو هيثم :طيب وش اسوي نسويها ايام خطوبة بس لم يصير عمرها 17او18 نزوجها
ام هيثم :مااتوقع جنى ترضى بعدين احنا صح زوجنا اختها وهي في اولة ثنوي بس زوجناها برضاها موغصب عنها
ابو هيثم :وش اسوي يعني
قطع عليهم صوت دق الباب ...
ابو هيثم :اسكتي البنت جات خليني اقنعها بروحي طيب
ام هيثم :طيب
دخلت جنى وهي منزلة راسها :بغيت شي يوبا
ابو هيثم ابتسم :اي تعالي حبيبتي جلسي هنا
راحت جنى وجلست جنب ابوها ...
ابو هيثم حط يده على يد بنته ومسح عليها :سمعي يبا طلال ولد ال....خطبك
وانا اقووولك وافقي يابنتي لأنه مارح نلقى رجال احسن منه بعدين كل بنت مصيرها تتزوج
جنى :لا يبا انا ادري ان كل بنت مصيرها تتزوج بس مش في هالسن عاد
ابو هيثم :طيب يابنتي ترضين اني اكسر كلمة امي وماارضالك تتزوجينه وتدعي علي مثل عمك رعد الله يرحمه مات من دعاوي امي عليه
جنى :لا يبا بعيد الشر عنك الله يطول في عمرك يوبابس
ابو هيثم :سمعي يبا فكري واستخيري اذا ماارتحتي سوي اللي تبين وانا مستعد اكسر كلمة امي عشانك..اذا تبين
جنى نزلت راسها :طيب يوبا تبي شي ثاني
ابو هيثم :لا يبا روحي الله يوفقك ويهديك
جنى حبت راس امها وابوها ومشت
لغرفتها ...
((انشاء الله ...تستخيرين وترتاحين))

في شقـــــــــــة سيف
كانت نايمه في حظنه حاطه راسها على صدرة ...
كانت ملامحها هادية تدل على انها مرتاحه في نومتها
سيف سمع صوت منبه جواله لأنه موقته على الساعة 8وربع عشان يروح للشركة ..
جوان سمعت صوت المنبه وجلست :سيف سيف قوووم يلا بتتأخر
سيف وهو يلف للجهه الثانية :طيب شوي
جوان :يوووه سيف قوووووووم
سيف قام من السرير :طيب شفتيني قمت
جوان ببتسامة :اي زين كذا انا بروح اسوي لك فطور طيب
سيف :طيب
اخذمنشفته وراح ياخذ دش
جوان توجهت للمطبخ تسوي له فطووور
((يمممممممممي سوي لي معك اوكي *_8))



مر اسبووووووع والأوضاع تمام
سعد يتصل على ريم بس ريم ماترد وريم يوم راحت المستشفى قالو انفلونزا بسيطة
لكن كل يوم تزيد بدل ماتخف وتصير احسن ....
سيف وجوان حياتهم مايلة للسعادة بس لاتخلو من المناوشات البسيطة بينهم ...
جنى استخارت وارتاحت راحة غير طبيعية وتمت الموافقة والملكة بعد اسبوعين...
حنان ادري من زمان ماجبتهمبس تقدم لها واحد كبير في السن وغني وابوها وافق عليه على قولته الأنسب لها..
ريناد تحاول تتصل على ريم بس مافي فايدة وفي المدرسة ريم تطنشها وتتحاشاها ..
بـــــــــــــــــــــــس بكــــــــــــــذا تنتهي روايتي يالبى البرائة
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
ليـــــــــــــكون صدقتوا لا حبيباتي تو الناس على الرواية بس كنت امزح معكم


الــبــــــارت الرابـــــــــــــــــــــع
لقد عدت لكم وانا بجعبتي شيئ جديد
وهو مسمى له اسمان وهو اسم ((الحب))واسم((العشق))..لكني
اسأل نفسي هل سيكوون هذا بيني وبين من عشقته من اول مارأيته
ام سيكون بين قيس وليلى وجوليا وروميو ... فقط
اما بيننا سيكوون سراب فقط اراه في احلام اليقظه ..
تحياتي ((جوان))

في شـــــــــــــــــــــــقة سيف
طلع سيف من شوي للشركة بس اهي طفشانه ماتدري ايش تسوي ...
صح الأوضاع تحسنت بينهم كثير وصار له معزه في قلبها وصار لها معزه في قلبه
يعني كنه بدا يلين شوي ...
شغلت التي في على قناة ابوظبي وكانو جايبين عرض ازياء جلست تدور محطه ثانيه بس كلهم
موجود فيهم عرض ازياء جات فكرة في بالها وكان خاطرها تسويها من زمان بس دايم تتراجع عنها..
((امممممممم وش هي الفكرة))
7
7
7
7
7
7
في بيت ابو عبد العزيز
مصفره لدرجه غير طبيعيه ماتشتهي تاكل ولا تشوف احد ودايم تبكي في غرفتها ...
تحس انها مفتقده احد بس ماتدري منو قطع تفكيرها صوت دق الباب ...
ريم ببحه:ادخــ..ل
دخلت الخطامه وفي يدها صينية فيها كابتشينووحبة بندوول وفطيرة...
الأم تأشر للخدامه :حطي هنا
حطته الخدامه وطلعت ...
الأم جلست جنب بنتها على السرير :يما قومي اكلي واشربي الكبتشينو وخذي البندوول وتتحسنين
انشاء الله ...
ريم تلف للجهة امها وعيونها محمرة والهالات السودة تحت عيونها :لا يوما ماابغى
ام عبد العزيزمكسور خاطرها على بنتها :كلي يما عشاني
ريم ابتسمت لأمها :طيب بشرب الكبتشينو على شانك
ام عبد العزيز مدت لها كوب الكبتشينو :يلا يما سمي بسم الله وشربي
ريم اخذت الكوب من امها :طيب بـــــسم اللـــــــــــه
توها تشرب منها حست ان طعمه مر كأنه دواء
كشرت بوجههاومدت الكوب لأمها :خذي ماابغى اعععععع
ام عبد العزيز :ليه يما
ريم وهي تحط يدها على فمها :طعمه مــــــــــــر مررررررررررة
ام عبد العزيز :منو قال انا اللي مسويته لك مثل كل مرة ملعقتين سكر وش اللي تغير
ريم وهي ترجع تحط راسها على المخده :مدري يما خليني انام مابي شي ...
أم عبد العزيز قامت وهي حزينه على بنتها اللي صار لها اسبوع وشوي وهي ماتاكل وماتشرب ..
((الله يششفيك ياالريـــــــــــــم ))



في شقة ســــــــــــعد
كان جالس وحاط ايده على خده يفكر وش فيها اتصل عليها ماترد حتى يوم هددتها اني برسل الصور لأبوها
لازم اعرف شنو فيها بس كيف ...
شاف ريناد جالسة تسوي شوربة في المطبخ ...
سعد برتباك :اقوووووول رنوووووود
ريناد وهي تذووق من الشوربة :هااا..
سعد هويتي :اقووول هذي صديقتك اللي جات هذاك اليووم بيتننا
ريناد مكشرة :وش فيها
سعد يرقع :اهي من اي عيلة
ريناد :من عيلة ال.... لية تسأل
سعد يحك راسه: لا ابد سلامتك بس كذا اسأل الا شخبارها ..
ريناد :مدري صار لها اسبوع وشوي ماتجي المدرسة سمعت المعلمات يقولون انها مريضة
بس انا مدري ليه ماترد علي اكلمها بس ماتعطيني وجه .. ابد
سعدخاف :طيب يلا باي
ريناد :لحظ.... سكتت يوم شافته طلع تحسة متغير ماقام يسهر احد في البيت صح يسهر بس مايجيب احد البيت
رجعت تكمل شغلها ...





معقـــولة انرمي وردة بلاشوك وبلا عنوان ..
كلمن سألني انتي من اي نووع اجاوب واعتذر والله
((مادريت اني من النووع الرخيص))

في بيت ابوعمــــــــاد
حنان كانت جالسة ترتب اغراضها ... لأن بعد بكرة لازم تروح مع زوجها ابوسيف..
سلطان :بفتقدك كثير
حنان وهي تمسح دموعها :وانا بعد والله بفتقدك كثير ..
سلطان :ليش ابوي يسوي كذا يعني مالقى غير ابو سيف والله لو درى سيف ان عماد اخو مرة ابوه
تفنيش من دوووووووووون اي اعتراض او تفكير حتى
حنان تجلس وقالت بألم :خلاص الله كاتب لي اتزوجه بعدين انا رح اتزوجه بسر مارح اتزوجه علن ..
سلطان وهو يمسح على شعر اخته اللي كاتمه دموعها:وهذا اللي خايف منه انتي توك صغيرة اما اهو
كبير في السن
حنان وهي توقف :خلاص سكر السالفه مابي اذكرها ..خلوني استانس معاكم ..
سلطان :طيب


في بيت ابو هيثم ...
جنى جالسه في غرفتها على الاب توب حقها ...
كانت جالسه تقرى رواية بس صراحه الرواية مرة سخيف وماعجبتها سكرت الاب توب .
ورمت نفسها على السرير الكبـــــير اللي يمليه الفرو الأبيض النـــــــــــــــــاعم
قعدت تفكر واهي تلاعب خصلات شعرها :اهو حلووو مو شين ...
حتى شكلة مرررة رهيب له شخصية وله هيبة دمه خفيف مو ناقصه شي ابد
بس انا توني صغيرة ..على الزواج واهو كبير مرة علي
قعدت تفكر في هالشــــــــــــــي طول الوقـــــــــــــــــــت



في شقــــــــــــــة سيف
كان الأستريو يشتغل على ريماكس هادئة مرة ..
طلعت من الغرفة وهي لابسة فستان اســــود يوصل لنهاية ركبها مخصر على جسمها مررة من على الجوانب
يربطه شرايط فوشية وعلى الصدر فيونكة صغيرة ناعمه فوشية مليانه كرستال ..
جلست تتمخطر مثل عارضات الأزياء وتروح وتجي
حتى شعرها رفعته شنل وحطت لها قلوووس وبلشر فوشي وفاشيون بيجي
قامت تروح وتجي مرتين وهي تحط يدينها على خصرها وتهزهم بشويش ..
صاير شكلها ((جنـــــــــــــــــــــــــــــان
دخلت بعد ماستعرضت بالفستان راحت تلبس الفستان الثاني
كان لونه احمر غـــــــامق طويل مفتوح من فوق الركبة الى تحت كان على الخصر حزام ضعيف
عليه كرستال باللون الذهبي ... يجنن بس معطيها شكل اكبر من سنها شعرها سوته كريزي وحطت قلووس
احمر فاتح معطيها شكل يجنن ...
دخل سيف وهو يشوفها كيف تتمخطر وخصرها يتحرك
بحركة اهي ارسمتها لنفسها تخبل من برائتها والبسمه اللي راسمتها على شفايفها المحمرة
شافها تلف يمين ويسار كأنها بجد عارضت ازياء...
كتم ضحكته على شكلها ... صح حلوه بس صاير شكلها مضحك وهي تتصنع الجدية ..
شافها دخلت الغرفة 10دقايق طلعت وهي لابسة فستان فوشي حرير طويل ينلف على سيقانها
وكان موجود عليه ورود من على جنب ملونه بالبنفسجي والأصفر والوردي بس
كان كبير عليها ضحط عرف ان الفستان فستان اخته لوجين ...
بس كان يجنن عليها مع فتحة الصدر الواسعة اللي كانت كل دقيقة تطيح وجوان تتأفف وترفعها ..
دخل وجلس على الكنبة قبالها وكانت عاطيته ظهرها ...
جوان لفت قامت تطالعه وفتحت عيونها على الأخير :انت من متى هناااااااا
سيف ابتسم :من يوم الفستان الأحمر
جوان تلون لون وجهها للون الأحمر :طيب انا بدخل اغير ملابسي
سيف وقف ومسك يدها :طيب بس مو ان الفستان مو حقك
جوان نزلت راسها :ايه هذا حق لوجين اشتهيت البسة ولبسته ..
سيف وهو يعدل الفستان من جهة صدرها الواسعه ويرفعها لها عشان ماتنحرج :طيب بس بسرعه عشان نروح بيت امي
جوان بحرااااااااج وهي تبلع غصتها :ط ..طيـــ ...ب
سيف ترك يدها وجلس وهو مبتسم على شكلها ....
(((ههههههههههههههههه انا مالي دخل))

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:06 am


هل تسمح لي ياسيدي بأن اكووون في قلبك
هل تسمح لي ان اكوون شمعة لايطفيها دربك
هل تسمح لي ان اكووون انا اكسوجين حياتك
وهل تسمح لي ان اكوون انا عشيقتك مدى عمرك كله
وحتى ان امت ابقى ذكرى صورة معلقه على الجدران ..
تحياتي ((جوان))

اللجــــــــــــــــــــــــــــزء الثـــــالث
البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــارت الــــــــــــــــــــــــــأول
في بيت ابو ســـــيف
ابو سيف :اجلس الحين بيجوون
خالد :اخاف يتأخرووون والله اني مشتاق لجوان مرررة
سليمان :يعني وانا مو مشتاق لها الا بمووت من الشوووق
ابو سيف :هههههههههههههه هذا كله لجوان
خالد يتنهد :اي والله ياعمي ماتصدق وش كثر اهي عزيزه علينا
ابو سيف :ايه الله يخليها لكم ..
دخل سيف :السلام عليكم
خالد وقف اهو وسليمان :هلا هلا وين جوان
سيف يستهبل :يووووووووه نسيت امر عليها
سليمان منصدم :لا عاد
سيف :هههههههههه دخلت داخل
خالد وسليمان على طول بيدخلون مسكهم سيف :خير مافيه حرمة البيت
خالد نسى :ايوووووووووووه صح ممكن تاخذ لنا طريق ..
سيف رفع حاجب ومشى :يلا بس لاحد يطول عند مرتي تراها حامل وتتعب بسرعه وماتستقبل معجبين
سليمان يلوي فمه :فكنا زين
سيف :نوير طريق سليمان وخالد بيدخلووون
نوارة وهي واقفه جنب روان وجوان :اووووووووووف يعني انا وش ذنبي انا الوحيده اللي اتغطى
جوان ابتسمت :هههههه تكفين ادخلي خاطري اشوووفهم
نوارة :لو اخوك بس ماجاء كان اانا الحين معهم
روان :لايكثر وعطينا مقفاك
نوارة دخلت الغرفة تلبس عباتها ...
دخل سيف ومعاه خالد وسليمان .
خالد شاف جوان اللي بدى بطنها يبرز شوي ومتننانة وحليانه بعد ..
مد يدينه لها ...جوان نست وش سوى فيها وركضت له وضمته اهو حملها وقام يدوورفيها..
سليمان :هي قكنا دوري الحين
جوان نزلت من عند خالد وضمته:اشتقت لك يالدوووب
سليمان:والله انتي الدوبة اللي متنتي هالكم يوم اللي تركناك فيها
جوان نزلت منه وهي مبوزه :ترى والله انا مااكل
سليمان :ادري ياقلبي
سيف يخزه :خير قلبي وعمري وانا وين رحت تراني موجود
خالد ابتسم :شخبارك جوجو
جوان ببتسامه بريئة ناعمه :الحمد الله عال العال وانت اخبارك واخبار امي وابوي
سيف شاف ملامح جوان ..كانت تدل على الحيرة والألم ..بس ماتوضحها
خالد ابتسم بكآبة:الحمد الله
سيف قرب من عند جوان وحط يده على يدينها وقرب من اذنها :وش رايك نطلع انا وانتي بعد شوي
جوان عقدت حواجبها :لا تكفى خلنا هنا ابي اشبع منهم
سيف ابتسم ببرود :طيب على راحتك انا فوق بسوي كم ورقة من مكتبي فووق اذا بغيتي شي تعالي لي
جوان هزت راسها بمعنى طيب
جلسو كلهم يستهبلون عليها واهي تضحك معهم ..
روان :ويييييييي حرام تركنا نوارة بروحها
جوان :امبيييييييييييه بتعصب الحين
روان :قومي نرووح لها
جوان وقفت :طيب يلا باااااااي ياحلوين
خالد +سليمان :باي
جوان :تبين شي خالتي
ام خالد :لا حبيبتي روحي لها
صعدو فوق وقعدو يلعبووون اونو واللي تخسر يطلبوون منها تسوي لهم اي شي ..
((خايفة اللي تخسر هي جوان وترووح فيها ادعو معي ماتخسر))


في بيت ابو عبد العزيز
كانت توها مخلصة من صلاة العشاء رن جوالها ردت من دون ماتشووف الرقم بتعب :آلوو
سمع صوتها كان من جد تعبان ومبحوح ياني اشتقت لشوفتها وبس ..
سعد بصوت رجولي فخم :هلا وغلا
ريم انهارت على السرير من التعب :هلا سعد بغيت شي
سعد :اي ابي اشوووفك
ريم بصوت باكي : بــ...س انا مااقدر اطلع لأني تعبانه
سعد :لا والله مطنشتني اسبوووع واتصل عليك واهددك ولا كأني اذا ماجيتي انا رح ارسل الصور لأبووك
ريم وهي تبكي :سعد والله مش قادرة حتى امشي والله انا تعبانه مدري شنو فيني صدقني اول مااطيب اجيك بس الحين انا مااقدر
سعد رحمها بس قسى عليها :اوكي الحين انا رح ارسل الصور لأبوووك
ريم :لالالا سعد تكفى ارحمني انا مالي ذنب انا مريضة مش قادرة اطلع
سعد قرر قرار ولازم يسوية ..والحين .. سكر في وجهها واهي رمت نفسها على فراشها من التعب والألم
وهي تبكي من القهر واللي رح تشووفه..

((الله يستر من اللي انت ناوي عليه ياسعد ))



في بيت ابو هيثـــــــــــــــم
ام هيثم :جنى جنى يلا بتتأخرين على نور والاء ودعاءووعدبسرعه
جنى وهي تلبس شيلتها:يلا جاية جاية
ام هيثم :انتبهي لنفسك يما زين
جنى وهي تحب راس امها :طيب يلا باي


في السيـــــــــــــارة
وعد :ليه جيتي
جنى :وش اسوي توني من شوي قايمة من النووم
وعد :لا والله حلفت عليك انزلي كملي نووم
جنى :يوووه وعيد خلاص عاد
نور :لا تتخانقون الحين يلا بس خلاص
دعاء :الحين وين بنرووح
نور:خل نروووح غرناطة موول
وعد :لالا امس رحته مافي شي حلنا نروح الحياة مول احلى
جنى :اي احسن
دعاء :خلاص الحياة مول الحياة مووول ..
مشو متوجهين للحياة مووول .....



في بيت ابو عبد العزيز
ريم كانت نايمه وتتقلب في سريرها والغرفة ظلام وبااااااااااااااااردة مرررررررة وكانت لامة
اللديباج حقها من شدة البرد بس كان وجوده وعدمه واحد فجأه حست بشئ جنبها يمسكها من خصرها كان على بالها
اللديباج بس فجأه حست حد يضمها هاللريحه مألوفه عندها حست بدفا حست ان الغرفة دفت حست ان جسمها رجعت فيه الحيا بسبب هالدفء اللي جاها
مافكرت في شي فكرت انها تنام الحين مدام ان جاها هالدفا بس كلما دفنت وجهها في الصدر الحاني قوة ريحة العطر ...
بس فجأه رجع لها كل شيئ المزرعه الشاليه ريناد بيتهم وريهام قامت بسرعه شغلت نور الأبجورة
انصدمت ....




في بيت ابو سيف
روان :اخر وحده
نوارة :وانا اخر وحده
جوان مادة بوزها :والله مايصلح انتو غشاشين شوفو كم عندي احنا موزعين 10وانا عندي 19 مايصلح
روان حطت اخر وحده عندها بوناسة :اونو يسسسسسسسسسس
نوارة هم حطت اخر وحده عندها :اونو وانا كمااااااان يسسسسسسس
جوان مادة بوزها رمت حقينها كلهم :اونو يس وقامت تناقز مثلهم
نوارة/خير اونو انتي ماخلصتي احنا خلصنا
جوان :يووووووووه عادي
روان :نو نو لا حبيبتي انا الحين بطلب منك طلب وبعدين نوارة
جوان مادة بوزها :طيب يللا اطلبي
روان :امممممممم اية ابيك تروحين لسيف وتبوسينه على خده
جوان مفتحه عيونها على الأخير :لا والله طلبي طلب ثاني
روان :لا حبيبتي بتسوين ولا ترى اخر مرة نلعب معاك
جوان :يووووووووه نزين
روان :يلا نوارة اطلبي اللي تبين وغمزت لها
نوارة : اممممممممممم ابي تروحين وتضمين سيف
جوان مفتحه عيونها على الأخير :انتو وش فيكم متفقين علي ماببي حرام عليكم
نوارة تكش بيدها :مالي دخل عاد بتنفذين ولا نطردك مانبيك
جوان مادة بوزها لفت على روان :وانا روني تكفين غيري طلبك دافعي عني
روان :لا يعني لا مافي بتنفذين ولا شلوون
جوان بعصبيه :لا ماني بنفذ وانقلعو وطلعت برى
وشافت خالتها جالسه وجنبها عمها جلست جنبهم :السلام عليكم
ام سيف وابو سيف :وعليكم السلام
جلست جنب عمها ...:خالتي وين خالد وسليمان
ام سيف :مشو من شوي وش فيك مع البنات ليه ماتروحين عندهم
جوان ارتبكت :ها لا ولاشي بس زهقت قلت اجي هنا
ابو سيف :وش لووون الحمال وياك يبنتي
جوان بحراج :الحمد الله ياعمي
ام سيف :يما بنتي انتبهي لنفسك ولا تشيلين شي ثقيل
جوان ابتسمت ابتسامه دافيه :طيب خالتي انتي تامرين
ابو سيف :قومي يما روحي جنب رجلك شوفي كانه يبغي شي
جوان وقفت :طيب عمي
راحت الى المصعدودخلت وجلست تعدل تنورتها التركوازية وقميصها العلاق على الرقبة الفوشي وكان شعرها مفلووول على اكتوفها ..
وكانت حاطه قلوووس وردي فاتح كان شكلها نعووم مررة
طلعت من المصعد واتوجهت لجناح سيف شافت انه مش لحاله كانت معه روان ونوارة ...
جوان ابتسمت لسيف :هااااي
سيف ابتسم لها وهو معطيها نظرة عجيبة غريبة تحرج الواحد ...
جوان تتخصر:انتو شتبون جايين عند زوجي
روان :والله قبل مايصير زوجك اهو ولد اختي
نوارة :وقبل مايصير بعلك تراه اخوي
جوان تكشهم :بل بل بسم الله كليتوني
سيف كان جالس ويناظرهم :وبعديييييين اقووول جوجو حبيبتي تعالي
جوان بحراج راحت :هاااا
سيف ابتسم جلسي هنا
جوان تطالع وين يأشر لها كان يأشر لها على رجولة انحرجت مررررة :هاااااا ليش
سيف سحبها من يدها وجلسها بحظنه ...وحظنها ....
سيف يطالع روان ونوارة :شفتو هذي جوان ضمتني
نوارة بجرائة :بقت تأشر على خده يلا خلها تبوسك
روان بحراج وهي تحط يدها على وجهها :بس وجع نوارة
نوارة :مالي دخل تبي تجي معنه تنفذ طلبك يلا
جوان شوي وتصيح من الأحراج ...قامت تقوول بهمس:سيف اتركني
سيف وقفها :وش فيك حبيبتي تبكين
جوان تمسح دموعها :وتناظر روان ونوارة وكأنها تقوله مابيهم
سيف لف على نوارة وروان :اقوووول صيحتو مرتي كذا يلا برى اقووول
نوارة لوت بوزها :طيب
وطلعووووووووو من الطردة المحترمة ..
لف على جوان :وش فيك حبيبتي تصيحين
جوان :لا بس انت احرجتني جنبهم
سيف وقف وحظنها وصار شكله مع شكلها كأنه حامل بزرة من قصرها حملها وحطها على طاولة المكتب ...
سيف قام يطالعها كيف انها تناظر في الأرض ...:قومي نطلع
جوان :لا مابي مالي خلق ابي انام
سيف :طيب قومي نامي في غرفتي
جوان :لامابي ابي اروووح البيت
سيف وقف ولم الأوراق :طيب نزلي لبسي عباتك ويلا
جوان نطت من على الطاولة وراحت تركض ..
سيف بعصبيه :جوان لاتركضين انتي حامل
جوان وهي تمشي شوي شوي :طيب





في بيت ابو عبد العزيز
انصدمت يوم شافته الا اهو ســ..ع ـــد
تقطعت الحرووف في فمها وهي تشووفه منبطح جنبها ...
سعد وهو مغمض عيونه :طفي النور خليني انام
ريم وهي ترتجف :انت شلوون دخلت هنا
سعد عدل جلسته: ابد نطيت على البلكونه حقتك وجيت هنا
ريم بصدمه :بس انت شلوون دخلت من عند الحراس
سعد :قلت لهم اني صديق عبد العزيز ودخلوني
ريم بجمووود من الصدمه :وسيارتك بيشوفونها
سعد وهو يمسح على شعرها:لا تخافين حطيتها ورى عند البرك والشلالات
ريم قامت من السرير :تكفى سعد اطلع انا اخاف احد يجي ويشوفك
سعد وقف وراح لها وقام يمسح على خده:لا تخافين محد رح يجي
ريم ارتجفت من لمسته وجو الغرفة بارد وملابسها خفيفه لأنها كانت لابسة بنطلوون شورت اخضر
وقميص سير اخضر مرسووم عليه سمايل بنفسجي ...
سعد قرب منها وحظنها :لاتخافين حبيبتي الحين تدفين مارح تبردين دامك معي
ريم حاولت تبعد عنه بس قواها خانتها وطاحت مغشي عليها في حظنه ...
سعد بخووف :ريووم ريووم حبيبتي وش فيك
ريم :.................... لارد
سعد حطها على السرير ودخل غرفة ملابسها وشاف عبايتها معلقه اخذها ولبسها اياها وووداها للمستشفى ..


((الله يكووون في العون))

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:06 am


هل تعشق النظر الي ياعشيقي بعد ان قتلت كل مافيني
ام لن اكووون عشيقة نظرك اليوم وغدا وبعد غدا وكل السنـــين ..
هل تصدق ذلك ان قلت لك انك عشيقي من الأن ...
((احبــــــــــ ..ك ))
هل تعلم ذلك ام اعلمك بطريقتي ...
تحياتي ((جوان
الجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــزء الثـــــــــــــــــــــالث
البــــــــــــــارت الــــثاني
في بيت ابو عبد العزيز
كان محتار كيف يطلعها من الغرفة واهو جاي من البلكونه اساسا قام يروح ويجي محتار لازم اطلعها واعرف شنو فيها
جت على باله فكرة بأنه يقرب السيارة وياخذها للمستشفى ...
راح عند البلكونه فتحها ونط منها بقووة كان رح يطيح وتنكسر يده او رجله بس الله ستر
راح لسيارته وقربها بسرعه مااهتم ان صوتها يعلى ويسمعه احد كل همه الحين انه ياخذ ريم المستشفى
ويعرف شنو فيها... صعد مرة ثانية وهو يتسلق اعمدة البلكونه ودخل داخل شافها وجهها اصفر
راح لها وحملها وراح عند البلكونه وحط رجله وجلس ينزل بشويش واهو حاملها
قام يقوووول في نفسه ((صررت طرزان وقرد من كثر مااتسلق بس كل شي عشان الريم يصير.
ركب السيارة بعد ماحطاها ورى وغطى وجهها بشماغه عشان اذا جاء يطلع تعدى الحراس بامان من دون محد يسأل
راح لأقرب مستشفى في طريقة يشـــو ف شنو فيها ..





في شقة ســــيف
ماصدقت توصل للغرفة وراحت على طول وانبطحت تبي تنام ..
من التعب ماغيرت ملابسها ..
دخل سيف تأخر شوي لأنه كان يكلم خالد ويسأله عن بعض الصفقات والأوراق ..
شافها نايمه حتى العباية ماكلفت نفسها وفصختها ابتسم على شكلها البريئ لأنها كانت ضامه
نفسها قرب منها وشال عبايتها وشال غطوتها وشال عنها البوت حقها وشاف الملابس اللي نامت بهم التنورة والقميص
قال يمكن مرتاحه فيهم غطاها عدل وراح ينام في الصالـــــه ... مايبي يضايقها
غير ملابسه ولبس برمودا بني وقميص ضيق بيجي مشخبط عليه بالبني والأورنج ..
حط راسه على المخده اللي على الصوفا وغمض عيونه يبغى ينــــــــــــام




في مجمع الحياة مووووووووووول
جنى شرت لها كم بدلة وفستان ووعد ونور ودعاء شرو نفس البدلة والاء شرت تنورة وبدي
راحوو الكوفي وجنى طلبت لهم على حسابها..
جنى :وعد شنو اطلب لك
وعد :شيزكيك وعصير اورنج
نور :وانا هم نفس الشي
دعاء :لا انا ابي كوروسان
الاء :وانا مابي شي غير كافي لأن راسي يألمني
جنى :اوكي اشرت للعامل يجي وطلبت لهم ...
بعد ماخلصو واكلو دفعت جنى الحساب ومشو ..
وعد :وينه هالسواق الغبي
جنى :مدري عنه قال انه رح يجي وش اللي اخره مدري
الاء تقرص جنى :مو كأنه طلال
جنى لفت وشافته :اي هووو
الاء :وش رايكم نختبرة اذا اهو يغازل او لا
جنى برتباك :ها اااا كيف
وعد تناظر دعاء :قومي نرووح
دعاء :طيب
وعد :بس انا اخاف انتي تكلمي
دعاء :طيب ولايهمك
مرو من جنب طلال اللي كان معاه ريان وعبد الرحمن
دعاء مدت له كرت فاضي بس مكتوب عليه ارقام بديهيه.. ومكتوب عليه انتظرك الساعه10
حطت الكرت في جيب طلال وغمزت له ومشت طبعا لاتستغربون لأن دعاء جريئة وكل شي عندها ايزي ..
بس ماتوصل لدرجة انها تكلم اولاد ..
طلال اخذ الكرت وابتسم وغمز لها
جنى كأن حد كب عليها موية باردة من الصدمه معقولة لهدرجه صايع ويكلم بنات ..
انقهرت وراحت له ونور والاء يحاولون يمنعونها بس محد يمنع جنى لأن اللي براسها تسوية ..
جنى طالعته بحتقار اهو عرفها وقرب منها :هلا والله
جنى تناظرة بقرف :انت شنو فاكر نفسك ترى انا لو بتزوجك ترى عشان ابوي وجدتي مو عشانم ولا عشان سواد عيونك ..
طلال انصدم وش فيها ذي :وش دخل هالكلام الحين
جنى بعصبيه :مدري والله حركة الغمزه والأبتسامه مدري لمنو وو صح انا اختبرتك وشفت شنو سويت
بس تراك منتى بقدي ياااااا قالتها بستهزاء :ياطلال
طلال عصب وعطاها كف على وجهها :هي انتي وش فاكرة نفسك تراك ماتسوين ظفر رجولي فاهمه ياااا بنت ابوووك وجدتك
ولا اسمع صوتك يعلى علي فاهمه قدامي يلا ...
مسكها من ذراعها وسحبها نور وافلاء لحقوه اما جنى كانت تحاول انه يتركها يكفي فشيلتها قدام الناس اللي قامت تطالعها وعيال عمها وش تسوي الحين
جنى بصراخ :اتركني ياحقييييييييييير
طلال سحبها لقدامه وحط يده على فمها وصار كأنه حاظنها من وراها وقرب من اذنها :انا قلت اسكتي فاهمه
نور ركضت له :طلال اتركها تكفى
طلال بعصبيه وصراخ :قدامي انتي وياها وبلا كلام فاضي بسرعه
نور والاء ودعاء ووعد مشووو وراه وهم ساكتين
تجرأة وعد :هي انت وش فاكر نفسك اتركها احسن لك
طلال بعصبيه :هذا اللي فاكر نفسه خطيبها فاهمه
وعد :بتصير خطيبها ماصرت
طلال بسخرية :هههههههههاي انا صرت خطيبها وخلصت من زمان واذا مو مصدقه اوريك عقد الزواج
جنى بصدمه بلعت غصتها والم بكاها :متى صار هالشي
طلال يقربها منه وبهمس:امس الساعه 7ونص ملكنا ياااجنى
جنى ابعدت عنه بقوووة وصراخ :كذااااااااااب ابوي ماقال لي بعدين انا ماوقعت على شي
طلال بعصبيه من صوته اللي على :اششششش قلت لك صوتك لا يعلى لا اقص اللسانك فاهمه ويلا قدامي بدوون نقاااااااش وبصراخ بسرعــــــــــــه
الكل انصاع لكلامه خصوصا ان الكل بدى يطالعهم وهم بنات صغار اكبر وحده فيهم وعد وعمرها 17سنه ...
ولولا ثقة اهلهم فيهم ماطلعوهم ..
وش ذنبي انا ان وثقت فالناااااااس وقوايلهم
اسمع من الناس اني صرت ملكه منه ومن غيره
وش اسوي انا على حظي وعثرااااااااته ..
((لو انا مكانك يا جنى انتحرت ولا انحط في هالموقف ))




في المســــــــتشفى
دخلوها غرفة المعاينه وصار لهم ساعتين ومحد طلع له يقوووله اي شي عنها
طلع الدكتوور وكان شكله موفاهم شي ...
سعد :طمني دكتووور
الدكتور ...........
سعد منصدم من اللي قاله الدكتوووور مش معقووول

>>>>>>صراحه قهرتوني يعني من الأمراض
كلها ماحطيتو لها الا انفلونزا الخنازير





فـــــــــي شــــقة سيـــف
صحت وشافت نفسها على السرير ولا بسة التنورة والقميص حكت راسها :ياربي مالي خلق ابدل >>>>شفتو شقد اهي كسلانه
جوان ضربت راسها :بكرة وراي مدرسة واختبار رياضيات ياربي عاد انا موتي الرياضيات الحين منو بيذاكر لي اوووووف
قامت راحت للحمام خذت دش بارد ينعشها وحطت لها لوشن للجسم ورغوة عشان تصير ريحتها مرررة جميلة
لبست بيجاما حمرا حفر مرسووم عليها قلووب باللون الذهبي ورفعت شعرها ذيل حصاااان كان شكلها بريئ مرررة حطت لها عطر مقلووس شفاف ..
طلعت شافت سيف نايم في الصالة طالعت الساعه باقي ربع ساعه ولازم يرووح للشركة راحت له :سيف قوووم بتتأخر
سيف فتح عيونه وابتسم يوم استنشق ريحة عطر خفيفه تدل على نعومة صاحبته :صبااااح الأحمر
جوان ابتسمت بحيا :صباح الشوكلاته >>>على لون البرمودا حقه
سيف قام :ممكن من اختي الجميلة انها توسي لي نس كافي قبل ارووح الدوام
جوان ابتسمت ابتسامة رضا :اممممم ممكن يااخي العزيز ..
راحت للمطبخ وطلعت كوكيز من الدولاب وجهزت النس كافيه
اما سيف ابتسم على شكلها :ههههههه والله انها تهبل هالبزر
دخل اخذ له دش يشيل عنه تعب نومة الكنب ولبس ثوب حجازي ولبس غترته المليااانه نشااا ...
تعطر وشااف اللوشن حق جوان حط شوي منه في يدينه يبي يشم ريحتها الحلوه .. في شغله وفي كل مكان
دخل المطبخ شافها جالسه تاكل ايس كريم باااسكن
سيف مفتح عيونه على الأخير :حد ياكل ايس كريم من الصباح
جوان وهي تتلذذ في طعمه :يممممممممممم مدري طرى على بالي
سيف مد لها من الكوكيز :كلي من هذا هذا مش كويس لك ايس كريم من الصباح
جوان بقرف :اععععععععععع مابي طعمه مالح
سيف عقد حواجبة :كووكيز طعمه مالح اول مرررة اسمع
جوان :انت ذوقه وشوووف
سيف اخذ له قطعه واكل منها شوي :بالعكس مش مالحه ولا شي
جوان بلا مبالة :مدري طعمها خايس مو حلووو ومالح
سيف :استغفر الله هذي نعمة ربك لاتقولي كذاا قام وشال منها الأيس كرييم لأنه لو بيسمع كلامها مارح تهده
جوان قامت تناقز :لالا هاته تكفى مااااااابي خاطري فيه
سيف بعصبيه :جوان اسمعي الكلام الأيس كريم من الصباح مش كويس لك ومعدتك فاصيه حتى امس مااكلتي شي
جوان مدت بوزها ولفت للجه الثانية وبزعل :يووووووه انا مالي دخل ابيه
سيف رافع حاجب :وانا قلت يووووووووه لا
جوان قامت تطق رجولها في الأرض مثل البزران :يؤؤؤؤ عطني اياه تكفى اخر مرة اكله بس اليووم جد خاطري فيه
سيف بكل نذاله اخذه وحط عليه مكسرات وصووص:طيب الحين كليه
جوان مسوية فيها زعلانه :ليش تحط صوص ومكسرات ماحبة كل هذا تعاندني
سيف ابتسم :احست كلي لك شي ثاني
جوان بزعل :مابي
سيف ابتسم وقرص خشمها المسلوول :اذا رجعت من الدوام اشتريلك واحد
جوان بفرح :صدق مايصلح تجيبة الحين
سيف :لالالا مايصلح يلا تبين شي
جوان :ايووه ابي اتغدى في مطعم هندي
سيف معقد حواجبة :هندي على خبري ماتحبين الأكل الهندي
جوان :مدري كذا طرى على بالي
سيف :حاااضر في شي ثاني
جوان :ايوه ابيك لم تجي تذاكرلي رياضيات
سيف تنهد :هـــ طيب شي ثاني
جوان :ايه وابيك لم تجي تراجعلي انجليزي تراني زفت فيه
سيف :اووولله كل هذا اسويه لم ارجع اجل مني براجع
جوااان :يوووه سيف
سيف ابتسم :انزيييييييييييييين هههههه يلا باي
جوان :باي
ماصدقت سيف يمشي الا وهي غاطه بسبااااات عميق من الأرهاااق








في بيت ابو هيـــثم
وصل طلال الكل لبيته وخلى اخر وحده جنى شافها ترتجف وتصيح شغل التكييف الحــار يفكرها بردانه بسس اللي كان في جنى مش برد
كان خوووف خووف انها تتأكد ان ابوها صج ملك عليها على طلال خوفها من ان طلال يلعب فيها ويرميها وخوفها من اشياااء كثيرة واولهم ..المستقبل
وصلت لباب بيتهم قبل ماتنزل مسك يدها لفت عليه اشر لها وين شنطتها طلعتها له
فتحها اخذ جوالها ودق من جوالها عليه رجع لها اياااه :انزلي واعيد وازيد صوتك لايعلى علي
جنى توها بتتكلم سكتها بأنه يأشر لهها على شفايفه بمعنى مابي صوووت نزلت وهي تبكي قهر منه
اللي سواه اليووم مو شوية شافت ابوها وجنبه فيصل وفارس في الحديقه يلعبوون شطرنج قربت منه وكتمت دموعها :يوبااا ممكن شوي
ابوها خاف عليها من منظرها وراح لها :وش فيك
جنى بتماسك :انت صدق انك ملكت علي على طلال البارح
ابوها انصدم كيف عرفت ... اهو موصي الكل محد يقولها عشاان مايجرحها ويحسسها انها رخيصه عنده
ابو طلال برتباك :هااا لا منو قال
جنى بعصبيه :يوبا انا موبزر انت ملكة علي على طلال او لا
ابو طلال :ايه بس انتي منو قالك
جنى وهي تركض لغرفتها وهي تبكي :محد محد قالي اهئ اهئ
ابو طلال :لاحول ولا قوة الا بالله انا وش اسوي الحين معها ..




في بيت ابوعمـــــاد
حنان كانت جالسه تودع اخوانها ...
عماد ماكان راضي على هالزواجه ابد بس مايقدر يكسر كلمة ابوه ..
ابو عماد:انتبهي لنفسك يبا
حنان وهي تكتم دموعها :حاضر يوبا
ابو عماد :وانتبهي لزوجك واسمعي كلامك تراك سنعه مسنعه تربية ابووك
حنان :حاضر يبا
سلطان بحزن :تعودت عليك مدري شلوون بيصير البيت بدونك
حنان وهي تمسح على راس اخوها :بتتعود انشاء الله
عماد بجموود :يلا ياحنان رجلك برى ينتظرك
حنان نزلت راسها :طيب
طلعت من دون ماتودع عماد اللي صدها بسبب انها اهي بعد موافقه وماعارضت
شافت سيارة ليموزين كبيرة فخمه تدل على ان صاحبها غني مرررة ..
فتح لها السايق باب السيارة ركبت وسكر باب السيارة مانت السيارة رهيبه من داخل الجلدالبني المحرووق يتوسع السيارة ..
والخ والخ





في المـــستشفى
جلس في الأرض من صدمته مو معقوووولة ريم تكون مريضة ومافيها شي معقوولة
راح للطبيب :دكتوور انت متأكد مافيها شي
الدكتور :ايوه هذا اللي التحاليل طلعتها بس انا اتوقع انها انفلونزا ورح ترووح ..
سعد :طيب دكتور متى تطلع
الدكتور :تقدر تطلعها الحين بس انا رح اصرف لها ادوية ولازم تلتزم بأنها تاخذهم ..
سعد وهو يقووم وياخذ وصفة الدواء عشان يروح يجيبها ...

((حرررررررة مارح اعلمكم شنو فيها عشاان ماتفاولون عليها بأنفلونزا الخنازير))





في شقــــــــــة سيف
قامت على صوت جوالها ردت بصوت نعسان :الوووه
سيف :لايكوون نايمه
جوان وهي تحك راسها :لالا سيف مشتهية مشاوي
سيف كاتم ضحكته :انتي تحلمين ولا شسالفه
جوان :اهئ سيف قلت لك مشتهيه مشاوي
سيف يتنهد :طيب لم اجي اشتريلك
جوان :لالا سيف الحين
سيف :لاحول طيب الحين اخلي سايق الشركة يجيب لك اللي تبين
جوان :ايه وابي ورق عنب حاااااااامض مرررة ووايش بعد ايه وابي انناس خاطري فيه وابي كرز وابي فريز وابي اممم اي و
سيف :هي وين تفكريني جالس في جزر المالديف ولا الهملايامن وين اجيب لك كل هالفواكهه الحين هذا مش موسمها
جوان بدلع غير مقصوود :يووووه سيف ابي مالي دخل طيب المشاوي مش موسمه
سيف :الا والحين اخليهم يجيبون لك تبين شي ثاني بعد
جوان :اي ابي عصير فريز مجمد
سيف :لا حلقك يعورك بعدين
جوااان :سيييييييف
سيف :لااااااااا يلا باي
جوان بزعل :باي
قامت وهي تتأفف كل شي لا ايسكريم لا عصير مثلج لا اوووف
راحت وصلت الظهر وطلعت لها شورت جنز ضيق على الجسم وبدي مرسوم عليه بنت مسوية سوطين انصدمت
يوم جلست تلبس الشورت مايتسكر وتحسهضيق عليها مررة لدرجة يألمها قامت تطالع نفسها في المراية وانصدمت شنو هذا
طلع لي بطن مايصير ... كان بارز بشكل غير طبيعي قامت تطالع دبتهااللي مغطي عليها بياض بشرتها اللي متكونه على شكل كورة صغيرة
راحت وفتحت دولابها ولبست فستان موديلة واسع اول ماشرته جوان كان واسع عليها بدرجه غير طبيعية
قالت اكيد بيصير عدل علي الحين البست وانصدمت انه صاير عليها حد بحد من وسعه ..
جوان بضيقه :ياربي كله من هالحمل العله هذا اوووف
جلست في الصاله وهي لابسة الفستان اللي واصل حد فخذها وركبها وسيقانها الصغار البيض طالعين وشعرها مفتوح وعلى طوله ماحطت لها مكياج ولا شي جالسه وهي
معصبه وتبي سيف يجي في اي دقيقه عشان تهزئة وتقووله عن ملابسها ..
رن الجـــــــــــــــــرس وقامت بخوووفتشووف من عند الباب ...
((منو عند البــــــــــــــــــاب مدري مااحسه له دور ضروري في الأحداث))







في بــــيت ابوهيـــثم
الكل يتصل يسأل عنها بس مافي فايده موراضيه تكلم احد ولاتشووف احد حتى امها وابوها مارضت تشوفها
لهدرجه يستغفلوني انا مش غبيه اوبزره يلعبوون فيها كذا
دق جوالها كان رقم غريب ...
طنشت لأنها توقعته وحده من عيال عمها داقه من رقم غريب ...
اتصل جوالها للمرة ال20 بس ماترد ...
جاتها رساله مكتوب فيها
((ردي احسن لك ولا ترى انا جاي الحين وماخذك عندي..طلال))
جنى فتحت عيونها :نعم اتحداه ابوي يمكن ملكني عليه غصب بس مولدرجة ان يخليها تروح من دون زواج او حتى خطوبة..
ظلت ساعه وهي تروح وتجي ماتدري وش تسوي صدمها صوت صراخ من تحت ...
فتحت باب الغرفة ونزلت تشوووف شنوصاير عشان كل هذا الصراااخ
انصدمت من .....







في بيت ابو عبد العزيز
في غرفة ريــــــــــــم
توه مدخلها لغرفتها بطح ــــــها على السرير وشال عباتها عنها ساعدها تشرب الدواء ...
ريم بتعب :خلا..ص ســـ...عد رووح الحــ..ين ام..
سعد حط يده على فمها :اششش انا بمشي الحين بس انتبهي لنفسك وكل يوم رح اجي اطمن عليك
ريم بتعب :لالا سعد انااخ..
ماكملت كلمتها لأنه قال:مو بكيفك كل يوم نفس الوقت انا جاي يلا باي
طلع بعد ماخبى دواها في درج الدريسر...
اما ريم تحس بسعاده بس بخووف في نفس الوقت ...
غمضت عيونها ونامت من التعب .. والأرهاق ...







في شقـــــة سيف
جلست بطفش كان سايق الشركة جايب لها مشويات وعصير فراولة حار ..
واخيرا جا الفرج انفتح الباب ودخل سيف وهو شايل معاه كيسة فيها ايسكريم باسكن ..
سيف انعجب في شكلها والفستان محليها ولاحظ ان بطنها برز ... بهالفستان
اهي بالعادة تلبس الملابس واسعه شوي مو لهدرجه بس اليوم رح ياخذها للمستشفى عشان يطمن على البيبي وعليها ويبي يتأكد اهي في اي شهر تنصدمون اذا عرفتو
بس يحسها محلوة بزيااادة ..
جوان وقفت بعصبيه :تو الناس تجي
سيف بروقان :خير وش هاللهجه الجديدة ..
جوان :اقووولك تو الناس تجي
سيف يمسح على خدها بشويش :ليش بغيتي شي
جوان تدور بالفستان :ماعندي ملابس كلهم صارو صغار تخيل الشورت حقي ماقام يدخل فيني
سيف مسوي نفسه منصدم وهو ماسك نفسه لايظحك عليها :لا جد افا بس
جوان مادة بوزها :ايه تخيل كل من اللي في بطني لازم اسوي رجيم
سيف مفتح عيونه :تسوين رجيم اقوول بلا هبال تسوين رجيم وانتي حامل لاتحلمين اقووول سوي رجيمك هذا بعد ماتولدين الحين لا لازم تاكلين عدل
جوان تتخصر :لا والله والملابس ماتدخل فيني
سيف تنهد عليها وعلى برائتها اللي مالها حدود :عادي انتي كم مقاسك بالعادة
جوان مادة بوزها :لاااا عشان تضحك علي وتقوول اني متينه
سيف بدى يعصب :انا اسألك كم مقاسك عشان اشووف شنووو يدخل فيك الحين
جوان هدت :مقاسي
عرفت الحين xxs
سيف فاتح فمه :كل هذا وتقولين دبه اجل كم تبين يدخل فيك الحين بيدخل فيك اكيد
مااتوقع اكبر من كذا m
جوان :طيب انا ابي اطلع .. اشتري لي ملابس
سيف يأشر على عيونه :حاضر
جوان وهي تاخذ كيسة الأيس كريم :اكيييييد ذاب الحين
سيف :تغديتي
جوان :لا
سيف :والمشويات
جوان بقرف:اععع ريحتهم خايسة
.سيف :اووووف منك انتي وطلباتك

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:07 am

اريد الأستأذان قبل ادخول الى قلبك ...
اريد المووت قبل ان تكون بعيدا عني ...
ارجووك ان كنت ستبعد عني لتترك لي ذكرى للأبد ...
والا لتأخذني بين احظانك.. ولأكوون قطعه منك الى الأبد ... لا تنساني ولن انساك
اعـــــــــــــــدك بذلك ...
جوان))تحياتي ))

البـــــــــــــــــــــــــــــــارت الثالـــــــــــــــــث
في بيت ابو طلال ...
طلعت برى وهي تسمع صوت صراخ ابوها وكان مبين انه معصب ...
جنى :نعم يوبا وش فيك
ابو جنى مسكهامن شعرها :حسبي الله عليك من بنت كانك فشلتيني ..
جنى بألم :اووووتش وش فيك يبا انا وش سويت اييييي هدني... تكفى ..
ابو هيثم :هذا جزاتي اثق فيك والتالية تكلين اولاد من وراي ... هذا اللي ماحسبت له حساااب ...
جنى بصووت باكي :يوباا لحظه منو قالك ... انا تربيتك يبا ...
ابوهيثم وهو يرميها عنه:البسي عباتك وخذي لك ملابسك رجلك تحت بسررررررررررعه ...
جنى بصدمه مو مصدقه ان هذا ابوها :يبا انت شقاعد تقوول
ابو هيثم بعصبيه :اللي سمعتيييه بسرعه ...
جنى برجفه وخووف :بس يبا احنا ماسوينا زواج حتى ..
ابو هيثم مشى عنها :عرسك بيستوي بعدين جدتك ملزمه ترووحين معاه الحين ..
ولاتظنين اني بسكت عن اللي سمعته ..
جنى بخووف :وش سمعت يوبا
ابو هيثم :اللي سمعته سمعته اخلصي رجلك تحت ينتظرك ...
جنى :بس يباااا
ابو هيثم بصراخ :قلت بسرعه ..
جنى :طيب حاظر يااابوي ..
راحت عند دولاب ملابسها تلبس ...وهي تصيح الله لايسامحك ياااطلال على اللي تسويه فيني ...
خذت لها الأغراض اللي تحتاجها وبعض الملابس اللي شرتهم ...

الله يكوون بعوني ... دامي انا بجنبك ... ذليلة ..
لاقدر ارفع الصووت قالوووو قليلة تربية ...
ولاقدر اقووول الأووووف ولا ترى انا بظنهم ضايعه وفي العقووق استاذه ..
ولاقدر اقووول الأه وانا في عينهم ذليلة ...
بس ماقووول غير ربي يجازي منو كان السبب ...











في شقـــــــــــة سيف ...
كان جالس ياكل من المشويات وجوان جنبه تاكل ايس كريم ...
سيف قام يناظرها وهو يمسح فمه بالمنديل :ترى وراي سفرررة بعد ثلاث ايااام ...
جوان استانست :الله وين بنروووح
سيف معقد حواجبه :قصدك وين انا بروووح
جوان وقفت :وانا يعني مارح تاخذني
سيف وقف وراح لها :لا لأن مش زين تسافرين وانتي حامل ..
جوان بطفش :كل شي مايصلح عشان هالعله اللي في بطني ... تكفى سيف خذني معاااك
سيف قام يمسح على شعرها :لا حبيبتي اناقلت كلمه مافي روحه طيب ...
جوان مدة بوزها بس عجبتها طريقة سيف في كلامه معها :طيب ..
سيف باس جبينها :شاطرة اختي الحلوة ...
جوان ابتسمت بس سرعان ماتلاشت ابتسامتها ...:متى بتذاكر لي للأختبار
سيف يطالع الساعه :بعد نص ساعه لأني ابغى انام الحين طيب حبيبتي ...
جوان ابتسمت على هالكلمه وببرائه قالت :طيب حبيبي ..
سيف ابتسم على شكلها وقرب منها وباس خدها بنعوومه :ياحلوها منك
جوان تبعد عنه بحراج :الا ماقلت لي وين بتسافر ...
سيف وهو يروح الغرفة وهي تلحقه :كندا
جوان لمعت فكرة في بالها :طيب خذني عشاان ادور امي وابوي هناااك
سيف بعصبيه من هالطاري :لا وخلااص ترى المسأله مهي بلعبة ..قلت لك مافي رووحه مفهووم ...
جوان بخووف من عصبيته نزلت راسها :طيب خلاص تووووبة مارح اجيب هالطاري..تبي شي ثاني
سيف كسرت خاطره حس انها في اي لحظه بتصيييح قرب منها ورفع راسها :جوجو حبيبتي اوعدك اول ماتولدين نرووح هنااك وندوور امك طيب ..
جوان هزت راسها بحزن :طيب
سيف حظنها بقوووة ودفن راسه في رقبتها يستنشق عطرها طبع قبلة خفيفه عليها وبعدها عنه :يلا حبيبتي لا تنسين تصحيني طيب
جوان بأحراااج :طيب ...
طلعت وهي تتنهد راحت المطبخ شالت الأطباااق وحطتهم في غساالة الأطباااق
ورمت الأكياس ... وراحت الصاله تشووف فلم في ام بي سي اكشن ...
جابووو اعلان عن فلم الشفق اكيييد عرفتووه انا متأثره فيه اساسا ....
جوان :الله شكل الفلم روووعه ابغى اشووفه ...
شافت الوقت واليوم الثلاثاء يعني بكرة ... خلاص اليوووم بشتري لي اغرااض عشاان اسهر علييه
((معليش ذبحتكم فيه بس والله اني متأثرة فيه ..حتى صديقاتي قالو لي))








في بيت يغلب عليه الفخامه كان الخدم يملييه والأثاااث الفخم غااالب عليه الفخااامه ...
الخادمه:للتتفضلي معي مدام ان العم ابو سيف ينتظرك هناااك ...
حنان وهي منبهره من كبر البيت :طيب
الخادمه ودتها عند بلكووونه كبيرة كااانت تطل على اشجاااار كثيرة ... وكان هناااك ابو سيف جالس يشرب من القهوه
ابو سيف قااام يطالعها :امممم حلوووة
حنان باحرااج :شكرا
ابو سيف :اجلسي ...
حنان جلست وهي تناظر الأرض ...
ابو سيف :اسمعي يااحنان انا تزوجتك عشااان تريحيني من كل شي اذا صرت تعبااان كل شي تبينه بيوصلك ابيك بس تهتمين فيني انا ابيك تدلليني على حسب علمك انتي تدللين ديرة.
حنان بأحراج :حااااضر
ابو سيف :الحين روحي غيري ملابسك وشوي وانا جااايك
حنان بخوووف :ط..يب
اخذتها الخدامه لغرفتها تاخذ دش وتغير ملابسهااااا ...
(((ليلة سعييدة ياحنوووون )))






في بيت ابو هيثم
بعد ماودعت اخوانها فرااس وفيصل وبعد ماودعت امها اللي جلست تبكي معاها ...
لكن قهرها ابوها انه ماكلف نفسه حتى يسلم عليها ...
طلعت برى والخدامه شايلة شنطتها ... وتمشي وراها ..
شافت سيارة همر ده واقفه عند الباب وكااان طلال جالس فيها ...
تقدمت عند السيارة وهي خايفه من اللي رح يصير ...
ركبت ورى وهي تكتم صووت بكاها ...
ركبت الخدامه شنطتها ورى ودخلت ...
استغربت ان طلال مامشى وكان باين عليه العصبيه ...
جنى بهمس :وش تنتظر ليه ماتمشي ...
طلال لف عليها وبصراااخ :اذا كنت سااايق ابوووك ترركبين ورى وانا اسوووق تتكلمين تعاللي قدااااام بسرعه ...
جنى خافت ونزلت بسرعه وركبت قددااام :...........
طلال هدت اعصااابه شوي ومشى معاها ...
جنى بصوووت قصير :وين بتوديني ..
طلال لف عليها :بيتنا تصرفي بأدب هناااك ...
جنى :اصلا انا مؤدية من عمري
طلال بستهزااء :ايي وااضح..
جنى طنشته ولفت عند النااافذه تناااظر خلق الله ...











في بيت ابو عبد العزيز
دخلت ام عبد العزيز الغرفة ...وشاافت ريم تمشط شعرها على التسريحه ...
ام عبد العزيز :ها يممااا عساااك تحسنتي
ريم وهي تضم امها :اي الحمد الله تحسنت كثير ...
ام عبد العزيز :اجل انزلي تحت تعشي معنا ..
ريم :حاضر مامي ...
ام عبد العزيز :طيب حبيبتي انا انتظرك تحت طيب ..
ريم :طيب









في شقة سيف ..
راحت لسيف تجلسه ... :سيف سيوووف
سيف لف عليها :هممم
جوان :قوووم يلا عشاان تذاكر لي ..
سيف وهو يقوووم :طيب سوي لي كبتشينوو ..
جوان وهي تطلع :طيب



جلس يذاكر لها وهي تطالع وبس ...
سيف :يلا حلي هذي
س+15س=20
جوان وهي مكشرة:صعبة موعارفة احلها ..
سيف:جوجو حبيبتي ركزي بس ركزي والله بنطلع لاتخافي
جوان تقرب من سيف وتحظن ذراعه بحركه عفوية :حبيبي سيوووف تكفى مابي اذاكر الحين لم نرجع
سيف ابتسم على حركتها وقرب منها الى ماصار وجهه قريب من وجهها
وهمس لها :طيب قوومي لبسي قبل مااتهووور بجد ..
جواان مافهمت شي بس قامت قبل مايغير رايه ......
خخخخخخخخخخخخخخ






في بيت ابو طلال
كااان البيت يغلب عليه اللون الخمري والعسلي..والمجسمات على شكل حيوانات تملا المكااااان كان شكله فخم مرة غير الأكسسوارت والديكوور المنسق تنسيق فخم مرررة ...
طلال دخل وهو ماسك يدها ويناااااادي :امي امي وينك ...
ام طلال وهي تزل من على الدرج بجلابيتها العنابيه ..وشعرها الكستنائي وريحة البخوور المالية المكان ..
ام طلال :هلايما وصلت
طلال وهو يسحب جوان معاه ... :هلا امي ايه توني واصل وهذي جنى ...وجبتها ..
ام طلال وهي تضم جنى :هلا حبيبتي وش اخبارك؟؟
جنى ببتسامه مصطنعه :الحمد الله وانتي اخبارك ؟؟
ام طلال وهي توديهم للصاله الثانية :الحمد الله ان جدتك وابووك ماردووني ..وخلووووك تجين..بدوون عرس...
جنى بدت تعصب وطلال انتبه لها :اييه الحمد الله ..
ام طلال :لا تزعلين يعوينتي ابسويلك حفل استقبال ماصاار..
جنى لا والله زين بتسوين لي حفل استقبال..:مشكوورة عمتي..
ام طلال :العفوو حبيبتي ..الحين قومي ارتاحي انتي وطلال ولم يجهز العشااا اخلي الخدم ينادونكم ..
جنى بخوووف من هالفكرة اساسا :لالا خاطري اشووف تولار وينها ..
طلال ابتسم يوووم شاااف ارتجافها:للأسف تولارمو هنا ..رايحه النادي مع صديقاته...
جنى بخوووف يووووه :يوووه حساافه كان خاطري اشوفها ...
ام طلال :ماعليك انشاء الله اهي وقت العشاا بتكوون موجوده تشوفينها وتشبعين منها ...
جنى ببتسامه ممزوجه بقلق :انشـــــــــــاء الله
طلال وقف :يلا يوما الحين نخليك احنا بنصعد نرتاااح
ام طلال:ايةيماااصعدوو ارتاحوو..
جنى بنفعال :لالالا مارح اترك عمتي بروحها ... حرام مسيكينه بظل معاها
ام طلال :لا يمااصعدي ارتاحي انتي ورجلتس ..
..طلال ببتسامة خبث مسكها من ذراعها وقومها :يلا حبيبتي خلاااص عاااد
جنى بعصبيه ناظرته من ه:لا طللووول مابي اناام الحين
طلال بخبث :منوو قالك بنام تعالي بنجلس مع بعض
جنى وهي تقوووم :طيب عن اذنك عمتي
.. طلال ببتسامه :اذنك معك حبيبتي شحليلها هالبنت
خخخخخخخخخخخخخخخخخخخ











في بيت ابوعبد العزيز
ريم لبست فستان سماااوي بربع كم مرسووم علييه ورودفوشيةمكسرة اطرافه ...
حطت لها شدووووردي وقلوووسفووشي ..من بودي شوووب ...
نزلت تحت وكاانت الأبتسامهعلى وجهها وهي تشووف ترحيب امهاوابوهااا الحار فيها وعبد العزيز منقهر ...
((عسى ربي يكملك هالسعااااااده يريم ))






في هــــــايبر بــــــــــــــــندهـــ
سيف كان يدف العربية وجوان تختار لها من الأغراض ...
جوان وهي تأشر على الكااادي :ابغى كاااادي ...
سيف وهو يطالع الكادي تنهد :طيب خذيلك علبة وحده
جوان :لا ماااااابي علبه ابي كرتووون ...
سيف نعقد حواجبة :ليييه
جوان :بس كذااا لأن وحده ماتكفي لاتصير بخيل عااااااااد
سيف رافع حاجبة وبعصبيه :انامش بخيـــل ...بس مش زين لأنك حااامل ..عرفتي ..
جوان :طيب سيوووف ابغااااه تكفى ...
سيف تنهد :هـــ طيب خذي اي لوون تبين
جوان :امممممم ابي اللووون الفوشي والأزرق
سيف :طيب
خذ من كراتين الكااادي فوشي وازرق وحطهم في العربية ..
سيف وهو يطالع البووب كورن ...:ماتبين بوب كورن
جوان :الا عشااان الفلم ابي بالشييز والكرمييل ..
سيف وهو ياخذ علبتين :طيب بعد شنوو تبين خذي اليوووم كل اللي تبيه لاتقولين جيب لي ...
جوان تهز راسها :طيب
راحووووو قسم الفواكه ...
جواان لف نظرها شي ...
((ياااااترى شنووو لفت نظرك يااجوجو))








في جنـــــــــــــــــــاح طلال ...
طلال طلع وهو لا بس شورت اخضر فاتح والمنشفه على كتفه لونها احمر ..
اما جنى كانت جالسه على التسريحة تمشط شعرها ...
طلال يطالع شنوو لابسة ..
(كانت لابسة قميص طويل يوصل فووق الركبة بشوي كان لونه اصفر هااادي وكان نص كم مرسوووم عليه ..وجه ميكي موووس ...باللوون الفوشي والسماوي وكان في الأكتاف دائرة مفتوحه بخطوط فوشية)
كااان شكلها رهييب مرررة ...
خصوصا بشعرهاالطويل البني الكثيف اللي تاركته مربووط ذيل حصااان وواصل لنهاااية ظهرها ...
جنى تتصنع القوووة :وش تبي تناظرني كذا .؟؟
طلال ابتسم :لالا ولاشي سلامتك
جنى قامت وهي تتوجه على الصوفااا تنبطح عليها ... :انا نايمه ارجووو انك ماتزعجني ...
طلال بخبث :حاضر مادموزيل جنى ..
جنى بغرور عطته ظهرها ونبطحت وهي تغطي سيقانها ...
طلال نشف شعره وحط فيه جل ...ولبس قميص ارورنجي ربع كم .. تعطر بعطرة من
chanel......
وراااح جهتها ابتسم بخبث هيين ياجنى مارح اهنيك بنوومك ...
شالها وهي انتبهت له لأنها مابعد تناااام ...
جنى بصراخ وهي ترافس بين يدينه :هييي اتركني ماابي ...
طلال رماها على السرير وحط يده على فمها :اشششش كم مرة اقووولك لاتعلين صوتك علي هااا...
جنى تطالع بعيووونه العسلية الواسعه ...ورموشة الكثيفه بلعت ريقها :وخر عني وماارح اصارخ مرة ثانية ولا اعلي صوتي..
جذبه شكلها وقرب منها وشال يده عن فمها ...
جلس يطبع بوساااته على وجهها بقوووة عشاان تعلم على وجهها وتنحرج قدام امه واخته وتتعلم درس..
((معلييش بعدين نررجع طيب ^_* ))











في الهــــــــــــــــــــــــايبر..
جوان لفت نظرها شي ....
((طيب الحين بتعرفوونه اعصابكم ))
جوان وهي تتل قميص سيف من عند الأكمام ...:سيف ..سيف ســـييييف
سيف لف عليها :وش فيك معصبه ..
جوان وهي تأشر :ابي منجااا
سيف يتلفت :وينه
جوان تأشر على كرتووونه في الأرض :هذاااهووو ..
سيف مفتح عيووونه بقوووة :شنوو هذا منجا خاااايس ...تبينه
جوان وهي تتمسكن :اييه تكفى خاطري فيه...
سيف يطق على راس جواان بشويش :انتي من جدك ... تتكلمين ..
جوان تهز راسها ببررائة وتمسكن :اييه تكفى ..
سيف بعصبيه :جوااان اصحي هذا منجا خايس ..امشي بس وانا ااكلم صديقي اللي في احسا يجيب لك منجا من هناااك
جوان تضرب الأرض برجلها:لامابي ابي هذي المنجا..
سيف :لا يشيخه تبين تجيبين لي ولد مريض..ومسمووم
جوان :سيف تكفى عاااد ليه كذا يعني .. انا مشتهيته ..
سيف وهو يسحب العربة الى المحاسب :اقووول تأخرنا يلا نمشي
جوان مشت وهي تتحلطم ...
((يعني حد ياكل منجااا خايس وقسم قامت كبدي ))







في جنــــــــــــــاح طلال ..

***..................***
مدآم أن البشرمن طين أو خلنا نقول تراب
أنا من جيت لـ الدنيا أدوس الطين وترابه
أنا عايش على هالأرض ولافيهاحسبت حساب
و ربي ما انخلق لليوم شخص احسب حسابه
!!!!!!!!!!!!!!!!





جنى وهي تركض للحمام تستفرغ ...
طلال انبطح وهو مبتسم بسمة انتصااار ...
((تونا في البداااية ياااجنى ))
جنى وهي تمسح فمها وتطالع المرايا وتشووف وجهها الأحمر ...
جنى لفت عليه بعصبية وهي معبسة:اععععع وسخ الله يقرفك اقرفتني ..
طلال وقف وراح لها قاااام يلامس خدها المبلووول بالموية واللي عليه من اثارة :افاااا اقرفتك .
جنى وهي تبعد يده عنها وتمشي لغرفة الملابس :لا تصدق مااقرفتني الا طلعت روحي من القرف ..
طلال وهو يضحك على شكلها:ههههههههههههههههه وكل مرة تسوين حركة كذا ولا كذا ولا ترففعين صوتك علي
صدقيني مارح تسلمين مني ... فااااهمه ..
جنى وهي تطلع لها بدلة من الدولاب :يصير خييير ..والحين اطلع ابغى ابدل ..
طلال وهو يطلع بجمووود:.......((بدووون ولا كلمة
.جنى جلست على الكرسي الموجووود :لا والله عشتي بهنااا ياجنى اوووووووووووف ..








في محل ال..... للحوامل
سيفيأشر لها على فستااان قصير قصة حوامل لونه احمر في ورود كبيرة باللون الأصفر: شوفي هذا الفستان حلوو..
جوان عجبها شكله :اممم حلوووو ابغاااه
سيف :طيب لحظه اجيب مقاسك ...
جوان جلست تدور لها بين الفساتين ...
شوووي ورجع لها سيف :اقوووول هنا مافي مقااسك ابد ..
جوان بخووف :لييه لهدرة صرت متينه ..
سيف ضحك على شكلها :لا بس اصغر مقاااس هنا اكس لارج ... يعني مالنا مكان هنا انتي مديم عرفتي ليه ..
جوان وهي تطلع :طيب
طلعووو وراحو محل زارا ...
شافت فستان لونه ابيض فيه كلر وقصة عند الصدر:سيف هذا حلوو ابغاااه
سيف يطالعه حلووو :طيب نأمل ان يكوون فيه مقاسك..
دور وشاااف اصغر شي مقااس 14..خلاص ناخذ هذا اتوقع عدل ...
جوان :طيب
خذته وخذت له كم اسوارة واكسسورار ...
جلسوووو يتمشوووون وبالموووت حصلووو ملابس على مقااس جوااان ....
طلعوو بعد ثلاث ساعات في السوووق صلووو وراحووو للمستشفى ...
((تتوقعو وش بيصير هناااااك ))







في بيت ابو طلال نزلت وهي لابسة تنوورة قصير لحد الركبة كاروهااات بااللون البنفسجي والرمادي والفووشي والأصفر ولا بسة قميص
..كمة نازل على كتفها والكم الثاني قريب من رقبتها باللون البنفسجي .. مرسووم عليه ماركة شنل باللون الذهبي
حطت لها .. عطر من
gosh pink ..
ولبست سلاسل طويلة باللون الرمااادي ... وحطت لها قلووسبنفسجي فااااتح وفااشيون رمااادي ومسكاارا بنفسجية وشدوو وردي..
كانت طالعه روعه بنعوومتها المعتادة وعيونها الواسعه ...
ام طلال :هلا جنى حبيبتي تعال ي اجلسي الحين بيجي طلال..
جنى جلست جنب ام طلال وجلست تسوولف معها ...












في المستـــــشفى ...
الممرضة :جوان ال...تتفضل
جوان وسيف دخل معهاعند الدكتورة سحر ..
سيف :السلام عليكم
د.سحر:اهلا وعليكم السلام المراجعه فينها
سيف كتم ضحكته لأن يدريان جوان بتعصب ...
جوان بعصبيه :انا مو ماليه عينك
د.سحر :انتي المراجعه الحامل ..
.. جوان :ايه انا ..
د.سحر بصدمه :طيب تفضلي معي
جوان بخووف :وين
د.سحر :اكشف علييك واتكد من صحةالجنين ..
جوان تناظر سيف :هااا ايه سيف مارح تجي معي
سيف وقف :الا يلا حبيبتي تعالي ...
وقف معها ونبطحت على سرير ابيض جنبه تلفزيوون واجهزه وعلبة كريمات ...
سيف وقف جنبها وهو ماسك يدها ...
الدكتورة رفعت قميص جوان من على بطنها وحطت علية كريم ...
جوان وهي وجهها احمر من الحيااا ومغمضه عيونها من الأحراج ...
لسيف ابتسم على شكلها وسوى نفسه مايشووف شي ...
شغلت الجهاااز والتلفزيووون ... وحطت شي مثل الليزر على بطن جوان حست بشي يلسعها بس بعدين راح هالأحساس على طووول ...
كان يشوووف الدكتورة تحرك الجهااز على بطنها وكانت الشاشة السوداااء فيها شي يتحرك ..
الدكتورة :هذا نبض الجنين ..يدل انه بخير
سيف قرب فمه من اذن جوان اللي لحد الحين مغمضه ..:جوجو شوفي البيبي يتحرك ...
جوان فتحت عيونها وشافت شي يتحرك في الشاشة وابتسمت ... :الله هذا في بطني
الدكتورة :هههههه ايه
شالت الجهاز من على بطنها ومسحته بكريم مرة ثانية ...
وسكرت بطنها وطلعت ورقة صغيرة فيها صورة الجنين ... :هذي صورة الجنين ..
سيف اخذها وابتسم :طيب دكتورة اهي في اي شهر ...
الدكتورة مكشرة :انت ماتعرف اهي في اي شهر
سيف منحرج:لا
الدكتورة :اهي الحين في الشهر الراابع بس خل تنتبة لأكلها ..وشربها..وتاكل خضااار ..لأنه باين انه الجنين يحتاج تغذية..
سيف يناظر جوان :حاضر دكتورة
الدكتورة :انا رح اعطيها فيتامينااات وكالسيوووم اتمنى انها تاخذهم بانتظااام ..
سيف وقف :انشـــاء الله دكتورة
جوان وقفت وطلعوو ببعد مااخذوو وصفة الدوااء ....










في بيت ابوسيف
نوارة :اووووف زهق سيف
ام سيف وهي تسكر القران:وش فيك اتحلطمين
نوارة :زهق ياخي لوجين ماعادت تجي وجواان هم ماعادت تجي وانا هنا لوحدي طفشااانه ...
ام سيف :طيب قوومي نزور جدتك من زماان ماشفتها ...
نوارة نقزت من اوناااسة :طيب دقيقه انا صاعده ابدل ..
ام سيف ابتسمت :طيب بسرعه ...











في ارض بعيدة عن الرياااض وهي ارض كنداا المتميزة ببحارها الجميله ..
في قصر قريب من بحربيفوورت ... المتميز بجمالة وكبر حجمه ..
كرستيناوهي تجلس على الطاولة :امي انني جائعه كثيرا
ايزابيلا ام كرستينا :حسناا حبيبتي الغدااء سيصبح جاهزا الأن لكن لتذهبي الى جيسي اه يلعب في الخارج مع صديقته تومي ...
ولتقولي له ان يستعد للغداااء ...
كرستينا :حسناا امي ..
كرستينا لها شعر اشقر قصير يصل الى عنقها ولها عينين زرقاوين مثل لون بحر بيفورت تلمع كالكرستال ...
وشفااه باللون الفراولة ..وجسم رشيق وتتميز بصغر الحجم مثل والدتها ... عمرها 16سنه ..
كرستينا :جيسي امي تقوول لك للتجهز للغدااء
جيسي وهو يودع تومي ..
جيسي :حسننا ايتهاالحقاااءسادخل الأن
كرستينا بحمق :هيي انت الأحمق ايها الغبي ...
جيسي "اشقر الشعر ابيض البشره له عينين باللون النيلي له جسم يميل الى ان يكوون مملوء لكنه جميل
يتميز بأنه طويلليل عن توأمه كرستينا ..عمره 16سنه ...

كرسيتينا :اوووه انه غبي جدا..
اتجمعت العائلة على طاولة الغدااء ...
رينادل :اممم ان الكل لذيذ اليووم
ايزبيلا :نعم انه كذلك لقد ساعدتني اليووم كرستينا في صنعه ...
جيسي :انا لااعلم لماذا كل هذا التعب وهنالك خدم وطباخين في المنزل ...
ايزبيلا :ان ابااك لايحب الأكل الا من يداي ..
رينادل :لتصمت ياجيسي ..او لتتتكلم كالشخص بالغ
رينادل : طويل القامه يكسووو جسمه القليل من العضلات شعره عسلي اللون وله عينين خضراوين ..
وهو يمتلك اكبر الشركااات في كنداا وهو ايضا مساعد السفير في كنداا ورجل اعمااال ناجح يبلغ من العمر 44سنه
ايزابيلا "شقراء الشعرو لها عينين رماديتين باللون الداكن .ولها جسم ممشوق وقواام جميلة
تتميز بصغر حجمها . تبلغ من العمر 31سنه
جيسي :ابي اريد الخرووج لأتسكع مع رفاقي في الليل
رينادل:لا انا لا اسمح بالخروج ليلاانت تعلم ذلك ..
جيسي :ابي لقد كبرت
رينادل كلا تحاول فأنالن اسمح بذلك
جيسي :امي لتقولي له
ايزابيلا :لا انني ارفض هذا ايضا ..
جيسي قااام وهو يتافف ...
كرستينا :ابي هل لي ان اذهب مع صوفي وادوارد الى البحر
رينادل :حسناا لكن لاتتأخري كثيرا
كرستينا وهي تضم والدها:حسناا ابي شكرا لك
رينادل يبتسم :على الرحب والسعه ...
((طبعا انا جبت لكم حياااة شخصياات جديدة في روايتي..امنى اهم نالو اعجابكم))










في بيت ابو طلال
دخلت بنت لها شعر اسودقصير فيه خصلات باللون الفوشي تضع خزامة في انفها ...
لها ععينان واسعه باللون التركوازي الغامق((عدساات ))
وجسمها ضعيف مررة ..لها خشم مسلول تتميز بالنعومة ... والرمووش الكثيفه عمرها 18سنه ...
ام طلال :تولاريما تعالي هنا
تولار لفت لأمها :هاااي مامي
ام طلال :هلا حبيبتي
تولار سلمت على جنى اللي كانت جالسه جنب ام طلال.؟...
تولار بغرور:مامي مني هذي
ام طلال :هذي جنى مرت طلال
تولار :اها بس ايش جابها هنا
ام طلال :اخوووك قرر يجيبها هنا وبعد اسبوع او اسبوعين ...بنسوي حفل استقبااال لهم ...
تولار وهي توقف :اوكي مامي انا صاعده اغير ملابسي واخذ دش تبغين مني شي
ام طلال :لا حبيبتي روحي بس نزلي بعد نص ساعه عشااان العشاا
تولار :اوكي بس قولي للخدم لاينسوون الستييك مع شوربة الشيز ..
ام طلال :طيب
جنى ياااربي مغرورة ..اوووف الخو مغرور والأخت مغرورة عز الله طحت في عيلة لوأطه..
((الله يعينك ياج ــــنى ....تونا في بداية الطريق ...فهمتي علي ))






\







في بيت ابو سيف ...
كان جالس ينتظرها... صار لها نص سااعه وهي داخله غرفة التبديل ..
توه بيوقف الا وهي طلعة من الغرفة وهي منزلة راسها ..من الحيااا ..
كانت لابسة قميص لون ابيض كان قصير يوصل للركبة ومن جهة الصدر شيفوون ..باللون التركوازي ..
ومن الظهر ينربط كأنه مششد على الجسم وان من جهة البطن شفاااف ..كان شعرها مسدوول على كتوفها بنعوومه كااانت حاطه لها من
عطرفرساااشي ... وقلووس وردي هادء ...
ابو سيف وقف وراح لها : كل هالحلالي ترى مااقدر اتحمل ...
.....حنان مستحيية موووت مو قادرة ترفع عينها
ابو سيف قرب منها و.........
################################################## ############
################################################## ########
####################################### ^_*





في شقـــــــة سيف
جوان القت نفسها على الصوفااااااااااا وصرخت :ايييي ماااااااااااامي ظهري..
سيف عطى الأغراض الخادمه ودخلتهم المطبخ جلس جنبها :وش فيك حبيبتي..
جوان تبتسم وهي زامه شفايفهاوتتكلم ببرائة :ظهري يعورني..
سيف ظحك :هههههههههههههه بسم الله عليك قومي خذي لك دش حاااااار ويطير الألم ..
جوان بزهق :مالي خلق ...
سيف :لا والله يعني انااشيلك واسوي لك الدش ..واحممك بعد
جوان بحياا :لا ماتوصل لهدرجه عاااااد
سيف :هههههه طيب يا قومي ..
جوان ضربت راسها :اووه شلووون نسيت الرياضلييااات واللأنجليزي منو بيذاكر لي الساعه 12الحين
سيف :والله محد قالك الا بتتعشين في مطعم ...ال.... قلت لك ذااك اقرب قلتي لا وش الفايده لا واللي يسمع اكلتي ...
جوااان :يوووه والله اكلت ماشفتني وانا اكل الشيز كيك ..
سيف وهو يقوووم وبروود :كثير عليك والأختبار مو لازم تختبرين لأن بعد يومين انتي في المدرسة اللي بنقلك فيها ...
جواان بطفش :يوووه سيف انت مانسيت هالسالفه..
سيف بعصبيه وصلت لللأخير عنده :لا ويلا بلا حركااات بزران قومي نامي ترى بعد بكرة بروح من الصباااح ..
جوان حست انها مصختها :طيب
راحت له وضمته وحطت يدينها وهي ضامته على ظهره :مشكوور على طلعة اليوووم تعيش واطلعني كل يوووم
سيف ابتسم على حركتها وروقت اعصابه :طيب يعني ش بس عشااان اطلعك كل يوووم
جواان ببتسااامه :لا يعني بس كذا ...
سيف وهو يجلس ويشيل عننه القميص ... :روحي جهزي لي الجاكوزي ابغى اخذ دش ..
جوان مدت بوزها :يووو سيف ... يعني وش اسوي ... انا مابعد اخذ دش
سيف بصرامه :جواان كلمة ورد غطاها روحي جهزي لي الجاكوزي بسرعه ..
جوان بخوووف :طيب طيب
سيف كلي وم رح اتعامل معاك بهطريقة بس احس مايهوون علي ... احس اني بديت احبها ..الله يسهل ..











في بيت ابو سعد
..كانت تتمشى في الحديقة ... وقطوتها سنووي تمشي وراها
ياااربي ليه احس اني بديت احبه ... ايه وش فيها خل احبه ...
بس لالا اهو اخذ اغلى شي عندي شرفي ..وهددني بانه رح يفظحني ..عند ابوي وعبد العزيز ..مايستاهل ..ولا شي مني
بس اهو امس تصرفة معاااي كنت رح اموووت
اوووووووووه ياربي ماادري شنوو اسوي ...
اخذت سنووي وقاامت تلعبها عند حوض الســمك ...اللي في الحديقة ...
وتحاااول تتنااااسى سعد وتبدأ يوم جديد ...








في بيت ابو طلال
جنى وطلال جالسين قبال بعض وتولار جالسة جنب طلال وامها ...
تولار تناظر جنى بحتقااار :اقوووول جني ..انتي بأي سنه الحيين
جنى بقهر :لو سمحتي تولار انا اسمي جنى مش جني ..
تولار :عااااتي ادلعك مافيها شي لو دلعة مرة اخوووي ..
جنى :لو بدلعيني سميني جوجو مالها داعي جنى هذي
تولاربضحكة تنرفز :ههههههههههههههااااي ...حاضر جني اووبس اقصد جوجو...
جنى بجد تنرفزت ولفت للجهه الثانية :اووووف مغرورة ياربي وش هالغرووور
طلال ابتسم في وجه تولار وغمز لها....
تولار ابتسمت ووقفت وهي ماسكه عصير الكوكتيل ... وراحت عند جنى اللي سرحااانه ...
تولار كبته على تنورتها ...:اوووووبس ماادري سوري ...
جنى شهقت ووقفت وهي ماسكة نفسها لا تصارخ ...
طلال وقف معصب ..وهو يغمز لتولار :تولااار شنوو هذا شلووون تكبين على بدلة مرتي ...توها جديدة ..
تولار :لاوالله الله والبدلة شووف من وين شاريتها من بو 10 او بو20 او بو50 اعطيك فلووس البدلة فووق ترى جد ماادريي ...
جنى بعصبية وقفت :هي انتي شنوو فاكرة نفسك محد يشتري من الغااالي غيرك يعني ... ترى حتى حناا اغنية مو بس انتي اللي تشترين
ركضت للغرفة وهي دموعها متجم :ابي صعه بعيونها ...
تولار ابتسمت يوم تأكدت انها صعدت ...وش رايك باختك ..
طلال ابتسم :فديت اختي والله تستاهلين 10 على 10
تولار :لا انا مابي 10 انا ابي صورة لك انت وعدتني
طلال :بس صووورة تامرين امر انتي بدل الصورة مليووون صورة
تولار :ابي صورك وانت في جدة
طلال :طيب كلمي جين قولي له يعطيك من الصوور اللي عنده
تولار تغمز له :اوكي بس انت الحين اصعد رضها بالأول
طلال :هههههه طيب يلا باااي
تولار :باااايو ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:07 am

ضمنـي ماادام جيتـك .. خلنـي بـ قلـبـك أنــام ..!!
ولا اسألتك الشمس/عني قل : تراهـا غافيـه ..!
ورب البيت مقدر اصحيها ... من نومت الباارح وسواياها ...!!!
تحيات ((ابطال روايتي ))

البـــــــــــــــــــــــــــــــارت الــــــــــــــــرابع ...

في شقة سيف ...
كانت جالسة تناااظر السااعه ياربي اتأخر بااقي نص سااعه ويبدأ الفلم ..
جوان خذت الجوال وبغنج :هاللووو
سيف خق عليها :احلى هالوو وش تبين
جوان تستغل الفرصة :بيبي متى تجي
سيف وراها شي اكييد:بعد نص سااعه ليه تبين شي خاطرك في بشي قولي ..
جوان بهمس :لا حبيبي مابي شي بس ابيك تجي جنبي تأخر الوقت..
سيف يطالع السااعه :طيب جهزتيناا شنطتي ..
جوان اوووبس نسيت وش اسوي :ها ايه من زمااان جهزتها ..
سيف كأنه كاشفها :علينااا اقوول قومي جهزي شنطتي بسرعه ..
جوان :يوووه اقوولك جهزتها ..
سيف وهويأشر لسكرتير يجهزوون السيارة :طيب بنشوووف ..
جواان :يلا حبيبي باااي
سيف بخقه :باااي قلبي ...
جوااان ماصدقت يسكر فزت من مكانها وراحت تجهز اغراضه ونادت الخدامه تساعدها ...
خلصت شنطته في ربع ساااعه طالعت السااعه باقي ربع ساعه ويبدأ الفلم ..
رااحت المطبخ بعد ماخذت دش ولبست فستان ابيض فيه ورود باللون الوردي والأزرق والأورنج حفر فيه قصة حوامل كان قصير للركبة
خلت شعرها مفتووح وحطت لها قذله على وجهها ... وقلووس اورنجي من كليرز ..
ولبست سلسااال اورنجي فيه ورود بالأزرق والفوشي ..
.. فراحت المطبخ حطت فيشااار واخذت كاادي وسكبته
في اكواااب طويلة جوانبها من الكرستااال باللون اللأزرق والفوشي ...
وحطت شيبساااات .. وجلكسي جي ... وكيك ... الخ الخ ..
طالعة السااعه بااقي 3دقااايق ويبدأ الفلم ...
طلت من البلكوونه شااافت سيارة سيف توقف رااحت الغرفة وحطت لها عطر من سينما .. وعدلت نفسها ..
وراحت توقف عند الباب ..
جوااان صرخت :اوووووووووووووووووووووووووش
وطاحت في الأرض ؟؟
؟؟ ؟؟







في بيت الجدة ...
نوارة :سلووومي تكفى
سليمان:بعد سلووومي اقووول ذلفي عن وجهي ...
رواان :النوري حبيبتي ماعليك منه لا تذلين نفسك لهذي الأشكال ..
نوارة :يعني شلوون مارح تطلعني ...
سليمااان وهو يلعب سوني :لا مارح اوديك ..
نوارة :اوكي اكلم سيف واقولة انك موراضي تودينه عند جوان ..
سليمان يوم جابووو طاري جووان قال انه خلاص بيوديهم بس بعدين حس انه ينزل نفسه لهم ...
روان :تعالي حبيبتي نرووح غرفتي ابوريك الملابس اللي شريتهم من العثيم يووم نرروح الحساااا ..
سليمان :هذا اللي فالحين فيه روحو ..
روان :مااالك دخل ..
نوارة تتصنع الزعل :خلاص سوسي انا زعلت ..
سليمااان لاح عليها المخده :سوسي بعينك قولي امين اقووول والله ان ماذلفتي قسم اني جاااي وسااحب اذنك ..
نوارة :طيب طيب خلاص سووري خالوو
سليماان :ايوه تعدلي ..
رن جواال سليماان ...:الوووو
زيااد :اهلين وينك
سليماان :انا بالبيت تجي
زيااد :طيب ثواني وانا جااي ..
سليماان :يلا انتظرك ..
في بيت ابوهيثم
ام هيثم :والله ياسارة حاولت في عمك بس ماارضى ..
سااارة :بس عمتي حراام والله توها صغيرة ..
ام هيثم :وش اسوي جدتك ماااهي راضية ...
سااارة :الله يهديها جدتي كل شي بالغصب عندها ..
ام هيثم :اييييييييه وش نسوي ...
هنادي :سلااام
ام هيثم :هلا يمااا
هنااادي راحت وباست راس امها وسلمت على ساارة وجلست ..
ام هيثم :وين عيااالك ..
هناادي :برى يلعبوون مع فراس وفهد ..
ام هيثم :شخباارة علي ..عسااه طااب من انفلونزا
هناادي :ايه الحمد الله ..وانتي ساارونه وش اخباار هيثم معك ..
سارة بنعوومه :الحمد الله ماااشي وانتي وش اخباار فوووزي معاااك...
هنادي ببتسااامه باانت منها غمازتها :الحمد الله الا وين جنى ..
ام هيثم :اييه جنى راحت عند زوجها
هناادي مفتحه عيونها على اخرها :شنووو اهي متى تزوجت ..
ام هيثم :اول البــــارح ملكنا عليها واخذها زوجها امس ..
هنااادي :ولا تعلموني
ام هيثم :اهي مادرت وعلي عليها الا ال..باارح ومنصدمه حيل ..
هناادي :لاحول ولاقوة الابالله بس اهي توها اصغيرة ..
ام هيثم :الله يهدي جدتك بس ..ويهدي الجميع ..
هناادي :ليه وش دخل جدتي ..
ام هيثم :اهي اللي قالت لبووك يزوجها ..والله حرام .
هنااادي :لاحول ولا قوة الا بالله ..
واستمر الحــــــــــــــــــــــــــــديث ...

في شقــــــــــــــة سيف
سيف دخل وفتح الباب ..وكانت جوان هنااك وهو مايدري ...
فتح البااب وبقوووة وصك رجلها ..
جوااااااان :اووووووووووووووووش
سيف جلس في الأرض /اووووووووووف المك ..
جواان ودمووع في عيونها من الألم :ايه يعوور يعني انت شرايك .سيف وهو يمسح على شعرها :آسف بس انتي اللي واقفه ورى الباب ..وش اسوي لك ..
جوان :والله قلت اسوي مثل هالناااس استقبلك ..بس انت ماتستاهل سيف بحمق :اقوووول تراك ماتنعطين وجه قومي اشوووف ...
جوان تذكرت الفلم وفزت :الفلم ..توها بتخطي الا ويزيد الم ارجولها ..:ايييييييييييييييييييييييييييييييي ..
سيف ضحك :ههههههههههههههه تعالي مسكها ..ومشاها الى الصوفااا وهو يشوووف الأكل ..والشراااب الكااادي والورود ابتسم ..وحطو على ام بي سي اكشن ..وشاااافو الفلم توه يبدأ..
سيف دخل يغير ملابسه وجواان مندمجه مع الفـــــلم ..
وتاااكل فيشااااااااااااااااااااار ...


/




في بيت ابو عبد العزيز ..
كانت تمسح على فروو سنوووي ... الأبيض الناااعم ...
حست بأحد يخبي عيونها ...
ريم ببتسااامه:عبد العزيز بلا سخااافه
حست ان اللي ماسكها يشدها بقوووة ويحظنها وهو مخبي عيونها .
ريم :عبووود لاتصير سخيف عااااااااااااد اتركني ..
....:انا مش عبد العزيز ..
ريم قلبها دق بقووووة يوم سمعت صوته :ســ....ــعد ..
سعدبهمس :عيوونه ..
ريم بلعت غصتها :انت شلوون دخلت ..
سعد قرب منها وجلس وراها :من الباب بعد من وين بدخل ..
ريم بخووف :تكفى قوووم الحين عبد العزيز بيدخل ..واخاف يشوووفك .. رووح
سعد قرب منها وبااااس خدها :لاتخااافي محد رح يجي هنا ..
ريم بحيااا :سعد ممكن تروووح حتى لو محد بيجي ...
سعد يضيع الساالفه :اخبااارك الحين بعد امس ..
ريم وهي تتلفت :بخير ..
سعد يقرب منها ..ويبوسهااا وهي تحاول تبعده لكن مااعاااش منهو يمنع سعد ....




في بيت الجـــــــــــــده
روان تدور بالفستااان الأسوود المخصر :ايش راايك فيه ..
نوارة :واااو يجنن .. ليه ماشريتي لي مثله ..
روان :لا حبيبتي انا مااحب احد يكوون مثلي ..
نوارة :آها ااا ..
روان :وش رايك نرووح لجواان وسيف ...
نوارة :في احد بيودينا عندها وقلنا لا
روان :ليه مانروووح مع سوااق بيتكم ..
نوارة :أي والله وشلووون راحت عن بالي ...
روان :يلا وش تنتظري اتصلي عليه ...
نوارة اتصلت على السوااق :آلووو سمر تعاااال بيت ماما كبير
سمر :مااما والله انا توه ايجي ..هرااام الى مال انت سوي كيدا
نوارة :اقوووول بسرعه تعال بدوون كلام ..
سمر :انشاااء الله ماما كمس دقيقه اناايجي ..
نوارة تشهق :هااااااااااااا خمس دقاايق ..كثير
سمر :مااماا واجييد زهمه طريق انا ايشلووون ايجي بعد اسنين دقيقه ..وااجييد زهمه
نوارة :اق وووول لا يكثر اخلص علي واسرع ...يلا .
سمر :هاااااديرماما..
نوارة وهي ترمي الجوال:ياااحب هالسواااق للقرقة ..اوووف
روان :طيب قوومي ..اكشخي عشاان نررروووح لهم
نوارة :طيب انا بنزل بشووف امي واقووول لها طيب
روان :اوكيشن ...
نوارة ..نزلت ورااحت عند امها وجدتها وشاافت خالتها ام خالد ..توها داخلة ..راحت سلمت عليها ...
نوارة بدلع وهي تمسك يد امها :مااامي ابرووح عند جوجو وسيف طيب...
ام سيف تطاع السااعه :هووو بتروحون الساعه11 مايصير يمكن نااايمين ..
نوارة :يووه ماامي احنا كلمناه قال طيب تعالوو عاتي >متى كلمة .
ام سيف :طيب منهوو بيوديكم ...
نوارة :اسااايق
ام سيف :طيب بس خذي الخداامه معك ..
نوراة حااضر ..اقووول جدتي ..
الجده :نعم يماا
نوارة :ترى روان رح تجي معي
الجده ":وينها هذي ردية الحظ ...
نوارة :اهي تغير ملابسها الحين بتنزل ...
الجده :روحي ناااديها تجي تسلم على خواتها ...
نوارة كاتمه ضحكتها:حااااضر جدتي ..
رواان كانت نازلة وهي لابسة تنورة قصير فوق الركبة سودة وقميص فوشي مرسووم عليه الات موسيقيه ..رفعة شعرها وهو
مفلفل بالرغوووة وحطة لها كحل اسوود وشدوو وردي ...وقلعووس
وردي مخملي فااتح ...
دخلت الغرفة اللي موجودة فيها ..امها وخواتها ..
سلمت على خواتها وتوها بتجلس ..الا..
الجده :قووومي حسبي عليك رووحي سوي الشاااي لخوووك صديقه بيجي قووومي سوي حلى وخلي الخدم يودونه لهم ..
روان :يوووه امي يعني الخدم وش وضيفتهم ...
الجده بعصبيه :وانتي وش وضيفتك ..هذي بسم الله عليها جوان
مة سنعه هذهي ماتحتاااج للخدم ابد الا عشاان الغسيل تسااعدها ..
روان تلوي فمها بلاك ماتدرين انها مطلعه روووح سيف ...
روان وهي تقوووم :طيب نوير تعالي معي ..
نوارة :روحي مالي خلق بس بسرعه ترى ماباقي شي ويجي السواق ..
روان وهي تنااافخ :اووووف طيب
رااحت المطبخ قالت للخدامه تجهز الحلى والشاااي والفواكهه والخ
راحت عند الحمامات عند المرايا تنااظر نفسها جلست تغني ...
حبيبي دخيل عينك وش اللي مشغلك بس عني ...
احبك ومااابي غيرك ولا لي غيرك فديت قلبه ...
عيوني معااك وروحي فدااك وهمي رضااك لأني احبك ومابي غي...
ماكملت كلمتها لأن في شخص طلع من الحمام ...
كااان حنطي وعيونه خضرااء .. وخشمه طويل مكسور ..
شنب ماااعنده بس شعره طويل لحد اكتافه... ناظرها ...
روان تطالعه نزلت راسه ومشت بسرعه ..
زياااد :اكيييييييييد هذي الرون اكبرت وحلووت ماشاء الله ..عليها
مشى راايح للمجلس ...



في بيت ابو عبد العزيز ..
عبد العزيز كان بيطلع بس شاااف الحارس يأشر له يوووقف ..
عبد العزيز :نعم براهيم
ابراهيم :طويل العمر في واحد صار له يومين يجي هنا ويقوول انه
جااااي عشااانك ...
عبد العزيزعقد حواجبة :ماتعرف شنوو اسمه
ابراهيم :لاطال عمرك ..
عبد العزيز :متى اخر مرة جااا
ابراهيم :اليوووم لسى لحد الحين ماابعد يطلع ..
عبد العزيز بعصبيه :شنووو
ابراهيم بخووف :أي طال عمرك ..
عبد العزيز نزلمن السيارة :شفته في أي جهه من القصر رااح ..
ابراهيم :توجه جهة الحديقة الي تجلس فيها العمه ريم ..
عبد العزيز :شنوووو ...جيب كم وااحد من الحرااس والحقني ..
ركض عبد العزيز للحديقة وشااااااف اللي عمره تمنى مايشووفه
شااااف ريم في حظن ... شخص يعرفة أي يعرفة سعد صديقة
معقوولة توصل الخيااانه لهدرجه ...كااان المنظر بشع ..
وهو يشووف اخته في حظن شخص ..يقبلها ... بدووون صلة قراابة .. تخيلتووو الموووقف ... وش رح تسوي في هااللحظه ...
لف وراااه واشر للحراس انهم يبعدووون ... لأنه غااار على اخته
وخااااااااااااف انها تطيح من عينهم ...
قرب وصرخ صرخه :ريييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي م
ريم من الخوووف فزت من حظن سعد ووقفت ..
ريم برتباااك وتوتر :والله انا انا
عبد العزيز كانت حالته ماتسر عطاها كف على وجهها ..
من قوته طاحت على الأرض ..وهي تصيح ...
عبد العزيز مسك سعد وعطاااه كف ...
عبد العزيز :تخووووون ومنو تخوووون صديق عمررك ...
سعد حس انه حقير بجد صغير في عين نفسه ...
عبد العزيز ..:اسمع ياااواطي.. كل اللي سويته ..رح تندم عليه
وابيك ترووح لبوي اليووم مش بكرة تقووولة انك تبي ريم زوجه لك ... مفهوووم ..
سعد بقواة عين :بس الحين الوقت متاخر ...
عبد العزيز :مو مهم قله انك كنت في سفرة عمل ...
سعد وهو يمشي لسيااارته :طيب
عبد العزيز تفل على ريم :تفووو عليك من بنت ...صحيح انك واطية وخاينه لأهلك ...
ريم :عبد العزيز تكفى اسمعني
عبد العزيز دخل للقصر من دوون مايسمعها وهو يحس ان الدنياااا
جد مالها اماااااان ...
اما ريم كانت جالسة تبكي... شاافت سنوي تقرب منها اخذتها وضمتها ...


في جنـــــــــــــــــــاح طلال
كانت جالسة على الصوفاااا ...تتذكر اللي صاار البااارح ..
دخل طلال وهي جالسة تمشط شعرها بعد ماااغيرت ملابسها ..
طلال وهو يمسكها من خصرها :زعلتي ..
جنى برتباااك :لا ليه ازعل ..ممكن توخر عني ..
طلال قرب منها وحط راسه عند رقبتها يستنشق ريحة عطرها ..
جنى بخووف :طلال وخر عني تكفى ...
طلال ضحك :هههههه طيب ..
بعد عنها ..والحين ابيك تنزلين تعتذرين لتولار زعلت كثير منك..
جنى تتخصر :نعم منو المفروووض يعتذر انا او هي ...
طلال قرب منها ورفع راسها :بتعتذرين ....لها
جنى وهي تحس بانجذابها :لا مارح اعتذر
طلال :بتعتذرين
جنى وهي تحط يدينها على اكتااافه :ماااارح اعتذر ..
طلال وهو يقرب من وجهها :وانفااسه تلفح وجهها :بتعتذرين
جنى وهي تشد على كتوفه :مارح اعتذر ...
طلال شالها ورماهاعلى السرير ويفتح ازرار قميصه :بتعتذرين ولا ...
جنى مافهمت ...:قلت مااعتذر
طلال وهو يتقدم ويجلس على السرير ويسحبها ...منه
صار وجهه ووجهها قرااب كثير مايفصل بينهم غير نص سم..
طلال وهو يناظر شفايفها :بتعتذرين ولا ......
جنى و هي تحاول تبعده :مارح اعتذر ولارح تقرب مني ..
طلال :يشدها:اوكي امنعيني من حقوقي ...
جنى بستسلام :لالالا تكفى خلاص بعتذر لها بس وخر عني ...
طلال وهو يعض خشمها :طيب يلا قوووومي ..
جنى راحت واعتذرت لتولار ...
ولا نزلت اليووم للغدااء ولاالعشاااااء ...
جنى جلست تمسح دموعها ...
اليووم طلال من طلع الصباااح ما رجع البيتولا حتى سأل عنها ...






في شقــــــــــة سيف
كان سيف جالس جنبها يطالع الفلم معها ...
جوان كانت تطالع كيف ادوارد ينطط بين الشجر وهو شايل بيلا
على ظهره ...
جوااان بخقه وهي تنط :الله اتخيل ..شكلي انا واللي حاملني ولد
جيرانا غسااااان اهو مصاص دماااااء واهو يحملني كذاا ..
وننط على الأسطوووح ...
سيف رافع حاجه :طيب وبعد
جوان وقفت بكل حالمية ... :ايه واتخيل انه يرقص معي الله ونااااسة ...
سيف ببتساامه :طيب وبعد
جواان :اممممممممممم بس
سيف :كل هذا تتمنينه معى هذا غسااااااااااااااان..
جواان وهي تقرب من سيف وتمسك يدينه :ايوه
سيف مكشر :وانا ماتتمنين انك تسوين كل هذا معي
جوان :مايصلح اول شي انت اخوي ثاني شي انت اسمر مش ابيض... مثل ادوارد او غسااااااان صح لون عيونك مثله بس غير.
سيف :لايشيخه ..
جوان وهي تتخصر :بعديين اسمح لي انت مش رومنسي مثله..
سيف :الا انا رومنسي ..
جوان :مو واضح عليك ..
سيف :طيب وين رح تروحي اذا سافرت ..
جوان :بروووح عند امي بعد وين برووح
سيف :متأكده
جوان :ايوووه
سيف قرب منها وطبع قبلة على جبينها وهو يدعي ان الله يحفظها ...


بـــــــــــــــــــــــــس

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:08 am

امـــــــــــــــــــــــــانه لاسفرت ..وانت ..في الطيارة ..تذكرني بين
طبقــــــــــــــــات السحـــــــــــــــــــاب ...
ولاشفت الشمس تذكرني وتذكر كل شي فيني ...
ضحكتي ...لعبتي ...حتى بكااااي ..
عشااااااااااان تشتاق لي مووووت ...
تحياااتي ((جوان))
البــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت الأول ..الجزء الرابع
في شقة سيف
جلست الصبااح على الساعه .. 7ونص ..
امس مانامووو الا متأخر لأن نوارة وروان جووو عندهم ...
وماطلعوو الا السااعه 3ونص ...
وبعدها وصلهم سيف ...
جوان وهي تدخل تاخذ لها دش ...
جوان وهي تفتح الموية الدافيه على البـــانيووو ...
جوان وهي تفتح شعرها ...والموية ترررش على شعرها ..
ياااترى امي بتتقبلني بتكوون نست شوي ..او لا.. ؟؟
شلوون بتحمل فراق سيف اسبوعين ..؟؟
حطت يدها على بطنها اللي كبر زياادة ..اليوم اخر يوم لها من الرابع ... بكرة تدخل الخااامس ..
رااحت عند المناااشف ولفت المنشفة على جسمها وهي تتدفى فيها ..شمت ريحة جل ..الأستحمام بريحة الكرز ..
حطت لها وطلعت ..
شاافت سيف بعده .نااايم ..راحت غرفة الملابس ..ولبست فستااان
بني غاامق ..لحد ساقها.. نااعم مررة ..
حطت جل شوي على شعرها ..عطاااه لمعاان خفيف ..
حطت لها عطر وراحت تصحي سيف ...
جلست جنبه على السرير وقامت تهزه بنعوومه :سيف سيف يلا قوووم ..بااقي ساعه على الطيارة قووم يلا ..
سيف لف يطالعها :طيب ..روحي جهزي لي فطوور ..على مااجهز..
جوان وهي تقووم :طيب بس يلا لاتتأخر ..
سيف وهو يرووح لدورة الميااة :اوكيشن ..


في الشـــــــــــــالية
سعد فتح عيونه حس بصداااع لف جنبه شااف ريهام ناايمه ...
تذكر اللي صااار البارح ... ريم عبد العزيز .. ريهاام كل شيئ
قاااام لبس ملابسه وطلع ...ركب سيااارته ..
وقااااااااااااام يمشي بسرعه.. حس بصدااااع يستولي على راسه
وعيونه موقاااااااااادر يفتحهم ...
حاااااااااااااول يوقف السيااارة ..
بس فاااااااات الوقت على ان السيااارة توقف ...
.................................................. ..........
مر شريط الحياااااة ...
ريهااام سهى سعاااااد لبنه ياسمين اريج نورة لولوه واولهم ريم
بنااااااااااات اغتصبهم بدوون ذنب ...بدوون رضاهم
منيرة حصة ريمااااااس سمية ..بنااات استغل كل شي ...
عشاان يأذيهم ...
ريناااد عبد الله اخوااانه ياما حاولووو ينصحوونه ..
تذكر امه ابووه كيف كااانو يوصونه على اخوانه ..
اشيااااااااااااااااء كثيرة مرة علييه ..
صلاته أي صلاته كااااااااااان يتهااااااااااااون فيهااا
كثير كااان اوقااات يصلي واوقاااات ماله خلق ويتركها..
كيف كااااان يشرب بدووون قيمه ..
ضيع حيااااته حاول يفر من المووووت ..بس ..
محد يفر من عزراائيل ملك الموووت ...
كااااااان يقبض روووحه بقووووووة بسبب معاااااصية ..
وذنووبة ..كان خاطره يرجع للدنيااا لو ثواني يستغفر ربه
ويتووووب و((يصلي ))..
لكن مالك امل في الرجوووووووووووع خلاااص ...
مـــــــــــــــــــــــــــــااات سعد ..
مــــــــــــــــــــــــــــــات سعد ..
مـــــــــــــــــــــــــــــات سعد ..
ادري هالكلمه تتردد على مسامعكم ..
الحـــــــــــين ...
بس بقووولكم نصيحة لاتتهاونو في ترك الصلااااة ...
ولاتخلووو أي شي يشغلكم عنها ..((الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ..))رح اكرر هالنصيحه في كل روايااتي ..
انتهت حيااااااااة سعد ...خلااااااااااااااااااااص ..



في جنــــــــــــــــاح طلال
غيرت ملابسها وجلست طفشااااااااااااااانه ..مووووت ماتدري وش تسوي ...ا
راحت عند البلكووونه تناظر الحديقة وجوها الحلووو ..
سرحت في شي ...
بكرة بتروووح المدرسة مو متحملة تجلس كذااا ...
جااا على بالها نور ووعد والاء ودعااء ..وش يسوون الحين
اخذت جوالها واتصلت على نور .. ه
نور :الووو
جنى بنعومه:اهلين ..
نور وهي تصااارخ:شهييييد تركي حوووووور لااتوطى بطنك ..
جنى تضحك :ههههههههه هذي حركاتها ماتتركها ..
نور:هلا اجوجي اخبارك يقلبي ؟؟
جنى :انا بخير انتي اخبارك ؟؟واخبار امك وخالي وموسى وشهد وباقي اخوانك ؟؟وعيالهم
نور:ههههى الحمد الله نسلم عليك ...
جنى :نور طفشاااانه
نور:والله حتى انا طفشانه جالسه عند هالبزارين ..حووور لاهدي شعر هديل بسرعه ..لاااااااااا ترى رح اقووم عليك واطقك..
جنى :ههههه اقووول حبيبتي اخليك كلميني لم تفضين ..
نور بعصبيه من حور:طيب باي
جنى شاافت الخدامه تدخل :صباه الكير مدااام
جنى ببتاسمه :صبااح النور بغيتي شي ..
الخدامه :مدام ام تلال قوول انزل تهت يلا ..
جنى :اعععع همجية خدامتهم :اوكي ثواني وانا نازلة ..
الخدامه :انشاء الله مدااام ..
جنى غيرت ملابسها ونزلت تحت ...
شافت ام طلال جالسه وجنبها تولار ..وطلال جالس بعيد عنهم على لاب توبة ..
ام طلال بحنان :هلا يما جنى تعالي اجلسي جنبي ....
جنى ببتسامه دافيه :حااضر باست راس عمتها وجلست جنبها ..
ام طلال :سمعي يما حفل استقبالك بيصير يوم الثـــــلاثاء..
جنى باقي 6ايااام :مايمديني اجهز ..
ام طلال :لا يمااا يمديك مصممة فساتين تولار ..تصمم فستانك معها ..
جنى طالعت تولار بحقد :لاعمتي خلاص انا اخلي المصمم اللي صمم فستااان حرمة اخ ــــــــوي واختي ..يصمم لي فساتني
ام طلال :على راحتك يمااا بس اهم شي يخلص تراااني ماخليت حد وماقلت له يجي ...
جنى ببتسااامه :حاااضر عمتي ..
ام طلال :وانتي تولار .. متى رح يخلص فستاني ..
تولار بدلع:اممم يمكن بعد ثلاث اياااام ..
ام طلال :طيب وانت طلال قلت للخدم يجهزوون اللي قلت لك ..
طلال وهو مندمج مرة :أي يومااا قلت لهم ..
ام طلال :اجل خلاص انشااء الله مايخلصووون هالخمسة ايااام الا واحنا مخلصين كل شي ..
جنى :انشااء الله خير ..



امااااااااااااااانه ان رحت لاتنساااني ...
ادعي علي بالموووت ولا سمني ...$$
بس لاتفارقني دخيل الله ودخيلة ...$$$
طال السفر يااابعد عمري همني ...$$$$
وش لووون اودع بالمطـــــــــــار اغلى حبيب $$$$$
تعال قبل الترووح عني ضمني $$$$$
اقرب من انفاسي ترى حالي صعيب $$$$$

وقفت السيارة عند قصر ابوخـــــــــــالد ..نزل منها بهيبته ..
المعتاااده وهو ماااسك جوان اللي يشوفهم محد يقووول غير اب وبنته او اخته حتى بدوون مبالغه ...
دخللووو البيت والخدامه لاحقتهم وبأيدها ملابس جوااان ..
شااافو ام خالد جالسه تحيك في سنارتين وبيدها خيووط صوووف
باللون الفوشي والأصفر والتركوازي ..
سيف بثقل :السلام عليكم ياخالة
ام خالد رفعت رسها :هلا يما سيف شخبارك ؟؟
سيف وهو يجلس :الحمد ا لله ..وش اخبارك انتي ياخالة ..
ام خالد:الحمد الله انا ماشية ..
جوان قربت من امها نزلت راسها :شخــبارك يوما ..
ام خالد :هلا يما حبيبتي تعالي اشتقت لك يمااااااا
وتقرب منها وتضمها .. وتبكي معاها ...
لا لللأسف مش هذا موقف ام خالد من جواااان >>>فرحتوا صح ..
ام خالد وقفت :خير انا وش قلت لك هذيك المرة ..
سيف :خالتي ماله داعي هالكلام .. تراها بنتك ..
ام خالد بعصبيه :وانا اقوول اهي مش بنتي ..وانا متبنيتها ..
سيف :حتى لو شربت من حليبك انتي ربيتيها ..
ام خالد :بس انا مش معترفة فيها ..
جوان وهي تطالع الموقف ودموعها ..على خدها الناااعم .
معقووولة امي تكرهني لهدرجه حتى لو ماهي امي بس ربتني ..
معقولة انا سويت ذنب كبير .لهدرجه ..
رب العباااد يغفر وامي ماتسامحني ..
همست .:تحمليني يااايو....ما الى مايرجع سيف من السفر ..
ام خالد :وانت ليه ماتاخذ مرتك معك في هالسفره...
سيف بهدوووء :طائرتي في الصيانه يبغى لها تعديل ..
وجوان حامل مااقدر اخذها عشااان الأشعه في الطيارة ..
ام خالد بستهزااء :اللله وهالحمل المفروووض انتو منزلينه من زمااان ..قبل ماتكبر المسألة .. ولامن جدكم بتجيبونه ..
سيف بحده :خالتي هذا ولدي ومدام راسي يشم الهواااء مايمووت
طيب ..خالتي ..وانا قلت لجوان ترووح عند امي ونوارة لكنه عيت
وعاااااااد اهي بكيفها تتحمل اللي يجيها ..
ام خالد :بتجلس تحبس نفسها في غرفتها لاانا ولا بوخالد مانبي نشوفهاااا ..
جوان بألم وقهر :طيب ..
سيفحس بيدين جوان تضغط على كفه رفع راسه يناظرها شافها
ماسكه راسها من الألم ..
سيف بهدوووء يخفي عصبيته :انا رح اودي جوااان غرفتها ..
وقف ومسك جوان من يدها يمشيها حس جوان شوي وتنهار ..
عند الأصنصير ((المصعد))شد على يدها توه بيدخلها الأصنصير حسها انهارت بطيح مغشي عليها ...
مسكها من خصرها وحط يدها الثانيه على كتفه ..منتديات بوح عشاق
دخل غرفتها اللي كااان الللون الفوشي واليلكي يطغي عليها ..
وحطها على الصوفااا وقااام يحاول يصحيها ..
سيف وهو يضرب على خدها بشويش :جوان جوان جوجو
جوان ماتتحرك ولاشي ..راح عند تسريحتها واخذ اول عطر صادفه في وجهه ..
وحط في يده شوي وخلاها تشمه ...
بدت تصح صح شوي وتتاوه بصوت منخفض من الم راسها ..
سيف كلم الخدم يجيبوون عصير برتقال وكوب موية ..
شربها بشويش ..وبدت تصير احسن ..
سيف يطالع ساعته اووووف بااااقي خمس دقاايق وتمشي الطيااارة
لف لجوااان :انتبهي لنفسك طيب وانا رح اوصي خالد عليك طيب
جوان ببتسامه باهته حزينه مكسورة :طيب
سيف قرب منها :انتبهي لنفسك ..
جوان بتعب وحزن :طيب ..بس بس
سيف بحنان :بس شنوو
جوان :شلووون بكلمك كل يوم تعودة عليك ..
سيف اكذب عليك لو قلت لك مش متعوود عليك :معليه تحملي كلها
اسبوعين وراجع .. وكل يوم رح اكلمك .وش تبين بعد ورح اكلمك
على المسنجر كلما فضيت طيب ...
جوان ببتسامه ممزوجه بتعب :طيب وانت انتبه لنفسك طيب..
سيف ابتسم وقرب منها وضمها :طيب ...
جوان وهي تدفن راسها على صدرة وتك
تم دموعها :ترووح وترجع بالسلامه ..
سيف قبل جبينها :الله يسلم قلبك جوجي..
مشى بعد ماودعها ...
مشى بعد ماتركها خااايفة من اللي رح تشوووفة ..
جلست تناااظر غرفتها ..اشتاقت لأيامها فيها ..
خذت دفتر مذكراتها تكتب فيه ..


في شقـــــــة سعد
ريناد جالسة ترووح وتجي .. وتناظرالسااعه ..
ريناد بخووف واهي تجلس :يااربي تأخر وش فيه ..
عبد الله وهو يجلس جنبها :وش فيك رنووو
ريناد بخووف :عبد الله سعد اتأخر والله انا خايفه عليه ..
عبد الله يناظر الساعه :9 الصبااااح اهو المفرووض في البيت
الحين ...
رينااااد :اتصل جرب اهو مايرد علي..
عبد الله اتصل بس طلع مغلق ...:لاتخافين تلاقينه نايم والجواال طافي ...يبيلة شحن ...
ريناااد :انشاء الله خير ..






في كـــــــــــندا بالقرب من بحر بيرفورت ..
كرستينا جالسة مع ايزابيلا امها ..
كرستينا :مامي لو ان اختي رينمي الأن .معنا كم تبلغ من العمرالأن ..
ايزابيلا بحزن :انها توأمك انتي وجاكسووون ..تبلغ من العمر 16سنه....
كرستينا بتأنيب:امي لماذ تركتها امي ..
ايزابيلا :كرستينا لتقولي خيرا او لتصمتي ...
كرستينا وهي توقف :وانا ذاهبه يااامي لتستمتعي بذكرياااتك ..
الكئيبة ..حسنناا ماذنبي في ذلك ..
((ادري غمووووظ لحد الحين ))




في بيت ابو خالد
صحاها من نومها صوت ضرب على الباب ..
فزت بخوووف وهي ماسكه بطنها ...وراحت عند الباب وفتحته
ام خالد كانت تطالعها من فوق الى تحت تطالع لبسها ..
كانت لابسه قميص طويل للركبة حرير باللون الفوشي ..
وشعرها محطوط على جنب مجدل ...
جوان بتعب :هلا يما بغيتي شي ..
ام خالد :قووومي ...روحي جيبي معي الأغرااض من تحت
جوان بتعجب :والخدم يمااا
ام خالد :اليووم اجازتهم نسيتي ...
جوان :طيب بس انا حـ.. حـــامل اخاااف اتعب والدكتورة قالت ماتعب نفسي ...
ام خالد :الله والحمااال لك خمس دقايق تغيرين لبسك وتجين تشيلين
الأغرااض معي ..
جوان بخووف :طيب ..
دخلت غسلت وجهها ولبست فستااان اخضر غااامق طويل مرسووم عليه فراشاات صغيرة ..باللون الأصفر والأورنج
قطع عليها تمشطها صووت الباب لفت :ادخل
خالد ببتسامه فرحااانه:هلووووووووووووووووووو
جوان ببتسامه :اهلين خلووود
خالد وهو يجلس :واخيراا رجعتي البيت ..بس
جوان عقد حواجبها :بس شنوو
خالد :بعد يكرة انا بنزل الدماااااام عشاااااان شغلي ..
جوان بخوووف :وتتركني بروحي
خالد كلا انتي بتظلين مع امي وابوي يعني مش بروحك..
جوان :هاا أي صح
خالد :وش رايك تطلعين
جوان ضربت يدها :امبيييييي تأخرت على امي تنتظرني تحت من مساعه ..
خالد :ليه وش تبي فيك
جوان وهي تتعطر :تقوول تبيني اشيل اغراااض عنها ..
خالد بصدمه :شنووو والخدم
جوان :اليوم اهم اجاااازه
خالد تنهد ومسك يدها :تعالي انا اشيلهم عنك ..انتي حامل
جوان :لا عاتي تقوول امي مايأثر علي
خالد :شنوو مايأثر لا حبيبتي ماهوب كيفك انا رح اشيلهم
جوان بلا مبالة :بكيفك ..



في شقة ســــــعد
ريناااااااد :ش شنووووووووووو انت متأكد انه سعد ال..
المتصل:ايوه شفنى في دمه انواع من الكحوول ..
لكن بنحولة لقسم التشريح ...
ريناد طاحت في الأرض صرخت:سعــــــــــــــــــــــــــــد
عبد الله طلع بخوووف :رينااااد وش فيك ..
ريناااااااد :سس سعد ماااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااات
عبد الله :أيش انتي منو قالك
ريناااااااااااد :المستشفى توها متصلة وتقووول ماااااات
في حااااااااااادث اليووم الصبااااااااااااح ...
عبد الله :طيب اهدي اهدي نتأكد ..اول


مرت اربعة اياااااااااااااام من توفى سعد
صاااار العزااااااء في بيتهم ..
ريم يووم درت صاارت حالتها النفسية زفت
وكانت كل يوم تمرض اكثر ..وتتعب ..
وعبد العزيز مايدري ايش يسوي .. مع المصيبه اللي عنده


اما ريناااااااد كانت كل يوم تصيح في غرفة سعد
صح كاااان يجننها ويصارخ عليها بعض الأحيان
بس حتى لو هذا اخوها ...

جوااان كانت ماتطلع من غرفتها كانت امهاماتتركها في حالها اببد
وابوها بعد كان يعطيها محاضره عريضة طويلة ويهزئها ..
من سافر ماكلمته الا مرتين ..
وداايم لم تكلمه الحارس الشخصي يقول انه عنده شغل ..
قررت ترووح اليوم بيت خالتها وتظل هناااك عند نوارة وخالتها
اللي كل مرة تحاول تاخذها بس جوان ماترضى تقوول ماتقدر
تترك امها اللي ماتبيها اساسا وكل يووم تعذبها ..

اما جنى كل يوم تطلع مع نور ووعد والاء للسوق تكمل
تجهيزها للحفل وفستااانها اليوم ترووح تجيبها ...


وحنان مستانسه كثير مع ابو سيف واهي الحين حااااااامل ..
وابو سيف فرح كثير انها حاااامل ..






في بيت ابو سيف
نوارة تنط من الدرج :جووووجي ضمتها بقوووة
جوان بتعب :هلا نوري
نوارة عاقده حواجبها :وش فيه وجهك كذا شااحب
ومصفره ...
جوان :أ أنا مافيني شي بس بس احس بصدااع
نوارة حطت يدها على راس جوان:انتي من متى مش ماكلة
جوان و هي تحس بيغمى عليها :اانا منوو قال انا بس جيبي
لي كووب عصير برتقال بلييييييز بسرعه ..
نوارة : نهى نهى ..
نهى :ايوه مدااام
نوارة وهي تسند جوان :جيبي كوب عصير برتقال لجوان بسرعه
نهى وهي تركض للمطبخ :أي حاضر حاضر
نوارة وهي تجلس جوان على الدرج اقرب لها :اهدي شوي
جوان حطت راسها على كتف نوارة من التعب ...
نهى جات بكووب العصير شربت جوان شوي منه ..
نوارة :هاااشخبارك الحين
جواان بهدووء :لا احسن خلاص
نوارة :يلا قووومي اصعدك للغرفة
جوان :مش قادرة اصعد الدرج ..
نوارة:طيب تعالي
صعدوو بالمصعد للطابق الثالث ودخلووو غرفة نوارة
انبطحت على السرير وغمضت عيونها ودموعها تنزل
على خدها النااااعم ...
قطع عليها صوت خالتها ام سيف :هلا يمااا وش فيها جوان
نوارة بهدووء :مدري يمااا بس شكلها تعبااانه
جوان مسكت نفسها وقوت نفسها :لا انا بخير خالتي اخبارك
ام سيف بحنان جلست جنبها :الحمد الله انا بخير وش فيك صفرانه
كذا ماتاكلين ...
جواان برتباااك :الا خالتي اكل .. بس تدرين الحمل متعبني شوي
ام سيف :طيب يماااا قومي ارتااااحي ونااامي
جوان:طيب خالتي
طلعت ام سيف ..وانبطحت جوان بتناااام ..
نوارة :خير تنامين في غرفتي وعلى سريري
جوان :ليه بالله وين تبيني انااام
نوارة :في غرفة سيف طبعااا
جوان :لا نوارة يمكن سيف مايرضى ...
نوارة كولية مايرضى حضرت جنااابه قووومي يلا ترى
انا ماااحب احد يناااام معي على السرير ..
جوان قامت :طيب وديني لها اخااااف اطيح ..وانا امشي
نوارة :طيب
جوان وقفت ومشتها نوارة معها ...
وصلتها لجناااح سيف اللي كان فيه غرفتين وصالة ومطبخ
تحظيري ومكتب داخل غرفة النوووم ...
نوارة :واغراااضك في غرفة الملابس اللي هناااك تبين شي ثاني
جوان وهي تجلس على الصوفاا :لا سلامتك مابغى شي ..
طلعت نوارة ..
وجوان راحت تاخذ لها...دش






في بيت ابو عبد العزيز
ريم كانت جالسه تبكي بحرقة ... منوو بيرضى ياخذها
اليوم اكتشفت انها حامل .. مستحيل لو درت امي ايش
رح تسوي فيني ... ابوه ماااات وانا اعتل فيه ...
جاااها طيف رينااااد ركضت وجااابت التلفووون
واتصلت عليها ...
ريناااد كانت جالسه جنب عبدالله يناظروون التلفزيوون
بهدوووووووووووووء قطع عليهم صووت التلفووون
ردت رينااااد :آلوو
ريم بهمس :هلا رينااااد
ريناااااد :ريم وش فيك
ريم :رينااااااااد انا حااامل
ريناااد بصدمه :شنووو من منووو حامل وانتي مو متزوجه
ريم :من من س سعد
ريناااااااد بصدمه اكبر :شنوووووووو سعد متى
ريم :قبل يوم الحادث اللي صار له كااان عندي وو
ويووم انا كنت في بيتكم اخر مرة وطلعت اهووو
اغ اغ .... اغتصبني ووحملت ..
ريناااااااااااد :ريم لاتتبلين على اخووي
ريم :والله ماتبليت على اخوووك ربي شاهد علي
انتي تفكرين انا مااكلمك كذا لا انا مااكلمك بسبب اخووك
ريناااد تذكرت يوم تقووول لسعد انها تبي ترووح لريم
كيف هزئها ومنعها .. وكيف يووم اخر مرة تجي ريم بيتهم
ناداها وبطحها على السرير واهي ناااامت ...
لا لالا مستحيل ريم تكذب ..
ريناااااد :ط طيب ريم حد درى انك حامل
ريم ببكى وشهااق :لا تكفين طلعيني من هالمصيبه اخوووك
اهو السبب
ريناااااااد بهدوووء :طيب خلاص انا بشوووف حل
ريم :طيب بس تكفين بسرعه
رينااد :طيب طيب باي
ريم :..................





في بيت ابو سيف
خلصت دش وراحت تفتش في الغرفة ..شاافت الاب توب
على المكتب الي في الغرفة ..
جلست وفتحته كاااااان في رقم سري فكرت وفكرت
وجى على بالها تكتب هالرقم 141117
فتح الاب على طول ابتسمت بداية رقم جواله ..
شااافت النت مقطووع يبيله ساعه على مايشبك
جلست تفتش ف مجلدااات الصور ..
انصدمت من الصوووووورة ..اللي تشوفها ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:08 am

يااحبيبي ..شفت صدمه عمت عيني عن كل شي ..
شفت الغلط صح وشفت الصح غلط ...
وش تنصحني بسواته دام اقرب نااسي هي امي ..
تقول للي تخسى ..ابكي ولااشكي ولااحكي من حزني وآهاااااااتي
وان كنت ماني بنتها ..اجل انا مافيني روح ماني ..بشر
بس ربي يسامح عقلها ..واللي قاله وربي يجازي قلبها ..
واللي يجوله ...
تحياااتي((جوان))
في هالبــــــــــــــــــــــــارت مارح اتكل مالا عن جوان وسيف بس
البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت الثـــاني
جوان فتحت مجلد الصور وانصدمت من الصورة اللي تشوفها
كانت صورة بنت تقريبا عمرها فوق ال20 كانت بيضه وعيونها
لونهم مايلل للأصفر والذهبي الفاتح ..كان في وجنتيها القليل من
النمش وخشمها صغير وشفايفها مملوئة ... كانت لابسه فستان
اصفر ليموني فاتح واسع للركبة وكانت حاطه يدها على بطنها
اللي متكور ومبين انها حامل وواقفين جنبها ولد وبنت
الولد نسخت سيف كااان لون بشرته برونزي فااتح وفيه غمازه من
على جنب وشعره عسلي شوي .. اما عيونه كانت عيون سيف نفس رسمتهم ونظراته الحاده ...عمره تقريبا 2سنتين
اما البنت كانت بيضااا مثل بيااض امها اللي واقفه وخدودها موردة
وشفايفها نفس شفايف سيف حتى خشمها بس لون عيونها اللأزرق الفاتح المايل للفيروزي ...
صورة ثانية بس سيف حااظن المرة وحاط راسه عند رقبتها ...
اما الصورة الثالثه كانووو البنت والولد في حظنه وهو يبوسهم .
وصورة وصورة ..وصور كثيررررررة ..
انصدمت منهم جواااااان منوه ذيلا ..
على طول فامت وراحت تفتش في درووجه عن شي يقلل من خوفها وحماسها وقلقها من هالصورة ...
فتحت المسنجر وشاافت سيف داخل ...
قعدت تكلم سيف لازم تسأله ...
جوان .../هلا
سيف .../اهلين وسهلين اخباارك ؟؟
جوان ../الحمد الله انت الخبارك ..؟
سيف ../الحمد الله مااشي اقووول فتحي كاااام يلا ابغى اشووفك
جوان ../لا مابي
سيف ../لا مهووب كيف كيلا شغلي
جوان تناظر شكلها كانت لابسة قميص اصفر فاتح فوق الركبة
واسع مرسوم حرف الj
وشعرها بعده مبلول من الدش وكان بعض خصلاته ملتفه عشاان الموية فيه وعيونها ذبلانه اللون الرمااادي مش موجود ابدا ..
ووجها شااحب وعيونها تملاها الهالات السوده ...
جوان ../طيب ..انا لازم اسأله لو شنو ماصااار
شغلت الكام وكانت حاطه يدها على راسها ترفع قذلتها عن وجهها
سيف قااام يطالعها ...ياااربي اشتقت لك جوجو ..
جوان رفعت راسها وشافت عيونه اول شي طاحت عيونها عليه
دق قلبها بقوووة تحس انه بيطلع من مكانه من الأرتبااك
سيف ابتسم لها :وحشتني بزارتك تصدقين ..هنا مافي عوار راس
جوان عقدت حواجبها :يعني انا عوار راس
سيف بمزح :ههههههههه ايوه
جوان قامت تطالعه ببرائة ودمووع في عيونها :طيب ..
سيف حس بغلطه انه قال لها كذا :جوجو ماكنت اقصد ترى امزح
جوان تمسح دموعها بكف يدها :لاعااادي مقدرة وضعك
سيف يطالع المكان اللي اهي فيه :شنوو وين انتي الحين كأنها غرفتي ..هذي ولا انا مشبه .
جوان :لا هذي غرفتي
سيف :يعني انتي جيتي بيتنا ..
جوان حست بأنانيته :ايوه
سيف :اهااا طيب وش فيه وجهك ذبلان كذا كل هذا من فرقاااي
جوان نزلت راسها تحبس دموعها ...
سيف :جوجو شنوو فيك
جوان بقوول واللي فيها فيها :سيف ابي اقووولك شي
سيف :قولي شنووو
جوان :أ أناا ابغى واريك شي بس لاتعصب
سيف بهدووء :طيب وريني يلا ..
جوان نسخت الصورة وحطتها في صفحة المحادثة :منوو هذي
سيف مفتح عيونه على الأخير :انتي جالسه على الاب حقي
جوان بخووف :ايوه
سيف بعصبيه وصرااخ ماله معنى :وانتي منو سمح لك تجلسين على الاب حقي وش لووون عرفتي الرقم السري لا وتفتشين
في اغراضي وملفاااتي الخااصة ..
جوان بحززن استولى عليها :بس بس اانا قلت اجلس عليه من الطفش..
سيف :طيب بأي حق تفتحين خصوصياااتي
جواان بهمس وهي منزلة راسها تحبس دموعها :آآآسفة بس حبيت اعرف منوو في الصورة ..
سيف معصب ومفور حده بدوون شعور قال:هذي مرتي الأولى اللي مااتت في كندا العااام اللي راح ..
جوان بصدمه :والعيال ..ع..ــ
سيف يقاطعها :عيالي ادوارد وبيلا عرفتي الحين ارتحتي ..
جوان بخووف من اللي جاي :وينهم
سيف بصرااخ :ماااااااااااااااتو ماتفهمين انا بالمووت قدرت انسى وانتي بكل بروود جاية تفتحين جرووحي ..
جوان بهمس :خااالتي تدري
سيف :لا اشاء الله ناوية تعلمينهم ..
جوان :لا مارح اعلم حد آآسفه مرة ثاانيه عن اذنك .
سكرت في وجهه من دووون ماتنتظر حتى يكلمها ..ويودعها ..

جواان فتحت باااب البلكووونه .. تااخذ هوواء بس استغربت من
المطر اللي يطيح ..هم داخلين فصل الصيف جلست في المطر
ودموعها تسيل على خدها ..تتذكر اشياااء كثيرة ومنها ...
كيف حملت ومتى ...
في شهر 1 تاريخ 19محرم ..
كااانو معزومين في مزرعة جدتها .. كانت الصبااح متحمسه كثير انها ترووح تذكرت فستانها الوردي الجديد ..وشعرها اللي كانت
قاصة اطرافه ...
نزلت وجلست في حظن ابوها وهي تبي تخلي خالد ينقهر
تتذكر ان خاللد جلس يتخااانق معاهاا ..الى مااوصلوو المزرعه
واللي فك بينهم النزااع سليمان خالها او اللي كان خالها ...
تتذكر مرة وكاان سيف واقف وهولابس تيشيرت اورنج غاامق
مخصر جسمه ومبين عضلاته وصاير شكله خقاااق مع لون عيونه
الناعسه العسلية ...تمنت وهي في ذيك اللحظه وقالت شي اندمت علية ((الله اتمنى ان سيف يكوون من نصيبي ))
بمرة ملك تحققت هالدعووه ..
كان سيف توه سااابح في المسبح ..
اصرت تسبح فيه ..
روان ونوارة قالوو لها نغسلة ونغير الموية بس جواان من شدة حماسها مارضت ...الكل استغرب من حماااس جواان اهم عندهم مسبح في بيتهم كااان اكبر واحلى من هذا بس النفس ومااتهوى ..
بعدها بأربعه شهور عرفت انهاحامل ...تخيلو عاااد لا والدكتورة
تقووول توها داخله الرابع بفرح ووناسة ..
بس جوان من داخلها كانت خايفة من اللي ... رح تشوووفه
وسبحان الله كل اللي كانت خاايفه منه صاار ..
حست بأنه جسمهااا تبلل من الموية ..
لفت الجهه الثااانية شاافت طيف امها ..
تذكرت البـــارح كيف امها اقهرتها بقوووة ..
كانت امها وجارتهم ام سوزان جالسين في الحديقة .
جااات جوان وسلمت عليهم وجلست ..
ام سوزان قامت تقوول :والله جوان تشبه لك يام خالد
ام خالد :تخسي تشبهني ..مابقى اللاهي ...
تذكرت كيف ام سوزان قامت تضحك واهي من الفشيلة راحت
غرفتها وهي تمسك دموعها ..
مر طيف سيف ... انقهرت منه كيف انه صارخ عليها
اهوو المفرووض يقوول لها انه متزوج وعنده ولد وبنت
بس الحين .. يصااارخ علي اهوو الغلطااااااان
حست بشي يألمها في بطنها.. حست بسكين تنغرس في بطنها ..
حست كأن ضباااب صااااار على عيونها ...
وكاأن شي ينزل من تحتها حست بدوخه فظيعه مسكت سور البلكونه ... بس اللي محد توقعه ... تتكي ليه وتطيح من فوووق
الـــــــى تحت ...
على الحشيش ..بس كااان في دم منتشر في الحديقة ..
في شخص شاااااافها وركض لهاااا ..؟؟
ياترى مين هالشخص ؟؟
جوان بتعيش ا و تكووون هذي نهاااية حياتها ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:09 am

امـــــــــــــــــــــانه ان بغيت حظنك ..
ماتردني ..وتااخذني بضمه تنسيني حليب امي ..
امـــــــــــــــــــــــــانه ان رحلت لاتنسااااني ..
وزورني وانثر ورد الجوري الأحمر على قبري ...
وقول كـــــــانت طفلة بريئة في كل شي ...
ولاتنسى تردد كلمة كـــــــــــــــــانت كــــــــــــــــــــانت
طفلة بريئة .. ((جوان))
البـــــــــــارت الــــــــــثالـــــــــــث
في شخص واقف يشوووف كل شي قدامه ...
جوان طايحه في الأرض والدم حولها ...
كانت مفتحه عيونها وتناااظر اللي حولها عرفت هالشخص ...
سيف ايه سيف بس ايش جابه هنااا انا تو ....
انعدمت الروئياااا منها وحتى لسانها مو قادرة تحركة ..
حست بشي يطلع من صدرها شي يظغط عليها ..حست ان
شي ينغرس ببطنها ...حاولت تصرخ بس انقطعت انفاسها
على طول تلاشى كل شي ... من قدامها كل شي حتى
النووور انعدم ...صرخت بأعلىى مافيها بتتحمل الألم :آآآآآآآآآآه
((معليش برجع بعد شوي ....))

في كندا..
سيف :خالد
خالد وهو يجلس جنبه :هلا وش فيك
سيف :انت متأكد جوان مافيها شي ..يوم تشوفها قبل ماتجي ..
خالد وهو يشرب من كوب الشاهي:ياولد النـاس كم مرة اقوولك
والله مافيها شي ..
سيف بقلق :طيب ليه ماترد
خالد يهز كتوفه :مدري بس شوفا كيد روين ونوير مهبلين فيها ..
سيف وهو يتنهد :الله يستر ..

في جـــــنااح طـــــــــــــلال
غيرت لبسها عشاان بترووح اهي ونور والاء ووعد ..المشغل
رح تقص من شعرها وتصبغ خصلاته ...
تنهدت وهي تلبس قميصها التركوازي وتسكر ازراره ..
صاااار لها اربعه ايااام ماشافت طلال ..تحس اشتاااقت له
مو شوووق له لاشووق لشكلة ... خخخخ ضحكة على نفسها
وراحت عند التسريحه وهي تسكر ازرار بنطلونها الجنز
مسكت المشط وجلست تمشط شعرها الطويل ..
رفعته بكعكه مهدوولة مش ممسوكه عدل ..وتركت كم خصلة
تنزل على وجهها بأنوثه سمعت جوالهايرن شاافت رقم وعد :هلااا
وعد بحمق :انزلي بسرعه احنا تحت ..
جنى :طيب وش فيك حمقانه
وعد :انزلي وشوفي يلا ..باي
جنى :خخخ باي

نزلت ماشافت حد في الصالة .. سألت الخدامه قالت انه عمتها
طالعه وان تولار نااايمه ..وطلال ..ههه ياحبيبي مساافر وحفل
الأستقبال ..بكرة لا فلحنا قسم بالله ..
طلعت وركبت وشافت تغريد اخت الاء وام دعـــاء وياهم ..
ومشيتهم سيدة وماخلتهم يفتحوون وجههم ولا حتى يتلثمون ..
جنى :سلام هلا تغريد
تغريد بترحيب :اهلين جنووية وش اخبااارك ..
جنى ببتسامه :هلا فيك انا الحمد الله تمام انتي اخبارك
تغريد :الحمد الله
جنى :وش فيكم صبايا على هالبوووز
نور :ابد سلامتك مافينا شي
جنى :وانتي لولو وش فيك
الاء ببتسامه مصطنعه:ابد سلامتك خل نمشي ...
جنى :طيب امشي خلاص
السايق:خلاص
جنى :ايه



في ..............
حست بشي يضغط على راسها بقوووة حست بشي ناعم يلامس بطنها وفجأه تحووول لسكين فزت من الخوووف وقامت تطالع المكان اللي اهي فيه غرفة سيف ونوارة جالسة جنبها ...
قامت انفاااسها تتصااااعد بخووف حطت يدها على بطنها ...
ماااحست بشي بس حست بألم في نهاية بطنها ...
ناظرت نوارة بخووف وعرقها مملي وجهها :أأن ا كيف جيت هنا
نوارة بحنان :ياعمري انتي جيتي هنا من البارح صعدتك الغرفة
ورميتي نفسك على السرير ونمتي سمعتك تصرخين في نص الليل
خفت اخليك برووحك وظليت معك ..الى ماهداتي شووووي ..
جوان يعني انا ماكلمت سيف يعني انا ماشفت صورة ولا شي
يعني انا ماطحت ولاطااااح اللي ببطني يعني سيف ماصارخ علي
يعني سيف مش متزوج يعني ماعنده عيال يعني ....
طالعت ملابسها نفسهم اللي اللبارح جت فيهم من بيت امها
طالعت شعرهاالمربووط على جنب وعتفس من النووم ...
نوارة :حبيبتي وش فيك
جوان ناظرتها :ما مافيني شي بس سيف ماكلم
نوارة :لا ماكلم قوومي حبيبتي خذي دش وخليناا ننزل الحديقة نشم هواء شوي ..
جوان :طيب بس ساعديني مو قادرة اقوووم
نوارة :ههههههه صرتي دبة ...
جوان ببتسامة تعب :ههههههه وش اسوي معاااه يعني ...
نوارة :مدري بس يلا قووومي ..اسااعدك
اسندتها اللي الحمام ودخلت اخذت دش بارد ينعشها ...
طلعت ولبست فستااان عنابي طويل فيه نقوووش بالفووشي
سيووور وخلت شعرها مفتووول على كتووفها ..بنعووومه
حطت لها قلوووس وردي ولبست شحااطه وردية ناعمه
نزلت تحت وهي تحس في أي لحظة بيطيح مغمي عليها من
الجووع ... حطت رجلينها على الأرض المخملية الباردة . .
شافت شادن تركض لها :جوجي وحظنت بطنها بقوووة
مما خلى جوان تتألم وترجع لورى وببتسامة تعب :هلا حبيبتي شدون ...
شادن :ماما تبغاكي
جوان ببتسامه :طيب مسكتها ومشت معاها الى الصالة اللي كان فيها ام سيف ونوارة ولوجين جالسين ...
جوان بتعب واضح عليها :السلام عليكم ..
ام سيف :هلا هلا وعليكم السلام تعالي يما جلسي هنا ...
جوان ابتسمت لها بحب وسلمت على لوجين وجلست :آآآآآه
ام سيف :شوي شوي يما على نفسك ...
جوان ببتسامه :انشاء الله خالتي ..
قطع عليهم صوووت التلفون ...
سرعت شاادن ترد :آآآلوو
.....:هلا شدووون
شادن بفرح:سووووفي سخبارك؟
سيف :هههههه الحمد الله انتي شخبارك؟؟
شادن :انا ذينه اثلم عليك
سيف :كبرتي شوشو
شاااادن :ا يه وازد ..
سيف :مين جنبك ..
شادن :ماما وتيته ونونو وجوجو بس
سيف بفرح :جوان جنبك
شاادن :ايه وماما ونونو وتيته
سيف :طيب حبيبتي عطيني جوجو
شادن :تيب ..
شااادن مدت التلفووون لجوان :سوفي يبعيك ..
جوان بخووف :ط طيب
خذت التلفوون وحطته على اذنها :آآ ...آلووو
سيف بهمس :هلا والله
جوان بصوت قصير خاايف :اهلين
سيف :اخبارك اختي الصغيرة ..
جوان حست بأمان يوم سمعت هالكلمة:بخير انت اخبارك ..
سيف تنهد :انااا مشتاق لك مووووت ولبرائتك ..وللي في بطنك بعد
جوان وهي تشووف الكل يطالعها :احم جد ليه ماتصلت فيني البارح ...
سيف بدا يفهم عليها :اقوووول تراني كسرت جوالك وانا اتصل
بس ماتردين. .
جوان :جد والله ماسمعته المهيييييم متى بتجي ..
سيف بضحكه فيها هيبة :هههههههههههه اشتقتي لي
جوان بأحراج :شوي
سيف :ههههههه يمكن بعد ثلاث اياااام..
جوان بههمس :طيب بس حاول تجي ابكر
سيف : حااضر ..........T.itis ko wan men..
سيف بعجل :جوجي اكلمك بعدين اوكي حبيبتي باي
جوان :بسس ...طيب باي
بس

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:09 am

الصبر وياك ...... محتــاج لصبر
ياحبيب الروح هذا مايصـــــــير
راح عمري وانت ماعندك خبــر
وانت ما حددت للعشره مصير..
امــــــــــــانه يااتتناسى او انسى عشرتي ..
وكل شي ..انسى اياااام دهري وكل شي ..
حتى مصيري ..تناساه او حاول تناساااه ..
تحــــــيااتي ((كحيلة بكاها ))
البـــــــــــــــــــارت الـــــــــــــــــــــــرابع
في الــــــــــــــــــــــكـــــــــــوافـــــــــــ ـــــيرة
الاء ودعــاء جالسين يقصووون شعرهم ..
اما نور وجنى يسوون لهم منكير وبدكير ...
وتغريد جالسه اهي ووعد يدورون صبغه حلوه تنااسب جنى
جنى :نور
نور وهي تناظر اللي تشتغل في يدها..:هممممم
جنى :نور انا بديت احب طلال ..
نور شهقت ورفعت راسها :لاااا يالخبلة مايصلح ..
جنى رفعت حاجب :ليه ..
نور :اخوي عبد الوهاب يبغاك ...
عبد الوهاب اخو نور عمره 12سنه يحب يجنن جنى دايم
جنى :تستهبلين ..
نور وهي تضحك وتطلع غمازاتها :ههههههههههههههه امزح وقسم امزح .. الله يهنيك ..معاااه
جنى ابتسمت :هههههههههه انشااء الله
نور:أي لوون بتحطين لك ..
جنى :امممم لون ارجواني احلى ...وانتي

نور :انا بحط لي لون زهري عشان فستاني ..
جنى :طيب وش رايك اقص شعري فكتوريا ..
نور بنبهااار:الله اتخيل شكلك تهبلين ..
جنى ببتسامة مكر :خلاص رح اقصه ..
نور :جد الله حظك ياليتني انا اقصه بس انتي حساااافه عليه شعرك
جنى :وانتي مو حساسفه على شعرك ..انتي اطول ولونه احلى
نور:هههههههههههههه لاحبيبتي انا فارس حبيبي يعجبه الشعر
الطويل ..
جنى بمزح :وينه هالفارس خل يجي بعدين يصير خير ..
نور :بيجي لاتخافين آآآآه وينك يافارس احلامي ..
جنى : خخخخخخخخخخخخ
مضى اليوم عليهم وهم مستانسين ..والكل طلع راضي بعد
اللي سواااه بشكله اولهم جنــــــــــــــــــــــى لأنها قصت شعرها
..................انا خايفه من طلال وش بيسوي فيها............


/

في بيت ابوسيف
حنان بلطف :طيب حبيبي بس لاتنسى تكلمني على الأقل ..
ابوسيف وهو يمسح على شعرها :طيب وانتي انتبهي على نفسك
وعلى اللي في بطنك ..واي شي تبينه لايردك الا لسانك ..
حنان :طيب مع السلامه حبيبي
ابو سيف :مع السلامه
طلع ابو سيف وهويودع حنااان اللي كان بااقي عندها اسبووووع ونص وقايل لها :انه مسافر لشغل ...
توادع قلب عشق ابو سيف ..وقلب هاااايم على رقة حناااان ونعومتها ... ربي يدوووم هالمحبة ..بينكم ..




في شقـــــــــــــة سعد
ريناااد ترووح وتجي تفكر في حل لريم صااار لها اكثر من يوم
تفكر في هالمصيبه دخل عبدالله :سللااااام ..
رينااد لفت عليه :هلا وعليكم ..
عبد الله بحنان :شتفكر فيه الحلوووة ..
ريناااد :اممم:مم و ولاشي بس
عبد الله وهو يجلس :بس شووو
ريناد بخووف :اسمع عبوود وتخيل هالموووقف طيب
عبد الله :طيب يلاق ووولي كل اذااان مفتوحه ..
ريناااد :تخيل لووحده عزيزة عليك .. اغتصبها اخووك
وش رح تسوي ...
عبد الله :وش المغزى من الكلام
ريناد برتباااك:اسمع مقدر اكذب ... صراحه ..صديقتي ريم
يوم اتصلت علي قالت لي شي مو قادرة اصدقة ..بس احسها
مش كذابه لأني اعرفها عدل ..
عبد الله بروقااان :طيب قووولي اهي شنوو قالت ..
ريناااد بخووف :تقووول ا ناهي حامل من ............
عبد الله :ايه حامل من منووو وانتي ايش دخلك من منووو اهي حامل ..
ريناااد بنهيااار :م واهي حامل من سعد ...
عبد الله بعصبيه :شنووو وش لووون احملت بالله
ريناااد وهي تبكي :تتذكر يوم عيد ميلادي .. كان ذاك اليووم اهي جايه جنبي .. جى سعد المطبخ واصر انه مايتعبني ..
واهو يسوي كل شي ..انا سمعت كلامه ورحت .. عند ريم
يوم جلسنا ناكل ونشرب من العصير انا حسيت بدووخه ..
وتلاشيتها عشااان ريم شوووي وناداني سعد رحت له مسكني من يدي وبطحني على السرير وقال :تصبحين على خير حبيبتي
انا نمت من دون مااحس من التعب ...
واستغل نومي وعدم وجودك وصار اللي صاااار وقبل لايصير له الحادث كااان عند ريم شافه اخووها وسوا لها مشكلة واكتشفت انها
حامل بعد كم يوم من وفاااة سعد الكذا انا طرى على بالي حل ..
وعشااان سعد يرتااح الكذا انا قررت انك انت تتزوج ريم وش قلت
وقف عبدالله :نعم خير ماسمعت ..اني تدرين انا في أي صف ..
ريناااد:ايه وش فيها اهم شي تستر البنت ..
عبد الله بعصبيه :اخوووك يغلط وانا اصحح غلطه ..لاحبيبتي بعدين القانووون اصلا مارح يرضى انه يزوجني لأن ماعندي شي
اصرف وانا توني في الثنوية .. وبعدين لو يدروون ان احنا ساكنين
بروحنا بدوون شخص بالغ حيل يعني اول عندنا سعد الحين انا اكبر واحد والله لو دروو كان مردنا للجمعية البر ..ومااظنك تبين تروحين جمعية البر صــــــــح ...
ريناد نزلت راسها بمعنى صح ..
عبد الله :اجل خلاص سكري السالفه واذا اتصلت علبيك قوولي
ماقدرت اسوي شي ولا اشوووف حل ..
ريناااد :طيب
((معقووولة ريم تضيع حياتها بهطريقة ))



في بيت ابــــــــــو سيف
جوان جالسة اهي ونوارة في الحديققه يشمون هواااء ...
قطع عليهم الهدوووء جوال نوارة ...
نوارة بفرح :هلووووو
......:هلا والله اخبارك
نوارة :اهلين انا تمام انتي اخبارك
......:اناالحمد الله ماشية
نوارة :وينك متى بتجووون ..
.....:انا مكلمتك عشاان اقووولك انا بنجي انا وسااام وجودي
نوارة :يقلبي واك وابووك ليه مايجووون
.....:امممم ابوي عنده شغل الكذا مااقدرووو يجوون
.نوارة :خلاص لوووكه انتظرك ..
..........:ههههههههههههه والله انك مغبرة بعدك على لوكة الحين يسمووني ميمو ملوووك مش لوكه ..
نوارة :عااااااد والله هذا اللي ادلعك فيه مارح اغيرة ..
ملاك :طيب حبيبتي اخليك الحين انتظريني بكرة طيب
نوارة :طيب يلا بااااااااي
ملاك :بااي
جوان تناظرها ببردود :مني هذي
نوارة :هذي ملاك صديقتي تتذكرينها ...
جوان تفكر :ايه عرفتها وش تبي منك
نوارة :ابد بس تقووولي انهم بكرة رح يجوون من الحسااا وبيجون عندنا ..
جوان :ليه يجوون هنا ماعندهم بيت
نوارة :انتي نسيتي اخووها وسااام اخونا من الرضاعه ..شي اكيد مارح يرضى لهم ابوي يناموون الا عندنا ..
جوان برجفه :آهاااا ..طيب انا ...ابي ادخل بردة ..
نوارة وهي تقووم تمسكها :طيب يلا حبيبتي قووومي ..
نرووح غرفتي ..
جوان :طيب بس ابي اجلس على لاب توبك ..
نوارة :اوكي يرخص لك ..
جواان :تسلمين لي ..
راااحووو متوجهين لغرفة نوارة وجوان فرحااانه انها يمكن تكلم سيف على المسنجر ... لأنها تبي تشوووفه فقدته مرة ...




في جنـــــــــــاح جنى ..
كانت جالسه اهي ووعد ونور والاء ...يسولفوون
نور :جوجو قومي لبسي الفستان اشوفه عليك
وعد :ايه امانه قومي خاطريي اشوفه ..
جنى :مالي خلق بعدين
الاء بضحكة خبث :قوولي ضيق عليك وانتهى الموضووع بلاش تتهربين ..
جنى مفتحه عيونها :صغير في عينك عدل بس مالي خلق
وعد تشهق :هاااااااا حامل ولاتقوولين لي افا بس ماهقيتها منك
جنى بأحراج :جب انتي وهي بقوووم البسه بلا تعليقات مالها داعي
وعد :هههههههههههههههههههه طيب اجل قومي ..
قامت جنى ولبست الفستاااان ..
اممممممممم مارح اوصفه لكم ... اخلية مفاجأه طيب ..
دارت به قدامهم ... وش رايكم فيه ..
نور بشهاق:امبيييييي جنوي يهبل عليك ...
الاء بأعجاااب :والله لايق غعليك خصوصا انك بيضة ...
جنى :بس ترى استحي ..
وعد :خخخخخخخخخخخ
جنى :حلوه القصه ولا
وعد :لالا عاااااااااااد القصه لحد يتكلم فيها ختيرة مرررة ...
نور :مرررة مزبوطه عليك .. .
الاء :وانا مو حلوة قصتي ..
وعد :الا حلوه لايقه عليك ..
جنى :أي بس ....قطع عليهم صوت الباب ...
انفتح الباب بهدوووء ...
تولار :هااااي
الكل :هايات ..
جنى بحقد :نعم
تولار ببتسامه :الله ينعم بحالك ..امي تقووولك نااامي مبكر ..عشاان تقعدين بكير وبشرتك مايصير فيها شي ..
جنى حطت يدينها على خصرها :يصير خير يلا عطيني ظهرك تدلين الباب او لا ..
تولار انقهرت :اصلا انا طالعه قبل ماتقولين يااااا جني ..باااي
طلعت وهي مقهوورة منها موووت ودها تذبحها ..بس هين يااجنى
والله لأعلمك ...
((وش بتسوووي تولار ....معليش جنوووي لاتزعلين ))



في بيت ابو عبـــد العزيز
كانت جالسه في غرفتها ... حست بفقدان سعد الحين حست ..
بس اهووو تركني ..الحين وش بسوي وانا احمل طفل منه ..
مسحت على بطنها ... اللي بللت قميصها دموعها ...
لفت وراها شاافت عبد العزيز ... واقف ولاف ذراعينه عليها ..
ريم مسحت وجهها بكفها :وش فيك تناظرني بغيت شي ..
عبد العزيز كاتم غضبه جلس وقابلها :سمعي كلمه ورد غطاها ..
جهزي نفسك بتساافرين معااي بكرة ..لسويسراا مفهووم ..
ريم بخووف :ليه وش ابسوي هناااك
عبد العزيز وقف وهو معصب :تسألين ولك عين اها رح اوديك
ارجعك انثى طفله بريئة بنت ماتعرف شي يوسخ حياها ولاشي
فهمتي الحين ليه ابوديك هناااك وايااني واياك احد يدري ..
حتى امي انا قلت لها بتغير جو وبنجي ..مفهووم
ريم تحبس دموعها والله حراام هالكلام قووي على وحده بتكمل ال16سنه ..قوي كثير انا ايش ذنبي :ط طيب بس انا ااانا
عبد العزيز بخووف من اللي بتقوولة :بس شنوو ...
ريم برجفه وخوووف من اللي بسويه ان درى :بس انا ح ..حــ ـ
....ـــا مل ..
عبد العزيز جلس على الكرسي بقووة من الصدمه :ش شنوووو
انتي حامل ...
ريم وهي منزلة راسها ودموعها تنزل :ايه ..
عبد العزيز :مستحيل انتي اختي ريم الناعمه الرقيقه اللي تخاف من ظلها ..وين الريم اللي كنت احبها وادلعها ..نسيت انها ماتت من يوم شفتها في حظن سعد هذاااك اليووم ..
وقف ماظنيت في يوم ان رح تكوون عندي اخت تخوون اهلها ابد
اللـــــــــــــــــــــــــــــــه يســـــــــــــامحك ..
طلع من الغرفه وهو تارك وراه ريم تكتم شهقاتها ...
رمت نفسها على السرير وضمت مخدتها :وش ذنبي دااام سعد
اخذ مني كل شي غصب عني والله مو بيديني بس رووح ياسعد
الله يعذبك مثل ماعذبتني في دنياااي رووح الله لايسمحك لادنيا ولا
اخرة ...
((معقوووولة تستجاااااااب دعوتها ...انا متأكده انها
مستجاااااااااااابه لأنها مظلوووومه ودعوة كل مظلووم مستجابه))


في بيت ابو سيف
كانت جالسه على المسنجر تكلم سيف بالكااااااااااام ...
جوان كانت تناظر سيف باعجاااب ببدلته السموكن ..السوداء
صاير شكله خقاااق بالبدلة ...
سيف :جوجو حبيبتي يمكن اجي بكرة ..
جوان بفرح :والله ونااااااااسة ...
سيف وهو يلف للسكرتيرة ...
السكرتيرة :excuseme mr.saif the emploues for you?
سيف :ok,iwant you to bring the company deals files….
السكرتيرة :ok mr.saif ,can is now??
سيف :yes ,you can go..
طلعت السكرتيرة وجوااان كانت تناظر الموقف ....
سيف :جوجو حبيبتي اانا ورااي جتماع ابرووح طيب جاااي السفير ومسااعدينه ...
جوان بقهر :أي صح اجتماااع جدا مهم مدام جنبك هالشقره ..
سيف يظحك :ههههههههه قصدك سلفيااانا حرام عليك أي شقورة شوفيها وبعدين قولي شقورة طيب يلا حبيبتي باااي
جوان بزعل :باااااااااااااااااي
سيف وهو يوقف :ترااني مارح اتركك اذا خلصت اجتماااع الا لم
ترضين ...
جوان سكرت بدوووووووووون ماااترد ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:10 am

خـــــــــــــــايفه بعد اللــــــــــي صـــــــــــار
ماعـــــــــــــــــــاد لك رغبة ..فيني ...
اخـــــــــــاف تتركني في نص الليــــل وانا نايمه بحظنك ..
اخــــــــــــاف لم تاخذها ماعااااااااد تبغيني ...
تحياتي {جوان}
الجــــــــــــــــــــزء الـــــــــــــــــــــــخامس
في بيت ابو سيف
سكرت وهي زعلانه ..تحس ان سيف يمكن يتزوج غيرها ..
خصوصا بعد ماحلمت ذااك اليوم ..بأنه متزوووج ..
نوارة كانت جالسة تقرى رواية بزوغ الفجر ..ستيفاني ماير الجزء الرابع من سلسلة الشفق >>>>>ترى عندي هالرواية خقق ...خخ
جوان وهي تنبطح على سرير نوارة :نوري شتسوين ..
نوارة وهي متحمسة :قاااعده اقرى الجزء الرابع من تويلايقت ..
ادوارد وبيلا..
جوان :جد الله ونااااااااسه تزوجها ولا لا
نوارة :الا تزوجها وهم الحين في شهرالعسل ..
جوان :واللــــــــــه ابي اقراها ..
نوارة :لاانتي قريتي الخسوف الجزء الثالث او لا؟؟
جوان :لا
نوارة :خذية اقريه شوفيه على المكتبة مرسووم عليه شريطه حمرة
اقرية وبعدين اقري هذي ..
جوان :قرى خلااااص مابي اقرى انتي قولي لي ..
نوارة :اوكي على راحتك ..
جوان غمضت جفونها تبي تناااااااااام وعلى طووول غطت في نوووم عميق ...



في كنــــــــدا غرفة الأجتمــــعات ..
رينادل :وهل ستعقد معنا هذهي الصفقه ياسيد سيف ..
سيف وهو يقرأ الأورااق :نعم انها صفقه مربحه وتكاليفها كثيرة لكني سأشتريها ...
رينادل :مارأيك يامستر بلاكي ..
بلاكي :انا موافق على ذلك ايضااا ... التكلفه 77مليون دولار ..
والموقع شاارع ستيوراتي .. الموول عدد 13
سيف وقع الأورااق ومد يدة وصافح بلانكي ورينادل ...
طلعووو كلهم بقى سيف لوحده يفكر بجوااان ...
يالله شق دانا حبيت هالبنت ...
دخل خالد :مبرووك على الصفقه الجديدة ..
سيف ببتسامه :الله يبارك فيك ..
خالد جلس فوق الطاولة :متى رح ترجع للريااض
سيف ابتسم :بكرة او اللي عقبه ...
خالد بتهكم :يعني ك خلصت شغلك هنا ...؟؟
سيف وهو يجمع الأوراق :ايه ..ليه بغيت شي ..؟
خالد :اجل فز قووم معي مجمع وندر لاند فيه سنمااا رهيبة حجزت
لي ولك قوووم ..
سيف ببتسامه : يرحم امك مالي خلق فلم رومنسي احبك وضمني وبوسني مالي خلق سخافتك بالمررة ...
خالد :هههههههههههههه لالاتخاااف فلم اكشن ورعب بعد يلا ...
سيف وهو يرمي مفتاحه في الجو وياخذه :يلا بس بسيارتي
خالد :اووكي يلا ..




في بيت ابوطـــــــــــلا ل
النوووم مجافيها ناظرت الساعه 12ونص ياااربي ابي اشوووف
طلال صااار لي مدة ماشفته .. وقفت على اطرااف اصابعها ..
ووقفت عند التسريحه تناظر عيونها البنيه الواسعه وخشمها
المسلوول وشفايفها المملوئة الوردية ... بياااضها ..
هذاا اللي يميزها عن الاء ونور ودعاااء ووعد ..
صح وعد بيضه بس ماتوصل لبياااض جنى ...
ناظرت اهدابها الطويله .. والكثيفه ..شعرها اللي قصته
فكتوريااا وصبغت خصل منه باللون العسلي عطاها منظر
ولا احلى منه .. خذت مشبك وربطت شعر هاا فيه وخلته مرفووع
ومش بااين انه مقصوص عدلت بيجامتها الزرقاااا مرسوووم عليها
قلوووب من جهة الصدر باللون الأحمر وكانت سير والبنطلون
برمودااا واسع ... حطت لها عطر من bulbary وفتحت باااب
غرفتها مرت من عند غرفة تولار سمعت صوووت مسيقى هادئة
عرفت انها ترقص لحد الحين وتسوي رياااضه ...
مرت جنب غرفة عمتها ماسمعت صوووت ...
نزلت تحت ومرت عند مكتب طلال شاااافته جالس على
لاب توبة .. ومندمج مررة دقت الباااب ودخلت :سلام
طلال بتطنيش:وعليكم ..
جنى عمى مايعطي وجه جلست وحطت رجل على رجل ..
:احم احم ... شتسوي ..
طلال مندمج :وانتي اش مدخلك ..
جنى والله لااردها :لاس حبيت اعرف لايكوون تدخل شي هناااولا
هناااااااااااااااك ..
طلال بصدمه مفتح عيونه :كيف يعني هنا ولا هناااااااااااااك ..
جنى رافعه حاجب وببتسااامه خبيثه :انت ادرى ترى الله يراقبك
لاتنسى ...
طلال عصب ووقف وراااح لها :لايشيخه تعالي علميني ..احسن
جنى وهي تمسك نفسها لاتضعف :والله تبيني اعلمك احجز موعد
حالك حال غيرك مثل الخدم ..
طلال عصب مسكها من خصرها وشد عليها بقوووة آآلمت جنى
بس تحملت .. :ممكن تبعد عني
طلال وهو يكتم غضبه بشد خصرها بيدينه :لااااااااا مش ممكن
تعلمي كيف تكلمين تاااج راسك بعدين افكر اتركك ..
جنى بعصبيه :تخسي ..
طلال رفع يده وشاااال المشبك من شعرها ينتظر شعرها يطيح و
يلامس يدينه بس ماششاااف شي لفها على ورى وانصدم ييوووم
شااااف الشعر مقصوووص ... :شنووو هذا متى قصيتيه
جنى بخوووف بس تكااابر وناوية عليه :ابد بس حبيتا قصه لبكرة
حلووووو مووووووووووو ..
طلال بغضب وقهر :وانتي استأذنتي من منوووو هااااااااااااا
جنى وهي تنزل يده عن خصرها بقوووة :انا اذنت لنفسي
ايش دخلك ...
طلال بيمد يده عليها ...بس انصدم يووم شافها امسكتها ..
جنى بغرور :ماااعااش منهووو يمد ايده علي فاااهم
مرة من جنبه وصعدت غرفتها وهي فرحااانه باللي
سوته لازم توقفه اهووو وتولار عند حدهم لايتمادوون ...
في بيت ابوعبـــــــــــد العزيز
ريم كانت تناظر الخدم وهم يشيلووون اغراضهااا ...
اليوووم بتسااافر لسويسراا ..رح يرووح منها ريحة سعد
ورح تنمحي اثااار سعد وللأبد ...رح تقدر تبدأحياتها من جديد
كل شي جديد حتى قلب يعشق
شخص عاااااااااااااايش مهوووب تحت الترااااااب ميت ..
سمعت صووت الخدااامه تناديها تركب السياارة عشاان يروحوون
المطااار اهي وعبد العزيز ...


في بيت ابوسيف
صحت على صووت الأستشوااار لفت لقت نوارة تست شور شعرها وهي بروب الحماااااااام الزهري فيه ورود صفرااء
كبيرة .... جوان وهي تفرك عيونها وتعدل جلستها :الساعه كم ؟؟
نوارة وهي تغني :هااااااااااا
جوان تعلي صوتها بطفش :الساعه كم ..؟؟
نوارة :الساعه 10ونص ..
جوان بصدمه :الليل ولا الصباح
نوارة وهي تمشط شعرها بالمشط :لاطبعااا الصبااح مش الليل ..
جوان :الله نمت كثير قااامت وانتي ايش مجلسك من الصباااح ..
نوارة وهي ترفع شعرها بمشبك :نسيتي ان اليوووم بتجي ملاك وسام وجودي ..
جوان وهي تغمض عيونها بتعب :امبيييييييي اليوم يمكن يجي سيف...
نوارة :لالامارح يجي اليوم بكرة رح يجي ...
جوان :وانتي ايش دراااك
نوارة :اهوو كلم امي اليووم وسأل عنك وقلنا له نايمه ..
وقال قوولوو لجوجي اني رح ارجع بكرة مش اليووم ..
جوان وهي تمشي بتثاااقل :اهاااا طيب انا رح اروووح الغرفة
اذا جااااااااات هذي ملاك وجود ناديني ..
نوارة وهي تحط لها منكيرفوشي:اوكيشن ..
جوااااان بقرف :يالله هاللون كرية والله انك فاضيه
نوارة مفتحه عيونها :نسينا من يحب هاللون ويعشقه ..
جوان :يووووه مدري باي
نوارة :هههههههه باي
رااحت لجناااااااح سيف خذت دش ولبست فستااان ابيض قصير فوق الركبة فيه خطوط حمرة عند الصدر وشرايط من تحت بلللون
الأحمر والأبيض لبست جزمه ناعمه ومريحة ورفعت شعرها ...
بمشبك كبير وخلت غرتها على وجهها ...
حطت لها من عطر سيف واللوشن حقه ... ولبست ساعته >>>خخخخخخ حرامية ..
جلست عند البلكوونه بعد ماطلبت من الخدامه تجيب لها كوب عصير ... وايسكريم بالفرااولة ...




في جنــــــــــاح طــــــــــلال
كانت جالسه من نص ساعه جاتها الكوافيرة وبدأت تلف لف شعرها ...لأنه قصير ..
انصدمت من دخوول تولار بشلة بناااات ...
تولار بدلع :هااااااايوو جني
جنى اوووف ماصخه :هاياات تي تي
تولار انقهرت من هالدلع :اقووول نسرين هذي مرة اخوي الشينه بذمتك منوا حلى انا اواهي ...
نسرين لاوالله اهي احلى :لاااا وينها ووينك انتي احلى طبعااا
تولار بغروور :ادري وانتي سوسي ..
ريماااس :لاطبعا اهي احلى وينك ووينها اهي ناعمه انتي دفشه وععع ... اهي بسم الله عليها تشع بياااض وانووثه
تولار مفتحه عيونها :كل هالكلام لها اهي وانا ولا شي الحين
اوكي خانم ريماااس :انا اطردك من شلتي ماعاااد ابغيك
ريمااااااس:الله والشله من حلاتها انتي ودلعك الماصخ روووحي زين لفت لجنى مبروووك جنى وعقبااال ماشوف عيالك وانشااء الله تتهنين في حياتك حبيبتي ..
جنى ببتسامه :الله يبارك فيك تسلمين ..عقبالك
طلعت ريماااس ...وبعدها نسرين وبعدها خلوود الكل قال جنى
احلى انقهرت تولار بقوووة خسرت رفيجاتها بهسوؤال بس
والله اهي احلى بس اهي في عينها احلى بس في عين غيرها لا
((هااااااا جنوي بردت حرتك شوي ...خخخخ))




في بيت ابوسيــــــــــــف
دخلت نوارة الغرفة وهي تشوووف جوان سرحااانه ...
نوارة :جوجو حبيبتي يلا جوووو قومي
جوان قاامت بتعب :طيب يلا ..
نزلووو تحت وشااافو ملاك وجودي جالسين جنب ام سيف
اللي كانت جالسه ترحب فيهم وتسألهم عن احوالهم ..
ملاك سلمت على جوان :مني هالحلوة ولاحامل بعد
نوارة ببتسامه :أي هذي جوان مرة سيف اخوووي
ملاك بصدمه :شنوو مرة منوو ماسمعت معليش
نوارة وهي تحط يدينها على يدين جوان :مرة سيف اخوي
ملاك تكتم صدمتها :آآهاااا مبروووك سوري لأني قلتها متاخر
بس متى تزوجووو
نوارة :قريب يكملووون شهر ..
ملاك شوي وتقووم تدووس ببطن جوان :اهااا بس
تراجعت عن السؤال تحسه غبي ويجيب الألم ... على قولة هبه
هههههه صديقتي ...
ام سيف :عقبالك انشاء الله
ملاك ببتسامة مجاملة :انشااء الله ...
مر اليوووم على خير بس كاااااااانت ملاك تخطط انها تسوي شي لجواااااان شنوو اهو هالشي ..
ملاك :بيضه عيونها سوده وسيعه خشمها طويل بس مش مسلول
ذااك الزوود شعرها اسوود ناعم يوصل لحد نص ظهرها ...
جسمها حلوو مش متينه ولاضعيفه .. عمرها 19سنه تدرس طب

جودي :نااااااعمه مرة تشبه ملاك مرة بس الفرق انها مملوحه اكثر وفيها برائة شووي تحب نوارة مرة تعتبرها مثل اختها عمرها 17سنه ... صديقة روان كمان ...
جوان مارتاحت لملاك ابدا ونظراتها تحسها مغرورة ..




في جن ـــــــــــــــــــــــــاح ط ــــــــــــــــــــلال
كانت لابسة فستانها الأسوود اللي كاان بدوون سيور ومخصر على جسمها كاان قصيرلحد الركبة منفوووش مرة ومبين انه
حق عروووس كااان فخم مرررة والكرستال الفضي يملي الشيفوون اللي عند الركبة وظهرها على شكل سبعه ...
كان شكل الفستان خطير مرررة وخصوصااا بشعرها اللي
ملفوفه اطرافه والصبغة اللي باللون العسلي ومكياجها
السمووكي والقلووس الأحمر الهااادي ..وعقد الألماااس
اللي يزين رقبتها ... الطويلة البيضة ..
وجزمتها السودااا كعب عاللي ببوز لماااع فيه كرستالة على جنب
باللون الفضي ...
وعد:جهزتوو الأسعااااااااف
نور :وشو له
وعد :انا اتحدى طلال اليووم مش ميت عليها ..
جنى بحرج :ههههههههههه والله انك زفته جب ويلا انزلووو
ونااادو الاء بسرعه ..
نور :افا ماهقيتها منك يابنت عمتي ..
جنى بخووف :لا اهقيها مني مرة ثانية نادي الااااء بسرعه
نور:اووووووووف وعودي نزلي ناديها ..
وعد :اوكي من عنوني الثنتين ..
جنى :فديتك والله
وعد :خخخخخخخخخخخخخخخخ

ياترى وش بيصير في الحفلة ؟؟
وش بيصير لجواااااان وملاك
وريم وش بتسوي مع عبد العزيز

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:10 am

صبآح الخير يآطعم الجروح ولذّة التفكير
صبآح الخير يآطاري الفراق بلهفة احبابه

صباح الخير يآمبسم هيا في مقبلات الخير
صبآحك خير .. ياكل الصباح بكل ماجابه

صباحك خير ولاّ غير.. صبآحك مبسمٍ للغير
صبآحي دمعة الشايب وطاري الموت نادابه
الـــــــــــــجــــــــــزء الســــــــــــــــــــــــادس
صحت وكأن هاليووم يصبح عليها بالــــــــشر بالهم بالمشاااكل
قااامت بفرح وهي تتذكر ان سيف بيجي اليوم ..رح تفتك من
نظرات ملاك اللي لها مغزى. بس اهي مافهمت وش تقصد
اهي به ... شغلت الدش يبلل جسمها .. الأبيض .. حطت يدها
على بطنها اللي كبر عن اول ...
ناظرت نفسها في المرآآياا اللي قبالها في البااانيوو ..
كانت محلوووة عيونها الرماادية تشع نظارة وجمااال ..
كل هذا من الفرح .. بجية سيف اليوووم اكيد تحبة ..
ابتسمت على افكارها .. ناظرت خشمها الأحمر الطويل
اللي حمر لونه من بداية ماحملت ماتدري ليه ..
ناظرت شفايفها ..الي باللون الفراولة الصغيرة ..
وشعرها اللأشقر اللي طول عن اول صااار يوصل الى فخوذها ..
خذت جل للجسم بريحة الخووخ والمشمش ..
وحطته على جسمها بنعوومه ورقة خذت منشفتها وجلست تنشف
جسمها راحت طلعت لها فستااان باللون السكري بدوون سيور وكاان يزينه ورود جوري حمرة من فووووق اطرااف الفستان
في جهة الصدر .. يوصل لركبتها طالع عليها جنااان خصوصاا
ببرووز بطنها نشفت شعرهااا وخلته على كتوفها ينزل بنعومه
كااانت اطرافه مبتلة خذت وردة جووري حمرة موجودة على التيبل في وسط الغرفة ... وحطتها على جنب شعرها ...
خذت قلوووس مخملي ..حطته على شفايفها ...
تعطرت بعطر من c,h
ولبست جزمة حمراااء كعبها عالي ... ونزلت
ششااافت شادن تلعب بلعبتها باااربي وتمشط شعرها ...
جوان بنعومه :شووشوو وش رايك تجين معي ..
شاادن وهي ترمي اللعبة على جنب :تيب بس وين نلووح
جوان :ننزل تحت عشاان ننتظر خاللك سيف
شاادن بفرح :خلوو سوفي بيزي اليوووم ..؟؟
جوان وهي تمسك يدها :أي حبيبتي بيجي اليوووم ...
شادن وهي تنزل معها الدرج :سراالي هدية ولالا
جوان ببرائة مثلها :ماادري يمكن شرالك هجية كبيرة وانا ماشرالي
شااادن :اللـــــــــــــه وسااااانه ((وناااسه ))خخخخ
جوان :ههههههههههههه
ملاك كانت نازلة من الدرج وشاافت جوان نازلة ..
انقهرت مووت منها دخلت غرفتها وجلست على الكرسي الهزاز
وجلست تناظر جوود وهي تسرح شعرها .. الأسوود الكثيف ..
ملاك :اووووووف والله اني منقهره من هالبزر
جود :تلف عليها :ليه المسكينه وش سوت لك
ملاك :قولي شنوو ماسوت سرقت حبيبي وبعد عمري سيف
جودي:اقوول تراك تدرين من الأول ان سيف مايحبك ولايبغيك
ملاك تبكي :والله يحبني بس مايبين يحبني ويبيني بعد بس مايقوول
لحد يخاااف يحسدوونه ..
جودي تلوي فمها:كم مرة الرجال قالك تبعدين عن طريقه بس انتي استغفر الله لزقه ...
ملاك بقهر :ليتك تحسين باللي احسة عشان ماتقولين كذا
جودي :ملااك وجعه توجعك بعدين اتي نسيتي ليه أي وابوي ماقااامو يجوون من الي يشفونه منك واللي تسوينه استحووا
الأوادم وانتي ولاشي ...
ملاك قاامت :اووووه انتي الجلسة معااك تجيب القلق خل اقووم
احسن لي ..
جودي :ايه تهربي يلا روووحي بس اياااني واياااك تسوين شي والله لأتصل على ابوووي ..
ملاااااك :اوووووووووووف
جودي :ايه تعدلي >>>>>شفتووواا انا واختي كذاا بعض الأحيان اهددهااااااااااا..خخخخخخخخخخ
ملاك :مالت طلعت وراحت في الصالة عند جوان وشادن ونوارة

نوارة تلف على ملاك :اقووول لووكة اليوم برووح المووول
تجين معي ...
ملاااك :اوكي رح اجي
نوارة :وانتي جوجو
جوان ببتسامه باهته :لا حبيبتي معلية اليووم بيجي سيف مااقدر اطلع عذريني ..
نوارة :اكشخ صاارت حرمة بيت
ملاك في قلبها اليووم بيجي سيف يعني مااارح اطلع عشاان اشوفه
صاار لي 4شهووور ماشفته ... :ولا اقوولك خلاص حبيبتي مارح اطلع اليووم معليش تعبانه ..
نوارة :ليه توك مافيك شي
ملاااك تطلع الصواريخ ((الكذب)):لاوالله راسي مصدع مدري شنوو فيني ..
نوارة مهب لله :اوكي خلاص على راحتك رح اخذ جودي ...
ملاك :ايه على راحتك ..

رن تلفوون الصاله .. كااان قريب جنب ملااك .. ردت
بأي صفه ماادري وبغنج :هآآآلووو
.....:الوو عفوا مين معي
ملاك دق قلبها :هلا سيووف
سيف اووووف ذي وش جابها :ايه هلا ملااك
ملاك بدلع :اهليييييييييين .. وش اخباارك ؟؟
سيف بخشوونه :بخير وين جوااان ..
ملاك :يعني انا مافي لي اخبارك
سيف :بأي صفه اقووولك شخبارك اقوول وين جوان ..اخلصي
ملاك :اوووف مايعطي وجه ...:جوان جوان
جوان بنعومه :هلا
ملاك :سي سي في التلفوون
جوان معقده حواجبها :مين سي سي ؟؟
ملاك :سي سي زوجك ..
جوان بعصبيه :اظن اسمه سيف مو سي سي شنوو اهوبسه
ملاك :لالالاكلب هههههههههههههههاي
جوان ناظرتها بستحقاار ورت بهمس :هلا
سيف :هلا بهصووت وراعيته ..
جوان ببتسامه :هلا فيك اخبارك ؟؟
سيف :الحمد الله دامي سمعت صوتك
جوان :دووم انشاء الله ..
سيف :ترااني مشتااق لك ولخباااالك تجهزي ابمر اسلم على امي وابوي ونمشي اوكي ..
جوان :ليه خل نظل شوي بس
سيف :حبيبتي مالي خلق هالعله اللي عندك
جوان تناظر ملاك :آهاخلااص لم توصل كلمني
سيف :اوكي حبيبتي اخليك لأني بركب الطيارة الحين ..
جوان :اكي حبيبي توصل بسلامه
سيف :يااااربي فديتك الله يسلمك ..
جوان بضحكه ناعمه :هههههه باااي
سيف بخقه :آآه بااااااااااااي




في حــــــــــــــديقة ابو طلال
كاااااااان الجووو حلوووراايق والطاولات المزينه بالمفااارش
اللي كانت باللون الأسوود تمليه التطريزات باللون الفضي
والكرستااالات تزين اطرافها ... والشمووع بريحة التوووت البري
تملي الطااااااااولات ... كاااااااااان المكان كلة ورود باللون الأحمر
والأسود والأبيض والشلاالات تزين المكــــــــــاان ...
جنى وهي تمشي وجنبها :آلاء ووعد
وعد :جنى طالعي تولار
تولار كانت لابسة فستااان احمر طويل نااااااااعم فيه زخاارف باللون الأسووود بدوون سيوور وكااانت مفلفله شعرها بجل
ومكياااجها مخليته مثل الأيموو شكلها خطير بس ...
بس كاانت محط انظااار الكل لأنها الوحيدة الللي مسويه هالستاايل
جنى :اعععععع بذمتكم هذا منظر بنت
الاء :معليك منها
قااطعهم صوت :تولار :هلا جني ..
جنى :هلا تي تي
تولار لوت فمها :اقووول عاااجبك شكلك وانتي بهالفستاان كأنك
جااية عزاء ..
جنى :والله عاجبني احسن منك ياااابنت الأيموووو
الاء ووعد بنفس الحركة والصوووت :ايموووووووووو ..
جنى :ههههههههههههههههههه اقووول عطيني ظهرك اشووف
تولار توها بتتكلم .. الا وصووت امها جااي :تعالي يمااا جنى
جنى :عن ا:اذنكم الاء وعد
وعد والاء :اذنك معك حبيبتي ...
انقهرت تولار على هالتطنيش ومشت ...



في سويسراااااا
عبد العزيز :طيب دكتورة متى تسوين العملية ..
د:والله انا اقوول نصبر تدخل الشهر الثاالث على الأقل لأن في خطر على صحتها ان نزلناااه وهي توها بشهر الأول
عبد العزيز بأحرااج :طيب ومتى نقدر نسوي عملية ترجيعها الى عذراااء ..
د:اول شي ننزل اللي في بطنها ..وبعدين نسوي العملية ..
عبد العزيز :طيب دكتورة انا ابي انزل البيبي الحين ..
د:طيب بس يمكن تصير لها مظاعفاات خصوصاا انها بنت صغيرة ..يعني مثلا نزيف داخلي اونزيف خارجي ورح نحتااج دم ..
عبد العزيز :انا رح اعطيها من دمي فصيلتي وفصيلتها نفس الشي
د:اوكي بكرة نسوي العملية ...
عبد العزيز :اوكي عن اذنك دكتورة ..
د:اذنك معك

اماااااااا ريم كانت تصيح في الغرفة اللي حاطينها لها ..بالمستشفى
اخوها من يوم جوو هنا وهوو يجرحها ولايعطيها وجه ابد ..
غمضت عيونها بقووة تبغى تناااام ... يكفي اخوها واللي سووااه
سعد تمنت الموووت ولاتعيش هالعيشه تمنت المووت ولاان
يصير اللي صااار مع سعد لعنة ريهااااااام وسعد والساااعه اللي تعرفت على اصل ريهاااام ..


في بيت ابو عماااد
سلطااان :بالله من بيغسل هالملابس قلت لك تزوج وفكنااا
عماااد :لايشيخ يعني مرتي بتشتغل تغسل ملابسك ..
سلطاااااان :اووووووووف الحين انا شوو البس وينك ياحنان
تجين تشوفين حالتنا بعدك ..
عمااااااد :خخخخخخخخخخ خلاص بشوووف أي عاملة استأجرها
كم يووم تنظف البيت والله يساعدني على راتبها ..
سلطااان :ياااخي مدري من وين جايب هالقحاااصة ((البخل ))
مش قااادر تدفع 200ريال حق شغاله تنظف لنا ...
عماااد :هااات من جيبك اشوووف انت تدري ان راتبي يدووب
يكفينااا لنهااية الشهر غير علاج ابووي ومصرووف البيت و
مصرووفك الشخي نسيت بعد كل اسبووع 250 رياال
غير فااتورة الكهرب والموية .. اكمل بعد
سلطااان :يرحم امك صدعت رااسي انا طالع بااااااااي
عماااد :لاحول ولا قوة الا بالله ...


في الـــــــــــــــــــــحديقة
ام طلال عرفت جنى على صديقاتها وعمااات طلال وبناتهم ...
ام طلال :والحين يمه اخلي برجلك صجني مدري وش فيه ..
جنى تلوي فمها اوووف هذا شيبي :طيب خالتي اذا شفتي اختي
هنادي قولي لها تنتظرني طيب ..
ام طلال :حاضر يابنتي ..
توها بتدخل الا وشاافت هنااادي وماسكه ولدها علي ...
جنى ركضت لها :هلا والله
هناادي ضمت اختها :هلا بالقاطعه اخباارك
جنى تحاول ماتصيح :هلا فيك انا بخير انتي وينك عني ليه ماتسئلين ...
هنااادي تمسح دمووع جنى اللي بدت تطيح :والله اني دايم اكلمك بس ماتردين ومرة رفعه زوجك وقال جنى نااايمه ...
جنى الحقير ماقال لي هين يطلال :هالمرة سمووحه ...
نزلت لمستوى علي :هلا حبيبي ..
علي يناظرها بعيونه الخضرة اللي طالع فيها على امه :هلا خالتوو ...
جنى تضمه :هلا برووح خالتووو وطوايفها انت
علي بااسها على خدهاا وراااح عنها لأنه يستحي ...
جنى :هههههههه شحلي له الله يخليه ويحفظه ..
عن اذنك حبيبتي .. طلال يبغاني ..
هنااادي :بدينااا ههه ههههه اذنك معك
راحت جنى وهي تحس بحرااااااااااااااج مرررررررة ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:11 am

قلـــــــــما تسعدني هذه الدنيا وان اسعدتني ..
اسعدتني بوجوود محبوبي وطفلي ..
امـــــــــا الأن لايووجد مايسعدني بفقدانه ...
تحياتي ((جوان ))

"" هذا حظي وغصب ارضى""

في حــــــــــــــديقة ابو طلال
جنى دخلت وهي تحس بخوووف وفي بالها وش يبغى طلال مني؟
دخلت من الباااب الكبير النحــــاسي اللي تزين اطرافه بالوروود
النحاسية .. شافت سينااا بتطلع :سينا وين طلال
سينا :استااز طلال في المكتب بتاااعه ..
جنى تنهدت :هـــ
مشت للمكتب ووقفت عند المرايا اللي في الممر ..وعدلت نفسها
دخلت المكتب وشافت طلال جالس ورافع رجولة على الطاولة
وماااسك سيجارة ويدخن منها ... برواقه ..
جنى :احم احم
طلال رفع راسه وناظرها بأعجااب .. وابتسم طفى السيجارة ..
ووقف لها قرب منها .. :مبروووك
جنى بأحراج من نظراته لها :الله يبارك فيك ..
طلال طبع قبلة على جبينها ..
جنى تنااظرطلااال وشنوو لابس ..
الثوووب وكيف مخصرعلى جسمه شكله رهيب ..
طلال بخبث :لهدرجه انا محلووو عشان تناظريني كذا ...
جنى بأحراج :لا .. عن اذنك ..
طلال قرب منها :وين تو الناس
جنى :المعازيم برى شنو تو الناس ابي اطلع لهم ...
طلال مسكها من يدها :طيب تعالي دقيقه ..
جنى سمعت كلامه ووقت تناظر شافته يطلع علبة سوووده مخملية
محدده بشرايط باللون الفضي ... وعليها كرستال على شكل j
فتح العلبة وطلع منها خاتم بللوون الفضي ..عليه حباات من الألماس ..محفور داخلة بأسم طلال قلب جنى مكتووب 1431هـ
هذي الدبلة ..
طلال مسك يدها ورفعها لفمه باسها ..واخذ الخاتم ودخله بالأصبع
الأوسط :مبروك عليكي انا ...يابنت سعدي ال...
جنى برفعة حاجب :ومبروك عليك انا ياطلال بن عسا فال...
طلال سحبها قريب منه وببتساامه :لاتجيبين طاري ابوي على اللسانك ...
جنى وهي تهمس له في اذنه :وانت لاتقربني منك كذا لأن مايشرفني ...
طلال بعصبيه :لا انا اللي مقطع عمري عليك كلي تبن وذلفي عن
وجهي ..
جنى برسمية :احترم نفسك استاذ طلال واعرف من تكلم والزم حدودك ..واعرف الأدب والأحترام كيف يكوون ولا ماتعلمت هنا
عن اذنك ...
طلعت وهي تاركة طلال في قهر من اللي سوته وكيف ماقدر يرد عليها ..





في بيت ابو سيف
جوان :اوووووووواف زهقت وانا انتظر .. تأخر
ملاك :شكله بيصفط عليك ومهووب جااي
جوان ناظرت ملاك اللي جالسه جنبها في الحديقه جنب المسبح :
الا سيووووف مايصفط علي ولوسمحتي لاتكلميني ..اوكي
ملاك طلعت عيونها من القهر كيف تسكتها ... طيب
ان مشيتها لك يجوااان ..
وقفت جوان قبال المسبح تنااظر الألوااان كيف مداخلة مع بعضها
الفوشي والأزرق والأصفر والأورنج والبنفسجي .. الألواان رهيبه
وكلها تتشكل على شكل اسماااك ودلافين ..
اول اذا بغت اهي ونوارة يسبحوون مايرضوون لهم يسبحون هنا
يسبحونهم بالمسبح الثاني لأنه مش غزير ((كبير اوممتلي ))عليهم
هذا المسبح خااص لسيف لأنه يحب يغوووص فأهم مسوينه
غزير مرررة يمكن يوصل علووه الى 14 م
ملاك هذي فرصتك تنتقمين مارح تموت ولارح يصير فيها شي
بس تتأدب وان سألوني بقوول مو مني ..
قربت منها ورمتها في الموية ...
جوان صرخت بخووف :لااااااااااااااااااااااااااااااااااا
انقطع الصوووت بمجرد سقوطها بالموية ...
ملاك ابتسمت بكره :خلك تتأدبين ومشت ..
على بالها جوان بتطلع لحالها ...
جوان يوم دزتها ظربت بقووة على الحديدة الي على جنب على بطنها ... مما خلاها تتألم ولاتقدر تاخذ نفس ..
نزلت في المااااي تحت بسرعه كأنها مغناااطيس حاولت تقااوم
وتصعد لكن الألم يرجع فجأه حست الماااي يدخل في حنجرتها
ماقدرت تتكلم ولا حتى تتحرك ...
حست بشي يطلع من صدرها ...معقولة تكوون روحها تبي تطلع .... ((معــــــــــــقولة جوان تموووووووت ))

في مكان ثاني في بيت ابوسيف
دخل سيف مبتسم شااااف ملاك وامه جالسين في الصاله ...
تحمحم لكن ماشااف ملاك تتغطى الا جالسه تتعدل ...
ام سيف وقفت :هلا يمااا شخبااك
سيف وهو يضم امه :هلا يما انا تمام انتي شخبارك وشخبار ابوي
ونوار وجوان .. عسااهم مب مزعجينك ..
ام سيف :لا يمااا بالعكس شحلاتهم ..
سيف يتلفت :الا وين نوارة وجوان
ام سيف :نوارة طلعت السووق مع جودي وجوان توها برى
طالعه مع ملاك ...
سيف بشووق :اوكي عن اذنك ..
ام سيف :اجلس شوي ارتاااح ..وروح لها بعدين
سيف :لايما معليش عن اذنك ...
طلع ورااح جهة الشلالاات ماااشاف حد هناااك .. راح جهت الخيوول ماشاااف حد هناااك رح جنب المسبح وانصدم من اللي
يشووفه الدم مالي البركة ..وشاااف جسم جوان الصغير بينزل في الموية مرة ثاانية على طول رمى نفسه في الموووية ورااح وسحبها وجلس يضرب على خدها :جوان جوان حبيبي قوومي
جوان ... شاااف شفايفها زرقه ووجها اصفر ..
رفعها وحطها على الأرض وقااام من المسبح ..
ورااح جنبها مسك يدها يشوووف نبضها ضعيف مررة
ضغط على رئتها قرب من فمها يسوي لها تنفس صنااعي ..
شااف رئتها تمتلي هواا ضغط عليها مرة ثاانية ...
اخذ جواله واتصل على ريحااان ...
سيف بخووف وهو يضم جوان لصدرة :الووو ريحااان
ريحاان :نعم بابا
سيف :بسرعه جهز السيااارة وقربها من المسبح بسرعه
ريحان بخووف :اوكي بابا
سيف عشاااني حبيبتي جوجو تحملي ماارح ترووحين .. نااظر
شكلها كيف بالفستااان السكري والوروود الجوري ذبلت شااف
وردة جوري حمرة طبيعية في المووووية ...
صرخ بقوووة :سلفياااااااااااااااااااااااااااااااا
سلفيا جاته تركض :نعم بابا
سيف :جيبي عبااية مدام جوان بسرعه
سلفيا منصدمه من المنظر اللي تشووفه وكيف الدم في المسبح :ط طيب بابا
سيف بصرخه :لاحد يدري عن اللي يصير جيبيه وانتي ساكته
سلفيا ركضت لداخل وي دقيقه جابت العبااية ...ساعدت
سيف يلبس جوان العباااية ..
سيف حملها وهو يدعي داخله مايصير لها شي ...
ركب السياارة وصرخ على ريحان :رووح لأقرب مستشفى
ريحان بخووف :حاااضر باااباا ...

((اهئ نرجع بعد شوووي خل امسح دموعي ...))




في سويـــــــــــــــــــــسرا
عبد العزيز جالس في الفندق على جهاازه يكلم ابووه ..
عبد العزيز :كلنا بخير يبااا
ابو عبد العزيز :وينها ريم ماشوفها جنبك ...
عبد العزيز : برتباااك ايه أهي نايمه الحين ..
ابوعبد العزيز :طيب سلم لي عليها ..
عبد العزيز :يوصل انشاااءالله مع السلامه
ابو عبد العزيز :الله يسلمك ..

سكر جهاازه ورمى نفسه على السرير بكرة الساعه 10 الصباح
عملية ريم لازم ينااام عشان يصحى ... ويوقع على العملية

في المستشفى ..
واقف جنب غرفة الطوارئ ...
يروووح ويجي بخوووف ..
طلع الدكتوور :طمني دكتووور
الدكتوور بأسف :الجنين ماقدرنا نلحق عليه لأنها نزفت كثيرومجرد ارتطااام بطنها بالمااااي وضرب بطنها بشي
من الحديد هذاا يسبب بالأجهاااض ...
سيف بخووف :وجوااان
الدكتور :جوااان مأثر النزيف عليها كثير واحتمااال كبير انها
ماااتحمل في هاللسن لأنه خطر عليها .. توها صغيرة ..
والنزيف مش شويه ... والبااقي تشرح لك ايااه دكتورة سحر
سيف :اقدر اشوفها
الدكتور :اصبر الى مايطلعونها بعد نص ساعه وينقلونها لغرفة
الملاحظه ...
سيف جلس على الكرسي :الحمد الله على كل شي ..
اهم شي انها بخير ...


في العــــــــادة المرة تستقبل الزووج بزينه
وريحة العطـــــــــــــــور ورووج يزين الثغووور
بس انا تزينت له ومن قراادة حظيظي ... طحت ومحد سمى علي
استقبلة بثياااب مملية بدم وعيوووون كلها كحووول ...
اخااااف مااعااد املي عيووونه يوووم عرف بأني سقطت جنينه

دخل عليها وشااافها منبطحه على السرير ووجها شااحب ..
وعيونها يحددها السوواد ...
قرب منها وقبل جبينها جلس على السرير جنبها مسك يدها يدفيها
شعرها الأشقر متنااثر على رقبتها ووجها ..
فتحت عيونها شاااافت سيف قبالها ...
سيف ابتسم لها :صباااح العسل والكادي الأحمر والأزرق
جوان ابتسمت له بتعب رفعت يدها وحطتها على خد سيف بنعوومه سيف انحنى لها وصااار وجهه قريب من وجهها ..
سيف بروومنسية وهمس :عيووونه وش تبين
جوان بهمس :ا احــــ بـــك ..
سيف بهمس ورقة :وانااا اموووووت فيك ..
جوان حطت يدها الثانيه على بطنها وانصدمت تجمعت الدمووع
في عيونها وبهمس :و ي ن ال بيبي
سيف قرب منها وضمهاحط فمه عند اذنها:ربي يعووض عليناااا
جوان كتمت شهقاااتها :انشاااء الله
سيف برقه وهو يمسح على شعرها :منووو رماااك في المووية
جوااان بهمس :م م ملا لاك اه ي ال اللي رمتني
سيف بحقد :خلااص حبيبتي لاتتعبي نفسك ناااامي
جواان بخووف :ط طيب لا لاتتركني ..
سيف :حاااضر يااعيوون سيف ...






في جناااح طلال
الكل طلع اصعدت غ رفتها بتعب ...
خذت روبها الحمااام ودخلت تاخذ دش ...
بعد مااافصخت الفستاااان والكعب العالي واكسسواراتها ..
كل هذا تحت نظر طلال اللي كااان مستلقي على السرير ومطفي
انوااار الغرفة ومخلي نووور الجهه ثانيه بحيث هوو مو واضح
او باااين منه شي ...
طلعت وجلست على تسريحتها وجلست تحط لها لووشن ...
في جسمها ... خذت بكله ورفعت شعرها وجلست تحط لوشن
على رقبتها غيرت ملابسها وانصدت يوم شاااافت طلال
قاااااااااااااااعد و ...............

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:11 am


خلاص رووح الله معك ..وبخليك انا بهواك واذا خايف انا انسا
انسى روحي ماانسااك ... واذا نويت تعشق تحب ثاني امانه لاتنساني .. اني احبك موووووووت ...
طمني عليك اذا حسيت بأي جفااا...بتلقاني مع قلبك اذا نساك
تحيااااتي ((كحيلة بكاها ))
تكفـــــــــــى خلني انــــــــــــام على صدرك
الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ جـــــــــــــزء الســـابع

انصدمت يوووم شاافت طلال يتغطى ويغمض عيوونه وهو مبتسم
جنى بصدمه :من متى وانت هنااا ..
طلال وهو يغمض عيونه : من اول مادخلتي ...
جنى بتضيع الموووضوع :مو كأن الجووو حااار
طلال مفتح عين ومغمض الثانية :عاااش مصرف ... لاحارولاشي بس يتهيأ لك ..
جنى بأحراج :انا بروووح انااام عند تولار ..اوكي
طلال وقف وراح لها :ومن متى العلاقة بينك زايدة انتي وتولار
جنى توهقت :هااا أي اليوووم اهي قالت لي غيري ملابسك وتعالي
جنبي ..عاااد انا قلت لها طيب ...
طلال قرب منها اكثر :طيب نتصل على تولار ونشووف ..
جنى بسرعه :لالا ماله داعي خلاص مارح اروووح ...
طلال مشى عنها :ايه تعدلي ترى انا اكره الشخص اللي يكذب
واكيد انتي ماتبين طلال ال... يكرهك ..
جنى مفتحه عينها :لاتكفى ارضى جعله زعل جدي اللي مايرضى
طلال بعصبيه :والله انك قليلة حيااا ..
جنى تتخصر :والله خليت الحياا لك .. ولأشكالك ..
طلال بغرور :انا مااخذ الحياا منك لو يصير مايصير مااخذه منك
جنى تلوي فمها :طيب لاتاخذه مني .. بس رووح عن وجهي
طلال قرب منها وعطاااها كف :هذا الكف بس يعلمك منو
طلال ...
جنى حاطه يدها على خدها :حقير انت اصلا ماعندك ذرة رجوالة
لوعندك رجووولة ماضربتني ..
طلال عصب :جب ولاكلمه لاتخليني اكمل عليك ..
دخل غرفة الملابس وطلع في دقيقه وهو لابس تيشيرت اسوود
وبنطلووون رمااادي .. اخذ جواله وطلع ...
امااا جنى جلست تدعي عليه ... خخخخخخخخخخخخد
اقصد جلست عند البلكوونه تناظر الخدم وهم ينظفووون المكان
من الحفل .. وهي تحس بظيقه وقهر لو بيدها كاان ذبحته ..
بس ماااتقدر قلبها مايطاوعها ...



يلا نزلوو بعد ويجي عند سيف وجواان



في المستشفى ...
الدكتوورة سحر :نفسيتها تعبااانه مررة يعني لوو توديها أي مكاان
تغير جووو وتبعدها عن الظغووط النفسية ...
سيف تنهد :حاضر دكتورة بس متى تقدر تطلع ...
د.سحر :تقدر تطلع بكرة بس حااااول تبعد عنها يعني ماتنااام
معها .. وتقدر لأن اهي توها مسقطه ...
سيف بأحراج :حااضر بس السفر مارح يأذيها ..
د.سحر :لامارح يأذي مدامها مش حامل .. واتمنى تعتني فيها
وفي اكلها وحتى طريقة نومها ...
سيف وقف :حاظر دكتورة مشكوورة
د.سحر :العفووو ماسويت الواجب ..


طلع ودخل عنده الغرفة وشاااف الأكل قبالها والممرضة تحاول
فيها تاكل ...
سيف : ,you can go thanx..
المممرضة :ok mr.saif
طلعت الممرضة ...
رااح عندها بهدووء وجلس يناااظر عيونها الرمااادية اللي تمليها
الخطووط الحمر من التعب .. والهالات السووده ..
سيف حط يده على خدها :حبيبتي ليه ماتاكلين ..
جوان لفت وجهها للجه الثانية :مالي نفس .. ابي ابي ارووح
البيت مابي اظل هنااا ...
سيف مسك ذقنها ولفها عليه :اول تاكلين واطلعك .
جوان بدمووع متجمعه بعيونها :ماااابي مااابي اكل
سيف بحزن ابتسم :ولاتبين ترووحين كندا ..
جوان ناظرته :الا ابي ارووح بس مابي اكل والله مالي نفس ليه دايم تغصبوني على شي انا مابيه ...
سيف كسرت خاطره قربها منه وضمها:طيب خلاص مو لازم تاكلين بس لاتصيحين ...
جوان حطت راسها على صدره وغمضت عيونها ...
سيف بهدووء :جواان ..
جوان بصوت خفيف :تكفى خلني اناااام هنا على صدرك ..
سيف ابتسم :طيب نااااااااااامي ...
جوان بهمس :سيف غني لي ..
سيف تنهد :جوان صووتي شين تبيني اخوفك
جوان :أي معليه خوووفني يلاااااااا
سيف لازم غني لها يمكن تتغيرنفسيتها :طيب بس لاتقولين صوتك شين .. . هذا اناحذرتك
جوان هزت راسها :لا مارح اقووول .. يلا
في ظنووووني انت احلى الناااااااااااس ...
وفي عيوني انت احلى الماااااااااااااااااااااااااس ..
وفي عيوون غيري قطعة نحاااااااااااااااس ..
جوان بضجر :سيف ماعندك غيرها جابت لي الألم
سيف :هههههههههه طيب خلاص
جلس يغني لها اغنية حلوووه ورومنسية ...
((عااااااااااااااااااااااد انتووو حطوو لهم وحده حلوه وتخيلو ))




في سويسرا
طلعت الدكتورة ووجها مايبشر بخير ...
عبد العزيز :هااا دكتورة
الدكتورة :صااار لها مضااعفااات رح نحاااول نوقف النزيف ادعي لها ... تقووم بسلامه ..
عبد العزيز جلس :ياااارب انك تقومها بسلامه ...
في بيت ابو سيف
ام سيف :وين سيف ليه تأخر برى ...
ملاك بخووف :مادري خالتي ..
ام سيف طلعت تشوووفهم انصدمت يوم شاافت الدم في المسبح
ام سيف صرخت بخووف :سلفياااااااااااااااااااا
سلفيااا جاتها :نعم مااما
ام سيف :شنووو هذا
سلفيا :مستر سيف اخذ مدام جواان معاااه مستشفى ..
ام سيف :اللله يستر ...
دخلت داااخل وهي خايفه .... تبي تكلم سيف وتطمن على جوان



في بيت ابو سيف (2)
حنان :هههههههههههههههه كل هذا يوم رحت عنكم ...
سلطان وهو ياكل :ايه تخيلي .. ولا مو راضي حتى يجيب
خدااامه تنظف تطبخ لنااا يااخي حسيت ان احنا عايشين بمجاعة
افريقيااا .. من الجووووووووووووووووووووووووووع ..
ولا العم كل ماااقولة جوعاااااااان قاال في خبز وجبن في المطبخ
حنااان وهي تمسح على شعره :حبيبي انت خلاص اكل وخذ معاك
وحده من الخدم تنظف لكم البيت ...
سلطااان :طيب بس عسااك متهنية مع بوسيف
حنان تنهدت :الحمد الله ماشية معااااه ..
سلطان : وينه الحين
حنان ابتسمت :في الشغل او عند مرته الأولى ..
سلطاااان وهو يوقف :الحمد الله شبعت والله عندكم اكل حلووو
مو اللي عندنا خبز وجبن ...
حناااان ابتسمت له:بالعاافيه ... الا شخباار ابوووي امانه سلم عليه
سلطااان :بخير يسلم عليك يووصل انشااء اللله ...
واســـــــــــــــــــــــــــــــتمر الحـــــــــــــــــديث ...

اكمــــــــــــــــــــــــــل ولا لا ......


8_8
في المستشفى
جوان وهي تلبس عبااايتها :الله واخير بطلع ..
سيف ابتسم :الحمد الله يلا نمشي ...
جوان بخووف :سيف انا مابي ارووح بيتكم ابي ارووح لبيتنا
على طوووووووووووووووووووووووووووول ...
سيف مسح على شعرها :بس امي تبي تشوووفك ...
جوان بحزن :انا مااابي اشوووف احد .. لأني بتذكر البيبي و
لم اشووووف ملاك ورح انقهر ... مووووووووووووووت
سيف قرب منها وضمها بهدوووء :طيب خلاااص ...
طلعووو من المستشفى ... وتوجهوو لشقه سيف ...


الكل عرف بأن جوااان سقطت وانها مارح تقدر تجيب عياال
الحيـــــــــــن على الأقل ... لأن في خطر عليهااا ...
ابووو سيف يوم عرف حزن كثير على جوان ...
بس اهووو بيسووي شي في باله ...
مدام جوان مالها اهل ولا تقدر تجيب عيال اجل شنوو المنفعه
منها ...


في بيت ابو سيف
سيف بعصبيه :يباااا انت جبرتني اتزوجها والحين بكل برووود
طلقها وتزووج غيرها تجيب لك عيااال .. شنووو
ابو سيف :انت ترضى تظل مع وحده عقيم ...
جوان منزلة راسها وهالكلمة تتردد في بالهاااااا :وحده عقيم
وحده عقيم وحده عقيم وحده عقيم وحده عقيم وحده عقيـــم
سيف بعصبيه :يبه جوان مو عقيم .. قالت الدكتورة خطر
عليها الحمل في هالسن يعني بعد سنه سنتين تقدر تحمل ماقالت عقيم ...
ابو سيف :وانا انشااء الله بستنى سنتين انتظرها تحمل لا اصلا زواجك منها غلط ..
سيف بصرااخ :منوو اللي جبرني اتزووجها هااااااااااااا ولم احبها
تجي تطلقني منها مستحييييييييييييييييييييييل ...
جوان قالت كلمه خلت الكل ينصدم منها واولهم ابو سيف ...

وش الكلمه اللي قالتها جواااان
وش مصيرهااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااا

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:11 am

خنقت الورد يآ يمّه بيدّي وآنكسر ذبلآن ...!
آحسب أن الزمن يقدر يعدّل ( غلطة ) سنيني ..!!
وآثآري الورد يآ يمّه له إحسآس وحزن وآشجآن ..!
سمعته ... بـ آخر آنفآسه ينآدي /
( لآ تخليني ) ...!!
( لآ تخليني ) ...!!
تحيااااااااااااتي محبوووبة الكل ((جوان ))
البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت الثـــــــــامن
انصدم الكل من ردها خصوصا ابوسيف وسيف...
جوان وهي منزلة راسها تخفي دموعها :خلاص عمي سيف موافق
صدمة انتاااابت الكل خلت الجووووووو هااااااااااااااادئ ...
سيف ناظرها :وانتي منوو عشاان تقررين عني ...
جوان وقفت ورااحت عنده :اكووون وحده يتيمه او بنت شارع
اوبنت حراااااااااااام او لقيطة او واو مدري ...هاااااأ اهئ وش تبي
فيني انا عقيم مالي قيمة ... وش تبي فيني صرخت وش تبي فيني
سيف قرب منها وبهمس :اششششششش
جوان ج جلست تضربة على صدرة بقوووة :حراااام تعذبني كذااا
حرااااااااااااااام والله حراااااااااااااااام ... خلاااص مابيك ماحبك ماحبك ...ماحبك ..ماااحبك ماتفهم ...
سيف مسكها من اياديها بقوووة وضمهاااا بقوووة ... :طيب خلاااص ...مو لازم تحبيني ..
ابو سيف :اسمع اهم شي اهي موافقه ..
سيف طنش ابوووه وحمل جوااان وطلع فيها لغرفته ...
حطها على السرير وغطاااااااها .... كلم الخدامه تجيب كووب
موية ... قرب منها وهمس بأذنها :ليه تسوين كذاا ...
جوان غمضت عيونها بقووة وسكرت فمها :كأنها تتألم ...
سيف بخوووف :وش فيك جوان جوااان ..
ارتخت معالم وجه جوااان ...
سيف بخووف يهزها :جوان جوان جوان ...
جوان :......................................
سيف حط يده عند رقبتها يشوووف نبضاااتها لقاها ضعيفة مرة
حملها بسرعه من دوون حتى يهتم .... انها بدوون عبااية ..

دخل المستشفى وصرخ دكــــــــــــــــــــــــتووور ...
جااااااااااااااااااااااااااااااء الدكتور بسرعه والممرضاات حطوو
جوان على السرير ودخلوووو بها للطوااااااارئ ... ..


في شقة سعد
رينااااد :عبد الله يعني اذا بجيب صديقك هنا انا وش اسوي اقعد لحالي ...
عبد الله وهو يحط علبة الأيسكريم من باسكن:وش تبيني اسوي يعني اقعدك معنا..
ريناد بقهر :لا بس على الأقل جب لي شي يسليني ؟؟
عبد الله :مثلا..
ريناد تفكر :يعني مثلا وديني بيت صديقتي ..
عبدالله :لاتحلمين انا من سمعت سالفة هاذي ريم وانا مومطمن ابد ..
ريناد بتأفف :اووووووووووووف طيب خلني ارووح عند جارتنا المصرية ..
عبد الله :لاوالله اكملت مااافي ...
رينااااد :مشكووور مابي شي اجل ..
عبد الله :خلاص لم يطلع سلطان من عندي اخذك واطلعك اوديك الفيصلية .. زين كذاا
ريناااد :نشوووف نتبع المثل الحق الكذاب لبيت اهله ..
عبدالله :لاوالله انا مش كذاب وخلاص انا قلت كلمة ورح انفذها ..
ريناااد تهز راسها :أي نشوووف ...
عبد الله :يلا قووومي جهزي الشااي والقهوه ..والكيك على مايجي سلطان ...
رينااااد :آآتشااااا.. ((يعني حاضر بالياباني ))
عبدالله ضحك عليها وقاااال :باااااشااا ((يعني اتفقناااا بالياباني ))






في بيت ابوسيف
نوارة منصدمه :متى سقطت ..
ام سيف :البااارح
نوارة :ليه كيف سقطت ؟
ام سيف تنهدت بضيقه :والله ماندري كل اللي اعرفة انها طاحت في البركة وسقطت ...
نوارة :لاحول ولاقوة الابالله ..
ام سيف :أي والله الا وين جودي وملاك ؟؟
نوارة :راااحووو من ملاك تقووول لازم تروووح مدري عنها ...
ام سيف بعصبية :ولية ماقلتي لي عيب عليك يايما تسوين كيذا تخلين الأوادم تطلع بدوون فطوور
نوارة :يما مارضت والله مارضت ...
ام سيف :الله يهديك يمااااااااااااااااااا ...






في المستشفى ...
طلع الدكتوور :أي دي المسخر هدي
سيف :ليه دكتوور خيروش فيه ..
الدكتور :دي حالتها النفسية بايزه ...
سيف :لية وش فيها ..؟؟
الدكتووور :احناااا اأدرنا نلحئ عليها في اللحزه الأخيرة ..دي كانت بتمووت ..
سيف :والحين شخبارها ..
الدكتور :الحمد الله هي دي الوئتي طيبة بس اتمنى ماتتعبووش نفسيتها اكتر من كيدااا
سيف :حاااااااضر مشكوور دكتوور
الدكتور :العفووو

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:11 am

ياجعلني ..الموووت قبل ترووح ..
ترى دفنتي ومووتي اهوون لي ..
من اشوفك مع غيري ..
خلاص نويت تبقى ابقى معي ..
بس انا مبقى معك ..
انت بطرق وانا بطريق ..
والهواا الله يعينه على الفرقا الكبيرة

البــــــــــارت التــــاسع .. ^_^..
في المستشفـــــــــــــــــــى
كان جالس جنبها ومااسك يدها قرر قراار بياخذها ويسافر كندا ترتاااح شوي من الهم ..
اخذ جوالة واتصل على سامي :الوو هلا سامي
ساامي :سم طال عمرك
سيف :جهز طياارتي بعد بكرة
ساامي :حاضر طال عمرك بس وين وجهتك
سيف :لكندا وابغيك تكلم الخدم في الفيلا يجهزونها
سامي :حاظر طال عمرك أي اوامر ثانيه
سيف :لا يلا مع السلامه ..

لف يناظر جوان شاافها مفتحه عيونها وتناظرالنافذه بسرحاااان ..
سيف مسك يدها :سلااامتك
جوان صدت عنه وسحبت يدها وبكتمان لدموعها :شنوو تبي ..
سيف ابتسم وقرب منها وجلس جنب السرير عندها :افاااا الحين انا وش ابي ..لاتخليني ازعل منك ..
جوان لفت عليه :ازعل محد ماسكك عندك جدران كثيرة طق راسك فيهم ..
سيف مسك نفسه :لاااا وصايرة طويلة اللسان بعد ..
جوان جلست بتعب :انت ماتفهم اقوولك مابيك مابيك خلني طويلة اللسان خلني اللي تبيه وطلاق طلقني مابيك
زين ارتحت الحين لأني ماحبك اهئ اطلع برى وبصراا برى ماااابيك اطلع ...
سيف قرب منها وحط يده على فمها :اششششش تراني صابر وسااكت بشووف وش نهايتك انتي ..
جوان ودمووع في عيونها :نهايتي تطلقني وتروح تتزوج غيري ..
سيف بدا يهدى جلس وبهدووء :جوان اهي كلمه وحده ومافي غيرها زواج مارح اتزوج وطلاق مارح اطلق
وخذي احتياطك بعد بكرة احنا ماشين كندا ...
جوان توها بتتكلم ..
سيف حط يده على فمها :اشششش مابي اسمع شي .. ومارح تشوفين وجهي هاليومين خلك وشوفي من بيزورك
طيب بااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ي ...




في بيت ابوطلال
الكل قاعد على طاولة العشاااااا.
طلال :ايه عاد يمااا تصدقين احلى ليلة مرت علي البارح ..
ام طلال ببتسامه حنونه :انشااءالله دوووم .. مانت ناوي تسافر وتاخذ مريتك ..
طلال لف يناظر جنى اللي كانت تناظر صحنها وتلعب بالأكل ...:وش رايك جنى ..
جنى لفت عليه :هاااااااا رايي بشنووو ...
طلال ابتسم ورفع حاجب :نسافرنروووح مكان احنا بروحنا فيه وغمزلها ..
جنى حمر وجهها :لاانا اقووول نقعد في الرياااض احسن لنا الجووو حلووو ...ومابي اترك عمتي بروحها
ام طلال :لايما لاتخافين انا تولار معي ماني ببروحي ..
جنى برتباااك :لاعمتي معليه اذا اهوو يبغي يرووح عادي ماعندي مشكله ...
طلال ابتسم على جنب:لا افا انتي الخير والبركة ليه اروح لوحدي
خلاص نرووح على كندا ...
جنى :بس ..
طلال يناظرها بنظراات تذووب الواحد :بس شنوو ؟؟
جنى لفت على جنب :لا ولاشي خلاص ..
طلال وقف :يلا عن اذنكم ...تولار لاخلصتي تعالي المكتب ابيك ضروري ..اوكي ..
تولار ابتسمت :طيب ..

في سويـــــــــــــــــسرا
عبد العزيز وقف بخووف:بشري دكتورة ...
الدكتورة :لاالحمد الله احنا قدرنا نوقف النزيف ..
عبدالعزيز :والعملية الثانيه متى انشاءالله
الدكتورة باندهااش :هىى حرام عليك البنت مابعد تطلع من غرفة العمليااات وتصحى من البنج حتى ...انا ماصدق انك انت اخوها
من امها وابوها ...
عبد العزيز :دكتورة البندري حدك شوووي لاتتخطيه ...
الدكتورة ناظرته بأحتقاار ومشت ....
عبد العزيز تنهد :اوووووف والله حاله هزعطه هذي تعطيني نصايح والله ..........




في شقة عبدالله وريناد
ريناد ماسكه صينية الحلا وحاطه اذنها عندالباب وتتسمع ..
سلطان :هههههههههههههه من جدك عاد تخيل ..اني اتزوجها
عبدالله :والله سليطين تراك متهور لاحد يشووفك من الهيئة
سلطان :لالا تخاف محد بيشووفني ..بعدين محد قالهم تزينووو
هم يتزينوون عشااان الأولاد يشووفونهم خلاص اللي يبوونه صار
عبدالله :روووح زين ..
رينااااد :عن شنوو يتكلموووون ..
عبدالله :الحين انا افكر اساافر مع اختي ...
سلطان:اقوول اسكت لاحد يسمعك ...
عبدالله :هههههههههههههه أي صح مابي اقهرك اسافر وانت لا
ريناد شفيهم هذيلا لايكوون شاربين شي ...
طقت الباب طلع عبدالله واخذهم منها ..
ريناد بصووت قصير :متى نطلع
عبدالله طالعها :يشيخه الولد توه داخل قلت لك مش الحين ...
رينااااد :اووووف زين
دخل عبدالله وحط الحلى وجلس ... وجلسووو يسولفوون ...




في المستشفى
جالسة تنتظر يمكن يحن عليها ويجي بس للأسف ماجى ...
خذت جوالها واتصلت على سيف ....


عــــــــــــنــــــد ســـــــيــــــــــــف
شــــاف رقم جوالها :هين يجوان عرفي ان مالك احد غيري ...
سكر الجوال في وجها ... نشووووف ..


عـــــــــــــــــــند جـــــــــــــوان
يوووه ليه يسكر في وجهي ..
رسلت له رساله ...
(((سيف ..
انا اسفه رد علي تكفى ..)))
جوان والله لأوريك ياسيف خاطري اتصل على نوار بس ا.كيد اهي مشغولة مع ملاك وجوودي ...
تذكرت ملاك وهي اللي سببت لها مووت اللي في بطنها وعمها
يبغى يزوج سيف عرفت لحظتها ان الزمن ماله امان يوم لك ويوم عليك ...صح اهوو مقدر ومكتووب لها انها تسقط بس ماكانت تبي
تسقط بهالطريقة الوحشة ..
بدت دموعها تنزل على خدها حست بوحشة بوحشة مالها مثيل ..
سيف تركها ويمكن بأي تصرف طايش منها يطلقها ...
مسكت جوالها واتصلت على سيف ... وهي تتمنى انه يرد ...
جاها صوته الرجولي :نعم ..
جوان بألم وبكي :سيف آآسفة بس هئ اهأ تكفى تعال لاتتركني بروحي مااتحمل اقعد لحالي ...
سيف بخوووف:طيب اهدي الحين انا جاي اهدي ...
رااااااااااااح لها غير وجهته من الشركة الى المستشفى ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:13 am


هكــــــــــذا هو القدر وهـــكذا هو سيـــرة ...
اعلم ان المووت حق لكن ماسيكون شعوري عند ...
فقدان محبوبي اتمنى ان لااشعر بهذا الشعور ابدا ...
ويكووون محبوبي خالدا لي فقط ...
نموت معا ونحياا معااا في ارض مليئة ...
((بالــــسعادة الـــأبدــــــــــــــية ))
تحياتي ((جوان )) البــــــــــــــــــارت العـــــــــــاشر ((القـــــــــــــدر هكــــــــــــــــــــذا دومــــــا))
دخل الغرفة وشافها لامة نفسها وتصيح قرب منها وجلس على
السرير حط يده على ظهرها وقعد يمسح عليه ...
جوان رفعت راسها وناظرته والدمووع في عيونها ..:آآسفه والله
ماعيدها .. بس لاتتركني بروحي مرة ثانية ...
سيف ابتسم وفتح يدينه لها وهي قربت منه ضمته ...
سيف بغرور :كنت ادري انك بتعتذرين وبتتندمين على اللي سويتيه
بس اياني وياك تعيدينها مرة ثانية لأني بسوي شي اكيييد مارح يسرك ..
جوان وهي تبعد منه وتمسح دموعها :طيب مارح اعيدها مرة ثانية
سيف وقف :انا رايح اجيب لك شي تاكلينه ادري اكيد انك جوعانه
جوان بخووف :لالالا مابي بس لاتروووح ...
سيف ببتسامه جانبيه :قلت لك مارح اروح بجيب لك شي تاكلينه
وخلاااص ...
جوان ببرائة :طيب بس لاتتأخر انزين ..
سيف يظحك :هههههههههههههههههههههههههه انزين عاااد قولي طيب ...انزين مارح اتأخر ..هههههههه
جوان تحك راسها بفشيلة :يووووووه ماسوت علي كلمة قلتها ..
سيف :ههههههههههههههههه طيب خخخخخخخخخ لاتعصبين



في بيت ابوسيف ..((2))
حنان وهي تسكر ازار ثوب ابو سيف ...
حنان :حبيبي لاتظلمهم مساكين شذنبهم .. بعدين ليه ماتصبر على
جوان كم شهر او سنه يمكن تحمل مرة ثانية ..
ابو سيف وهو يبعد عنها :حنان مستحيل ماازوجه انا ابغي حفيد
ابغى بزر يملي علي بيتنا ...
حنان بأسى وهي تحط يدها على بطنها :واللي في بطني مايكفيك
ابو سيف :ابتسم الا يكفي ويزيد يكفي انك انتي امه ....
حنان بنظرة حنونه :طيب لي شان عندك ولا مالي شان ..
ابوسيف :افا بس الا لك شان ونص بعد
حنان وهي تجلس جنبه :اجل على شااني اصبر عليهم على الأقل
شهر بس خلهم على راحتهم حراام لاتظلمهم ....
ابو سيف تنهد :طيب بعطيهم اسبوعين وان ماحملت اسمحي لي
رح ازوجه ...
حنان بدهشه :حرام عليك اسبوعين بس البنت توها مسقطه اكيد
الحين الدكتورة قايلة له انه مايقربها الا بعد شهر من تسقيطها
لاعطهم شهرين شنو بيظرك لو صبرت ...
ابوسيف بحنان وهو يمسح على راس حنان :اسمحي لي كل شي
الا هالشي انا ابغى حفيد بأسرع وقت ... رح اعلمك ليه بس بعدين
يلا عن اذنك ...
حنان وقفت وبسرعه قالت:ابو سيف ...
ابو سيف لف لها :آآمري ...
حنان :خاطري اسافر سويسرا واخذ اخوي سلطان معاي تسمح لي او لا .............؟؟!!؟؟!!؟؟
ابوسيف :طيب بس روحي بطيارتي الخاصة عشاان الظغط يكون اخف عليك ... وانا بدخل بحسابك فلووس زيادة ..ورح اخلي
رجالي يجهزوون كل شي بس ماقلتي لي متى تبين تروحين ..
حنان بفرح :خلها بعد بكرة لأني ابغى ارجع بسرعه ..كلها
اربع ايااام خمس اياام وانا راجعه ...
ابوسيف بحنان :لاحبيبتي روحي وظلي هناااك مدة طويلة استانسي وكل شي خاطرك فيه اشترية ولاتقصرين على اخووك بشي ...
حنان :حاااااااااضر حبيبي انتبه لنفسك في الطريق ...
ابو سيف :حاظر يلا مع السلامه ...
حنان ببتسامه دافيه ناعمه :مع السلامه حياتي ...


في جناح طــــــــــــلال
جنى بعصبية :يالله قلت لك مابي ارووح ليه يعني ...غصب هوو
طلال وهو مرووق وحاط رجل على رجل ويتصفح مجلد لعارضات الأزيااااء :اقوووول بلا لجه زايده لأني مار ح اغير
راايي وتعالي شوفي هالفستان اتوقع يطلع عليك حلووو ...
جنى بعصبية وصراخ :ياللــــــــه شف شتكلم انا فيه وشووف شيتكلم اهوو فيه ماابغى تفهم او لا ... وانا رح ارووح
بيت اهلي ..
طلال وهو يتصنع الا مبالاة :اطلعي الأبواب مفتوحه بس انتبهي الكلابة اللي جايبهم تحت لايعضوونك لأنهم مايعرفونك يعرفوون
كل اللي بالبيت عداك انتي ..حتى الخدم يعرفوونهم فأن شاافوك على بالهم حرامي وهاااااا ترى عضتهم مهيب سهله ..ابد
جنى جلست على طرف السرير بأنزعاج وملل :اووووووووف منك ليه انت كذااا والله ماحبك ..ماحبك ...
طلال وهو يضحك :ههههههههههه ومنو قالك حبيني انا اصلا مااحبك ومتزوجك تسلية كذاا جى على بالي اتزوج وتزوجتك
بس ترى لو يوزنونك عندي ماتجيبين فتات خبزه لأنك من النوووع الرخيـــــــــــــــــــــص عرفتي مدام طلال ...
هههههههههههههههههههههههههه طلع وتركها مقهوورة
من تصرفااته عمرها ماشافت انسان حقير لهالدرجه ...
جلست تبكي قهر من كلامه اهي مورخيصه على شان يقوول لها
كذاا بس الغلط من جدتي وابوي وانا لأني وافقت واوفقووو ...
قطع عليها صوت الباب ...
جنى مسحت دموعها .... :ادخل ..
الخادمه :مدام جنى الأستاز طلال عم بيأووول جهزي شنتايتك
لتساافرو على كندا ...بعد ساعه ونص ...بدك شي ...
جنى وهي تكتم غضبها :لا طلعي برى ...
طلعت الخادمه ووقفت جنى وبعصبية خذت العطراللي يحبة وكسرته في الأرض ... وراحت غرفة الملابس تجهز ملابسها
لأنها عرفت شي كلمت طلال مسمووعه مستعد يذبح الكل ويضي
بحياته واغلى ماعنده بس عشان كلمته تظل مسموعه ...
اطلع من بيتنا غصب بسبب طلال واطلع الحين بسبب طليل الزفت مرة ثانية ...عشان نقضي شهر العسل الا البصل ..
اوووووووووووووووووووووووووووووف ...
وظلت طول الوقت تتحلطم وتلووم نفسها ..
((جنوي شوي شوي على عمرك ....*_*))



في المـــــــــــستـــــــــــــشفـــــى
كان جالس يأكلها من البسكويت اللي عنده ويسوولف معها ...
جوان :يعني اكيد بعد بكرة بنسافر..
سيف ابتسم وهو يبووس جبينها ويدفن وجهه في راسها:امممممممم أيـــــــــــــــه ...
جوان ابتسمت بخجل :سيف ممكن اطلب منك طلب
سيف وهو يمسح فمها بالمنديل وهو مقرب منها :آآمري ...
جوان وهي تناظر يدينها وتلعب فيهم :ابي ادوور امي اذا رحنا هناك ...ممكن
سيف في نفسة ماااقدر اخاف يخيب املها ... ومانشوفهم ..شنوو ارد عليهم ... ياالله :شوفي جوجو اخاف انك تتحطمين وماتلاقين
اهلك وتنقهرين وتحطين في بالك امل ...
والتالي مافيه شي ... وماتلاقيتهم ...انا مااقولك اعتمدي انك
بتلقينهم ...انا قولك حطي امل نسبته 3% مو 100 %
طيب حبيبتي مسح على راسها بشويش ..شنوورايك
جوان وهي منزلة راسها رفعته بهدووء ببتسامه دامعه :طيب
بس لازم ابذل مجهودي عشاان ادورهم طيب ...
سيف ابتسم لها :طيب ...قرب منها وقبل جبينها وحظنها ...

((خلاص نخليهم ونرجع بعدين ...))




في سويـــــــــــسرا
عبد العزيز كان جالس يراقبها وهي نايمه ...
عبدالعزيز :كنت اظن انك اختي اللي مارح تخوون اهلها مهمايصير بس بيووم لامو بيوم بلحظه وبثانية شفت اللي كنت اتمنى اني امووت ولا اشووفه صديقي صح ماكنت مقرب منه
بس ان بالأسم صديقي امنته بيتي ودخلته وعلمته بأسراري وبيووم
اشوووفه بكل سهووله يخوني وعتدي على عرضي ...تعرفين يريم شنووو يعني عرضي يعني أي شي يمسك يمسني ..
بس انتي ماهتميتي لافي عرض ولاحتى في شنو يمسني وشنوو
مايمسني توقعت الكل يخوون الا انتي البريئة ...كنت اتوقع كل شي الا هالشي ماوصلت اني اتوقعه انتي تسوينه ...
والحين شفتي حالك وين انتي بالمستشفى ومن شوي منزلين لك
البيبي اللي من صديقي سعد شفتي كيف الدنياا دوارة والله عاقبك انه اخذ امانته وانتي حامل منه والحين قولي لي نفعك حد ...
ريم كانت تسمع وتبكي والله مالي ذنب والله مالي ذنب ...
سعد السبب انا اتعرفت على ريهام وهي اللي خلته يسوي فيني
كذاا والله مادري ان كل هذا بيصير لو ادري مارحت ..طلعت شهقه ...................
منها شهقت وهي تدعي ان الله ياخذ روحها ولا انها تعيش بهالهم
كذاا تدري ان عبد العزيز مارح يسامحها لو شنوو مايصير ...
واخيرا انطقت :واللـــه ياااخوي مالي دخل باللي صاار لو لي دخل
ماشفتني نطقت .. سامحني وححللني وبري ذمتي ...
عبدالعزيز :لاتسوين نفسك بريئة مايفيد الندم صدقيني ...
وقف :عن اذنك انا رايح اقووول لدكتورة عشاان يجهزونك
للعملية الثانية ...
ريم في قلبها ((عمري ماشفت شخص قاسي كثر ماشوفك الحين ))


في بيت ابوسيف ...
نوارة بملل:يمماااااع يمااااع
ام سيف بعصبيه :وجعه شنووو يماااع بعير انتي ...
نوارة ببتسامه :طيب ماما كويس كذا ...
انفتح البـــاب ودخل سيف باس راس امه :السلام عليكم ..
الكل :وعليكم السلام ...
ام سيف :وينك يما شخبارها جوان عساها احسن ...
سيف بستعجال :ايه يما احسن ابوي فيه ولا ...
ام سيف :أي حبيبي توه داخل مكتبة من شوي ...
سيف :طيب عن اذنكم ...
نوارة :شدعوه ماتقوول ماسألت عن اختي حبيبتي نور عيني ...
سيف ابتسم وشد شعرها ومشى لمكتب ابوه ...
نوارة بألم وهي تصاارخ :ايييي يعووور والله لسوي في جوان
سيف بصووت عالي :ان كنتي ناوية على نفسك ...

وصل عنــــــــــــــــــــد باب المكتب وطق الباب بهدووء ...

ابو سيف بصوته الجهوري واللي له هيبه :تفضل ..
دخل سيف :السلام عليكم ..
ابوسيف :وعليكم السلام ...
سيف جلس وبهدوووء غامض :يبا انا مساافر بكرة لكندا مع جوان
ابوسيف برتباك :بطيارة الخاصة ...
سيف تنهد :ايه شي طبيعي ارووح بها ...
ابوسيف جت على بالة فكرة :طيب صديقي زوجته حامل ويبيها تسافر اهي واخوها لسويسرا الكذا بيسافروون معكم ...
بيقعدوون في القسم الثاني وانتوو خذووالقسم الأول ...
سيف بستغراب :وش معنى يعني جايين معنى مافي حجوزات ؟؟
ابوسيف بترقيع :الا بس زوجته تبي تساافر لأمها وخواتها وهي حامل فشاار علي عشااان الظغط والأشعه في الطيارة الخاصه
اخف وقلت له معليه خلها تجي حياااكم الله ...
سيف بدوون اهتممام :طيب ...وقف :تبغى شي ثاني ..
ابوسيف بهدووء :ايه اجلس ابي اقوولك شي ...
سيف جلس :آمرني ..
ابوسيف :اسمع انا بصبرعليك الى ماترجع من السفر وان جيت ومرتك ماهي حامل بزوجك اعذرني ياولدي مابي هاشي الا المصلحتك ...وان تأخرت اكثر من شهر صدقني رح اخلي امك
تدورلك مرة ...ورح تتزوجها ...سامعني يبووك ..
سيف تنهد بتعب :حاضر بغيت شي ثاني ...
ابوسيف :لاتيسر وانتبه لنفسك ولجوان تراها امانه برقبتك ..
سيف ضحك بستهزاء في نفسه ههه امانه ويبغى يزوجني عليها
والله حاله ...:طيب في امان الله ..
طلع وخبر امه انه رح يسافر لكندا ... اهو مع جوان
طلبته انه يجيب جوان تسلم عليها ... قال لها انه يحاااول ...
يجيبها ..............

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:14 am


ياليت بعض الناس فيني يحسون
وياليت مافي خاطري يعرفونـه

وياليت لاجيت اشتكي له يعذرون
قلـب تولـع ليتهـم يعذرونـه

وياليت ياهل الحب للحب قانون
قانون يجمع شمل منهـم يبونـه

وياليت ثم ياليت ياليت يـدرون
من سبته قلبـي تزايـد طعونـه

تحياااات ...ابطال روايتي ..

البـــــــــــــــــــــــــــارت الـــــحادي عشــــــــــــــــر
جوان وهي تضم عمتها وتحاول ماتبكي ..:على امرك عمتي ..
ام سيف بحزن وهي تبعدها عنها :يسيف لاتلووم الا نفسك ان سمعت انك مزعلها ولا مسوي فيها ..شي ..
سيف وهو يحط يده على كتف جوان ويضمها :لا افا عليك يالغالية
جوان في عيوني ..
ام سيف ابتسمت :الله يخليكم البعض انشاء الله ..
جوان ببتسامه :خالتي اذا شفتي امي سلمي عليها ...
ام سيف وهي تناظر سيف :انشااء الله يووووصل ..
جوان قربت من نوارة :بشتاق لك يدووبة ..
نوارة وهي تبتسم وتضمها:وانا اكثر بشتاق لك عاااااد لاتخلي
هالدب ينسيكي ان في وحده في الوجود اسمها نوارة ...
جوان وهي تمسح طرف دموعهاوتبتسم :اهئ ههه مارح انسااك ورح اكلمك ..
نوارة ابتسمت :نشوووف .. ولفت على سيف قربت منه ودزته على كتفه بالخفيف ..مو تحرمها ولا تخليها
تكلمني ..
سيف بنذاله :افــــــكر اذا حسنتي تصرفاتك ...
نوارة وهي ترفع حاجب :مارح احسن معاملتي ومولازم تخليها تكلمني ..
فجأه انفتح الباب بقوووة ودخلت روان ووراها سليمااان :جوجووو يدووبة بتسافرين بدون ماتقوولين لي
جوان ابتسمت وضمت روان :كنت بمرك عشان اشووف جدتي مرة وحده ..
روان :جدتك جات لي عندك لفت على سليمان وين امي سليمان ...
سليمان وهو يطق على راسه بقووة :وللي ويلي من الله واميمتي نسيتها بالسيارة ..
ركض يطلع برى .. ويلحق عليها
شافها تمشي بعصاتها :آآآسف يممااا والله اني ماكنت داري نسيت نفسي
الجده وهي تطقه بالعصاا :رح ياجعلك اللي منيب قايلة تتركني احترق في الشمس ..
سليمان وهو يقبل راس امه :اعذريني يمااا والله من رجتي نسيتك ..
دخلت الجده وهي تتحلطم وتكلم نفسها ...
جوان بس شافت جدتها ركضت لها وضمتها وجلست تبكي بحظنها...والجده تبكي معها ...
سيف قرب من جدته وهداها وسحب جوان منها : احنى مظطرين نمشي عذرينا جده ...
الجده وهي تمسح دموعها :ترفق عليها ياوليدي ...
سيف وهو يقبل جبين جدته :على امرك يجده ...
الكل ودع جوان خصوصا سليمان اللي ضمها بقوووة وكل دقيقة يوصي سيف عليها ...
مشت جوان وهي فرحان هان الله عطف عليها ودخل الرحمه في قلوووب الناااس عشان ترحمها وتحبها ...
جوان مسكت يد سيف وببتسااامه ناعمه :ونااااااااسة ...
سيف ابتسم ورفع حاجب وبستنكار :على شنوو ونااسة
جوان :لأن في احد يحبني ويهتم لي ...

سيف حط يده على كتفها قربها منه .. :وانا يعني بالعاده مااهتم لك ..
جوان بخجل من نفسها :هاااا لا بس كذا يعني صاارو واجد ...
سيف ظحك من قلب يووم شااف انها مستحية منه ووجهااحمر...



قربك ...صعب وفراقك اصعب ...
هذا لجنى وطلال ولاتزعلين ...



في كـــــــــــــــــــندا
ركب طلال السيارة ..الحمراء :لف على جنى بغرور:بتركبين ولا اخلي السايق يمشي ...
جنى وهي تتأفف:لا والله وانا مين وصلني بعدين طيب ادخل يلا انا ابي اجلس ...
طلال وهو رافع حاجب :اركبي مين ماسكك ...
جنى بنفعال :ايه وين اجلس ...
طلال :اجلسي وين ماتبين
جنى : طيب زييح خلني ادخل ...
طلال وهو يكتف يدينه :سوري مارح اتحرك من هنا
جنى بعصبية :اوووووف راحت للجهة الثانية بعد ماسكرت باب طلال ...
للأسف مافي باب للجهه الثانية ...
طلال بخبث اشر للسواق يمشي ...
مشى السواق وجنى واقفه انصدمت من تصرف طلال مو لهدرجه توصل نذالته ...
صرخت جنى بملل وعصبيه :طلال يحقير ...وقف
طلال ابتسم واشرللسواق يوقف ..
فتح النافذه :بتركبين او كيف امشي ..
جنى وهي تمشي بعصبيه :من وين اركب فهمني ..
طلال بهدووء ينرفز :نوبروبلن مري من جنبي ..
جنى تنهدت بصوت هادي :فتحت الباب وحطت رجلها جنب ركبته وحاولت تنط للجهه الثانية ..
لكن خدها وشعرها قريبين من وجه طلال لدرجة ان خشم طلال الطويل صار عند خد جنى ...
طلال غمض عيونه وهو يشم ريحة خدها ريحة الفريز عطر بالفريز هااادئ مررة ..
اما جنى اخترعت ووبعدت عنه بسرعه ... وجلست على الكرسي بجنبة ..
اماطلال ابتسم ابتسامه خفيفه وحاول انه مايضحك حس بخوفها منه ...
ظلوووو طول الطريق ساكتين والهدوووء عامل اساسي موجود ..



في الجــــو وبين السحـــــــــــاب ...طيارة سيف
سيف كان جالس على الصوفااا الجلدية باللون البني المحروووق .... وماسك الجريدة يتصفحها
وقهوته التركية على التيبل ... مع صندوووق شوكلاته من شووكولاين ...

اما جوان كانت واقفه عندالنافذه العريضة اللي تطل على الجوو بقميصها الوردي الطويل وجينز برموداا لفوق الساق بشوي .. وشعرها مجدله شوي منه
وحاطه لها فيونكه عند الجدووولة ... كان شكلها بريئ ... كانت سرحانه لبعيد تناظر الغيووم


اما سيف يووم لفت عينه عليها وهي واقفه جى على با له ابووه والكلام اللي قاله يبيها تحمل
مانرجع الا وهي حامل ...
تنهد ...وقال في نفسه مااقدر اقرب منها احس اني باااخذ برائتها منها احلى شي فيهاا برائتها و
تفكيرها اللي مايروح الأشياء اكبر منها ... وقف وراح عندها صاار واقف قبالها مسكها من خصرها ...
كان يبي يسوي شي يحس انها زوجته شوي لكنه لم قرب منها وصار وجهه قريب من وجهها ...
شاف نظراتها الخايفه من اللي بيسوية .... تراجع بسرعه قرب من جبينها وطبع عليه قبله خفيفه ودفن
وجهه بشعرها مو قادر يناااس كأنها بنتي موزوجتي بنتي ... اووووف بعد عنها
وابتسم لها: عساااك مرتاحه ..
جوان ابتسمت ابتسامه فرحانه :امممم مرتاحه انت مرتااااح
سيف ابتسم في داخله :ايه مرتاح دامك مرتاحه ...
جوان مسكت يده وهذذي اول حركة جريئة من جوان :تعااال ناااام لأن شكلك تعبان حيل ..
سيف حتى اللي فيني تعرفة مااتخيل شكلي اعيش مع وحده غيرها
مشى معاها الى الغرفة الجانبية ... باللون الذهبي والأحمر
والسرير متوسط الحجم يحتوي نفر ونص > >>خخخخ حلفي عاد
انبطح على السرير بتعب ...
جااته جوان ومسكت يده وبدأت تدلكها له ...
سيف جلس يناظرها كانت نظراتها توحي بأنهامشغولة بشي
اللي تسوية وان تركيزها كله عليه ...
سيف ابتسم :من وين متعلمه التدليك ..
جوان ببتسامه :ولا مكان اول كنت ادلك ابوووي لأن يكوون تعبان
وخبرك امي ماترضى لأبوي يدلكوونه العاملات اللي عندنا حق التدليك ..فكانت تقوله اختار ياانا ياجوان ...فكان اغلب الأحيان يختارني ...
سيف ضحك :ههههههه ماشاء الله عليك مبدعه ...
رفع يده وحطها على خدها ... وابتسم لها :شكرا ... حس انه بيتهوورورح يسوي شي رح يندم عليه مو ساع هاو يوم ااسبوع
الا طول عمره ...:تقدرين تروحين انا ابغى اناام الحين ..
جوان وقفت :طيب باي
سيف تنهد ولف الجهه الثانية من الغرفة وغمض عيونه في سبااات عميق ...


في الجــــهه الثــــــانية
سلطان فرحان اول مرة يسافر بطائرة لاوخاصة بعد ...
حنان كانت حاطة غطى ثقيل على بطنها عشاان الأشعه ...
سلطان :اقوول حنون وين بنسكن ..
حنان وهي جالسة تناظر النافذه :في الفيلا حقة ابوووسيف ..
سلطاان مفتح عيونه :تعالي وولدة الي جاااي وين بيسكن ...
حنان وهي تطمنه :لاتخاف ولده عنده فيلا لوحده ...
وفندق له بروحه يعني أي واحد من الأثنين يبغيهم يسكن فيهم ..
سلطان :أي طمنيني ... انا رايح اجيب لي شي اشربة تبين شي
حنان :اجلس خل المضيفه تجيب لك ...
سلطان :لالا انا برووح ابغى اخذ جولة ...
حنان بهدووء وتنبية :طيب بس انتبه لاتروح ذيك الجهه يمكن تكون جوان بدون عباية ولاشي لاتسبب لنا احراج ...
سلطان لالاتخافي ...
مشى سلطان اما جوان كانت واقفه تتكلم مع المضيفه ...
وهي تبتسم ...لها ..
سلطان توه بيخطي عشان يدخل المممر الى يوصل للكتشن انصدم يووم شاااااااف الشقراااء عيونها رمادية وقف مبلم يناظرها ..
جوان ابتسمت وهي تهز راسها بخجل للمظيفه اللي كانت تكلم جوان على انها طفلة والمفرووض ماتتزوج الخ الخ الخ ...
جوان حست بأحد يناظرها لفت ورى المضيفه اصدمت يوم شافته
جالس يناظرها ركضت للجناح حقهم بسرعه وسكرت الباب واسندت نفسها عليه ...وقلبها يدق بقوووة خووووووف ...
اما سلطاااان رجع مكان مااجاااااااء وهووو مبلم ...
شتتقعووون يسوي سلطان




في سويـــــــــــسرا
الدكتورة البندري طلعت من غرفة العمليات ...
عبدالزيز وقف :بشريني يالبندري ...
الدكتورة بغرور :بخير اهي الحين ولو سمحت دكتورة البندري لاتتعدى حدودك اوكيه ...
مشت عنه تاركه عبد العزيز بصدمه ...
من طوالة اللسانها توه يلاحظ هالشي ..........
حس انه هم وانزاح عن قلبه واخير ..
صح مارح ينسى هالجرح من اخته بس شي سوي ..لازم
يتحملها مهما يصير هذي اخته ...من لجمه ودمه ..
مشى لغرفة العمليات يطمن عليها .


في كنــــــــــــدا ...
حطت الطيــــارة على ارض لنـــدن ...
نزل منها سيف وجوان ...
جوان وهي تلف على سيف :سيف تتوقع بشووف امي ..
سيف ابتسم لها ..:اللي الله كاتبه بيصير ...
جوان:انشاااء الله ...
ركبوو السيارة اللي كانت تنتظرهم على باب المطار بعد ماخلصوو اجرائات السفر .. وراحووو للفيلا ...
اللي بمجرد وصولهم ...
كااااااااان سيف منصدم من اللي يشوووفه ...؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:14 am

محتاج أضمك وأترك الدمع ينساب
ويكتب على خدي بلاوي سنيني
بالحيل ميت من زمن مابه أصحاب
والكل منهم بالمصايب يجيني
ألا أنت وينك لاتعذر بالاسباب
ابيك تترك كل شي وتجيني

تحياتي ..((جوان))

البــــــــــــــــارت الــثاني عـــشر
انصدم سيف يوووم شاف اطفــال واقفين ويلوحوون حصى على نوافذ الفيلااا اللي اغلبها زوجاجية ...
سيف بصدمه وعصبيه :شنووو هذا
الحارس :آآسف طال عمرك بس حاولنا نبعدهم ماارضوو ...
سيف بعصبيه :بعد هالحووش اللي يلعبون قبل لااخليهم يندموون لأنهم واقفين هنااا ...
الحارس بخووف من عصبية سيف :اسف طال عمرك الحين ابعدهم ..
سيف لف وجهه وهو حمقان حده ....
جوان وهي تكتم ضحكتها :شفيك لهدرجه موطايق العيال غريبة ...
سيف وهو يحاول يكتم غيضة :أي مااحبهم احب العيال المؤدبين مثل شادن بس ...
جوان وهي مستغربة :يعني اذا جبنا عيال موب بتحبهم ...
سيف وهو يفكر :اممممم على حسب ان كاانو عاقلين حبيتهم وان كانو لا مش عاقلين لا طبعا ..
جوان بصدمه لفت عليه :لا والله اجل وشو له نجيب عيال ..
سيف :ههههههههههههه اقص عليك ليكون صدقتي هذيلا بيكونون عيالي قطعه مني شلون ماحبهم ....
جوان وهي تتنهد برتياح :أي اشوه عبالي ....
سيف وهو يطالعها :صج هالبنت بزر ..
دخلوو بعد مابعدوو الحراس العيال ...
وجوان تناظرهم كيف هم وحشيين في التعامل معهم ...






في فيلة الأستاذ طـــــــــــــــــــلال
طلال كان جالس في البــانيو الممتلي بالرغووة والقليل من الورد الجوري الأحمر ومشغل الt.v
حاطه على ام بي سي آآخر من يعلم هيفاء وهبي ..
ومندمج مرة وداخل جوو وهو مرتاح بريحه الحلوة من الورد الجوري والمووية الدافيه تدلك جسمه
من التعب ....
اما جنى جالسة على التيبل تاكل تفااحه بملل حمرة على اللون الفستان حقها ...
كان لونه احمر مشدوود على جسمها ومدرج عند خصرها ومن تحت صدرها في
الوسط تتدرج منه كرستالات فضية متناسقه ... شعرها متناثر على كتوفها ...
وعيونها مليانه نووم ...وتعبانه وماتبي تنام تخاف يطلع طلال ..وينام جنبها >>>>شفتو التفكيرالطفولي
سمعت طلال يناديها ...:جنى يااااااااااااجنى ...
جنى نطت بخووف وهي تحط يدها على قلبها :نعـــ نعم ...
طلال وباينته يتألم :آآآآه جنى تعالي بسرعه ..
جنى راحت تركض عند باب الحمام ((يكرم القارئ)):شنوو فيك
طلال وهو شكله مو متحمل :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ادخلي بسرعه .آآه
جنى وهي مترددة فتحت الباب شوي وهي حاطه يدها على وجهها ...ودخلت بخووف ...
:شنوو فيك شتبي ...
طلال وهو يناظرها وشكله شوي ويغمى عليه :فتحي عيونك يغبيه آآآه
جنى فتحت وحده من عيونها :وانصدمت يوم شافته ماسك رجلة وشكله يتألم
جنى بخووف صرخت :طلال شفيك ..
طلال وهو يمد يده لها ساعديني اقووم جاني شد عضلي ..
جنى قربت منه ومدت يدها وساعدته يقوووم وهي مغمضه عيونها ...
خذت المنشفه من على الرف ومدتها له ...
طلال اخذ منها المنشفه ولفها على جسمه واتكى على جنى اللي وصلته لعند السرير ....
وغطته ...وبخووف :تبي اجيب لك دكتور ..
طلال وهو يشد على رجلة بألم :لاااااااا مابي دكتور ولا غيرة بس جيبي الكريم اللي في طرف الشنطة
جنى راحت عند الشنط في غرفة الملابس ...
وفتحتها وشاافت الكريم وراحت عنده ومدته له ....
طلال يطالعها بصدمه :الحين انا اقولك رجلي وبمووت من الألم اقووم اتعب نفسي زيادة احط لي كريم
روحي زين حطي لي انتي ومد رجولة لها ....
جنى تناظره بقرف :اعععع انت طالع رجلك كيف مليانه شعر تبيني المسها وحط لك كريم ...
سوري تبيني مااتغدى اليووم ...بعدين انا مااشتغل عندك ...
طلال وهو رافع حاجب :اوكي انادي الخدامه تحط لي الكريم ...
جنى وقفت :نادها منو ماسكك وضربته على رجلة بقوووة ...
طلال بألم :اخخخخخخخخخ وجع انتي هي ...
جنى وهي واقفه متخصرة :تستاهل روح خل الخدامه تحط لك الكريم ...والله ..
طلال قام يطالعها بخبث :آآها فهمت الحين تغارين مووو ...
جنى وهي مفتحه عيونها وبردة فعل غير متوقعه :اععععععععععع انا اغااار لاوعلى منو عليك..لاطبعا
طلال خذى الكريم وحط له في يدينه وجلس يمسح على كاحل رجلة :ولاتحترين ولاتنقهرين ياعمري ..انا بحط لي
جنى بس سمعت كلمة يعمري قلبها قام يدق بقوووة وارتبكت ...............
طلال يناظرها ليه ارتبكت فجأه :شنوو فيك ..
جنى مبلمه :هاااااااا لا ولاشي ... انا رايحه ..
طلال ابتسم وبانت اسنانه البيضاء :عرفت الحين نقطة ضعفك ياااجنى ..
جنى طلعت وتحس برعشه تسري بجسمها ...اول مرة يقول لها طلال كلمه حلوة صح يمكن مهيب من قلبه
ويقولها بستهزاء بس حسيتا ني تأثرت فيها ...جاها صوت عقلها :لالا يجنى لاتتأثرين بكلماته لأن في
النهاية انتي اللي بتتحطمين مو اهو اهو مارح تهزه شعره وحده رح يتزوج غيري ويطلقني ..لكذا
لاتتأثرين ...خذت نفس وهدت نفسها ومشت لدورة المياة وانصدمت يوم شافت هيفاء وهبي تغني ..
جنى رجعت لطلال:وانا اقوول وش فيك وش اللي جاب لك شد العضلي ..
مدامك شفت مقرودة الحظ هيفاء وهبي انشااء الله بدل مايروح الألم انشاء الله يزيد ..
طلال منصدم :بل بل تدعين من قلبك والله ..
جنى ناظرته بأحتقار وطلعت ...



ع،ن،د، س،ي،ف ،و،ج،و،ا،ن
جوان وهي تجلس على السرير بملل :اووووووووووووف لايكون بتنام ..
سيف وهو يحط له لوشن في يدينه بعد الدش :ليه وش تبيني اسوي يعني ..؟؟!!
جوان وهي تروح جنبه وتدخل يدها في ذراعه وتضمها :يعنني مثلا نطلع ..نغير جو شوي زهقق ..
سيف وهو يبتسم لها :بخليك تغيرين جو بس مش الحين المغرب او بكرة تكفين الحين ابي انام ..
جوان وهي تجلس في الأرض :اوكي لم بطلعني قولي على شان اتحرك واقوم من الأرض ...
سيف وهو يرفع الغطى عنه ويناظرها :بتظلين جالسة هناا الى مااجلس اطلعك ..
جوان وهي تهز راسها :ايه هذاني جالسه وهئ ..
سيف طرت على باله وهي وش بيجلسها الى مايقعد مردها بتطفش وبتقووم .:اوكي على راحتك ..
جوان وهي مصر انها مارح تتحرك :ايه مارح اتحرك وشووف ...
(((بنشوووف يجوان ...))

اكمل ولالا ..


يدي تعورني اوكي ... بكمل بس شوي ..



في بيت ابواحمد
وعد وهي تكلم اختها سارة :امانه اذا خلصتي بتقومين من غرفتي سكري التكييف والأنواراوكي ..
سارة وهي تكلم صديقتها من المسنجر في البلاك بيري حقها :اوكي ..
وعد طلعت وهي تمشي شوي شوي وراحت لغرفة اختها سارة فرشت مصلاها وتوها بتبدأتصلي نست انها
ماتوضت ..:يووووووه نسيت اتوضأ ..
توها بتطلع الا وتشووف امها من الزجاااج اللي موجود فووق يحيط بيتهم توها بترجع ..
الاتسمع صوت امها تقوول لأبوها :مين اللي يمشي ولحد الحين مانام ..
ابو احمد وهو يشيل سجاده :مين فووق وعد ياااوعد ياااااااااااوعد ..
وعد من زوود خوفها ركضت عند السرير وانبطحت جنب اختها علا ..وعشاان ترقع السالفه
وانها نايمه بجد تغطت وغطت اختها وضمتها ..وغمضت عيونها ...
ابواحمد نادى عياله كلهم ولا واحد منهم رد صعد فوووق واول غرفة دخلها غرفة ساارة ..
شااف وعد وعلا نايمين ..شاال البطانيه من عليهم يبي يشوف ان كان وحده فيهم قاعده ..
كااان حاس ان بنته تلعب شوي فقاام يعدل في درجة برودة التكييف ووعد ماسكه نفسها لاتتحرك ولا تظحك
طلع ابواحمد من الغرفة ودخل بسرعه ...بس شاف نفس الحالة ..
طلع وراح يسأل سارة وسارة الملقوفه رقعتها وقالت :لاهذي وعد راحت تجيب المصلاة عشان نصلي
ابو احمد :توني رايح شايفها نايمه ..
سارة :مدري عنها ..
رجع ابو احمد معصب للغرفة وراح :وعد ياوعد وبقووة دخل صبعه في كتفها هالحركه هذي وعد ماتشتهيها
تخرعها نقزت وعد وبخووف:هااااا شصاير شنوو فيه ..وهي كاتمه الظحكه
ابو احمد بعصبيه :انتي اللي كنتي من شوي مارة ..
وعد تكمل تمثيل :انااا متى .. انا نايمه من الساعه 2وونص والحين الساعه مدري كم وشلون اصحى
ابو احمد :لاحووول طيب قوومي للصلاة لاسمعتوو المؤذن يأذن نام عليكم الشيطان يلا قومي ..
وعد وهي تسوي نفسها تقووم بكسل :طيب ..حاااضر ابوي ..
نزلت وعد بعد مانكشت شعرها اثااار النوم يعني وهي تحك شعرها :آآآه ياظهري ..
انصدمت من الرد اللي جااها من امها ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:15 am

اثاااااااااااري الحزن ياااايمه رفيقي لي القبر وياااي
حتى السفر يايما ماينسيني ضمى عيني ...
نسيت اخبرك يايمه ..ترى فرقاااي مرة قريبه




طلبتكـ لاتحاكيني عن احبابكـ ولاذكراكـ
ولا ودي تعلمني عن الماضي ولاادري
انا ماهمني الماضي ولا اياامكـ قبل مالقاكـ
انا عندي بدايتنا بداية عمركـ وعمري

البـــــــــــارت الثــالث عشــر
نزلت وعد وهي تكمل تمثيل انها توها قايمه من النووم وانصدمت من الكلام اللي قالته امها بالعداه امها تطلعها
الغلطانه ...:: حبيبتي اثاريك نايمه ..
وعد منصدمه وعلامة التعجب عليها !!!:هاااا ايه يمااا آآآه راسي يعورني ..
امها :طيب حبيبتي صلي واصعدي نامي مرة ثانيه ..
وعد وهي تروح تتوضأ:حاضر يمااااااا ....


في ســـــــويســــرا
ريم وهي تجلس من السرير وبطنها وراسها يألمهاا ...:آآآآآه
دخلت الدكتورة البندري :حمد الله على سلامتك حبيبتي ..
ريم وهي تبتسم بتعب :الله يسلمك ...بلعت غصتها وين عبدالعزيز
البندري من جابت طاري عبد العزيز كشرت على طوووول : اخووك مدري توه من شوي طالع من
عندك ...*_*
ريم وهي ترجع راسها على المخده :رااسي يألمني ...من جد
البندري تبتسم :ادري الكذا لازم ترتاحين الحين الممرضة بتجيب لك مسكن للألم ..يريحك شوي ..
ريم وهي تحط يدها على راسها :طيب ممكن تجيبين جوالي وتتصلين على عبد العزيز ...
البندري بملل من اسمه وطارية :اوكي حبيبتي بس انتي ارتاحي الحين وانا اكلمه من جوالي ..
ريم وهي مكشرة :ليه انتي عندك رقمه
البندري :ايووه عطاني اياااه عشان يطمن عليك كل فترة ...بس تصدقين اخوك غثيث مرررة ..؟؟
ريم ابتسمت بتعب :هههههه حتى انتي غثك اخوي مايترك حد بدون بصمة ذكرى ...
البندري ببتسامه:ايه بقووة ...
ريم بأحراج :ممكن تساعديني اروح دورة المياة ..
البندري :أي حبيبتي مافي مشكلة ..
ساعدتها تروح للحمام وطلعت من عندها وخذت جوالها تكلم عبد العزيز ..
7
7
7
7
عند عبدالعزيز توه طالع من دورة المياة ماخذ دش رن جوالة شاف مين المتصل ..
الدكتورة ام اللسانين ..تتصل بك .
عبد العزيز رد :نعم ...
البندري وجع مايعرف حتى يسلم :نعامه ترفسك قل آآمين
عبد العزيز برواقه :يآآآآذا البزارة وش تبين ..
البندري بعصبية :ريم تبغى تشووفك يعني تعال لها ...
عبد العزيز :ليه اهي صحت من المنووم
البندري :لا تتنتظرك تجي تصحيها ايه صحت من زمان ..
عبد العزيز:يليل مطولك ...اوكي اوكي يلا باي
البندري :بااااي .
عبد العزيز ياذا البنت نشبه ماتمر ابد اوووف ...
قاااااااااااام غير ملابسة ورااااح للمستشفى ...




في مكــــــــان ثاني في سويسرا
سلطان وهو يناظر الفيلا بأعجاااب :امااا عاااااااااد كل هذا لهم ..
حنان وهي تعدل قميصها :قل ماشاء الله لايحترق كل شي الحين ...
سلطان :ماشاء الله اللهم زد وبارك ..
حنان :تعال اوريك الغرفة اللي بتنام فيها ..
سلطان :ايه تكفين يلا فيني نووم مرة ...
حنان :طيب يلا نصعد من اللمصعد ..
سلطان :شتبذير مصعد في بيت ته والله نااااااس
حنان لفت عليه وهي رافعه حاجب:وش عليك انت بفلووسك ماهي من جيبك لاتكلم اجل يلا سرينا ..
سلطان وهو يرفع كتوفه :أي والله انا وش حارني سرينا سرينا ...



عــــــــــــــــند سيــــــــــف وجــــــــــــــــوان
سيف قاام من النووم وطل على مكان جوان اللي كانت موجودة فيه انصدم يوم شاافها حطها راسهاعلى كتفها
وهي جالسة في الأرض ونايمه وكان راسها يطيح لورا وهي تعدله مسكينه كسرت خاطري انا صراحه
المهم نرجع ..
سيف ابتسم :والله انها بنت عنيدة بجد ..
وقف وراح عندها بشويش وقام يهزها بشويش :جوان جوان جوان ..
جوان وهي مفتحه عيونها شوي :هممممم ...
سيف ابتسم بخبث :يلا نطلع ...
جوان وهي تتأفف :يووه سيف لا حقين على الطلعه ابغى انام الحين ...
سيف بعناد :لالا كسرتي خاطري يلا قومي نطلع ..
جوان بملل :يووه سيف ابغى انام خلاص مابي اطلع ...
سيف قرب منها وهمس في اذنها :اجل يلا قومي نامي على السرير مثل الأوادم بعدين بتعورك ارقبتك ..
جوان مدت يدينها وحطتهم على رقبته وقربت منه وحطت راسها على كتفه وبنووم :شيلني مالي خلق اقووم ..
سيف ابتسم :ههه حتى نفسك موقادرة تشيلينها ..حط يدينه عند خصرها وحملها ... وحطها على السرير ..
جوان مارضت تهده وشدة عليه بقووة ونااااااااااااااامت في سباات عميق ....

ملاحظة :جوان ترى ماتدري بشي على بالها دبدوبها لولي ...كويس ..
سيف حاول يفكها بس ماقدر سلم نفسه للأمر الواقع جلس يناظرها ويتأمل وجهها حس بأحساس غريب مجرد انه طالعها ..بعد الأفكار هذي من راسه وغمض عيونه وناااااااااااااااااااااام ...



في بيت ابوحمد
وعد وهي جالسة ..على السرير تتحلطم:اوووف وش هالعيشه طلعه مافي جية مافيه ...آآآه حظك يجنوو
اكيد الحين انتي مستانسة ..بين البحاار والأجواء الحلوة مو احنا مالت علينا حر مووت درجة الحرارة فوق ال40
سارة وهي تناظرها :لوسمحتي لاتتحلطمين علي روحي تشكي لأمك وابووك ..كود يرحمونك
وعد تكمل تحلطم :ايه لايرحموني الا مليووون .. اهمم يطلعون ودلوع الماما لازم يطلع ..حتى يوم قلت لهم
ابغى اروح جنب فروح موراضين ...
سارة وهي تكلم صديقتها في المسنجر وعاطية طاف لوعد ..
وعد وهي تصفع الرواية في الأرض:روحي زين معطتني طاف اوريك ..
سارة بعصبيه :اوووووووف يعني ماتشوفيني مشغولة ..
وعد :آآسفه مادموزيل سارة عطلتك انقلعي انتي وهالحوور ..
طلعت وصفعت الباب بقووة ...
هذا الحااااااال دايم في بيت ابو احمد ..



نرووح لجنى وطـــلال ..
جنى حاطة رجل على رجل وجالسة في الحديقة تشرب عصير فراولة ..
طلال جاها وهو يبتسم :وش رايك نقووم نطلع ..
جنى لفت تناظره :اوكي بس وين نروح ..
طلال غير راية عناد لها :ولا اقوولك خلاص مولازم ..
جنى لفت عنه وهي تتأفف :اوووووووف اجل لاتقولي وبعدين تغير رايك ..
طلال حس انه مافي نهاية للخناق :اش رايك نلعب لعبة ان فزتي لك اللي تبين وان خسرتي لي انا اللي ابيه ..
جنى تحس انه هالأيام مافي حماس فقررت انها توافق :اوكي بس ان فزت لي طلاقي ...
ياترى شرد طلال على طلب جنى ؟؟
وش بيصير بين جوان وسيف بعد ماتشوف نفسها ضامته

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:15 am

وييييييه تحبني ... لاماتحبني ..
اممممم ههههههههههههههه مدري افكر ...
يووووووووه استحي ...
والله اقدر على فراقااااااك ...
تدري لـــيه لأنك مرة ماتسوى ...
خلاااص روووووووووووووووووووح كم ساميدا ..واريقاتوو ..
وميرسي وثنكيوو وكل كلمات الشكر بكل لغات العالم ..
لأنك تقبلتني في عالمك ..
كمستي انيى سرانيووو ..
تحياااااااااااااااااااااااات ابطال روايتي ..


البــــــارت الـــرابع عـــــشر

نرووح لجنى وطـــلال ..
جنى حاطة رجل على رجل وجالسة في الحديقة تشرب عصير فراولة ..
طلال جاها وهو يبتسم :وش رايك نقووم نطلع ..
جنى لفت تناظره :اوكي بس وين نروح ..
طلال غير راية عناد لها :ولا اقوولك خلاص مولازم ..
جنى لفت عنه وهي تتأفف :اوووووووف اجل لاتقولي وبعدين تغير رايك ..
طلال حس انه مافي نهاية للخناق :اش رايك نلعب لعبة ان فزتي لك اللي تبين وان خسرتي لي انا اللي ابيه ..
جنى تحس انه هالأيام مافي حماس فقررت انها توافق :اوكي بس ان فزت لي طلاقي ...
طلال انصدم من طلبها :امممممممممممممممممم وقف وراح يمشي حولها ..طلاقك ..
لالالا مادخلت الفكرة مزاجي ..
جنى وقفت ورااه وببتسامة خبث :ليه لهدرجه تحبني ..
طلال ضحك من قلب :هههههههههههههههههههههههههههههههههههه انا احبك ليه وش شايفتني عبيط ولا
لف عليها وضربها على راسها ولا ماعندي مخ مثلك ...
جنى بألم :اييييييييييي هي انت أي ماعندك مخ اجل اقبل بالهالشرط ..
طلال قرب منها كثيروجهه صار مواجه وجهها مايفصل بينهم الا شعرتين .. :اوكي بقبل بس ترى تحملي
ان فزت انا طلباتي ماتنتهي ..
جنى بأصرار :اوكي وانا رح اوافق على كل طلباتك حتى من دون ماتقول ...
طلال وهو يحط شفايفه عند اذنها وبهمس :بس ترى من جد بتتحسفين ...
جنى بأصرار اكثر :وانا اقوولك لا جنى بنت سعدي ال.... ماتنهزم ..
طلال بعد عنها وببتسامة خبث :اوكي ماعندي مانع ...
جنى وهي تتخصر :الا ماقلت لي وش بنلعب ..
طلال يفكر :امممممممم مدري افكر
جنى :وش رايك انا اختار ..
طلال جلس واخذ كوبها العصير يشرب منه :ماعندي مانع اختاري ...
جنى ناظرته وبخبث مدام رله تتأثر بسرعه ويجيها شد عضلي خل اختار لعبه تصعب عليه :اوكي وش رايك بالخيل ...نلعب خيل واللي يفووز يتنفذ طلبه ...
طلال حس ببتسامتها ان فيه شي بس حتى لو اهو يعرف يلعب خيل وشااطر فيه هاللعبه حيل اهو داخل نادي الفروسية وعارف كل شي :اوكي ماعندي مانع ..
جنى هزت كتوفها :اوكي انا ماعندب مانع بس متى نبدأ ...
طلال بعزم :وش رايك اليوم ماعندنا شي ...
جنى بفرح :اوكي الساعه 4ونص العصر بعد الصلاة نطلع ..
طلال :اوكي ..
صعدو وكل واحد يتمنى انوو يفووز ..
انتظروني بالبارت القادم تحياتي كحيلة بكاها ..




تخيلوو انه لهينا بس كان ذبحتوني وكليتوني بعد يما منكم ...
يلا نزلوو ^5^







عنـــــــــــد جواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااان
صحت وحست شي ناعم يلامس خدها ورقبتها حست انه ضامه شي صلب ...وفيه عضلات خشن يعني فيه لحم .>>>>>>>خخخخخخخخخخخخخخ
هذا مو دبدوبي لولي ..ولا قطوتي كاتي ولاامخدتي الريش الناعمه معقوولة تكون ...
لعبتي اللي بابا شراها لي لأنها تشبهني ..لالا اهي شعرها طويل مرة ومش بهنعوومة ..
مين اوووف المشكلة مالي خلق افتح عيني ...
لحظه ليكوون هذا سيف ...لالا مااتوقع مو لهدرجه انا ماعندي احساس ..
لحظه امس انا كنت جالسه في الأرض كنت بعانده ايه وبعدها حسيت بحد يجلسني ويقول يلا نطلع
أي هذا سيف مديتي ديني شهقت شهقه من داخلها هااااااااااااااااااااااااااائ ليكوون هذا بجد سيف
شبيقول انا ماتربيت عدل مىعندي اخلاق واااااااااااااااااي شسوي امي لحقيني ...
خل اقوووم شوي شوي..فكت يدينها وقامت شوي شوي من على السرير فتحت عيونها ولفت لقته سيف من جد
يالله فشيلة صج مااستحي على وجهي شبيقول عني الرجال ..خذت منشفتها من على التيبل وركضت لدورة
المياة تاخذ دش ...
اماااا سيف ماحس فيها ابد لأنه ماصدق هالبزر ذي تتركه وترووح ..
ناااااااااااااام سيف مو مصدق انه خذى راحته ...
اماجوان طول ماهي تتروش وهي تسب نفسها وتلومها ..
>>>>>>>>>>>>>>>>>ادري بزرة وبقووة بعد ..




عنــــــــــــد ريم ...
ريم وهي مندمجه بسوالف مع ال بندري نست انهها تتألم نست الجرح اللي بقلبها من اخوها الا جرح سعد
البندري منحرجة :ممكن اسألك سؤال بس مستحية ..اخا ف تفهميني غلط
ريم ببتسامه ناعمه :لا حبيبتي تفضلي ..
البندري وهي منزلة راسها :انتي شنو قصتك علميني وانا اعلمك بقصتي اعتبريني مثل اختك وصدقيني
اللي بينقال في هالغرفة مارح يطلع ..
ريم نزلت راسها :بس اا...
البندري :ان كنتي موحابة خلاص انسي السالفه ولا كأني قلت لك شي ..
ريم برتباك :لالالا بس انا مابي اتكلم في السالفه الحين ..انتي تكلمي بسالفتك اول وبعدين انا اقولك كل شي..
البندري ببتسامه :اوكي ..على راحتك ..
ريم ابتسمت لها :يلا قولي وكلي اذان صاغية ...
البندري تنهدت :انا من قبل سنتين كنت في بيت ابوي كنت معززه ومكرمة حتى بعد موت امي انا عندي اخت
وحده اسمها لوتس ..طبعا صح اسمها غريب بس لأن امي كانت تحب وردة او زهرة اللوتس اكيد تعرفينها
ابوي بعد 40يوم بظبط من وفاة امي انصدمنا يوم شفنا مرة ابوي واللي كانت اصغر مني تخيلي عمرها الحين 20
وانا عمري 24سنه تخيلي ابوي تزوجها وهي عمرها 18 سنه الكل ماكان متقبل الفكرة ..
وفي يووم اسود ماحب اذكرة ..نادتني مرة ابوي تخيلي الساعه 4ونص الفجر بعد ماصليت نادتني ..
انا استغربت ابوي مسافر لجدة وتاركنا اكيد تحتاج شي او فيها شي
رحت بطيبة خاطر شفت خدامتنا تقولي ماما انتبهي لنفسك استغربت قالت لي مااما اذا دخلتي انتبهي لنفسك
قلت لها ببتسامه وانا مدري شسالفة :أي انشاء الله ..
دخلت شفت مرة ابوي منبطحة على السرير وهي تتألم وتتحرك بقووة في فراشها سألتها شفيك شفت دموعها في عينها وتأشر لي على غرفة الملابس ... وتأشر على فمها عرفت انها تقصد دواء الربو حقها ..رحت وبطيب خاطر
دخلت الغرفة وشغلت النور انصدمت من اللي سحبني وسكر الباب بقووة وسد فمي بمنديل مدري شميته وحسيت نفسي دخت ... قعدت شفت مرة ابوي جالسة على الصوفا اللي في الغرفة وحاطة رجل على رجل والرجال
جالس تحت رجلينها ويشم شي من على يدها ... انا انصدمت يوم شفت ملابسي مقطعه وانصدمت يوم شفت مرة ابوي تناظرني وتضحك عرفت ساعتها كل شي صار عرفت ان مرة ابوي تخون ابوي وانها خذت مني اغلى
شي عندي حاولت افهم السالفه بس قالت لي اذا ماقلتي لأبوك يسجل كل شي بأسمي كل شي عندي الصور لك
انتي وهالحلو رح انشرهم في النت ورح ارسل نسخ لأهلك ... قمت اصيح ابيها تعلمني ليه سوت كذا اهو اكيد
بيكتب لها شي ..بس انصدمت من اللي فتح الباب ؟




عنـــــــــــد جوان ...كندا
كانت جالسه تشرب حليب الشوكلاته البارد وتاكل من الأيسكريم بنكهة الكاكاو ....
دخل سيف وهو لابس شورت ابيض بدون قميص والمنشفه على اكتافه وشعره مبلول ..
سيف ابتسم يوم شافها :سلام ..
جوان لفت تناظره وانصدمت لفت وجهها وهي حاطه في فمها الماصه حقت الحليب >>>>مدري شتسمونها
وغمضت عيونها ..
سيف ابتسم وجلس قبالها وسحب الحليب منها وجلس يشرب منه ....
جوان فتحت عيونها تناظره منصدمه شدخله ياخذه منه عنده الخدم يقول لهم يجيبون له ...
جوان خذت الأيسكريم وجلست تاكل انصدمت يوم سحب منها الملعقه وجلس ياكل منه ..
جوان ماناظرته ولفت الجهه الثانية ..
سيف ناظرها ببتسامة خبث :شنو فيك كل هذا مستحية ترى عادي ..
جوان وخدودها صارت حمرة :هااااا لا بس ...
سيف قرب وجهه منها :ليش خدودك صارت حمرة يوووه نسيت ..
جوان بأحراج :يووووه سيف استحي ..
سيف ضحك :ههههههههههههههههههههههههههههههه طيب طيب ..
جوان والبكية في عيونها :انااااااااااااااااااااا ................
سيف :انصدم ليه تقول عن نفسها كذا
؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:16 am

تخيلني كذا يمك اجيك بشوق واهمس لك انا حبك
وكلي لك ولا يهمك ...
تخيل لحظه بيدينه وكل احساس انا منك تخيل يوم اجي عندك
وتاخذني كذا لصدرك موووبرضاك موبرضاك غصب عنك

وحط على كلمة غصب عنك مئة الف خط موخط ..عشان اعلمك
بعدين ليه ..
تحياتي .. جوجو


البــــــــــارت الخــــــــــــــامس عشــــــــــر

عنـــــــــــد جوان ...كندا
كانت جالسه تشرب حليب الشوكلاته البارد وتاكل من الأيسكريم بنكهة الكاكاو ....
دخل سيف وهو لابس شورت ابيض بدون قميص والمنشفه على اكتافه وشعره مبلول ..
سيف ابتسم يوم شافها :سلام ..
جوان لفت تناظره وانصدمت لفت وجهها وهي حاطه في فمها الماصه حقت الحليب >>>>مدري شتسمونها
وغمضت عيونها ..
سيف ابتسم وجلس قبالها وسحب الحليب منها وجلس يشرب منه ....
جوان فتحت عيونها تناظره منصدمه شدخله ياخذه منه عنده الخدم يقول لهم يجيبون له ...
جوان خذت الأيسكريم وجلست تاكل انصدمت يوم سحب منها الملعقه وجلس ياكل منه ..
جوان ماناظرته ولفت الجهه الثانية ..
سيف ناظرها ببتسامة خبث :شنو فيك كل هذا مستحية ترى عادي ..
جوان وخدودها صارت حمرة :هااااا لا بس ...
سيف قرب وجهه منها :ليش خدودك صارت حمرة يوووه نسيت ..
جوان بأحراج :يووووه سيف استحي ..
سيف ضحك :ههههههههههههههههههههههههههههههه طيب طيب
جوان نزلت راسها وبأحراج :سيف انا اسفه على اللي صار امس اكيد انت تقوول اني قليلة ادب ومااستحي
بس والله ان ماكان قصدي ماحسيت بعمري ..
سيف منصدم ليه تقول كذا عن نفسها :ليه ترى ماصار شي لا شكلك انتي بزرة بزرة شنو محد فهمك
شي ..ولا ايش لاحول قومي طيب قومي ..
جوان تناظره بنظرة استفهام ":وين ؟؟
سيف مسكها من يدها وسحبها :الحين تعرفين ..
جوان شافه يركض عند حوض السباحه :لالالا تكفى مابي ..
فاااااااااااات الأوان صارت اهي وسيف بالموية اهي بجهه وسيف بجهه ..
سيف راح عندها ومسكها من يدها ورفعها وصاركأنه حاملها :شفيك ..
جوان وهي تمسح الموية من وجههاوتبعد شعرها الطويل لورى :يووه سيف ليش ..
سيف ابتسم :سمعي جوجو البنت لم تتزوج لازم تصير لها حياة زوجية ..
جوان تستههبل :يعني كيف ..!!!
سيف ابتسم على شكل وجهها :طيب الحين المرة لم تتزوج شلون تحمل ؟؟
جوان تناظر فيه وببتسامه استهبال بجد :مدري ايه يتمشى معاها على البحر او يمسك يدها اوووامممممم؟؟
ايه تسبح بعده صح ولا لا ...
سيف منصدم :انتي من جدك محدة علمك شي لا ..
جوان خذت شوي من الموية وكبته عليه :شنووو مدري في شنو انت تتكلم ؟؟
سيف بعلمها واللي فيها فيها اهي الحين حرمة متزوجه يعني لازم تعرف ..
سمعي يجواان ...


نــــــــــــــــــــــرجع بعدين ارسووو..>>>>يعني حسنااا



عنــــــــد جنـــــــى وطلال
كانت منبطحه على اريكة الغرفة وشعرها منثور جنبها تلعب فيه ..مندمجه بتفكير :معقوولة اني اذا فزت
رح يطلقني طلال ...انا لازم اصر على كلمتي عشان ماصغر في عينه لازم ابين له اني انا مش رامية نفسي عليه
طالعت الساعه ماباقي شي على صلاة العصر راحت خذت دش وصلت ..ودعت ربها يساعدها ويصبرها ..
شالت مصلاهاا وراحت تتجهز للي بيصير بعد شوي ..
لبست بنطلون جنز اخضر ماسك على جسمها وقميص اصفر مرسوم عليه ايموو بشريطة فوشية ..
رفعت شعرها كله نزلت لها كم خصلة على وجهها وحطت لها قلوس وردي هادئ ..
وتعطرت عسريع ...ونزلت ..
شافت طلال لابس بنطلون جنز اخضر وقميص اصفر الفرق ان الأيمو اللي فيه بدون فيونكه مبين عليها رجالي
مستند عل الجدار يشرب كودرد ... جنى فتحت عيونها منصدمه لابس مثلي ..لف طلال يناظرها غص وهو
يشرب وقام يكح بقووة احححححم احم حم احم :شنو هذا اشوفك لابسه مثلي وهو يبتسم ..
جنى ناظرته من فوق الى تحت :لا والله الا انت اللي مقلدني اقول لايكثر وخلنا نبدأ..
طلال ابتسم وهو يحط الكودرد على التيبل :اوكي مشينا ..بس ان فزت مالك حجه ..
جنى ضحكت :ههههه نشووف ..
طلعووو وركب طلال على فرس اسوود شعره طويل بدرجه موصاحية ..
اما جنى على فرس ابيض في بقع كبيرة باللون الأسود وشعره قليل حيل ..>>>>>خخخخخ
بدأو على اساس ان يبدأون من بداية الحديقة الى نهايتها طبعا الحديقه مش الشوية كبية بدرجة ..
وبدى السباااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااق ... تقدم طلال على جنى في البداية لكن بعدها تقدمت جنى عليه
وبعدها طلال والعكس الى ان اللي فاااااااااااااااز هوووو ..


بعدين اقوول اوكي يلا نزلو بلا حكي فاضي >>>>جوساميدا ...يعني سوري


عنـــــد ريم والبنــدري في سويسرا
البندري قمت اصيح ابيها تعلمني ليه سوت كذا اهو اكيد
بيكتب لها شي ..بس انصدمت من اللي فتح الباب كانت اختي لوتس ... قامت تصيح تترجى مرة ابوي تتركني
وتمحي كل شي بس مرة ابوي مارضت بس اللي ماتوقعته انها طلعت الأيبوود حقها وسمعتنا كل شي قالته مرة ابوي وصوت بكيي وكل شي ...
مرة ابوي خافت وحاولت فيها بس اهي مارضت وقالت لا انصدمنا يوم شفنا مرة ابوي من نفسها شالت قشها وطلعت بس اللي صدمنا اكثر من كل اللي صار وفاة ابوي بسبب حادث وهو ان الشركة حقتنا بكبرها طاحت
وانهارت ةمات كل اللي فيها اللي نجو اثنين وهم جاتهم اصابات اعاقه بتر يد والخ ..
تحملنا انا واختي كل الخساير وبدل مازمن يعدل كل شي ويعقلناويهدينا بعد اسبوعين بالظبط من وفاة ابوي ...
ويووم كنا انا ةاختي جالسين بشقه بعد ماكنا في بيت اربعه ادوار وكل وحده لها جناح صرنا بغرفة انا واهي فيها
حتى خدامه مامعنا وكل هذا وين راح في الخساير اللي دفعناها بسبب انهيار الشركة ...
قامت اختي لوتس تفتح الباب وظلت مدة طويلة خفت ويوم قمت بشوفها شفتها سكرت الباب وهي مرتبكة ..
سألتها وش فيك قالت ولا شي هذي جارتنا تسألنا ان كانت بنتها الصغيرة جات هنا ..
انا السالفه هذي بكبرها مادخلت مزاجي ابدا يعني كيف جارتنا بتجي تسأل عن بتنها ن كان جات هنا اولا .
مر شهر كامل وانا بحسرتين بحسرة وفاة ابوي وبحسرت شرفي اللي ضااع ..ومرة من المرات مرضت اختي لوتس ..بمرض ماقدرنا ننزل درجة حرارتها فيه يوم اخذناها للمستشفى وخبرك مش خاص
بسبب السيولة القليلة بس الكل ماعرف شنو فيها ساعدني ولد صديق ابوي اسمه علي ...وقف معاي
ودخل اختي المستشفى الى ان تعالجت المهم انه علي اعجب فيني وبعد ثلاث ايام من تحسنت اختي
ضرب باب بيتنا وخطبني انا فرحت بس سرعان مافرحتي تحولت لرماد من ذكرت كل شي صار وان
شرفي راح كيف رح اكوون متساهله ...رحت للمستشفى وكشفت عند الطبيبة وطمنتني اني الحمد الله
بعدني عذراء ومامسني شي بس خلاف بسيط ومع الأيام يتعافى ..
فرحت ووافقت على علي وبعد يومين من خطوبتنا اللي كان موجود فيها انا وهو واختي وامه واخته
اختي المصونه لوتس قامت تلبس القصير والخالع وتطلع جنب علي ودايم تقول ماكان قصدي ..
وطبعا لا كان قصدها تخيلي انا كانت تروح تتزين عند الكوافيرة وكل يوم قصه وكل يوم
صبغه ..عشان يشوفها ..حذرتها اكثر من مرة لكن يدخل من هنا يطلع هنا ...
تفاجئت بعلي يجيني ويفصخ الخطوبة ونتطلق سألته ليش قال امي معارضة على هالزواجه وصراحه تدعي علي
عذريني انتي الف واحد يتمناك انتي ذات اخلاق وجمال موناقصك شي ..
ظنيت الموضوع عادي وتجاهلته صحيح حزنت شوي لكن بعد مرور شهرين كذا اختي لوتس نست محفظتها
في البيت وهي رايحة السوق كيف ماتاخذ محفظتها كلمتني وقالت لي اجيبها لها رحت وشفتها تصرفني بسرعه وروحي يلا فكيني وش تبين ..كنت اشوف القلق في عينها والخووف قلت :وش بلاك يابنت اهجدي بشوف
ربيعاتك وبقووم ..
قالت وبأصرار :لا يعني لا ربعي ماتعرفينهم وكذا ..
ظلت تصرفني الى ماخلتني خلاص قمت ..بس قلت خل اراقبها والصدمه اشوفها مع حبيبي وخطيبي السابق
علي يده في يدها يتمشون وغير كذا شايل باقة الورد لها ..بكيت ذاك اليوم بكي اختي الصغيرة لهدرجه ..
تخوني قطع علي صوت بكيي صوت جرس الباب رحت افتح اذا بها جارتنا تقولي ان ولدها المسكين
تسكر عليه باب الشقه وتبي تقوم الخدامه عشان تفتح الباب ..لانها نايمه ..
قلت تفضلي واللحمد الله انها بدت تتعرف علي وقالت لي وش رايك تتوضفين ..
قلت كاتوظف
قالت :ايوه ممرضة عندي لأن ممرضتي ماخذه اجازة وانا بديلة والتمريض ترى مايبيلة شي ..
وافقت على طول من دون مقدمات ..ولا حتى اعرف وين ولا كم الراتب وغيرة ...
المهم ظليت انا في هالشغل وووناااا مرتاحه والحمد الله لمدة شهر كل شي ماشي تمام ..
ومرة من المرات جاني واحدوباينته غني ولا جميل ووسيم ..عاد اختي لوتس نقطة ضعفها
الجمال والغنى شتبي اكثر ..
المهم هالمريض طلب مني اساعده في انه يروح لجدته المريضة انا وديته لجدته بيعني عادي بسوي عمل
خيري قام هالشخص كل يوم يجيني يوم يبيني انتبه لجدته يوم يبغيني مدري وش اسوي له ..
امه وجدته اعجبو فيني وتكررت نفس القصة وخطبوني وهم فرحتي ماتمت لأن اختي لوتس
ماتقصر تعمل الواجب وزود ..
ريم وهي تحس انها مكسورخاطرها على قصة البندري :اختك لوتس حسيتها تغار منك ..
البندري رفعت حاجب ولوت فمها :اهي موبس تغار اهي حاقده علي ..وبقووة ..
ريم ابتسمت :واختك لوتس وينها ووش تسوي مع خطابك السابقين ..
البندري نزلت راسها :ابد يوم مع هذا ويوم مع هذاواطلع مع هذا والخخ ..تدرين اختي كم واحد تكلم في اليوم
تكلم 8واغلبهم خطابي السابقين ..
ريم حطت يدها في يد البندري :الله يكون بعونك ..
البندري ابتسمت :وعونك انتي يلا انا احاول اتناسى بس انتي توك صغيرة كم عمرك ..
ريم تغير جو :كم تحطين لي ..
البندري تخمن :اممم 14 او 15..
ريم بصدمه :حرام عليك حرقتي من عمري سنتين انا عمري 16 ..
البندري :هههههههههههههههههههه عادي ..باين عليك اصغر ..
ريم بأحراج :اممممممم ممكن اطلب منك طلب ..
البندري بترحيب :آآآمري ..
ريم ببتسامه :ابي اشوف شعرك انتي جميلة ابي اشوفك وانتي بدون حجاب ..
البندري بخجل :يووه بس شعري كشه الحين ..
ريم بحزن :يووه يلا عااااااااد ..
البندري وهي تشيل حجابها بالشويش :طيب بس لاتنصدمين ..
ريم بكتمان:.. اوكي .
فتحت البندري حجابها وطاح شعرها الأشقرالغامق على كتوفها بنعومه ..
ريم مندهشه :واااااااو شعرك مرة حلو ..
البندري بحيا:هذا من ذوقك حبيبتي ..
انفتح البـاب فجــأه والصدمه كان عبد العزيز ..
عبد العزيز مانتبه لوجه البندري وقعد يناظر متعجب مني هذي اللي شايلة حجابها بملابس دكتورة ..
ريم تكمل ولاهي حاسة:الا شلون صرتي دكتورة من ممرضة لدكتورة ..
البندري ببتسامه :هذا الله يسلمك من عملي المثابر ويوم شافوني ذكية بقوة وتأكدو من امكاناتي ورحت درست
اخذت الدكتوراة وعينوني ..
ريم :أهااا الله يهنيك ويوفقك ..
عبد العزيز خل اتحمحم يمكن يحسون :احم احم ..
وقف البندري ولفت تطالع منو وانصدمت يوم شافته عبد العزيز خذت حجابها وحطته على راسها
وغطت وجهها بخوف وطلعت ..
ملاحظه :ادري تقولون ليش بس انتو تخيلو هول الموقف يعني رجال يدخل ويشوفك كذا بدون مقدمات
اكيد بتحسين بحراج وترتبكين وتسوين أي شي ..

نكمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــل ولا بس ..طيب يلا نكمل ..


عبد العزيز ماسك ضحكته على شكل هالي طلعت بس اهو مانتبه لوجهها مني بالظبط ..
عبد العزيز جلس :طااااع هذي شلون اطلعت شفيها ..
ريم بصدمه :هي انت ماتعرف تطق الباب خوفت الأدمية ..
عبد العزيز بملل :فكينا زين الا مني هذي ..
ريم ناظرته وهي رافع حاجب :موب شغلك ..
عبد العزيز لوى فمه :بكيفك ها شخبارك الحين ..
ريم وهي تمسك الغطى وتلعب فيه :الحمد الله بخير ..عبوود امانه بطلب منك طلب ..
عبد العزيز وهو معصب شوي ورافع حاجب :نعم شقلتي اشوفك طيحتي الكلف ولا تفكريني اني مشيتها لك
خلاص بشيل الحواجز كلها ولا تفكريني نسيت السالفه هذي السالفه ماتنسى ..
ريم في هاللحظه حست بحراج وكأن احد جرحها بقووة والدموع في عينها من الأحراج ابتسمت :صح نسيت
آآآسفة ..اتمنى انك تنسى هالشي ..
عبد العزيز تأفف :اوووووف طيب فكينا وقف سديتي نفسي الله يسد نفسك ..وطلع وصفع الباب وراة ..
اما ريم الشي الوحيد اللي تقدر تسوية انها قامت تصيح وتدعي على ريماس وسعد ..





عند بيت من زمان بقووة مارحنا له ..
؟؟:يوبو سيووو ..
!!!!!!!!!!:والله انك وش يوبوسيوو ... (مرحبا )
؟:يووه عبوود شسوي زهق تذكر يوم قلت بطلعني تتذكر وين وديتني ..
سلطااااان :هههههههههههههههههههههههه جوساميدا نونا ..(اسف اختي )
ريناد لفت وجهها :شيكااا كنتي مااا (كلا انا بخير )
سلطان ابتسم :طيب فكيني من هالكوري وقومي يلا شرايك اطلع ..
ريناد انقزت جنبه :والله وين نروح
سلطان رفع حاجب :انا قلت اطلع انا مو انتي ..
ريناد بنفعال :وييييييه (لماذا )
سلطان بعناد "كيفي
ريناد مسكت ذراعه :وييية هيونغ ..(لماذا اخي)
سلطان يفكر :ارسو.. ساكوها ((حسنا ..اعتذري ))
ريناد مفتحه عيونها :ليه انا وش سويت ..
سلطان يفكر :مدري يمكن طقيتيني وانا صغير وانا مدري يلا ساكوهاااااا
ريناد عشان اطلع بعتذر شسوي اهو عن مزح :جوساميدا هيونغ ((انا اسفه اخي ))
سلطان ابتسم بخبث :ارسو ارسوو ..(حسنا حسنا)
ريناد بفرح ضمته :كم ساميدا كم ساميدا ..(شكرا شكرا)
سلطان بعدها عنه :ليه كنك بزر تصدقين كني قايلك بطلعك ..
ريناد تفكر :أي وانت قلت لي بطلعك ..
سلطان انبطح :روحي زين تعبان حدي..
ريناد بعصبيه :اووووووووووووه هيونغ ..
سلطان برواقه :بوهيو ..(نعم )
ريناد بقهر :بطلعني ولا لا ...
سلطان غمض عيونه :انيىى ..(لا)
ريناد وقفت :ارسووو ...
سلطان ماهتم وقال بيكمل نومه شهق شهقه يوم حس انه ماي بارد ينكب عليه شهق ووقف :ويييييه ..
ريناد وهي تحط علبة الموية على جنب :انا قلت لك بس مارضيت وش حادة نفسي عليه ..
وقف سلطان وبدى يتخانق معهاااااااااااااااااااااااااا ...
نرجع بعدين كمستي ((باي ))





عنــــــد جوان وسيف
شاف جوان تدزه وتبعد عنه وتركض تطلع ...
سيف رغع حاجب شفيها طلع من البركة ولحقها .. وشافها جالسة على الكرسي اللي بالحديقة وترتجف ..
اخذ المنشفة وحطها على كتفينها وجلس جنبها وحظنها :شفيك ..
شاف جوان تبعد عنه بخووف :صج اللي قلته يصير ..
سيف ابتسم وهو يهز راسه مومصدق :شي اكيد انتي متأكدة ماتعرفين شي ..
جوان نزلت راسها بحيا :لا مااعرف ..طيب سيف لفت عليه بتضيع السالفه ابي اروح ملاهي وندرلاند
سيف تنهد بزرة وبتطل بزرة شسوي يعني :طيب قومي نغير ملابسنا لايدخلك برد ونطلع ..
جوان وقفت بخوف:طيب عن اذنك ..
سيف ابتسم :يلا روحي وانا وراك جاي ..
مشت جوان للغرفة وسكرت الباب وتسندت علية وتنهدت :يالله شالأحراج ..
راحت بسرعه خذت دش وجلست تبدل ..
اما سيف خذى دش في الغرفة حقته القديمه وغير ملابسة فيها ..
ومشو للملاهي ..



عنــد جنـــى وطــــلال
وبدى السباااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااق ... تقدم طلال على جنى في البداية لكن بعدها تقدمت جنى عليه
وبعدها طلال والعكس الى ان اللي فاااااااااااااااز هوووو..{جنى}
فازت جنى يعني طلب جنى اهو اللي بيتحقق ..
وقف طلال ووقفت جنى ..طلال كان منصدم شوي يعني اهي كيف فازت علية ..
نزلت جنى من الفرس وراحت عند طلال :طلبي بيتنفذ ..
طلال نزل وابتسم وبرد ماتوقعته جنى :على هالخشم بيتحقق بس اصبري لبعد بكرة لم ننزل الرياض
مش هنا ماظنك مستعجله لهدرجه ..
جنى رتباك وخوف انه صج يطلقها اهي بدت تحبة شوي يعني موكثير تعزه شوي هزت راسها :طيب
طلال ابتسم لها وعطاها نظرة من فوق لتحت ولف وجهه ومشى ومعاه حصانه ..
اماجنى تركت الفرس ..ودخلت داخل ..لغرفتها وسكرت الباب .. وخذت نفس ..معقولة
يسويها ويطلقني ..يالله ..انا شلون طلبت هالطلب بس حتى لو ياجنى انتي لازم تطلقين منه
ماتعيشين مع واحد مثله مغرور وشايف نفسه على الناس ..
انصدمت جنى من الشخص اللي فتح الباب بقوة ودخل ..
جنى بخوف وقفت :شتبي ..
طلال قرب منها:اسمعي ان كنتي تبين الطلاق لك اياها بس ماتروحين بدون ماالمسك..
جنى وقفت :نعم خير ليه انشاء الله ..
طلال بعد شعره عن وجهه :لأن اللي بتتزوجينه بعدي بيقول ان انا اللي فيني العيب مو انتي ..
جنى وقفت وبخوف قالت :بس ..
طلال لف عليها وبعصبيه :لابس ولا غيرة قلت لك هذا شرطي ان كنتي تبين الطلاق .. تنفذينه
جنى ناظرته بقهر :هي انت ..
طلال لف عليها :بلا مبزرة واظن ان لي اسم ..
طلع وخلاها مقهورة ودها تطلع تطقه ..تأففت جنى وجلست على السرير :يالله ليه حظي كذا اووف ..

اما طلال طلع وهو مبتسم :بنشوف الحين بتوافقين على شرطي ولا مافيه طلاق ..





عنــــــد سلــطان وحــنان ..في سويسرا
سلطان وحنان جالسين ياكلون الغدا
حنان حطت يدها على بطنها وصرخت من الألم :آآآآآه ..
وقف سلطان بخوف وراح لها :حنان شفيك ..
حنان بصراخ من الألم :آآآه سلطان موقادرة اتحمل ..
سلطان ركض وجاب عبايتها وشيلتها وساعدها تلبسهم واخذها للمستشفى مع السايق ..

ياترى شفيها حنان ؟؟




عنــــــــــــد ريناد وعبوود ...
ريناد وهي تجلس عند عبدالله :اوهيووووو ...((صباح الخير) بالياباني
عبدالله لف عليهاوابتسم :اوهيوو ..
ريناد وهي تناظر عبدالله بنظرة برائة :عبودي ..
عبدالله لف عليها :خلصي شبتقولين ..
ريناد :شوفا حنا مالنا حد هناصح ..
عبدالله هز راسه :ايوه بس وش جاب هاطاري ..
ريناد ببراعه وتفكير خطيرمرة :وش رايك نروح نسكن في كوريا ..ونعيش هناك احسن ..
عبدالله ابتسم يجاملها :ايه وانعيش هناك وازوجك واحد كوري ..
ريناد نقزت من الفرح :ياه ابيك تزوجني هذا اللي في يوآآر بيوتيفل تاي كيونغ اوجيرمي اوشين وو ..
عبد الله ويبتسم مرة ثانية يجاملها :من بقى من الفرقة شرايك تتزوجينهم ثلاثتهم ..
ريناد تفكربستهبال وعبط :يصلح لا مايصلح لا واحد منهم بس ..
عبدالله ناظرها بنص عين :طيب وبعدين ..
ريناد بفرح :الله اتخيل شكلي اتزوج تاي كيونغ كان يناديني مثل ماينادي جومي نام بدل مايقول
جومي نام يقول ريناااااااااااااااااااااااااااااد ..بوكش ميدا ولا سرانيوو)اشتاق اليك ولا احبك)واااااااو وناسة
عبد الله ضربها على راسها يصحيها :وين عايشين فيه بوكش ميدا ولا سرانيو هاذي .
.انا استحي اقولها وانتي البنت تقولينها
ماعندك مانع ابد صج راح الأدب والله وليكون صدقتي بس لم تتزوجين روحي مع زوجك والله كني
به موديك الليل وصباح اليوم الثاني مرجعك لا وراميك من الطيارة..
ريناد مدة بوزها :لا والله اصلا يحصله اللي ياخذني ..عبود اذا موراضي نروح كوريا طيب خلني اطلع طلعني
عبدالله لف الجهه الثانية :مالي خلق ..
ريناد مدة بوزها :جور ساميدا هيونغ سعد وانت مطالعني ..(من مات اخوي )
عبدالله لف يناظرها :انتي شبلا كلامك صار مكسر نص كوري ونص سعودي مافي طلعه اطلعك بكرة
نروح البحرين واخليك تدخلين السنيما على فلم eclipse شتبين بعد ..
ريناد فكت بوزها شوي :بنشوووف كذبك ..
عبد الله لف عليها :انا لاقلت كلمه مااثنيها وانا ولد ابوي ..
ريناد لوت بوزها :نشوووف




عند حنـان ..
سلطان كان يروح ويجي من الخوف ليكون تسقط ...
طلع الدكتور وقام يتكلم على راس سلطان ..
وسلطان مبلم مايدري الرجال شيقوول .. ؟
الدكتور مشى وهو يهز راسه بمعنى انه موراضي ..
مشى سلطان المشكلة مااعرف اتكلم انجليزي ..اوووووف ..
شاااااااف رجال وباينته سعود يقصد عبد العزيز ..راح له ومد يده وسلم ...
سلطان ابتسم :اذا ماعليك امر يالاخو انا اختي حامل وجبتها المستشفى لأنها تعبت وابي اطمن
عليها بس المشكلة ان الدكتور مدري شيقوول ..اذا ماعليك امر تفهمني شيقوول ..
عبد العزيز كتم ضحكته الرجال صريح درجه اولى .... :حاضر ماطلبت شي ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:16 am

وش رايك ياحبيبي ..نقضي الليلة سواا انت معي وانا معك
تضحك معي واضحك معك ...
ونقضي السهره ..على انغام صوتي اغنيلك تغني لي ..
لين مانسمع الشمس اشرقت يالله صباح خير ..
على بكرة الصبح اسمع زغاااااااااااااااريط الفرح منشووده ..


البـــارت السادس عشر
عبد العزيز :يقولك ان الحمد الله لحقوو على الجنين بأخر لحظه ..اشعة الطيارة اثرت عليه ..
سلطان تنهد :اشوه ماسقطت كان رحت فيها مع ابوسيف ..طيب اسألها اهي الحين اخبارها ..
عبد العزيز يتكلم مع الدكتور :لف عليه يقول اهي الحين نايمه تحتاج فترة راحه ..
سلطان بتفكير :آآها طيب وسأله متى نقدر نطلعها ..
عبد العزيز رجع يكلم الدكتور ..لف عليه: يقولك اقها تظل عندهم ثلاث ايام بعدين تطلع ..
سلطان ابتسم :طييب وسأله ..
الا تكلم الدكتوور وهو معصب ..
عبد العزيز كتم ضحكته :ههههههه يقولك الدكتور بطل اسأله ترى وراه حالة ولادة الحين ..
مشى الدكتور وهو يخز سلطان ..
سلطان لوى فمه .. :طيب طيب ..مشكور وماقصرت ..
عبد العزيز مد يده وسلم :تسلم والله معك عبد العزيز سعود ال.....
سلطان هم غني ابتسم :ونعم وانا سلطان ال...
عبد العزيز عقد حواجبة :وش يقرب لك عماد ال....
سلطان ابتسم :اخووي ..
عبد العزيز ابتسم :والله انا صديقة .. من ايام الجامعه ..
سلطان يحك رقبته :اهااااااااااااااا ...
عبد العزيز ابكتسم :تفضل معي ..
سلطان ابتسم :لا والله تسلم خيرك سابق ..
عبد العزيز طلع كرته من جازدانه :تفضل اذا احتجت أي شي لايردك الا لسانك ..
سلطان :تسلم انشاء الله .
سلمو على بعض وتفرقووو ...




في مدينة وندر لاااانـــــد الملاااهي ..
سيف ماسك جوان من يدها وجوان كل دقيقه تترك يدينه ..وهو مستغرب ليه ..تتركه ..
جوان ابتسمت :سيف خلنا نركب هذي اللعبة ..
سيف يطالع اللعبة .:طيب بس لاتقولين وقفها اخاااااف ..
جوان :لالالا مارح اقوول بتشووف ..
ركبوو اللعبة ..وبدت ترقة وتنزل وجوان تتضحك ضحك موب صاحي ..لف عليها سيف ..
سيف وهو مستغرب :؟شفيك تضحكين ...
جوان تضحك حطت فمها عند اذنه طالع اللي هنااك :لايفوتك شكلها ..
لف سيف الا يطالع وحده هندية مسكة زوجها وتصاارخ :الله كريم ..
سيف قعد يضحك ":ههههههههههههههه بعذر فقعانه ضحك ..
جوان نزلت يوم خلصت اللعبة وهي شوي وتطيح لأن راسها دار مسكت سيف وهي تمشي ..
سيف حط يده على كتفها وسحبها وصارت مقاربة لجسمه كأنه ضامها :وش رايك اشتري لك ايسكريم
جوان ابتسمت بحراج :امممم طيب ابغى فراولة وفانيلا ...
سيف ابتسم :وانا ابغى تووفي ..
جوان ابتسمت :انا برووح قبلك ...وراحت تركض ..
سيف راح بيلحقها ..
وجوان وهي ماتدري صقعت في وحده وانكب اللأيسكريم اللي بيدينها في الأرض ..
البنت بعصبية : What are you doing؟؟
جوان وقفت وهي خايفه : I really regret..:(
البنت قامت تناظرها بعصبيه : I really regret What do I do it
جوان جلست تناظرها شكلها مألوف والبنت والولد اللي معها هم شكلهم مألوفين ..
راح سيف يركض لها وانصدم يوم شاف البنت سحب جوان وبرتباك : I'm really sorry she did not mean that..
البنت ناظرته وهي مدهوشة : Are you sife!!!
جوان ناظرت سيف وهي فيها الصيحه :مني هذي سيف ..
سيف بخووف وهو يخزها :عفوا لالا بباي ..يلا جوان سحب جوان ومشى ..
جوان تمشي وهي تحاول تتذكر :ياربي انا وين شفة هالبنت انا متأكده شفتها بس وين ..
ياربي ..وليش سيف ارتبك وخاف يوم قالت اسمه ..
سيف يلطف الجو :وش رايك نروح ناكل بمطعم ..شكلك جوعانه ..
جوان لفت تناظره هزت ترسها بمعنى :طيب ..
دخلووو مطعم يسوي اكلات ايطالية ..وجلسووو في مكان يطل على البحر ..
جوان كانت سرحانه وتفكر ..
سيف ابتسم :جوجو شنو تبين تاكلين ..
جوان هزت راسها :هااااا ايه باستا ..خضار .
سيف :طيب وانا ابغى باستا بالشييز ..: X Ijsmi Wen Vegetables Pasta Basta Shays won Lotto juice cocktail
ابتسم العامل وهز راسه ...
سيف يفكر من جهه وجوان تفكر من جهه ..



عنـــد جنى وطلال ..
كانت تعبانه ودايخه انبطحت على السرير بتعب ..:ياربي بموت من التعب ..توها بتغمض عيونها
الا سمعت صوت احد يطق الباب ويدخل لفت تشوف منو شافت طلال ..
عدلت جلستها وفركت عيونها :هممم شتبي ..
طلال سند نفسه على الباب وببتسامه :تبين طلاقك ..
جنى فتحت عيونها مستغربة شفيه وبقووة شخصية معتاده منها :اييوه ابي طلاقي ..
طلال جلس على السرير وقرب منها ....
جنى خايفه شيبي منها وبرتباك :شنو فيك
طلال حط فمه عند رقبتها وباسها برقة وراح عند اذنها وهمس :انتي طالق ياجنى ..
جنى منصدمه :انتي طالق ياجنى انتي طالق ياجنى ترددت الكلمه هذي في اذانها ..
لفت تناظره وقف وعطاها ظهره :طلاقك واخذتيه وش تبين بعد ..ههههه طلع وتركها .
رجع وهو يطل براسه :ساعتين واشوفك برى البيت اوكي ..
جنى ناظرته بخوف بدهشه :شلي قاعد يصير مو معقولة كذا يطلقها واهي بكندا ..مش
جنب اهلها ولا بيخليها تطلع وين تروح ..وقفت :انا لازم أقوي نفسي وانا بعتمد على نفسي
وقفت وراحت خذت جوالها واتصلت على اخوها هيثم ...
هيثم :هلا والله
جنى تكتم دموعها اللي بدت تنزل بدون ماتحس :هلا هيثم ..هيثم تكفى طلبتك لاتردني ..
هيثم بخوف :امريني خيتي بس شفيك ..
جنى بشهاق :طلال طلقني ويبغاني اطلع من البيت الحين ..
هيثم بعصبية : شنو الحين انا مار عليك ..
جنى بحسرة :وين تمر علي انا الحين في كندا ..
هيثم بصراخ :نعم وش وداك لكندا ..
جنى :رحت وبس ابيك تكلم الخطوط الجوية وتحجز لي الحين واسأل أي ساعه تكفى هيثم
هيثم وهو يحاول يهديها :اوكي خلك الحين انا اتصل الحين ..
جنى برجى :بس تكفى لاتعلم امي ولا ابوي بيخافون علي كذا ..
هيثم :طيب طيب .. باي
جنى سكرت جوالها وراحت تشيل اغراضها .. .بألم توقعته
يتمسك فيني ويقول مارح اطلقك توقعته عشقني لو شوية .
توقعت حياتي تكون مثل الروايات لوشوية بس ..
بس من تزوجته صار كل شي مايعجبني زواجي منه غلطه الله يسامحك يجدتي لو انك مازوجتيني ..
اياة لو اني هذاك اليوم مارحت الشالية او على الأقل مادخلت الغرفة وسلمت على امه ..
ا وان جدتي ماعرضتني سلعه رخيصة مسحت دموعها خذت لها ملابس وغيرتهم لبست
قميص طويل بني ..بأكمام طويلة في غصون باللون الوردي ..
مع بنطلون وردي غامق طلعت حجابها باللون الوردي غسلت وجهها وشافت جوالها يرن ردت ..
جنى :هلا هيثم
هيثم :هلا جنى شوفي في طيارة على الساعه 5ونص الحين عندك الساعه كم ..
جنى ناظرت الساعه :الساعه الحين عندي 4ونص
هيثم ابتسم :اجل شوفي روحي خذي اغراضك وخذي لك تكسي ..وروحي للمطار يلا ..
وتذكرتك روحي للأستعلامات وطلبيها بأسم جنى سعدي ال.. وبتشوفينها ...
جنى ابتسمت :مشكور اخوي ..
هيثم :العفوو شوفي اذا ركبتي الطيارة كلميني عشان اجيك للمطاراوكي ..
جنى وهي تمسح دموعها :اوكي باي ..
هيثم تنهد :هــه باي ..
خذت اغراضها ونادت الخدامه تشيل لها الشنطة ..
ونزلت طلعت وماشافت طلال اهي نفسها ارتاحت لأنها مارح تصعب الأمور عليها...
بشوفته مشت وخذت السايق حق الفيلا ..طلال مجهزه لها عشانها كسرت خاطره وصعبانه عليه ..
وصلت المطار وخذت تذكرتها ناظرت الساعه باقي ربع ساعه وتركب الطيارة ..
رن جوالها ردت :آآلوو
طلال بعصبية:وينك انتي ؟؟
جنى حست برعشه وبخووف يسري في جسمها :مالك دخل انا وين انت طلقتني مالك علي ..
طلال بسخرية :آآه صح طلقتك سمع صوت المضيفة تعلن عن رحلة الى استراليا ..
انتي بالمطاااااااااااااار اها اوكي الحين انا جايك ..
جنى بعصبية :لا تجي ..مابغيك خلاص ياخي ..اووف سكرت في وجهه وقامت من مكانها خايقه ماتبي
تشوفه ولا يشوفها لأنه مارح يخليها تروح ..

توقعاتكم الحلوووة ..
وش رح يصير لجوان رح تتذكر منهي البنت هذي ولا ووش علاقتها بسيف |؟؟
جنى وطلاقها واللي رح يصير بالمطار ..؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:17 am

مشيت ومشيت ومشيت ...
تعبت من كثر ماامشي ..
في كل خطوة احس بقلبي ..
بيطلع من ظلوعه ..
ليه ماادري ..
وبس شفته قلبي تزايدة ...طعونه ..
سألني بمانه ماشتقتي لي ..
ناظرته بكل قسوة وكل برود ..
تظن اني انا العب في وقت الطيش ..
تبغاني ووقت الجد ماتبغاني ..
روح خبر امك ماعاد لي رجعه معك ..
لوتحب رجولي ندم ماعدة ارجع معك ..
تبيعني بريال ابيعك بهلله..
تبيعني بدجاجه ابيعك ببيضة ...
ولوتبيعني بذهب ابيعك بنعال ..
تحياتي ...((جنى ))


الـــــــبارت الثامن عشر
طلال بعصبية :خلك مكانك والحين انا بجيك ..
جنى بخوف :انت شتبي موطلقتني خلاص روح بطريقك وانا بطريقي ..
سكرت الخط بوجهه وراحت تسوي اوراقها عشان ماباقي شي
وتقلع الطائرة ...




في كنداا ((مطعم ايطالي ))
سيف يناظرها موجالسة تاكل بس سرحانه وتفكر ...
ياربي ليكون شكت بشي في السالفه ..لا مو معقول .. لااكيد شكت لأنها
قالت اسمي ... وش رح اقولها ان اسألتني ولا جايبتهم معها بعد
زين اني ماصدقت انهم عيالي .. واخذتهم .. :جوان جوان
جوان رفعت راسها :هلا ..
سيف ابتسم لها :خلصتي او لسى ..
جوان وقفت :لاخلصت ..
سيف مشى معها ودفع الحساب وطلع يتمشى معها عند بحر بيفورت ...
كان الجو مايل للبرودة والأشجار محاوطة البحر ومخليته كأنه نهر ..
وقفت جوان جنب الجسر الموجود هناك ...
جوان ابتسمت :الله طالع سيف شوف القصر اللي هناك ..
لف سيف يناظره ابتسم :هذا حق نائب السفير ..
جوان لفت عليه :والله غريبة ..
سيف رفع حاجب وبتساؤل :ليه غريبة يعني ..
جوان ابتسمت :لالا ولاشي ...
سيف حط يده على كتفها :شرايك نروح سينما ... زهقان مرة ..
جوان بتفكير :طيب يلا ..




في المطار ..
دخل طلال دور عليها مالقاها شاف رحلتها اقلعت الطائرة من 3دقايق
طلال اتصل على سكرتيرة وبعصبية:اسمع ابيك الحين تجهز طيارتي وبسرعه
السكرتير :حاضر طال عمرك ..
سكر طلال وتأفف بقوى ماعندة الغلط مني ليه طردتها المفروض اني طلقتها
على الأقل لم نرجع مو هنااااا اووووووووف ...
مشى وهو خايف بالمصيبة اللي رح تسويها امه ان درت انه طلقها ..



في بيت ابو احمد
وعد وهي تاكل شيبس :يماااااا
ام احمد وهي تقرا قران :نعم
وعد :شوفي يما صراحه انا فكرت هالسنه رح اصير مفيدة في رمضان رح
اساعدك واشتغل معاك بس ترى هاااا كل شي اسوية بصورة بكيمرت
الفيديو حقتي عشان لاتقولين اختك سوير اشتغلت وانتي لا ان سمعتك قلتي
هاكلام بطلع الدليل القاطع ورح اقولك تراني سويت يايما .. موتمدحين سوير
جنب خالاتي وانا ولا كأني سويت شي ..
ام احمد لفت عليها :انتي خل تجين تساعديني تسوين كاس عصير لأختك
بتسوين فطور .. لا خل نشووف ..
وعد لوت فمها :بتشوفين .. يلا انا اترخص عندي شوية شغل عند
الربع وراجع انشاء الله ..
ام احمد بعصبية :وعيدوو من متى تتكلمين كيذا عدلي كلامك
لا انادي ابووك ..
وعد ببتسامه :ارسووو امونيم ارسووو >>>حسنا امي حسنا
ام احمد :بس هذا اللي فلحتي فيه ارسو امونيم ..
وعد قامت تغني سااااارنهيييييي كوماااااااواااااا ..
ام احمد :روحي عن وجهي لاحذفك بالمخدة وانادي ابوك ..
وعد هزت راسها بيأس :والله حالة مافي غير بنادي ابوك بحذفك بالمخده
ماعندك يما دموقراطية شوية .. قولي لا تخليني ازعل منك ..مو
احذفك بالمخده ..
ام احمد بعصبية :بتقومين ولا شلون ..
وعد بخوف وقفت :لالالا خلاص بقوم كل شي ولا زعل الوالدة ..
راحت وعد وهي مستانسة من اللي سوته تقريبا كل اسبوع تسوي هالشي




عنــد شبـــاك تذاكر السنيما ..
سيف ماسك مجلة الأفلام:وش تبين اي فلم تبين اطفال ولا كرتون ..
جوان ناظرته وهي رافعه حاجب:تستهبل ولا شنوو ...
سيف يخفي ضحكته :افا بس تظنيني استهبل ..
جوان :لا حشى انا ابغى فلم رومنسي ..
سيف فتح عيونه وخزها :عيب توك بزورة ماطالعين هذي الأشياء
جوان بعصبية :سييييييف لاتسوي كذا ابغى ادخل هذا الفلم يوميات اميرة
سيف يفكر :اوكي شكلة يعني بناتي يصلح لشاكلتك ..
جوان بستهزاء:هههه لا تصدق عاد ولادي دمك خفيف مرة ...
سيف ابتسم على شكلها :يلا طيب حجزوا التذكرة وشروو فيشار وكولا
((نرجع بعدين في وسط اجواء الفلم ))



عند ريم ..
ريم وهي جالسة تمشط شعرها والبندري ماسكه لها المرايا ..
افنتح الباب ودخل سلطان ...
ريم لفت تناظر منو فتح الباب شافت رجال اول مرة تشوفه ..
رفعت حاجبها ..
اما سلطان كان مفتح عيونه ويطالعها وهو مبلم :مني هذي مستحيل
تكون حنان ليكون بدلوها ..
لفت البندري عليه :عفوا اخوي بغيت شي ...
سلطان فاتح فمه :هااا لابس اختي حنان وينها ..
البندري كتمت ضحكتها من شكله :روح اسأل الأستعلامات وينها ..
سلطان وبعد مبلم :ماعرف اتكلم زيهم ..
البندري ابتسمت :كم قالولك رقم الغرفة ..؟؟
سلطان يتذكر :ون هندرد توسفن >>>>مئة وثنين وسبعين
البندري :وهذي ون هندرد ون سفن اجل الغرفة اللي جنبها غرفة
اختك حنان ..
سلطان ابتسم بحراج :هااا اي صح ...
ريم بعصبية :بغيت شي ثاني ..
سلطان اخترع شاف شكلها عبالة ناعمه طلعت خرطي :لا سلامتك ..
طلع وراح غرفة اخته ..وجلس معاها ...
حنان بتعب :عساك ماتصلت على ابو سيف ..
سلطان :لا بسم الله علي اتصل كان يجي مايردة غير رقبتي ..
حنان ابتسمت بتعب :ههه مولهدرجه عاد ..
سلطان :ياخي انامدري ليه زوجك ابوي هالرجال مغرور وعيالة اغر منه
لا وماقهرني الا واحنا معهم بطيارة وصلوهم اول لكندا ووصلونا بعدهم
لسويسرا من قصر المسافه اللي يسمع ..
حنان :تكفى سلطون بتتحجج اطلع برى خلني انام شوي ..
سلطان :وش هالصييييخ تسكتيني كذا معلية مقبولة منك وقف
انا رايح البيت ارتاح ممداني مارتحت تبعتي ..
حنان ببتسامه :روح الله معك ..
طلع سلطان منها وهو تعبان ...





في وسط اجــــواء الفلم
جوان تطالع ومندمجه اما سيف كان فاتح جوالة على كم رسالة راسلها ..
السكرتير وجدول اعماله لم ينزل الرياض ..
جوان نزلت راسها وسيف رفع راسه وجالس يناظر مايدري شسالفة ..
جوان قرصت خده بقوة وشدته عندها ..
سيف يتصنع الألم :اوووش شتبين ..
جوان بعصبية :شنو ماتشوف الكل منزل راسه بيجيبون شي مايصير
نطالعه ..
سيف ابتسم على برائتها :اهااا طيب
سيف قرب وجهه من وجه جوان وقام يطالعها وهي تطالعه وتبتسم
جوان بهمس عشان الجو هدوء وكذا :تدري سيف انا ماحبك ..
سيف ابتسم وهمس مثلها: وتدرين اني احبك بس موواجد لا شوية هالقد
اشرلها بيدينه ...
جوان رفعت حاجب ومدة بوزها:بس اجل خلاص انا زعلت ..
سيف :لا والله الحين انتي تقولين لي ماحبك واسكت وانا يوم جاملتك
وقلت احبك بس شوية زعلتي مايصير ..
جوان ابتسمت :ليكون صدقت اني زعلت لا مولهدرجة تفكرني بزرة ..
سيف ابتسم برتياح :اي على بالي ..
جوان رفعت راسها :يو الفلم نسيته وجلست تكمل الفلم وسيف يناظر
فيها ... شقد هالبنت بريئة شلون رح اقدر اتزوج عليها ..
الله يهدي ابوي يزوجني اياها بالغصب والحين يبغى يزوجني عليها
بالغصب مرة ثانية ...
صحاه صوت جوان :سيف سيف
سيف لف عليها :هلا
جوان :يلا خلص الفلم طالع الناس طلعت واحنا بعدنا هني ..
سيف وقف :طيب يلا مشينا ..
جوان تقدمت عنه ..بالمشي ..



في بيت ابوخالد
خالد بهدووء:يايما لازم تصبرين وتتحملين شفيك تعصبين على اقل شي
ام خالد بعصبية :اسأل ابووك اقولة نروح ايطاليا يقولي ماليزيا
كم مرة رحناها ماليزيا ...
خالد مو مصدق :يما من جدك تتخانقين انتي وابوي على شان مكان ..
ام خالد وقفت بعصبية :اية وخلاص ماني نايمة معه بطلع انام بالغرفة
الثانية ..
خالد وقف :على كيفك سوي اللي تبين انا بطلع
طلع وهو يحس انه صج مكتوم من طلعت جوان من البيت والبيت
مقلوب فوق تحت ..امه من جهه ابوه من جهه الخدامات من جهه ..
اما في غرفة ابوخالد
ابو خالد :ايه حياتي انشاء الله بحاول بكرة اجي
........: والله حبيبي حاول عاد ترى البيت يحتاج له شوية اغراض
ابو خالد :حاضر من عيوني ..الا هالشخبار ظهرك الحين عساه احسن
............:اي الحمد الله احسن بس تدري الوحام وفعايلة الا شخبار ام خالد
ابو خالد :هذهي كل يوم معتفسه ..
.................:معلية حبيبي تحملها ..
ابو خالد:اقوول حلوووي اخليك الحين شكلها صاعده اسمع صوتها ..
حلا :اوكي حبيبي اخليك باي
ابو خالد تنهد :باي ..ياقلبي ..




عند سيـــــــــــف وجوان
جوان دخلت الغرفة ورمت نفسها على السرير :واااي تعبت مووت
سيف رمى نفسه جنبها :وانا تعبت اكثر اناسقت لاتنسي
جوان عدلت جلستها :واجد عليك ..
سيف توه بيتكلم قطع علية صوت جوالة :هلامحمد
محمد :طال عمرك في صفقة جايتنا بسم شركة ال... للمقاولات
سيف طيب وبعدين ..
محمد:نحتاج توقيعك طال عمرك
سيف تنهد :ماتقدر تأجل الموضوع ..
محمد :لا طال عمرك لأن منافسينا شركة ال... مستعده تراوغ عشان
هاصفقة .. وان كنت ماتبيها لك اللي تبيه طال عمرك ..
سيف :لالاخلاص انا جاي بكرة على الساعه 9الصباح ..
محمد :طيب طال عمرك تامر على شي
سيف :لا مشكور
لف على جوان شافها تمشط شعرها وهي مغيرة ملابسها ولا بسة قميص

طويل لحد الركبة كت ومرسوم علية قطوة ..بالون البني ..
سيف ابتسم :لها لازم ننزل بكرة الرياض ..
جوان بزعل :لية احنا متى جينا عشان نرجع بكرة
سيف راح جلس جنبها على الكرسي وجلس يمسح على شعرها ..
:معلية لك مني وعد ارجعك هنا مرة ثانية بس لازم انزل عشان اوقع
صفقة ..
جوان ابتسمت له :طيب خلاص يسيدس نننزل ..بكرة الرياض بس بترجعني
عشان ادور امي وابوي ..
سيف اشر لها على عيونه :حاضر من عيني هذي قبل هذي ..
جوان وقفت :تسلم عيونك ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:19 am

أنت كافي وماأبي غير أبد***أنت كافي وأنت بزياده علي
أوعدكـ ماتلتفت عيني لأحد*** أيش أبي أكثر مادامكـ أنت لي


أنت واحد بس تغني عن بلد***حيى حبكـ يابعد روحي حياه
تنعمي عيني أذا خزت أحد***تنقطع لو صافحت غيركـ أديا


وينقطع شرياني ان خب قلبي غيرك احد ..
تحياتي ..((جوان ))


البــــارت التاسع عشر
في المــطار
نزلت من الطيارة وهي تعبانه خذت شنطتها وراحت تخلص اوراق
الوصول ناظرت في الموجودين وشافت اخوها هيثم واقف ويكلم بجوالة ..
مشت جنى وهي منزلة راسها ..الحين ابوي وش بيقول عني ..
اول ماشافها ضمها بقووة وهي ضمته تتوقعون ضمته وهي تبكي وتتحسر
على عمرها لا ضمته وهي مبتسمة احاسيسها متبلدة لازم تعلمهم
انها مونادمة ابدا .. على هالقرار...
هيثم ابتسم لها :حمد الله على السلامة
جنى بهمس :الله يسلمك ..
هيثم مسك شنطتها ومشاها معه ..
جنى لفت عليه :قلت لحد اني تطلقت ..
هيثم هزراسة :لا خلينا نروح الحين شقتي تتغدين وتريحين بعدين نشوف
جنى بأصرار :لا ادري الأمر مو شوية بس انا لازم اعلم امي وابوي ..
هيثم ناظرها :جنى يمكن يجي يرجعك ..
جنى لفت علية وبألم :وتفكر برجع له لا مارح ارجع ..اهو ضحى فيني
لازم يتحمل كل شي اولا على معاملته الشينه لي صح مهوب مقصر
بس حتى لو ... انا بروح البيت وبواجه امي وابوي ..
هيثم تنهد :هــ طيب على راحتك ..
مشووو متوجهين لبيت ابو هيثم .. تتوقعون وش رح تكون ردت فعل الأم




في بيت ابوهيــــــــثم
ام هيثم بصراخ:شنوو طلقك ليه وش مسوية انتي ..
جنى بخوف وهي منزلة راسها :يما والله ماسويت شي بس اهو كيف
يعاملني كأني خادمه عنده ويصارخ علي يما هالزواج من البداية
قلت لكم مابيه بس انتو اصريتو اخذه سمعتو كلام جدتي وشوفو هذي نهايتي
بكرة يكتبون بالجرايد فتاة في عمر ال16 سنه تتزوج لمدة قصير
وتتطلق .. ياسبحان الله يما صراحه عنوان رائع للصحيفة ..
ابو هيثم وقف وطق ايده على التيبل بقوة :بس وين احنا جالسين فيه
وخلاص رجعه لهلواطي ماترجعين شحقه تكبرين السالفه ..
والحين صعدي غرفتك تروشي ونامي ..
جنى هزت راسها :حاااضر ياااااا .... يبا ..
صعدت غرفتها ورمت نفسها على سريرها وجلست تبكي ..
ماتبكي على الطلاق لا تبكي لأن احتمال كبير ترجع لطلال وهي ماتبيه ..
مسكت جوالها واول من اتصلت علية الاء بنت خالتها :الوو
الاء جالسة عند دعاء وكميل عيال اختها :يوبوسيو ..
جنى اضحكت هذا طبع الاء كلما احد اتصل حيته بالكوري حتى لو ماتعرفة :انيسيو ..
الاء صرخت :جنوووي يدبة بوكش ميدااا .. >>>اشتقت لك
جنى ابتسمت :وانا اشتقت لك اكثر .
دعااء :هذي جنووي امانه عطيني اكلمها ..
الاء خزتها :لا انا اول بعدين انتي ..
جنى سمعتهم :لا انتي ولا اهي تعالو انتو الثنتين انا ببيت اهلي الحين ..
الاء بفرحه :والله دقايق لا ثواني واحنا جااايين ..
جنى ابتسمت :ارسووو بس جيبو معكم نور لاتنسونها ووعد اذا تقدرون
الاء :تامرين امر الحين كميل يفز يجيب وعد ونور ..انتي لو تبين القمر انا
بنفسي الوح كميل يلوح دعاء يجيب لك القمر .. ة
كميل رافع حاجب :عفوا انسةماد موزيل الاء ماسمعت اذني هاليومين
تخبص ..
الاء :جنوي كمستي .. لفت عليه نعم بتروح تجيبهم ولا ترى مني بخالتك ابد
كميل مكتف يدينه :الحين سؤال منو اكبر انا اوانتي ..
الاء تفكر :لا انت اكبر انت رايح ثالث ثنوي وانا رايحه اول ثنوي ..
دعاااء تروح عند كميل :اقول كميلوو خلنا نروح نجيب وعد ونور يلا
كميل لف مبتسم على اخته كبس تبين نروح نجيب وعد ونور حاضر على راسي
يااحلى اخت بالكون كلة انتي ..مشينا يلا ..


ملاحظه :على فكرة ترى كميل يسوق من اهو في ثالث متوسط لاتستغربون


الاء لوت فمها :خل يروحون زين .. وجلست تغير ملابسها ...





في كنــدا
يوم جميل يشرق على بطلتنا جوان ..
جوان تمغطت :اووووه وقفت وراحت عند البلكونه كانت الحديثة كالعادة
خضراء والشمس حلوة جلست تناظر الخدم وهم يجهزون طاولت الفطور.
ابتسمت :خلاص اليوم اخر يوم لنا في كندا حتى امي مادورت عليها ..
بس لازم اقدر ضروفه واسمع كلامه بس لحد الحين انا محتارة ..
مين البنت اللي في الملاهي شفتها راحت وفتحت دولابها وطلعت منشفتها
وخذت دش ولبست شورت اورنجي فوق الركبة وبدي سيور لونه وردي ..
خلت شعرها منثور على اكتافها خذت قلوس وردي وحطته ولبست سوراة
اورنجية فيها كرستال باللون الفوشي ..
نزلت بعد ماتعطرت لقت سيف جالس يكلم ابوه :يبا قلت لك انا نازل اليوم
ولا ابي اسمع ولاشي تكفى يبا خلاص انا مستغني عن العيال مابي عيال ..
ابوسيف :يسيف المال والبنون زينة الحياة الدنيا ..
سيف بعصبية :يبا انا مابي ازين دنيتي بالعيال يلا مع السلامة ..
سكر وهو يتأفف وخايف ابوه اذا اصر على شي يسوية غصبن عن الكل
لف وانصدم يوم شاف جوان واقفه والدموع في عينها بجرد شافته مسحتهم بسرعه
جوان جلست :سيف اسمع خلاص روح تزوج انا مااقدر اجيب لك عيال حتى الدكتورة قالت ..
سيف ابتسم وجلس جنبها :ومنو قالك اني ابي عيال موب لازم اذا الله كاتب لك تجيبين
عيال بتجيبين غصبن عن الكل ..
جوان وقفت :لا سيف مش على مزاجك رح تتزوج اللي ابوك يقولك عنها عشان خاطري
لاتخلي امك وابوك يغضبون عليك بسببي انا ..
سيف بتردد:بس جوان انتي ..
جوان جلست جنبة :اسمع سيف انت تزوجها وابي اشوف اذا انا غاليةعندك اولا .. طيب
سيف تنهد :يصير خير ..يلا قومي نفطرعشان شوي وبنمشي ..
جوان وقفت :يلا .. وفي نفسها وتتوقع اني رح اقدر اكل رح يدخل فمي شي ..
لا يسيف حاولت تاكل بس مافي شي قادر يمر من حلقها ..
سيف وهو يشرب من كوب العصير :وش فيك ماتاكلين ..
جوان وقفت :مالي نفس عن اذنك بطلع اجهز اغراضي ..
سيف تنهد :على راحتك ..تصدقين والله حتى نفسي انسدت وقف وراح
يطمن على البيت وياخذ اوراق من الشركة ..



في بيت ابو سيف ..
نوارة بملل :روان كلمي خويلد يجي يطلعنا تكفين ..
روان لفت عليها ولوت فمها :يعني اللي يسمع بكلمة من هنا بيجيني طاير من هنا ..
نوارة :يوووة جربي ..
روان تفكر :الا صح اليوم اي يوم ..
نوارة :اليوم يوم اللأحد ..
روان تضحك بسخرية :نسيتي ان ولد اختي يشتغل بدمام ..
نوارة :يوووة صح نسيت ..اوووف طيب كلمي سليمان ..
روان رفعت حاجب:اععع لو اموت ماكلمة تدرين شمسوي فيني يتمسخر علي كل يوم يروح زين مايستاهل اكلمة .
نوارة شوي وتصيح :اجل شنسوي .. زهق ..
روان :قومي نسبح في البركة مدامها فاضية ..
نوارة :اوكي قومي ..




في بيت ابو احمد
وعد جالسة على لابها :تحوس في الفيس بوك ..
احمد :وعيدوووو وعيد ..
وعد بملل :نعم ياجعل النعامة ترفسك شتبي ..
احمد بعصبية :هي احترمي نفسك صديقتك على التلفون لا تخليني اهزأها الحين ..
وعد نطت بسرعه : انيى انيى انيى بيني بيني اوبااا والله ماعيدها ..
احمد يضحك :اوكي خلاص تعالي بسرعه راحت وجلست تكلم دعاء ..
وعد :والله انتو جاااييني ارسوو ثواني تعالي اتصلي على امي قولي لها بليييييييز ..
دعاء :طيب طيب الحين اكلمها بس انتي خلصينا بسرعه



في سيارة كميل ..
كميل بعصبية :دعيوة كلمي هالمخفه خليها تطلع تراني زهقت ..
دعاء بخوف :كمول تكفى اعصابك الحين شوي وتطلع لاتعصب ..
نور :كميل ترى عاد ماصارت اصبر شوي الحين تطلع ..
كميل طفى السيارة خلكم خيسو من الحر وفتح النوافذ :ياحلاة الجو الجميل
نور :امبيي كميل شنو هذا بتخيسنا هنا ..
دعاء بصراخ :كميل لالالا تكفى تسريحة شعري بتخترب ..
كميل يعدل كشته في المرايا :عادي ماهمني كلميتها تطلع بسرعه ..
دعاء خذت البلاك حقها واتصلت على وعد :الووو وعيد قسم ان ماطلعتي مشينا عنك
وعد وهي تحط المسكرة :ارسووو الحسن بنزل ..
دعاء شوفي 5دقايق ان ماجيتي مشينا ..
وعد :ارسووو كمستي ..
وعد بصراخ :آآآر سيتي آآآر سيتي ..
آآر سيتي :نعم مسس وعد
وعد :عباتي جيبيها بسرعه ..
آآر سيتي كهذا عباية مال انتي في موية ..
وعد :نعم وعباتي الثانية ..
آآر سيتي :هذا فيها موية شوية مافي واجد
وعد تضرب يدها على الطاولة وبعصبية :جيبيها طيب ..
آآر سيتي :طيب طيب ..
جابت عباتها ومسكت العطر وعطرتها من فوق لتحت البستها ونزلت بسرعه اركبت السيارة
وعد برواقة :يوبوسيو ..
نور ودعاء :انيسيو ..
كميل قاعد يشم بخشمة مهو معقد حواجبه :مو كأن في ريحة خايسة ..
نور تشم :اي والله في ريحة خايسة ..
دعاء لفت لوعد :الله يخسك وعيد وش حاطة بعباتك


وعد بحراج :ولا شي بس فيها ورشيت عليها عطر ..
كميل مفتح عيونه اخذ يدة وحطها على خشمه :اعععع وانا اقول من وين هالريحة طلعت ريحة عطرك
اي مالومك هذا ذوقك شنسوي ..
وعد بعصبية :هي احترم نفسك بس ريحة الموية اختلطت مع العباية وصارت الريحة كذا ..
كميل هز سة بستهزاء :اهااا صدقتك عاااد
وبدوو يتناقرون دعاء حاطة يدها على راسها :هي انتي وياه متى تكبرون وتعقلون خلاااص ..
لكن لو اجبت حيا لأنادى لكن لاحياة لمن تنااااااادي كملو خناقهم ماهمهم احد



عند ريم ..
ريم تكلم عبد العزيز :متى رح اطلع من المستشفى ..
عبد العزيز تنهد :بعد اسبوع اهم يبغون يطمنون ان كل شي تمام ..
ريم :طيب اخليك الحين ..
عبد العزيز :اي يلا ذلفي سكر الخط بوجهها ..
ريم تنهدت :مدري ليش يسوي فيني كذا وقفت لفت حجابها ولبست عباتها وراحت تتمشى في الحديقة اللي في المستشفى ..
شافت نفس الولد اللي دخل عليها الغرفة هذاك اليوم وجالس يتخانق مع الممرضة اهي تتكلم انجلييزي واهو عربي ..
ريم راحت عنده :هي انت شفيك
سلطان بحراج :معليش بس انا مااعرف وش جالسة تخربط الكذا ابي افهمها مهيب فاهمهى
ريم جلست تكلم الممرضة لفت على سلطان :ياخي خبيتنا على ولا شي تقولك
هذا المكان للمرضى وش لك خص تجلس هنا ..
سلطان هز راسه :اهااا اجل تقول كذا طيب قولي لها مهيب مستشفى ابوك اهي منيب قايم ..
ومشى رجع لها بسرعه :شكرا على المساعده وابتسم ومشى ..
ريم ناظرته منصدمه هزت كتوفها ومشت ..



في بيت ابو هيثم
جنى وهي تناظر نور ووعد :قلت من البداية مارح اتزوجة بس ولاء لا حلوو
وش فادني حلاة علموني وجلست تمسح دموعها ..
دعااء تحط يدها على كتفها :معليش خيرها بغيرها ..
جنى صرخت :نعم بغيرها لاعاد اتزوج مرة ثانية لايكثر .
وعد تهدي فيها :بنت عمي حبيبتي قطي كل شي ورى ظهرك خلي يولي زين
انسيه وانسي ايامة اللي ماجتك منها غير التعب
ولاء :اي والله جنوي انسية خلينا نرجع مثل قبل وان حاول يرجعك حريمته ..
نور ببتسامه :وعوود غني لنا ..
وعد :افا عليك تامرين امر انتي ..احم احم بعد اللي اولتو وعملتو قاييلي وبتقيبلي سيرتوه حب دى ايه مخلاص خسرتو
البي خلاص مبأش يهواك الأية دى عملي طيب لا ...
دعااااء بصراخ :بس اعععععععع ماجبتي الى حقت منى سكتي بس يرحم امك ..
جنى :سمتو كلكم ولا كلمة انفتح الباب ودخلت ؟؟
انتظروني في البارت القادم ؟؟
..
تحياتي ((كحيلة بكاها ))
سيونراا


أنت كافي وماأبي غير أبد***أنت كافي وأنت بزياده علي
أوعدكـ ماتلتفت عيني لأحد*** أيش أبي أكثر مادامكـ أنت لي


أنت واحد بس تغني عن بلد***حيى حبكـ يابعد روحي حياه
تنعمي عيني أذا خزت أحد***تنقطع لو صافحت غيركـ أديا


وينقطع شرياني ان خب قلبي غيرك احد ..
تحياتي ..((جوان ))


البــــارت التاسع عشر
في المــطار
نزلت من الطيارة وهي تعبانه خذت شنطتها وراحت تخلص اوراق
الوصول ناظرت في الموجودين وشافت اخوها هيثم واقف ويكلم بجوالة ..
مشت جنى وهي منزلة راسها ..الحين ابوي وش بيقول عني ..
اول ماشافها ضمها بقووة وهي ضمته تتوقعون ضمته وهي تبكي وتتحسر
على عمرها لا ضمته وهي مبتسمة احاسيسها متبلدة لازم تعلمهم
انها مونادمة ابدا .. على هالقرار...
هيثم ابتسم لها :حمد الله على السلامة
جنى بهمس :الله يسلمك ..
هيثم مسك شنطتها ومشاها معه ..
جنى لفت عليه :قلت لحد اني تطلقت ..
هيثم هزراسة :لا خلينا نروح الحين شقتي تتغدين وتريحين بعدين نشوف
جنى بأصرار :لا ادري الأمر مو شوية بس انا لازم اعلم امي وابوي ..
هيثم ناظرها :جنى يمكن يجي يرجعك ..
جنى لفت علية وبألم :وتفكر برجع له لا مارح ارجع ..اهو ضحى فيني
لازم يتحمل كل شي اولا على معاملته الشينه لي صح مهوب مقصر
بس حتى لو ... انا بروح البيت وبواجه امي وابوي ..
هيثم تنهد :هــ طيب على راحتك ..
مشووو متوجهين لبيت ابو هيثم .. تتوقعون وش رح تكون ردت فعل الأم




في بيت ابوهيــــــــثم
ام هيثم بصراخ:شنوو طلقك ليه وش مسوية انتي ..
جنى بخوف وهي منزلة راسها :يما والله ماسويت شي بس اهو كيف
يعاملني كأني خادمه عنده ويصارخ علي يما هالزواج من البداية
قلت لكم مابيه بس انتو اصريتو اخذه سمعتو كلام جدتي وشوفو هذي نهايتي
بكرة يكتبون بالجرايد فتاة في عمر ال16 سنه تتزوج لمدة قصير
وتتطلق .. ياسبحان الله يما صراحه عنوان رائع للصحيفة ..
ابو هيثم وقف وطق ايده على التيبل بقوة :بس وين احنا جالسين فيه
وخلاص رجعه لهلواطي ماترجعين شحقه تكبرين السالفه ..
والحين صعدي غرفتك تروشي ونامي ..
جنى هزت راسها :حاااضر ياااااا .... يبا ..
صعدت غرفتها ورمت نفسها على سريرها وجلست تبكي ..
ماتبكي على الطلاق لا تبكي لأن احتمال كبير ترجع لطلال وهي ماتبيه ..
مسكت جوالها واول من اتصلت علية الاء بنت خالتها :الوو
الاء جالسة عند دعاء وكميل عيال اختها :يوبوسيو ..
جنى اضحكت هذا طبع الاء كلما احد اتصل حيته بالكوري حتى لو ماتعرفة :انيسيو ..
الاء صرخت :جنوووي يدبة بوكش ميدااا .. >>>اشتقت لك
جنى ابتسمت :وانا اشتقت لك اكثر .
دعااء :هذي جنووي امانه عطيني اكلمها ..
الاء خزتها :لا انا اول بعدين انتي ..
جنى سمعتهم :لا انتي ولا اهي تعالو انتو الثنتين انا ببيت اهلي الحين ..
الاء بفرحه :والله دقايق لا ثواني واحنا جااايين ..
جنى ابتسمت :ارسووو بس جيبو معكم نور لاتنسونها ووعد اذا تقدرون
الاء :تامرين امر الحين كميل يفز يجيب وعد ونور ..انتي لو تبين القمر انا
بنفسي الوح كميل يلوح دعاء يجيب لك القمر .. ة
كميل رافع حاجب :عفوا انسةماد موزيل الاء ماسمعت اذني هاليومين
تخبص ..
الاء :جنوي كمستي .. لفت عليه نعم بتروح تجيبهم ولا ترى مني بخالتك ابد
كميل مكتف يدينه :الحين سؤال منو اكبر انا اوانتي ..
الاء تفكر :لا انت اكبر انت رايح ثالث ثنوي وانا رايحه اول ثنوي ..
دعاااء تروح عند كميل :اقول كميلوو خلنا نروح نجيب وعد ونور يلا
كميل لف مبتسم على اخته كبس تبين نروح نجيب وعد ونور حاضر على راسي
يااحلى اخت بالكون كلة انتي ..مشينا يلا ..


ملاحظه :على فكرة ترى كميل يسوق من اهو في ثالث متوسط لاتستغربون


الاء لوت فمها :خل يروحون زين .. وجلست تغير ملابسها ...





في كنــدا
يوم جميل يشرق على بطلتنا جوان ..
جوان تمغطت :اووووه وقفت وراحت عند البلكونه كانت الحديثة كالعادة
خضراء والشمس حلوة جلست تناظر الخدم وهم يجهزون طاولت الفطور.
ابتسمت :خلاص اليوم اخر يوم لنا في كندا حتى امي مادورت عليها ..
بس لازم اقدر ضروفه واسمع كلامه بس لحد الحين انا محتارة ..
مين البنت اللي في الملاهي شفتها راحت وفتحت دولابها وطلعت منشفتها
وخذت دش ولبست شورت اورنجي فوق الركبة وبدي سيور لونه وردي ..
خلت شعرها منثور على اكتافها خذت قلوس وردي وحطته ولبست سوراة
اورنجية فيها كرستال باللون الفوشي ..
نزلت بعد ماتعطرت لقت سيف جالس يكلم ابوه :يبا قلت لك انا نازل اليوم
ولا ابي اسمع ولاشي تكفى يبا خلاص انا مستغني عن العيال مابي عيال ..
ابوسيف :يسيف المال والبنون زينة الحياة الدنيا ..
سيف بعصبية :يبا انا مابي ازين دنيتي بالعيال يلا مع السلامة ..
سكر وهو يتأفف وخايف ابوه اذا اصر على شي يسوية غصبن عن الكل
لف وانصدم يوم شاف جوان واقفه والدموع في عينها بجرد شافته مسحتهم بسرعه
جوان جلست :سيف اسمع خلاص روح تزوج انا مااقدر اجيب لك عيال حتى الدكتورة قالت ..
سيف ابتسم وجلس جنبها :ومنو قالك اني ابي عيال موب لازم اذا الله كاتب لك تجيبين
عيال بتجيبين غصبن عن الكل ..
جوان وقفت :لا سيف مش على مزاجك رح تتزوج اللي ابوك يقولك عنها عشان خاطري
لاتخلي امك وابوك يغضبون عليك بسببي انا ..
سيف بتردد:بس جوان انتي ..
جوان جلست جنبة :اسمع سيف انت تزوجها وابي اشوف اذا انا غاليةعندك اولا .. طيب
سيف تنهد :يصير خير ..يلا قومي نفطرعشان شوي وبنمشي ..
جوان وقفت :يلا .. وفي نفسها وتتوقع اني رح اقدر اكل رح يدخل فمي شي ..
لا يسيف حاولت تاكل بس مافي شي قادر يمر من حلقها ..
سيف وهو يشرب من كوب العصير :وش فيك ماتاكلين ..
جوان وقفت :مالي نفس عن اذنك بطلع اجهز اغراضي ..
سيف تنهد :على راحتك ..تصدقين والله حتى نفسي انسدت وقف وراح
يطمن على البيت وياخذ اوراق من الشركة ..



في بيت ابو سيف ..
نوارة بملل :روان كلمي خويلد يجي يطلعنا تكفين ..
روان لفت عليها ولوت فمها :يعني اللي يسمع بكلمة من هنا بيجيني طاير من هنا ..
نوارة :يوووة جربي ..
روان تفكر :الا صح اليوم اي يوم ..
نوارة :اليوم يوم اللأحد ..
روان تضحك بسخرية :نسيتي ان ولد اختي يشتغل بدمام ..
نوارة :يوووة صح نسيت ..اوووف طيب كلمي سليمان ..
روان رفعت حاجب:اععع لو اموت ماكلمة تدرين شمسوي فيني يتمسخر علي كل يوم يروح زين مايستاهل اكلمة .
نوارة شوي وتصيح :اجل شنسوي .. زهق ..
روان :قومي نسبح في البركة مدامها فاضية ..
نوارة :اوكي قومي ..




في بيت ابو احمد
وعد جالسة على لابها :تحوس في الفيس بوك ..
احمد :وعيدوووو وعيد ..
وعد بملل :نعم ياجعل النعامة ترفسك شتبي ..
احمد بعصبية :هي احترمي نفسك صديقتك على التلفون لا تخليني اهزأها الحين ..
وعد نطت بسرعه : انيى انيى انيى بيني بيني اوبااا والله ماعيدها ..
احمد يضحك :اوكي خلاص تعالي بسرعه راحت وجلست تكلم دعاء ..
وعد :والله انتو جاااييني ارسوو ثواني تعالي اتصلي على امي قولي لها بليييييييز ..
دعاء :طيب طيب الحين اكلمها بس انتي خلصينا بسرعه



في سيارة كميل ..
كميل بعصبية :دعيوة كلمي هالمخفه خليها تطلع تراني زهقت ..
دعاء بخوف :كمول تكفى اعصابك الحين شوي وتطلع لاتعصب ..
نور :كميل ترى عاد ماصارت اصبر شوي الحين تطلع ..
كميل طفى السيارة خلكم خيسو من الحر وفتح النوافذ :ياحلاة الجو الجميل
نور :امبيي كميل شنو هذا بتخيسنا هنا ..
دعاء بصراخ :كميل لالالا تكفى تسريحة شعري بتخترب ..
كميل يعدل كشته في المرايا :عادي ماهمني كلميتها تطلع بسرعه ..
دعاء خذت البلاك حقها واتصلت على وعد :الووو وعيد قسم ان ماطلعتي مشينا عنك
وعد وهي تحط المسكرة :ارسووو الحسن بنزل ..
دعاء شوفي 5دقايق ان ماجيتي مشينا ..
وعد :ارسووو كمستي ..
وعد بصراخ :آآآر سيتي آآآر سيتي ..
آآر سيتي :نعم مسس وعد
وعد :عباتي جيبيها بسرعه ..
آآر سيتي كهذا عباية مال انتي في موية ..
وعد :نعم وعباتي الثانية ..
آآر سيتي :هذا فيها موية شوية مافي واجد
وعد تضرب يدها على الطاولة وبعصبية :جيبيها طيب ..
آآر سيتي :طيب طيب ..
جابت عباتها ومسكت العطر وعطرتها من فوق لتحت البستها ونزلت بسرعه اركبت السيارة
وعد برواقة :يوبوسيو ..
نور ودعاء :انيسيو ..
كميل قاعد يشم بخشمة مهو معقد حواجبه :مو كأن في ريحة خايسة ..
نور تشم :اي والله في ريحة خايسة ..
دعاء لفت لوعد :الله يخسك وعيد وش حاطة بعباتك


وعد بحراج :ولا شي بس فيها ورشيت عليها عطر ..
كميل مفتح عيونه اخذ يدة وحطها على خشمه :اعععع وانا اقول من وين هالريحة طلعت ريحة عطرك
اي مالومك هذا ذوقك شنسوي ..
وعد بعصبية :هي احترم نفسك بس ريحة الموية اختلطت مع العباية وصارت الريحة كذا ..
كميل هز سة بستهزاء :اهااا صدقتك عاااد
وبدوو يتناقرون دعاء حاطة يدها على راسها :هي انتي وياه متى تكبرون وتعقلون خلاااص ..
لكن لو اجبت حيا لأنادى لكن لاحياة لمن تنااااااادي كملو خناقهم ماهمهم احد



عند ريم ..
ريم تكلم عبد العزيز :متى رح اطلع من المستشفى ..
عبد العزيز تنهد :بعد اسبوع اهم يبغون يطمنون ان كل شي تمام ..
ريم :طيب اخليك الحين ..
عبد العزيز :اي يلا ذلفي سكر الخط بوجهها ..
ريم تنهدت :مدري ليش يسوي فيني كذا وقفت لفت حجابها ولبست عباتها وراحت تتمشى في الحديقة اللي في المستشفى ..
شافت نفس الولد اللي دخل عليها الغرفة هذاك اليوم وجالس يتخانق مع الممرضة اهي تتكلم انجلييزي واهو عربي ..
ريم راحت عنده :هي انت شفيك
سلطان بحراج :معليش بس انا مااعرف وش جالسة تخربط الكذا ابي افهمها مهيب فاهمهى
ريم جلست تكلم الممرضة لفت على سلطان :ياخي خبيتنا على ولا شي تقولك
هذا المكان للمرضى وش لك خص تجلس هنا ..
سلطان هز راسه :اهااا اجل تقول كذا طيب قولي لها مهيب مستشفى ابوك اهي منيب قايم ..
ومشى رجع لها بسرعه :شكرا على المساعده وابتسم ومشى ..
ريم ناظرته منصدمه هزت كتوفها ومشت ..



في بيت ابو هيثم
جنى وهي تناظر نور ووعد :قلت من البداية مارح اتزوجة بس ولاء لا حلوو
وش فادني حلاة علموني وجلست تمسح دموعها ..
دعااء تحط يدها على كتفها :معليش خيرها بغيرها ..
جنى صرخت :نعم بغيرها لاعاد اتزوج مرة ثانية لايكثر .
وعد تهدي فيها :بنت عمي حبيبتي قطي كل شي ورى ظهرك خلي يولي زين
انسيه وانسي ايامة اللي ماجتك منها غير التعب
ولاء :اي والله جنوي انسية خلينا نرجع مثل قبل وان حاول يرجعك حريمته ..
نور ببتسامه :وعوود غني لنا ..
وعد :افا عليك تامرين امر انتي ..احم احم بعد اللي اولتو وعملتو قاييلي وبتقيبلي سيرتوه حب دى ايه مخلاص خسرتو
البي خلاص مبأش يهواك الأية دى عملي طيب لا ...
دعااااء بصراخ :بس اعععععععع ماجبتي الى حقت منى سكتي بس يرحم امك ..
جنى :سمتو كلكم ولا كلمة انفتح الباب ودخلت ؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:20 am

FLY me to the moon
and let me pley amoong the stars ...
let me see what spring is like on jupiter and mars.. ..
Inothr words hold my hand ...
inother words darling ,kiss me....
fill my haart with soug .. and llet me sing for ever more.. ..
You are all long for ..allL wors hip and adore ...
inothe words ..pleass be true
..in other words Ilove you >>3
>>>>>joaan<<<<<
البـــــــــــــارت العشروون

الكل رجع لبلدة جوان لشقتها بين اهلها وديرتها وطلال رجع يشوف حلل
للمصيبة اللي رح تطيح على راسة ..اماريوم بعدها في سويسرا
اما حنان وسلطان حنان تبي ترجع بس سلطان مصر انه يجلس شوي
على قولته هذي اول سفرة واخر سفرة له ...

اوووه صج نسيت اني وقفتكم عند اهم نقطة وهي
بيت ابوهيثم يوم ينفتح الباب وتدخل ..خلونا نكمل ..

في بيت ابو هيثم
انفتح الباب ودخلت الجدة وهي متكية على عصاتها وبعصبية :تعالي يمقصوفة الرقبة ..
جنى بخووف وقفت عند جدتها بتحب راسها ... :هلا جدتي
الجده تبعدها عنها :لا هلا ولا مسهلا وش مسوية هاللي خليتي رجلك يطلقك هااا ..
جنى بلعت ريقها :جدتي زواجنا من البداية غلط انتي اللي اصريتي علية وش تبيني اسوي يعني ..
الجده بعصبية وصراخ :وترادديني يقليلة الأدب صج ابوك ماعرف يربيك
جنى بعصبية وفقدان لعصابها :جدتي لا تمصخينها عااد ابوي عرف يربيني ونص
ولا كان ماشفتيني رضيت بهزواج باللأساس انتي ماشفتي كيف اهو يعاملني عشان تقولين ليه
طلقك ههه والله ناااس انتي بعتيني برخيص الكذا اهم قالو نقطها بهللة مو حرام عندك البنات كلهم موجودة لولوه وسارة
وخديجة كلهم مش متزوجين واكبر مني بكثير وش معنى انا زوجتيني لواحد شوفي بكم سنة اكبر مني
خلاص هذي نتيجة زواجي ..جلست جنى في الأرض وهي تصيح لحد الحين جدتها مصرة على رايها حتى لو مو لهدرجة
اهي رخيصة ..
الجدة وهي تطق عصاتها بالأرض :معي يابنت سعدي شوفي رجعه لبيت رجلك بترجعين اليوم
ولا ترى اوقف على مصلاتي ادعي عليك انتي وابووك بمرض ماحي يمحيك انتي وياه ..
وقفت جنى بعصبية وبصراخ :اتي ام انتي اتحداك انتي ام روحي ادعي كثر ماتبين رب العباد مارح يستجيب لك لأنك تظلميني
الله ادرى اهو وش يسوي فيني يتمسخر علي اهو واخته وعمره ماقالي كلمة حلوة تطيب خاطرة حتى
ان قالها قالها بستهزاء رجعه ماارجع وروحي يجدتي سوي اللي تبينه
محد يمووت الا في يومه ورب العباد ان كان كاتب ان من دعواتك بنموت فبنموت لا محالة
لفت جنى لجهة البنات :بنات تكفون سكرو الباب ..
الكل منصدم اول مرة جنى تتكلم بهطريقة طلعت حرتها حرت عمها رعد اللي مات وترك بنت وراه عمرها سنتين بسبب دعوة هالجدة
انا ماتوقع ان اهي امهم اصلا انا ماصدق اووووووووف جلست بتعب تصيح في حظن نور ووعد والاء ودعاء يهدونهها ..






في بيت ابو سيف
ابو سيف وهو يعدل شماغه :سمعي ياام سيف تاخذين جوان المستشفى
وتشوفين كانها حامل ولا وان ماكانت حامل اياني وياك تكذبين ترى والله وهذاني
حلفت ورقة طلاقك توصلك من بكرة فاهمه ..
ام سيف تهز راسها بأسى :افا يابو سيف ماتوقعتك تظن فيني كذا ماني من النوع الكذوب
والله وانت تدري ..
ابو سيف لف عليها :ادري انك منتي من النوع الكذوب بس شسوي عشان ماخليك تكذبين لجلها ..
ام سيف :حاضر
ابو سيف :يلا عن اذنك انا ماشي ..
ام سيف :اذنك معك انتبة على نفسك ...
ابو سيف :حاضر ...
ام سيف جلست :ياربي انك ترزق هالمسيكينه بزر يخلي عمها يشيل هالفكرة من راسه ..





عنــــــــــــد سيف وجوان
كانت جوان جالسة على الصوفا ولامة رجولها لنفسها تفكر بحباط معقولة يطلقني سيف او يتزوج علي
ياربي ارزقني طفل واحد بس يخلي عمي يجبني شوي ميحت دموعها بسرعه يوم سمعت صوت سيف ..
وقفت :هلا هلا ..
سيف ابتسم لها واشر لها على ازرار ثوبة :سكريهم ..
جلست تسكرهم له وهي سرحانه :خلصت ..
سيف طالعها بهيااام وابتسم قرب منها وطبع قبلة على جبينهاا :الله لايحرمني منك ..
جوان ببتسامة تجاملة فيها :ولا يحرمني منك ..
سيف جلس يطالعها :شفيك مو على بعضك ..
جوان بسرعه :لالالا مافيني شي يتهيألك يلا روح الدوام لاتتأخر ..
سيف هز اكتوفه :طيب على راحتك يلا اخليك بااي
جوان ابتسمت واشرت له بيدها :باااي ..
لفت بتدخل الغرفة الا وصت التلفون يقطع عليها دخلوها ..ردت :آآآلوو
ام سيف :السلام عليكم
جوان ابتسمت وجلست :وعليكم السلام هلا خالتي ..
ام سيف :شخبارك يما عساك طيبة ..
جوان :الحمد الله خالتي انتي اخبارك عساك طيبة ..
ام سيف :اي الحمد الله انا بخير مدامك بخير بس يما بغيت اقولك ترى
شوي وبجي امر عليك اباخذك للمستشفى ..
جوان يوم جابت طاري المستشفى قلبها بدى يدق بقووة :ل ... لييه .. ؟؟
ام سيف بهدوء :ولا شي يما بس ابي اطمن عليك وشوف كانك حامل او لا ..
جوان بخوف :ماله داعي خالتي ..
ام سيف :لا يما له داعي معليش حبيبتي لازم تروحين ..
جوان بستسلام :طيب خالتي ..
ام سيف :خلاص اجل امر عليك ولم اتصل عليك انزلي طيب ..
جوان لقت لها عذر:اي بس انا ماقلت لسيف ..
ام سيف :ههههه حبيبتي لاتخافين انا قلت له ..من شوي ..
جوان :طيب خلاص انا رايحة اتجهز ..
ام سيف :طيب مسافة السكة واحنا واصلين ..
سكرت جوان وهي خايفة ... :احساسي يقول اني ماني بحامل وسيف رح يتزوج علي ..
راحت غرت ملابسها ولبست عباتها وهي تدعي من داخلها ..بخوف
ان طلقني وين اروح وان تزوج علي ايش بسوي هذا اللي كان يدور بفكرها ..




في سويسرا ..عند ريم
ريم وهي تلم اغرضها مع البندري ...":والله صراحه مدري شلون بعيش الحين بدون ماشوفك
ريم ابتسمت لها :والله حتى انا تعودت عليك بس يلا اهم شي لاتقطعينا ..
البندري ببتسامه :اوكي ولايهمك كل يوم بتصل عليك اخليك تملين مني ..
ريم هزت راسها :بنشووف ..
البندري قرصت خدها :يلا عاد لاتنسيني وزوريني كلما تطبين سويسرا ..
ريم ابتسمت لها :ولا يهمك ان طبيتها مرة ثانية جيت زرتك ..
البندري ودعت ريم بدموع في قلبها طول هالمدة اللي كان يسمعها ريم والحين منو بيسمعها ..


ايييييييييييييييية صح وعبد العزيز ..
كان طول الوقت ينتظر ريم عند الأستراحه توه بيروح يشوفها لأنها طولت
الا وطاااااااااااااااااااااااااخ صقع في البندري بقووة ..وطاحوكل الملفات اللي عندها بالأرض ..
البندري بالم :اووووتش ..
عبد العزيز وقف بحراج :معليش مانتبهت ..
البندري ناظرته بحقد :يعني حتى اعتذار مايعتذر جلست تلم الأوراق ... وهو واقف يناظرها ..
البندري تحلطم :لا ولا كلف نفسه يساعدني ..حتى صج مغرور وشايف نفسة ..
عبد العزيز ابتسم على شكلها هذا اللي كان يبية يجننها وبس ..
توه بيمشي نادته :هي انت شفاكرني تطيحني وتمشي حتى بدون ماتعتذر ..
عبد العزيز بطريقة تنرفز الواحد :اوففف المهم شتبين الحين خلصينا ..
البندري ناظرته بحتقار :صح مالومك الأشخاص اللي مثلك ماعندهم لارحمة ولا احساس ..
عبد العزيز كاتم ضحكته :وش دخل الرحمة والأحساس ياام الأحساس ..
البندري لمت اغراضها وراحت عنه :يالله صج قليل ادب ..
عبد العزيز يمشي وراها يبغى يطفشها :لالا قصدك كثير ادب هههههاااي


نتركهم يكملوون خنااااااااق ..




عنـــــــد ريناد وعبد الله ..
ريناد سكرت الاب وجلست تكمل بكي ..
عبد الله توه جاي من برى :وش فيك تصيحين ..
ريناد وهي تمسح دموعها :واااي بموت من القهر ..
عبد الله بستغراب :لة بتموتين من القهر عسى ماشر
ريناد :تتذكر بطلة مسلسل you Re beautifulجومي نام
عبد الله وهو يجلس :اية وش فيها لاتقولين ماتت ..
ريناد بقهر :لا تخيل شفت مسلسل لها اسمه tree of haventالبداية تجنن
وانا قلت خلاص يهبل هالمسللس بس الصدمة مات البطل بنهاية عطى قلبة لحبيبته
اللي اهي جومي نام لأنها مريضة شفت عاد ..
عبد الله يتصنع الصدمة :وللل مات البطل مرة وحدة لاحول ولاقوة الا باللة انالله وانا الية راجعون عساك بس حضرتي العزاا
ريناد وهي تلوح علية المخدة :تتمسخر حضرتك ..
عبد الله وقف :قومي اوديك لكوريا تحضرين العزا مايصير بطل مسلسل شجرة السماء يموت وانتي موحاضرة لالا ..
ريناد لفت للجهه الثانية:مالت عليك وعلى اللي يقولك انت مرة شفته ..
عبد الله :ايييييه من زمان قديم بقووة بس اهو يعني من البداية قصته ماعجبتني ..
ريناد وقفت :لا والله واضح اصلا خل اقووم من عندك احسن لي ..
عبد الله :هههه روحي انتي وبطلتك بارك شي ووو مدري شسمها ذي ..




في المستشفى
طلعت الممرضة :جوان ال....
جوان وقفت :نعم ..
الممرضة ببتسامة :مبروك انتي حامل .. ...>>>>تفكرون هذا اللي قالته الممرضة ..
جوان وقفت بخووف:نعم
الممرضة :التحاليل سليمة بس مافي حمل ..
ام سيف :تأكدي يمااا ..
الممرضة :يخالة شلون اتأكد لو انها حامل بيطلع في التحليل ..
ام سيف تنهدت :لاحول ولاقوة الا بالله مشينا يما يلا ..
وقفت جوان وهي من داخلها قلبها يدق بقووة خايفه الحين شبيصير ..لها
توجهووو لبيت ابو سيف وجوان معها عشان يخبرون ابوسيف باللخبر السعيد ..



عنـــد جنى ..
قامت من النوم على صوت باب الغرفة فتحت الباب ..
وتنصدم من طاااااااااااااااااااااااااااااااخ كف على وجهها بدون سبب لية رفعت راسها :لية ..
ابو هيثم مسكها من شعرها :انتي اللي طلبتي الطلاق منه انتي اللي طلبتي الطلااااق ..
جنى وهي تتألم :ايه انا اللي طلبت الطلاق لأني مااستحمل اعيش معه لأنه مايحبني عرفت الحين ..
ابوهيثم لاحها على الأرض بقوة :وتردين بعد هاااااااااااا
جنى جلست وبدموع :يباا لية تغيرت هااا وين ابوي اللي كان مدلعني ولايرضى لنسمت الهوى تقرب مني والحين
انت تضربني ياايبااا الله يسامحك لا ويليت لسبب يستحق ...
ابو هيثم :مو لأنك صعتي وضعتي على كيفك قبل زواجك تروحين تكلمين شباب من ورى ظهري عشان
يفكونك من طلال والزواج منه ..
جنى صرخت :لااااااااا يبا انا بنتك تربيتك مو انا اللي اخون اهلي بهطريقة ..
وهالسالفة كلها من صنع طلال عشان ياخذني قبل الزواج ..
ابو هيثم منصدم :نعم وليش انشاء الله يبغى ياخذك قبل الزواج بدون سبب ..
جنى وقفت قبال ابوها :لأنه يايبا مسكنا بسوق انا ووعد ونور والاء ليش نتمشى بدون
محرم مسكني وعطاني كف قدام الأوادم كلهم ولا اكتفى بالكف سحبنا وركبنا معه
ويوم قلنا له بأي حق قال مرتي ماصدقته طلع لي عقد الزواج وانت موقع فيه ..
بعدها تحداني انه رح ياخذني اليوم رح ياخذني اليوم وكلمك وقالك قصة من عنده وانت صدقته
ابو هيثم بدى يقتنع :لالالا مستحيل يسوي هالشي ..
جنى :طيب يبا مو لازم تصدقني بس الله شاهد اني مظلومه ..
ابوهيثم :طلع من الغرفة لأنه ماكان يبي يسمع اكثر من كذا خايف ان
يكون صج ظلمها ...
جنى جلست في ارض الغرفة تصيح مقهورة من الكل لية يعاملها بهطريقة ..



في بيت ابو سيف
جلس ابوسيف بعد ماالكل اكل وجبة الغداا اللي كان موجود عليها سيف وجوان
ونوارة وام سيف وروان ...
ابو سيف وهو يشرب من كوب الشاي :اي وش نتيجة التحاليل يام سيف ..
سيف رفع راسة يناظر امه ...
ام سيف ناظرت جوان وبتسمت برتباك :كل خير انشاء الله
اما جوان كانت منزلة راسها تعرف الخبر اللي بيجي الحين يصدم سيف ويصدم
الكل .. ام سيف طلعت ورقة التحليل ومدتها لبو سيف ...
ابو سيف يرجع عليها الورقة :قولي لي انتي يوجه الخير ..
ام سيف برتباك :مو مكتوب لها تحمل يابو سيف عطها فرصة للسنه
الجاية مسيكينه البنت توها مسقطة وشلون تحمل مرة ثانية ..
ابو سيف بعصبية لف عليها :مهوب بكيفك تقررين انتي ..
انا اللي اقرر ... وزواج رح يتزوج وتبقى جوان على ذمته وش فيها يعني
الله قال بدل الوحدة 4مو وحدة ولاثنتين انا بزوجة وحدة ماهو اربع
سيف حاول يمسك اعصابة :العذر يابوي لكن قلت لك من البداية هزواج انا مابية
وشوله تغصبني عليه ..
ابوسيف بحدة :اسمع يسيف انا مابي نقاش في هالموضوع انت بتزوج عشان ييجك
الولد وان جاك تصرف تبغى تطلق طلق ماتبغى تطلق لاتطلق .. فاهم ..
سيف بعصبية :يبااا وش لون يعني تبيني اتزوج اظلم البنت اخليها تجيب الولد
وبعدها اطلقها لا عاا د كذا ماينفع يبوي حرام الله مايرضاها ..
ابوسيف :انا ماقلت تطلقها اقصد يعني تصرف عليها وتخليها عندك ماتوقع ان البنت
اللي بزوج اياها مارح تعجبك ..
سيف تنهد ولف راسة يناظر جوان انصدم يوم شافها منزلة راسها ودموعها
في عينها ..:يسيف ان كان لي خاطر عندك تتزوج وصدقني كذا بعرف ان
كنت تحبني او لا .. واظن احنا مناقشين هالموضوع في كندا يسيف ..
ابو سيف ببتسامه :كفوو والله هذا الحرمة ولا بلاش والله انك حرمة عدلة يابنت بوخالد كفوو ..
سيف ناظرها شافها تناظره وعلامة الأصرار في عينها ..
سيف بصعوبة :اللي تامر فيه انا حاضر به ..
وقف سيف وصعد لغرفتة ..
اما جوان راحت عند روان ونوارة الغرفة وجلست تصيح واهم يحاولون فيها
يبغون يفهمون السالفة ..




في الصـــــــــــــالة
ابو سيف :اقول يام سيف عطيني التلفوون ودقي بيت ابووسام ..اسرعي ..
ام سيف ناظرته بخوف :لية ليكون تبي ..
ابو سيف :اية ابي اخطب ملاك لسيف فيها شي ...
ام سيف بعصبية :يابو سيف انت تدري منو اللي تسبب بتسقيط جوان
وتقوم تبغى تزيد الطين بلة بدل ماتعاقبها تكافأها على اللي سوته
والله لو اني كنت ادري قبل ماتمشي انها اهي السبب انها تشوف شي ماتتوقعه
لو ان الخدامة اهي اللي قالت لي ولا كان انا على وجهي ولدري وش سالفته اللي صارت لها ..
ابو سيف :لا ياام سيف الله كاتب لها مايعيش اللي ببطنها وش نسوي مقدر ومكتوب ..
ام سيف وقفت :على راحتك يابوسيف سوي كل اللي انت تبية انا مقدر اسوي شي
ابو سيف :صرخ ارجعي وسوي اللي طلبته منك بسرعه ..
ام سيف هزت راسها واتصلت على بيت ابووسام ...




عنـــــــــد سلطان وحنان بسويسرا
سلطان يناظر المطعم :وش هالنعيم اللي عايش فيه ابو سيف كل يوم يتغدى بهالمطعم ان جى لهنا
حنان بعصبية :لا اله الا الله والله ان عينك بتصيب الرجال من كثر ماتحسد فيه ..
سلطان :ايه انتي ماشفتي شعنده يختي ان مات بتربحين نعيم ماصار ولا استوى لا وان جبتي ولد لك
الورث اكثر من قبل بعد ..
حنان ضربته على راسة :حسبي الله عليك من ولد الحين اقولك قل لااله الا الله تقوك تقول ان مات ..
لاتفاول على الرجال مهوب زين ترى ..
سلطان :ليش مافاول علية انتي شفتي كيف عايش لابس مهوب قاهرني الا يوم احنا في الطيارة وصل
ولدة قبل لكندا وصلنا حنا بعدهم لسويسرا اعنبو دارهم يفكرون الطريق شوية .. من كندا لسويسرا ..

ملاحظة :.. يااخواتي العضوات لاحد يعلق على اللي في كندا شافو اللي بسويسرا فهمتو الحين السالفة كلها ... +_+,^_^

حنان :لاحول ولا قوة الا باللة اقوول بدل ماتشكر الرجال اللي مسفرك على حسابة ولا وقبل مانسافر موصيني عليك .. منتديات بوح عشاق
يقول كل شي يحتاجه جيبية له ولاتقصرين علية بشي ترد له الجزااء كذااا ..
سلطان وقف :اووووف بدت اللحين الواحد مايتهنى بغداه اقوول زطي بروحك انتي وهلي ببطنك ..
مشى بعد ماتركها مذهولة من اللي يقولة ويسوية ..



في بيت ابو وساام ..
ملاك جالسة تتصفح المجلة بملل ..
سمعت صوت امها تناديها ..:ملاك ياملاك ملااك ..
ملاك وقفت بسرعه :هلا يمااا ..
ام وسام :تعالي يما تلفوون ..
راحت ملاك :منووو
ام وسام ببتسامه :عمك بو سيف يبغااك ..
ملاك مافهمت السالفة بس يوم تذكرت سيف :توقعت هالشي ..
خذت التلفوون وردت بنعوومة :آآآلووو هلا عمي ..
ابو سيف :هلا هلا والله ببنتي ملاك شخبارك يبااا
ملاك :بخير يعمي انت اخبارك عساك طيب .. وعمتي وسيف وجوان ونوارة اخبارهم >>>مسوية الأدب شي زايد
ابو سيف :والله انك اصيلة يابنت السيف والله كلهم بخير يسلمون عليك ..
ملاك :الله يسلمك ويسلمهم من الشر يعمي بس ماقلتي لي عساه خير انشاء الله تبغاني ..
ابو سيف :لي طلب عندك وراجي انك ماترديني ...
ملاك بفرح :قول يعمي انا اسمعك وان كنت اقدر تامر امر ..
ابو سيف :ابيك تتزوجين ولدي سيف على سنةالله ورسولة واانا ابغى رايك
الحين ماهو تصغيرن لشانك بس عشان الولد مستعجل شوي ...
ملاك وهي شاقه الضحكة قالت بثقل :والله الشور شورك وشور ابوي يعمي مالي شور من بعدكم >>> خقيت على الأدب والثقل
ابو سيف ":وهذا العشم فيك يعني مبدايين انتي موافقه ..
ملاك مدام السالفة كذا خل استغل الفرصة :اي يعمي بس ..
ابو سيف :بس شنوو قولي ..
ملاك :يرضيك يعمي اكوون الزوجة الثانية لاوعندي ضرة بعد ..
ابو سيف :والله يبنتي ادري مايرضيني بس جوان بزرة ماهيب مذيتك ابد بعدين اهي ماعندهامن يأويها ..
ملاك :بس يعمي هم انا ماارضاها لنفسي وان كنت تبيني اتزوجة تطلق جوان من سيف وهذا طلبي ماعندي غيرة ..
ابو سيف :لك اللي تبينه يابنتي بس على شرط نعجل الزواج ..
ملاك حست بالفرح والنصر واخيرا :اللي تبية يعمي استأذنك الحين ..
ابو سيف :اذنك معك يلا مع السلامة ..
ملاك :مع السلامة ..
ملاك سكرت من هنا وجلست تلولش على نفسها من هنا وهي فرحانه ..حدهاا واخيرا حلمها بيتحقق ..وبتتزوج حبيب قلبها سيف ..

ياترى ايش بيصير في البارت القـــادم ..
انزلووو تحت عشان تعرفوون ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:20 am

ياريح الرياض ياللي تهبين امانه
شباك خلي ارفقي به لاتأذية
بشويش تكفي هزتك في مكانه
يمكن حبيبي نايمن لاتزعجينه




الــــــبارت الواحد والعشرون ..

ابو سيف :انزل بسرعه ابغى اكلمك ..
سيف بهدووء:حاضر ..
نزل سيف وجلس جنب ابوه :خير بغيتني ..
ابو سيف حط كوب الشاي من يده :اسمع جوان تطلقها وتوديها بيت ابوها
وقف سيف وبعصبية :نعم رضيت اتزوج عليها مو معناته برضى اطلقها ..وانت
قلت تزوج عليها مو طلقها صح ولا انا غلطان ..
ابو سيف بهدووء :كلمني وانت جالس بعدين اناصج قلت لك تزوج عليها لاتطلقها
بس انت الحين طلقها ولم تزوج ملاك رجعها ..
سيف بعصبية :نعم ملاك ومنو قال اني انا بتزوج ملاك انا مابي ملاك اي وحدة غير ملاك ..
ولا انت نسيت منو تسبب بتسقيط جوان ملاك ..
ابو سيف :الله كاتب لجوان ماتحمل وش نسوي بعدين انت تزوجها وبعدها يصير خير ترجع جوان ..
سيف وقف :يبا ملاك لا مستحيل اي وحدة غير ملاك انا راضي بها اما ملاك لا ..
ابوسيف :وانا اقوول ملاك مافي غيرها وقف ابو سيف ...اسمع زواجك اسبوع الجاي وطلاق جوان بكرة
فاهم .. صعد غرفته يبغى ينام ..ترك سيف مذهوول وش يسوي ..
لف وراه لقى جوان ونوارة واقفين ..
توه بيقرب من جوان شافها طاحت على الأرض ...
نوارة جلست جنبها بسرعه :جوان جوان حبيبتي شفيك جوان ..ردي علي ..
سيف ركض لها جلس في الأرض وقام يهزها :جوان جوان
جوان كانت تسمع لهم بس ماكانت تبي ترد لأنها ماتبي تحط عينها بعينه
ماتبي تسمع كلمة انتي طالق )) ماتبي ترجع لبيت كانت فيه مدلعه كأنها
اميرة ماتبي ترجع لبيت الكل يحرجها فيه ..
سيف اتصل على الحارس :اسمع قرب السيارة بسرعه ..
سكر جوالة :روحي جيبي عبايتها بسرعه
نوارة :بس .
سيف بعصبية وصراخ :يرحم امك لاتتكلمين جيبي عبايتها وانتي ساكته
يكفي عاااد ...
نوارة قامت بخووف تجيب العباية وهي ساكته صج يكفي اللي سوواه ابوها
فيهم ...
طلع من البيت وهو شايلها بين يدينه قلبة قابضة عليها ...



في بيت ابوهيثم
انفتح الباب ودخلت الخدامه :مدام جنى مدام ...
جنى لفت عليها :نعم
الخدامة :في مسس يبين انتي تحت ..
جنى رفعت حاجب :نعم ومين اهي ماقالت اسمها ..
الخدامه :مدام سبلنج اسم مال هي واجد طويل صعب مافي معلووم ..
جنى فكرت :اسمها تولار ..
الخدامه :اي مدام على انتي 60 الف لمبة ..
جنى ناظرتها :روحي قولي لها مدام جنى تعبان في نووم
الخدامه هزت راسها :جين جين مدام >>>زين زين
جنى اول ماسكرت الخدامة الباب حطت راسها على المخدة ياربي
وش اسوي لازم اتزوج بسرعه بس منو يبي وحدة مطلقة ..
جنى فجأة جى على بالها موسى ..ولد خالها جلست تفكر والله ماكو غيرة \
يتزوجني شهر شهرين ثلاث شهور بالكثير وبعدها يطلقني هو من جهه وانا من جهه
مسكت جوالها واتصلت على نور ..
نور:هلا وغلا ومسهلا وانا قول ليش انوار بيتنا طفت وطغى النور علينا اثارية منك يجنوي ..
جنى ببتسامه :ههههه هلا فيك نور حبيبتي تقدرين تجيني الحين ..ضروري
نور تناظر الساعه :اي بس بعدين منو بيرجعني الحين الساعه 10
جنى :افا عليك نامي عندي بنت عمتك مافيها شي
نور تفكر :طيب اشووف اجهز واجيك طايرة ..
جنى تضحك:هههههه بشويش رجلينك لاتبين ..
نور :افا عليك الشرابات السودة موجودة ..
جنى :ههههه لازم احتياط ..
نتركهم بدت تبيخ سوالفهم ارسوووووووو ^-^




عنــــــــد سيف
كان جالس بصالة يفكر في كلام ابووه ان طلقها وين بتروووح
جت على بالة فكرة خلاااص بنفذها بس مارح اقولها لجوان يمكن تكون ردت فعلها..
مش طبيعية ... مسك جوالة واتصل على امه ..
سيف :الوو يما قولي لبوي خلاص انا بطلق جوان بكرة .. يلا فمان الله
ام سيف :الو الو سيف سيف يما ...
دخل عندها الغرفة وشافها بعدها نايمة بس اهي مش نايمة كانت تتصنع النوم ..
جلس جنبها على السرير وحط يده على جبينها يمسح عليه ..
سيف بهمس عند اذنها :ادري انك مش نايمة وادري انك سمعتي كل شي
بس صدقيني هذا لمصلحتك ومصلحتي ..
جوان ودموعها تنزل على خدها وفي داخلها تقوول قصدك مصلحتك انت وبس
شنوو غلطي فيه انا مالي ذنب تتزوج اللي كانت السبب في تسقيطي
انا وين بروح بعد مايطلقني ... انا من وين لي مأوى امي شي اكيد ماتبيني ..
حاولت تمسك نفسها عن لاتشخق بس شهقتها طلعت من دون قصد
حست بدفااا فجأة شمت ريحة عطرة اي سيف ضمني ادري ماهي اول مرة
بس هالمرة ضمته غير ضمته فيها تحسر على حالي ضمته في اسى وخووف
حاولت تبعد بس اهو ضمها اقووى يبغى يحسسها بحنان شوي
يدري انها فاقدة حنان امها اكثر من كل شي بس مهوب يدينه .. لو بيدينه جاب لها امها
بس كيف يعرف ...
جوان ببحة :بعد عني ممكن ؟؟
سيف وهو يدفن وجهه في راسها :لاااا مو ممكن ..
جوان بألم :لا بتبعد لأني ماقمت احب قربك ابد ..لأنك ماعدت تعني لي شي
سيف منصدم ومن صدمته يدينه تركتها وبعدت عنها ...
ناظرها ابتسم يخفي قهره واحراجة :انتي تقولين كذا لأنك منصدمة بعدين
رح تعرفين اني ماسويت هالشي الا لمصلحتك وعشن ابعدك عن المشاكل ..
وقف وطلع برى الغرفة :انا طالع ان بغيتي شي اتصلي علي ..
طلع مجرووح وداخل نفسة تايب مايقرب منها ولايضمها مدام هذي ابسط ردة فعل عندها ..
ركب سيارته وكالعادة راح للشركة يجهد نفسه بالعمال ...



اما جوان الله العالم في حالها ..ادري يمكن الكل يفكر هالشي سخافه بس
لم الواحد يحس بالجرح نفسة يعرف كيف ان في ذاك الوقت اهو السخيف لظنه هالشي ..





في بيت ابوهيثم
دخلت نور الغرفة ونطت على السرير عند جنى :خلصي خلصي شعندك
جنى بأحراج :شوفي نور انا صراحه قررت قرار ..
نور تهز راسها بستهبال :اي شنو هالقرار كملي انا معك
جنى حطت يدها ورى رقبتها :يعني انا قررت اني اقهر طلال وحرة ..
نور تكمل هز راسها :اي شلون علميني لاتقاطعين ...
جنى نزلت راسها وقالت :يعني اتزوج ..
نور ميلت راسها وهي رافعه حاجب ...؟!!!!!!!
جنى ضحكت بحراج :سوكيو
نور ابتسمت :خوش فكرة بس ليكون تبيني اعطيك فارس حبيبتي لا فارس حبيبي مايبي غيري وهذا
انا حذرتك لاتقولين تبينه ..اية ولاترى هااااا وبدت تصارخ
جنى حطت يدها على فم نور :بس وقص وينه هالفارس هالي بالشتنا فيه خل يجي اول بعدين منو قالك اني ابي فارس لاواحد ثاني ..
نور حطت يدها على قلبها براحة :اي طمنتيني بس منو بتاخذين ..؟؟
جنى طالعتهاوقامت تأشر:هذا شي سمووونه..
نور تضحك بخبال:هههههههه انتي هههههههه مستحيل هههه تقصدين موسى هههههههههه
جنى ناظرتها بحراج :اي اهوو انا قايلة بنت خالي ذكية مشاء الله عليها ..
نور بدت تضحك بهستيرية :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههه
جنى تبتسم تجاملها :هههه
نور بجدية وقفت عن الضحك :مستحييييييييييييييييل ..
جنى بتساؤل :لييييييييييييييييه
نور ابتسمت :لأنه مايحبك وانتي بعد ماتحبينه ولانسيتو توكم وش مسوين في بعض هذا وانتو مومتزوجين كذا
اجل لاتزوجتو شبتسوون ..
جنى :ومنو قالك اني احب اخووك لا انا ابي اتزوجة عشان احر طلال بس وكلها 5او6شهور ونتطلق ..
نور تشهق :هاااااااااااا تبين تعيشين مع اخوي بس 5او6 شهور وتتطلقين لاعيوني شبتصيرين بعدها زعيمة المتطلقات كم مرة تطلقين بهالسن
جنى :يووووه عااااااااااادي توني بول شبابي ..
نور بنصح :جنوي ترى الناس ان شافوك كذا بيقولون اكيد البنت فيها بلى ولاماتطلقت هالكثر ..
جنى تسمي على نفسها :بسم الله علي حبيبتي وش فيني انا بعدني اسم الله علي بنووته ..
نور مفتحه عيونها :تقصدين انه ...........
جنى ببتسامة نصر :اي حبيبتي بعدني وش عبالك ..
نور بتفكير :شووفي انا عندي لك خووش معرس لوئطة وصعب تلاقين مثلة ..
جنى بسرعه:اتحفينا يلا قولي ..
نور :شوفي اهو راسل حق كل بنات المنتدى اللي انا فية ان اهوو يبغى وحدة عمرها 16 او17 ومافوق
طيب يبيها وزنها يكون 104او106كذا يعني ويبيها تكون بيضة واهو عمره 44ومطلق مرتين وعنده خمس عيال ثلاث بنات وولدين
وش قلتي ....لاويبيها مسيار بعد
جنى تغيرت معالم وجهها الي حقد وعصبية :هي انتي هي شايفتني مسجلة في موقع زواج مسيار ولاوشوو شب عاد بعدين تعالي
انا شبغي بواحد كبر ابوي ..ها بيني وبينه 28سنة هاااااااااااا
نور :ياحبيبتي ياحبيبتي شوفي انتي تزوجية شهر شهرين وتطلقي منه واذا على وزنك زيدي بس 66كيلو وانتهى الموضوع ..
جنى بعصبية :نويرووو ليش ماتاخذينه انتي اذا كان كاسر خاطرك لهدرجة وانا اقولك غير موسى مااخذذ ونشووف
نور بستغراب :وش معنى موسى يعني ابسأل ..؟؟
جنى بأصرار :بس بعدين اقولك لية ..
نور وقفت تلبس عباتها :يصير خير انا بسألة ونشوووف ..
جنى ببتسامة:ادري من داخلك تقولين بنت عمتي وقحة بس معلية تحملي ..
نور طقتها على راسها :انتي اصلا طول عمرك وقحة شتبين ..
جنى :شب شب يلا ذلفي ..
نور :ذالفة من دون ماتقولين ...


طلعت نور وهي تاركة جنى تسأل نفسها وش معنى موسى بذات هالسؤال المفروض اللي يسألة نور بس ماتدري
جنى تحس انها لو تزوجت موسى افضل لها ..



طلعت شمس يووم جديد مملووئ بالأحدااث ومنها :::-

في بيت ابوسيف
الكل كان مجتمع وضيف الشرف كان ملاااك ...وطبعا تعرفوون ليش الكل مجتمع صح ...
ابوسيف :ياام سيف اتصلي على سيف شوفيه متى يوصل ..
ام سيف بقلق :حاضر ... اتصلت علية جوالة مغلق ..



امـــــــــــــــــــــــا عند سيف
مسك جوالة واتصل على جوان ...
جوان ردت بعد مدة وبكتمة :آآآلووو ...
سيف غمض عيونه بقووة :اسمعي اجهزي لأني بمر عليك الحين بسرعه ...
جوان بخوف :لية وين بنروووح ..؟؟
سيف بعصبية :بنرووح اللي بنروحة البسي وانتي ساكته فاهمه ...
جوان منصدم وش فيه عليها اكيد من اللي سوته البارح .. اهي لو مكانه بتنجرح
كيف هوو من تزوجته عمره ماجرحها وش معنى اهي اجرحته ...
قامت غسلت وجهاا وصلت العصر وغيرت ملابسها ولبست
قميص اسووود طويل وماسك ابيض رفعت شعرها ولبست عباتها
وجلست تنتظره وكانت تدور اشياء كثيرة في بالها ومنها ..
-معقولة يطلقني الحين ؟؟
-معقولة يبي يتركني عند امي وهي ماتبيني ؟؟
-معقولة يتزوج ملاااك صج ويقهرني ؟؟
وقفت بسرعه يوم شافته قبالها يأشر لها بمعنى يلا نمشي ..





عند حنــــــــــــــــان وسلطوون
حنان وهي تحط كوب العصير :اقوول سلطان وش رايك نطلع نتمشى ..
سلطان يتفيشر :لاحبيبتي انا مشغول اليووم معزوم عند واحد من الأغنياااء ..
حنان لوت فمها :انت ابد ماتستحي قل واحد من الربع من زمان اعرفة اما انك تشهر فيه غني ومدري ايش مالة داعي ..
سلطان يهز راسة :يرحم امك لاتسوين لي داعية اسلامية ..
حنان وقفت :لاحول ولا قوة انت لوبتعقل عقلت من زمان انا قوم اكلم ابوي وعماد احسن لي ..
سلطان يهز رجلينه :روحي بس خلك عالساعة9جاهزه عشان نرووح ..
حنان بتأفف :يصير خير ..




في بيت ابو سيف
كان الكل ينتظر سيف وردة فعلة ووش بيسوي ...
ابو سيف وفكرته اللي ماطلعت الا توها شني فكرته خل نشوف..
ابو سيف :الا قوول يسيف وش رايك انت تطلق جوان من هنا ونزوجك ملاك من جهه ثانية ..
سيف مافهم قصده :يعني كيف انا بتزوجها بتزوجها ..
ابو سيف ببتسامة خبث :اقصد تطلق جوان وبعدها ازوجك ملاك اليوووم ...
سيف وقف :نعم اليوووم لا طبعا احنا اتفقنا اسبوع الجاي ...
ابو سيف بعصبية :ومنو قالك اني جاي اخذ رايك ..
سيف بستغراب :يعني بتزوجني وبطلقني اليوم لاوغصبن علي ..
ابو سيف :ايه عندك مانع ..
سيف جت على بالة فكرته وانه رح يلهيهم في السالفة ورح يستغل الفرصة بهطريقة :طيب ماعندي مانع ..
ابو سيف :ينواااار ينوااار ..
جته نوارة تركض :سم يبااا ..
ابو سيف :سم الله عدوك روحي نادي ملاك وامك بسرعه
جوان رفعت راسها تناظر عمها بصدمة :يعمي لهدرجه انا رخيصة عندك ..
ابو سيف ماعطاها وجه وسوى نفسة ماسمع شي ..
نزلت ملاك بعباتها المفصلة جسمها والماااع يمليها ..والمكياج مالي عينها ..
والكعب العالي صوته طاغي وعطرها وريحته القوية ..
جوان بس ناظرتها حست بحرة داخلها وشلون ماتحتر وهي رح تتزوج زوجها سيف
اللي تحبة ... وخرت هالأفكار عنها لأنه مو جوان اللي تحقد على احد
سيف لف يناظر ملاك ناظرها من فوق لتحت بحتقاار لأنه اهي اللي طلبت هالطلب ..
سيف وقف وراح تجاااااه جوان وقف قبالها وابتسم لها وضمها كل هذا
تحت عيوون الكل ..قرب فمه من اذنهااااااا وقال ..؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:21 am

صرنا نتكلم مع بعض دقايق والا قبل ناخذ اليوم كلة ~_×
كنا نمد الخيال للحقايق مانعرف ايش يعني الحياة مملة ..
كانت سوالفنا هبال رايق ماننتظر من بعضنا اي زلة
واليوم اشوفك منت للحال طايق منت طبيعي داخلك الف علة
تحياتي {جوان}

البـــــارت الثـاني والعشــرون

في بيت ابو سيف
سيف وقف وراح تجاااااه جوان وقف قبالها وابتسم لها وضمها كل هذا
تحت عيوون الكل ..قرب فمه من اذنهااااااا وقال :آآسف بس انتي طاااالق
بعد عنها اما اهي كانت دموعها تنزل على خدها بحرارة نزلت راسها في الأرض ومسحت دموعها
بسرعه راحت عند ملاك وابتسمت لها :الف الف مبرووك مقدما ..عليك سيف ..
ام سيف بصدمة.:ليش يما طلقتها ..
سيف لف لبوه :رغبات الوالد طلع برى بسرعه ..
مسك جوالة واتصل على خالد ..
سيف :الو خالد تعال بسرعه خذها دليتها الشقة صح ..
خالد :ايه مهيب صعبة الحين جاااي خمس دقايق وانا عندك ..
سيف :اسمع فهمها كل شي طيب واني ماطلقتها صج ..
خالد :طيب طيب يلا اخليك رح لاحد يشووفك ..
سيف :طيب باي
سكر جوالة وتنهد دخل داخل شااف ابوه جالس وجنبه شيخ وثنين من ربعه ..
سيف بستغراب:خير عسى ماشر ..
ابو سيف :تعال يبووك الحين بيملك لك على ملاك بسرعه تعال
سيف يقسوتك يبوي توك مخليني اطلق والحين تزوجني ..
سيف لازم اقبل ادري بتطلع ضعيف ششخصية بس وش اسوي ...
جلس عند الشيخ وبدى الشيخ يملك ...
سيف جلس يتذكر اول ماملك على جوان كيف كان مزعووج من جد ..
بس بعدها بعد اسبوعين بالظبط بدى يحبها حركاتها الا ارادية برائتها كل شي فيها
مد لة الشيخ الدفتر يوقع ..
سيف خذى الدفتر ووقع بسرعه ومدة من دون نفس ..
ابو سيف ارسل الدفتر للحريم عشان ملاك توقع ..

في الغـــــرفة
ملاك جالسة وهي لابسة تنورة قصير عند الفخذ ولابسة جزمة كعب عالي لونها احمر
وقميص علاق على الرقبة وظهرها نصة طالع وشعرها الطويل فاتحته على كتوفها ..
نوارة واقفة بقهر تناظرها :طالعي شوي وتفصح ملابسها ..
روان تناظرها بستحقار :من البداية ياخي موحابتها ماتمر من بلعومي اختها احسن منها لاواحلى بعد لو مزوجينه اختها مو احسن
نوارة :يعني شايفه هالأمر بيديني وعلي على جوان مسكينه طلعت وهي مكسور خاطرها وسيف الزفت ليه طلقها بهسهوولة مدري ..
روان لفت عليها بسرعه :الا صج وينها اهي الحين ..
نوارة تنهدت :جى خالد مر عليها اخذها الله يعينها مسكينة ..
دخلت الخدامه ومدت لملاك الدفتر ..
الجدة بعصبية :وقعي يجعلك اللي منيب قايلة ..
ملاك مسوية نفسها خايفه :واااي خايفة ياربي ساعدني ...
ام سيف بحنان قربت منها :معليش يما لازم تخافين في البداية وقعي ..
ادري بتستغربون ليه ام سيف تسوي كذابس اهي عبد مأمور من ابو سيف لو ماسوت اللي يقولة رح يطلقها شي اكيد ..
ملاك وقعت واهي طايرة من الفرحة ..
وراحت الخدامة ترجع الدفتر ..
سيف كان يتمنى يقول ملاك ماتت او ماوافقت او انشلت يوم جات توقع اي شي عداا موافقتها ..
جات الخدامه وهي تحمل شهادة الوفااة بنسبة لسيف ..
لف الشيخ على سيف :مبرووك يسيف والف مبروك يابوسيف
وقف الكل يبارك لسيف ..
ابو سيف :اعذرنا يابووسام .. بس كل شي صار بسرعه ولا بنتك تستاهل اكثر من كذا ..
ابو وسام :لاوالله يابوسيف البنت بنتك واحنا مقدرين واحنا هم عشان خالتها توها متوفيه من شهر احتراما لها لكذا لام وسام جات ولا البنات ..انت اللي اعذرنا ..
ابو سيف :تسلم والله واذا ماعليك امر الولد يبغى يشوفها ..
ابو وسام :اي تفضل يابو سيف حلالة اهي الحين مانمنعه ..
ابو سيف لف لسيف :يلا قوم شوف مرتك
سيف لف لبووه :اسمع يبا طلاق طلقت زواج تزوجت تغصبني اشووفها اسمح لي وقف :عن اذنكم انا ماشي
طلع ولا اهتم لندى ابووه له ...




عنـــــــــــــــد جـــــــــــــوان
كانت جالسة تصيح في حظن خالد ..
خالد :جوان حبيبتي والله اهو ماطلقك صج شفيك انتي خلاص سكتي .
اهو شوي وجااايك ...
جوان رفعت راسها وناظرته :خالد والله انجرحت تعرف شنو انجرحت ..لهدرجه اهو يفكرني رخيصة ..
خالد ببتسامه :ماعاش منو يقول عن اختي رخيصة بعدين عمي كان مصر يطلقك منه يعني كنتي تبينه صج يطلقك ..
جوان ناظرته وهي تمسح دموعها :يعني الحين اهو تزوجها ..
خالد رجع ضمها :يمكن اية ويمكن صارت معجزة وماتزوجها ...
جوان حطت راسها على كتفه :طيب خالد خذني معك الدمام تكفى طلبتك لمدة اسبووع على الأقل الى مايجلس معها ..بروحهم تكفى ...
خالد بتفكير :حياك والله بس اخاف سيف مايرضى ..
جوان وقفت :مهوب على كيفه انا ابغى اروح معك يعني اهو ماله حكم علي ..
دخل سيف وببتسامة :منو اللي مالة حكم عليك يااخت اخووك ..
جوان لفت وبخووف تخبت ورى خالد وضمته وبهمس :خالد تكفى مابي اجلس عنده ..
سيف رفع حاجب :شتقولين له ..
خالد يهدأ الوضع :ههههههه لاابد بس تقوول انها تبغى تخليك مع زوجتك الجديدة تقضوون شهر عسلكم بروحكم واهي بتفارقك اسبوع او اسبوعين كذا وبترجع بعدها ..
سيف يكتف يدينه :لا والله صراحه انتي كذا بتريحيني .. وبتخليني انا ومرتي الجديدة نتهنى ..قرب من خالد وسحبها من وراااه وصاار اهو اللي ضامها ..
سيف قرب منها ..:مالك طلعه من هنا بدوني ..فاهمه ولا افهمك .. بطريقتي ..
خالد يتحمحم :احم احم يناس يعالم يجدران تراني هنااوالله بعدني مامشيت ..
سيف بعد عنها وضحك :هههههههههههههههه ادري انك هنا والله ادري ....
جوان وجهها صااار احمر من الفشيلة والأحراج .. .. :عاد انا مالي خص رايحة مع خالد رايحة
سيف جلس وحط رجل على رجل :وانا اقول مالك روحة .. معه ابد .
خالد :سيف يلا عاد لك مني احافظ عليها ولا اخليها تحتاج شي ..يلا عاد ..
جوان وبدت دموعها تنزل وبصراخ :اسمع انا برووح وسوي اللي تبية ..
يكفي اللي سويته فيني ولانسيت اللي سويته اليووم ولامااعتبر من بنو البشر والأوادم ..عشان تعاملني ..كذااا طاحت في الأرض وجلست تصيح اكثر من اول ..
تدري خلاص انا ماعدت احبك والله والله ماعدت احبك واللهي وهذاني حلفت كرهتك من واحنا في مدينة الألعااب ..في كندا والبنت قالت اسمك حسيتك خاين ..الكذا لاتتمنى اني احبك مرة ثانية وطلقني وخلني اروح مع اخوي ..
سيف منصدم كل هذا في قلبها :انا قلت لك البنت ذيك ماعرفها ولا لي علاقة فيها من اول بس انتي مو مصدقة ..وكلمتي مااثنيها تعرفيني ماتطلعين من البيت بدوني ..
خالد قرب من سيف وسحبة للغرفة :سيف تكفى لاتزيدها عليها صج نفسيتها تعبانه خلها تروح معي .. وهم انت تسوي امورك مع اهلك عشان مايشكون في شي ..
سيف بتفكير :طيب وان قلت لك رجعها ومارضيت ترجعها وش اسوي فيك
خالد ببتسامه :لالا من هناحية تطمن قلي جبها وتلاقيها قبالك في نفس اللحظه ..
سيف :طيب خلاص خذها بس فتح جيبة وطلع منه بطاقة بنك ..خذ هذي بطاقتها لاتاخذ رايها ان جت تشتري شي ..حاسب فيها
خالد ناظره وهو رافع حاجب :عفواا اقول خذ فلوسك لايجيك شي ماتبغاه شنو وش شايفني انا اللي بدفع لها وانا اللي بشتري كل شي يلا منناااك بس
سيف بنرفزة :انا مو ماخذ رايك اقوول خذها احتياط حطها بجيبة ومشى ..


طلع الصالة وقالها:سمعي بخليك تروحين بس عشان تهدى اعصابك وبعدها نتناقش في هالموضوع ...
مشى تاركها براحة في انها مارح تكون جنبة على الأقل هالوقت بس ...
خالد يطالع الساعه :انا طالع اجيب عشى تبين شي معين ..
جوان :لا تكفى لاتروح مكان وتتركني هنا خايفة ...
خالد ابتسم لها بحنان :طيب خلاص بلاه العشااء روحي تروشي ونامي .. عشان الصبح نمشي الدمام ..
جوان نزلت راسها :ماعندي ملاااابس نسيت ..
خالد توه بيتكلم الا رن الجرس ...
جوان لفت تناظره بستغراب:منو بيجينا تونا ساكنين ..
خالد :شوفي هذي اكيد وحدة من الجارات جات بتسولف معك ..
جوان راحت تفتح الباب انصدمت يوم شافت الخدامة وماسكة 6شنط معها ..
جوان :شنوو هذا مرايم .. ؟
مرايم :هذا اغراض انتي ..
جوان رفعت حاجب:اغراضي هالكثر ..
مرايم :اي ماما هذا اغراض انتي كلوو حتى شامبوو ابجوورة كولوو ...
جوان بستغراب :وش حقى كل هذيلا ...
مرايم :هذا مدام جديد ملاااك جيب اغراض كولووو .. وبابا سيف قول جيب هنا ..
جوان بعدت عن الباب عشان الخدامة تدخل الأغراض ..
جلست تكتم نفسها مارح تصيح عشان وحدة تافهه مثلها ..
جوان تكلمت بصعووبة :خالد ..
خالد يناظر الأغراض منحرج منها :عيونه ..
جوان وقفت :خالد خل نمشي الحين تكفى ..
خالد ناظرها :بس ..
جوان تمسح دموعها :تكفى الحين نمشي ..الله يخليك ..
خالد :طيب طيب هاتي اغراضك بسرعه ..
جوان فتحت شنطة ملابسها واخذت اللي تبية منهم وحطتهم بشنطة ثانية ومشت
معاااااااااه وهي تسب الوقت اللي شافت في ملاك ..
لو ان ملاك مارمتها عند الموية ولو ان سيف ماوداها عند اهله ولو ان سيف ماخذها معاااه ماصار كل هذااا




في بيت ابوسيف ..غرفة سيف
كان منبطح على السرير بتعب ...يفكر في الحياة اللي بتصير له ..
ثالث مرة يتزوج عفوا ثاني مرة عند اهله بس عنده ثالث مرة ..تنهد بضيقة ..توه
بيغمض عيونه انفتح الباب ودخلت نوارة وروان بعصبية ..
روان لأنها الخالة يعني لها حق شوي :هي انت يالعجل ...قوووم
سيف قعد مفزووع :هي انتي يالهيلقية شلون تدخلين الغرفة كذا ..
روان جلست بنكسار :سيف تكفى رجع جوان لاتطلقها ..
نوارة :بليييييييييييييييييييييز سيف اترياااااااااااااك لاتطلقها ..مسكينه منو عندها ..
روان تمثل انها شوي وتصيح :وعلي عليها المسكينه مظلومه من صغرها تتذكرين شلون كنا نكفخها وناخذ العابها ..حرام لاتكمل عليها ..
نوارة :اية والله مسيكينه انها
سيف بصراااخ وعصبية :شب انتي وياها ماني ناقصك انتي وهي تراني معصب حدي طلو برى بسرعه ..برى ..
نوارة بخوف اول مرة تشوف سيف كذا :طيب طيب اعصابك يشيخ ..
روان :يلي ماتستحي تكلم خالتك كذا ..
سيف وقف بعصبية ومسكهم من اكتافهم :قلت طلعوو برى ..رماهم برى الغرفة ورجع ينبطح يبي يمسك نفسة ..موقادر راح عند المرايا يناظر نفسة ..يحس انه اناني ..
رمى بيده على المرايااا تكسرت شظاايا صغيرة جلس في الأرض ناظر يدينه كانت مليانه دم ..
حـط يده على راسة يحاول يخفف من عصبيته بس مافي امل لأنه اذا عصب مستحيل يهدأ بسهوولة ...



في شقـــــة سيف
ملاااك حاطة رجل على رجل :ونااااااااااسة واخيرا بتزوج سيووف ..
الخدامة :خلاص مدام كولووو تنظيف ..
ملاك تأشر بقرف :متأكده حتى المطبخ غسلتي كله ..
الخدامه :اي مدام خلاص غسيل نظيف ..
ملاك وقفت وناظرت الأثاث ..:لازم اغير كل شي ..
مسكت جوالها واتصلت على .........




عنـــــــــــد سيف
كان جالس في الأرض بعد ماهدت اعصابة شوي ...
سمع صوت جوالة يرن مد يده لجيبة وطلعه ..شاف الرقم بدون اسم رد
كان يظن انها جوان او شي منها :آآلووو ..
.............:هلا والله اخبارك قلبي ..؟؟
سيف بستغراب :منوو؟؟
..............:انا خطيبتك ملااك ..
سيف بعصبية :نعم شتبين ..
ملاك :ابد بس حبيت اقولك اني ناوية اغير اثاث الشقة ..
سيف بنرفزة :سوي اللي تبين انا مالي خص فيك ..
ملاك برواقة :خلاص حبيبي انا بنتظرك بكرة عشان تاخذني نشتري الأثاث ..
سيف بصبر :شوفي يبنت الناس انا تزوجتك بعدم رضاي يعني لاتتمنين اي شي مني ومارح امرك بكرة وتنتظريني ..
ملاك بضحكة غنج :ههههه ادري حبيبي موب رضاك متزوجني وانا بنتظرك طيب عالساعه 7باااي
سيف سكر الخط في وجهها وجلس يحاول يهدى شوي ..
وقف بيقوم يتروش طالع يده كيف الدم ينزف منها راح عند المغسلة وجلس يغسلها وهو يتألم منها..
حط المنشفه عليها واتصل على نوارة تجيب له علبة الأسعافات الأولية بروحهااا ..



عنــــــــــد ريم ..وسلطان وعبد العزيز وحنون
كااانو جالسين في المطعم ..طاولة كانت تقابل حديقة وزهوور كثيرة
وطاولة كانت تقابل شلالات ..كثيرة ...
كانت حنان وريم جالسين على نفس الطاولة .. لوحدهم ..
وعبد العزيز وسلطان كانو جالسين يسولفون .....ويختارون شنو بياكلون ..
عبدالعزيز :خلاص انا باخذ اكلات بحرية لي ولختي ..
سلطان :وانا بعد اكلات بحرية ..
عبد العزيز طلب الأكل من القرصوون وجلسووو ..
سلطان :عن اذنك شوي ..
عبد العزيز :خذ راحتك ..
سلطان وقف وناادى حنان من بعيد ..>>خبركم سعوديين عيب يروح يناديها واغيشي ريم موجودة ..خخخ المهم نكمل
حنان جاته وهي ماسكة بطنها :هلا شبغيت ..
سلطان وهو يمسكها :سمعي طلبت لك اكلات بحرية ..
حنان مفتحه عيونها :نعم انا اصلا ماحب الأكلات البحرية ..تدري تلوع كبدي من اشم ريحتها تبيني اتفشل ..
سلطان بحراج :نعم تكفين كلي كلي وتحملي
حنان :نعم واذي البيبي اسفه تدري ابو سيف يدري يذبحك ..
سلطان بعصبية :نعم خليه يذبحني تبين تفشليني عند الرجال وش اقولة واااي ترى احنا بسويسرا محنا في الرياض ..
حنان بحمق :خلاص انا بمشي اجل ...طلعت جوالها بتكلم السواق ..
سلطان مسك يدها:خلاص طيب لاتفشليني ..
حنان طلعت لسانها له :تستاهل..
سلطان يطالعها وهو رافع حاجب :وجعووه طالعي شكبرك وفي بطنك بيبي تطلعين لسانك صج ماتستحين يلا فارقي ..
حنان كزته ومشت ...
سلطان بحراج :ههه والله مدري شقولك يعبد العزيز ..
عبد العزيز بلطف :امرني شبغيت ..
سلطان :تسلم بس اختي تقووول مايكفيها الأكلات البحرية بس يعني لو تطلب صحن باستا بيتزا مشويات سلطات كذا ..
عبد العزيز ماقدر يمسك نفسه لايضحك:ههههههههه حاضر تامر امر انت واختك انا اخليهم يجيبون لها كل اللي تبيه .. اي طلب ثاني ..
سلطان براحة :لالا تسلم ..



في بيت ابـــــــــــو موســـــــــــى
نور وهي تطق باب غرفة اخوها :طق طق ..
محد رد عليها وبصراخ :موســـــــــــــى ..موســــــــــــــــى .. وين رااح
فتحت باب الغرفة شافته معطيها ظهره ..راحت له وجمعت يدها وطقته بقوى مامعها ..على ظهره
ماتشووف الا ذاك اللي صرخ بقووة :آآآي ..ولف عليها يطالعها ..بخووف وتخبى تحت الديباااج ..
نور اخترعت :منو هذا هذا مو موسى ..طلعت برى بسرعه امبيي هذا صديقة قال اليووم بيجي طالعت نفسها في المرايا ..
امبي انا شلابسة وععع من حقة يخترع صراحه ..
كانت لابسة قميص اسوود جبنيز وشورت فوق ركبتها رافعه شعرها ولابسة نظاراتها ..وناكشة قذلتها ..
قطع عليها تفكيرها صوت اخوها موسى :هي بنت شتسوين هناا ..
نور بخوف :لا بس كنت ادور عليك ..
موسى بتهديد :ليكون دخلتي الغرفة
نور برتباك :لالالامنو قال لادخلت ولا شي طقيت الباب محد رد ..
موسى مسكها من اذنها :روحي غرفتك صديقي هنااا
نور :بس بغيتك بسالفة ضرورية تخصك زوااج ..
موسى :بعدين زواج طلاق ترمل بعدين ..فاهمه يلا ..
نور ركضت للغرفة واااااااه واخيرا لقيت فارس احلامي ..
نور بتساؤل :الا اهوو سنو اسمة ..غمصت وفتحت عينها ..
موب لازم اعرف اسمه اهم شي لقيته بعد وقت طويل جدا .. عشان ولاء وجنى ووعد معد يعايروني فيه ..


غـــــــــــــــرفة موسى
دخل الغرفة :اعذرني على التأخير
طلع صديقة من تحت الديباج وبخوف :ههه لا عادي بس بردت وتغطيت ..>>>يدري ان قال لموسى ان اختك فتحت الباب وطقتني على ظهري وانا شفتها والله مايدره عنها غير موتها ..
.................................................. ...................
.................................................. ........




مــــــــــــــــــــــر الأسبــــــــــــــــــــــــوع
وسيف قضااه في روح جيب ملاك روح ودي ملاك ...اوامر ابووه
طول الأسبوووع ماكلم جوان ولاسمع صوتها ...ماسمع نبرت دلعها
كان يكلم خالد يطمن عليها يحاول يكلمها بس كانت ترفض ولم ترفض ماتكلم وتقول مابي
لا ترفض بالأشارات ..ماتبي يسمع همسها ...
واليــــــــــــــوم زواجـــــــــــــــــه اليــــوم اليــــوم بيترك جوان مجروحة
مقهورة بيتزوج عليها ...اهو ظلمها ماعطاها حقها بأنها تحمل ..بس اهو مايبي يخطف
برائتها قطع علية تفكيرة صوت واحد جاي يبارك له :هلا هلا الله يبارك فيك وعقبالك ...
جاااااااااه وسااااااام :اقول سيف يلا الحين بتدخل تجهز ..
سيف ناظر ساعته الساعه 2ونص مر الوقت بسرعه .. :طيب .. طلع جوالة واتصل على خالد ..
خالد :هلاسيف ..
سيف برجاا :تكفى خالد بس اسسمع صوتها بس صوتها تكفى ..
خالد بحزن :والله سيف مهيب راضيه حاولت ماقدرت ..
سيف :تكفى حتى لو هي ماتدري ابي اسمع صوتها قبل ماشوف هاللي تنتظرني داخل ...
خالد :طيب لحظة
دخل خالد الغرفة وشافها فاتحه جوالها حاطته على صورة سيف تناظره ..
خالد ببتسامة :جوجو
جوان رفعت راسها وسكرت جوالها وبصوت مبحوح من كثر البكي:هلااا ..
خالد :وش رايك نطلع ..
جوان بحزن :لا مابي ممكن اطلب منك طلب ..
خالد :امريني ..
جوان وقفت :ابي اروح زواجه ..
خالد بخوف :زواج منوو ؟؟
جوان :زواج سيف بس ابي اشووفه اذا فرحان او لا ابي اشوف شكلة وهو معرس يوم زواجي
ماشفته لأني كنت خايفه تكفى ..
سيف سمع الكلام ..بس ماسمع الباقي لأن خالد سكر الخط ..
خالد :قلت لا مافي روحه ..ويلا الحين نامي ..ارتاحي ..
تركها وهي تصيح ..سمعت صوت جوالها رسالة فتحتها لقتها من سيف ..
((خاطري اسمع صوتك لو بس ثواني .. تكفين ))
جوان قرتها ودموعها على خدها رسلت له رسالة وماتتقوع انها رح تتحسف عليها ...


عنــــــــــد سيف
توه بيدخل سمع صوت رسالة فتحها بشوق يبي يعرف وش كاتبة ..
((الله يهنيك ومبروك على زواجك وانشاء الله تلاقي عيال منها
خلاااص انساني ..))
سيف بعصبية اتصل عليها ماردت اتصل على خالد ...
خالد :هلا
سيف بعصبية وصراخ :اسمع قل لختك انها راجعه للبيت بعد بكرة رضت او مارضت ماهمني
طيب ..يلا
جااااه وساام :خير عسى ماشر وش فيك ..
سيف وبدى يهدا :سلامتك فكني خلني ادخل يلا ..
وسام :يلا الحين بس ياخذون طريق ..
سيف دخل ولا همه منو موجود شافها لابسة فستان سكري فاتح ..
ويظهر اكثر مايخفي ...ابتسم يجامل النااس ...
بعدها بربع ساعه ... اشر لأمه ان راسة يألمة يبي يمشي ..
ام سيف :يمااا تو الناس ..
سيف بعصبيةماسك نفسه:يما الله يرضااا لي عليك فكيني وخليني امشي ..
ملااك تتميلح :اي خالتي حتى انا تعبانه ابي امشي ..
سيف غمض عيونه قرفة مايبي يسمع صوتها ولا يبي يشوف وجها ..
ام سيف :طيب يلا ..
وقف سيف وتقدم عنها ولاهمه يمسكها ....


في الشــــــــــــــــقة
سيف كان جالس على الصوفا يناظر الشقة يتذكر اول يوم زواج لهم كيف كان
صح ماكان يحبها ولاكان طايقها بس الحين ..لا ..مو يحبها يحس انه يبيها وبس مايحس انه يحبها مثل ماحب ستيلا ...
كان لقاه معها غير وتصرفاتها غير كل شي فيها غير ...
اووبس صح انتو ماتعرفون سالفة ستيلا ..نقولها بعدين ارسوو ..
قطع تفكيرة صوت ملاك :بيبي سيوفي ..
سيف رفع عينه يناظرها انصدم جايته بقميص النووم تدور تورية جمالها على قولتها :وش رايك حبيبي ..
سيف لف للجهه الثانية وغمض عيونه مايبي يشوفها مايبي يسمع حتى صوتها ..
جاااااااه شي يقولة شوف حياتك حتى الله مايرضاها ...عجل الأمور
وجيب لك الولد عشان ترجع لجوان ان كنت فعلا تبيها ..
وقف سيف قبالها ومسح على شعرها ...وهو يبتسم لها غصبن عنه ..
ملااك مومصدقة سوت نفسها مستحبة ونزلت ر اسها ...
سيف قرب منها وحظنها ...مسكها من يدها وسحبها للغرفة ...
وصـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــار اللي كـــــــــــــان لازم يصـــــــــــير من زمان بس مو مع ملاك لامع جوان ...
ومرت الليلة كليلة تقضيها اي عرووس ..



بس سيف قضى ليلته وهو شايل جوان من راسة مؤقتا ..
اما جوان لا ظلت طول الليل تفكر شصااار وشنوو بيصير ...
طلعت من الغرفة وراحت لخوها خالد ...
خالد كان قاعد يرتب اوراق الصفقات .. :هلا بجوجو
جوان ابتسمت بتعب :هلا فيك امممم خالد ممكن اطلب منك طلب ..
خالد رفع راسه وابتسم لها :امري تدللي عيوني لك ..
جوان بحراج :ابي ارجع للشقتي ..مدام احنا برياض
خالد بستغراب :ليه انتي مو مرتاحه هنا ..
جوان بسرعه :لالالا منو قال بس انا ابي ارجع عشان اثبت لسيف اني هم انا حرمة واقدر ادير بيت ..
خالد ابتسم لها :حااضر من عيوني بس مني خايفه تظلين في الشقة لحالك ..
جوان :لا بعدين الشقة عوايل وفي حارس على العمارة والعمارة على حسب عملي حقت سيف يعني ليش اخااف ..
خالد :طيب على راحتك والله يوفقك ..
جوان :تسلم اخووووي .. انا بقوم اجهز اغراضي عشان توديني ..
خالد هز راسة :طيب ...
مسك جوالة بيتصل على سيف تذكر انه توه معرس يعني مايصير يكلمة ..
تراجع عن الفكرة وقااام يغير ملابسة عشان يودي جوان ..




عنــــــــــــــــــــــــــد سيف وملاك
جلس على صوت باب الحمام وهو يتسكر فتح عيونه ...
قام من السرير لقى نفسة بدون قميص تذكر كل شي ..صار البارح امس عرسة على ملاااك ..
ياترى شمسوية جوان الحين
لف يطالع الساعه كم شافها الساعه 1ونص ... وقف بسرعه استغفر الله تأخرت عن الصلاة ..
دخل الحمام الثاني عشان يترووش ويصلي ...
طلعت ملاك من الحمام وهي مستانسة بعد الدش اللي اخذته :كل شي تبية صار والحين مابقة الا اجيب له الولد ..
اللي بينسية جوان وشاكلتها ...طلعت لها فستان بنفسجي حريربدون سيور ومخصر على الجسم قصير فوق الركبة ..
رفعت شعرها شنل وحطت لها كحل بنفسجي غامق وبلشر وردي ..والقلوس بنفسجي فاااتح وهادئ
تعطرت وراحت المطبخ تجهز الفطور عشان سيف ...
طلع سيف بعد ماتروش لبس بنطلون جينز ازرق وقميص سماوي وخله الأزرار الأولى من القميص مفتوحه ..
ممااضاف شي جميل لمظهره وترك شعره بالموية ..على وجهه .. صلى و
طلع وشافها بالفستان البنفسجي ذكرته بموقف صار بينه وبين جوان ثاني يوم زواجهم ..
كان طالع للدوام ويوم رجع انصدم يوم شاف شكلها بالمكياج ويوم قالها مسحية ...
حطت مزيل المكياج في عينها مماخلاها تصرخ من الألم اهو مسحه لها ذاك اليوم ماينساااه ..لأنه احلى ذكرى بقت ..
بس المصيبة غلط يوم نادى ملااك :جوان
ملاك لفت علية :وو

انتظـــــــــــروني ب
البارت القادم مع توقعاتكم الحلوة ..
وش بتسوي جوان ووش هي خططها .؟؟
جنى وايش ناوية علية ؟؟
وملاك وش ردت فعلها ؟؟
وريم وسلطان هل سيحدث شي قريب بينهم ..؟؟

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:32 am


حلمت ..بأيش
اني معك ويديني بدينك
شعرت بفرحه الدنيا وقلبي
ذابت اوجاعه وفجأه غبت عن عيني
وصحيت بلعفتي :وينك ؟؟
اثاري ساعتي رنت
وقمت ادعي على الساعه
تحيات ابطال روايتي وبالأخص :جوان وسيف

قبـــــــــل كل شي قولو آآمين ربي لايفرق بين اي اثنين يحبون بعضهم ويجعلهم من نصيب بعض ..^5^


البــــــــــــــــــارت الــــثالث والعـــشرون
بس المصيبة غلط يوم نادى ملااك :جوان
ملاك لفت علية :نعم ..شقلت
سيف تذكر الواقع الأليم :سلامتك ..جلس على الكرسي ..وهو متضايق شوي ..
ملاك قربت منه وخطت يدينها على كتوفه :حبيبي سيف انساها انت طلقتها الحين انت لملاك وملاك لك ..صباحية مبركة يعمري
سيف منصدم من جراتها اللي مثلها وتوها متزوجه وصار لم مثل اللي صار لها تستحي تحط عينها بعين زوجها راسها شوي ويدخل الأرض ..وهي ..تنهد :ربي يساعدني ويصبرني ..
سيف ببرود :عطيني كوب قهوة وانتي ساكته ..
ملاك :من عيوني حياتي ..
سيف جلس يفكر انا طلقت جوان خالد يوم يروح معاي عشان ارجعها على ذمتي حسيته مو من صجه يبي يرجعها خايف عليها ..

ملاحظه :عساكم الحين ارتحتوو ترى نسيت اوضح لكم بس ..ولا انا ماسويت شي ..غلط ..خلاص كل شي واضح نكمل

قطع علية صوت ..
رنت جوالة وشااافه اتصال من جوان وقف وهو يشوق الرقم جوان ليكون فيها شي الله يستر رد عليها :الوو
جوان بنعومتها المعتاده :آآلو اخبارك ؟؟
سيف بخوف :عسى ماشر فيك شي ...
جوان بسرعه :لالالا مافيني شي ...
سيف برتياح بس قال ببرود :المهم شبغيتي ..
جوان :وينك انت اكيد بالشركـــة
سيف ببرود وقساوة :لا انا بالــ.....
ملاك :حبيبي سيوووف الفطور جــــاهز
سيف :طيب شوي بس
جوان برتباك :اانت مع ملاك ..
سيف بسخرية :ايه نسيتي اني امس تزوجت ..واليوم صباحيتي يعني شهر عسلناا
جوان ودموعها في عينها :اي اي صح نسيت مبرووك منك المال ومنها العيال ..
سيف حس من صوتها بس قال لازم ادبها :الله يبارك فيك ...المهم ليه متصلة ..
جوان ببحة :لابس حبيت اقولك اني رجعت الشقة وتراني بروحي ..
سيف فرح بس اخفى هالشي :طيب وبعدين ..
جوان بقهر :سلامتك باااي
سيف :الووو
سكرت ويدري انها الحين تصيح لف شاف ملاك تشرب الكوفي حقها ..
جلس سيف على الكرسي وقعد ياكل من السندويتشات الموجودة وهو يفكر في جوان ..



عنـــــــــــــد جـــــــــــــــــــوان
سكرت كانت بتصيح بس جلست تفكر ان صحت شبيصير يعني شنو بيتغير ..
هدأت نفسها :انا بعد لازم ادللله موبس اهي ..راحت فتحت الثلاجه شافتها مليانه كيك وعصير وحلويات بشكالها
والكادي اللي ذكرها بيام حملها والمنجاا في السوبر ماركت كل شي مووجود ذكرها بسالفة صارت لها مع سيف سكرت الثلاجه
وقررت تسوي شي فتحت النت وجلست تحافص عن اشياء رومنسية وكذا
وقفت ودخلت الغرفة رتبتها وعطرتها نقصها بعض الأشياء وروود كيكه شموع كذاا
مسكت جوالها ورسلت رسالة لسيف ((تكفى تعال اليووم ادري انك في شهر العسل بس تكفى تعالي اليوم عشان خاطري صح انا ماعد لي خاطر اقصد عشان خاطر ملاك ..
اتصلت على خالد :الوو خلوود انت وينك
خالد :انا توني طالع من شركة سيف ليه بغيتي شي ..؟؟
جوان بحماس :اي ابي اروح اشتري كم شي تكفى ..
خالد ببتسامة :طيب طيب البسي وامر عليك الحين ..ونشوف شنو تبين ...
جوان :طيب انتظرك شكرا ..
قامت جوان غيرت ملابسها وهي ماتبي تفكر في شي غير شنو بتشتري ..




عنـــــــــــــد نور ..
نور جالسة تشرب كوفي المااارس وتطاع مسلسل ياباني ((ام في ال14))
دخل موسى :السلام ..
نور سكرت المسلسل ووقفت بسرعه :وعليكم تكفى موسى اجلس بكلمك ..
موسى تنهد :نعم فكيني شتبين ..
نور :موسى شرايك في جنى ..
موسى بستغراب :اي جنى ..
نور :جنى بنت عمتي ..
موسى :اي شفيها ..
نور :وش رايك فيها ..
موسى :شرايي فيها شينة نذله احلى مافيها انها بيضة ولا اهي بكبرها خايسة ...
نور :يووه موسى انت تغاار على اهلك او لا ...
موسى بعصبية :وش شايفتني يعني ..
نور تهدأه :ادري ادري انك تغار بس جنى طلال طلقها ومصرين انهم بيزوجونها اياه مرة ثانية
عاد ترى جنى تحبك قالت قولي له يتزوجني ولم تنتهي السالفة خله يطلقني اذا يبي وش قلت ..
موسى رفع حاجب :انا اتزوج ولا منو جنى ...
نور هزت راسها :ايه
موسى :قولي لها سووري اني لعبة عندها ..
نور :حرام موسى بتجرحها تزوجها وعلى مسؤوليتي انا ..
موسى بتفكير :طيب بس بشرط ..
نور :موافقة على كل شروطك ..
موسى بنذالة :انتي عرفي شني الشروط ..بالول
نور :امبي موسى قول وفكني ..
موسى :الزواج الجمعه الجاي هذا ..
نور بصدمة :نعم يعني بعد ثلاث ايام ..
موسى :ايه اولا انا عندي دورة للسباحه بعد اربعة ايام في الأمارات ولا ني راجع الا بعد ثلاث شهور وانتي تقولين انها تبي بسرعه
الكذا اخذها معي ..
نور :مدري موسى بسألها ورد عليك
موسى لف لها :لاتنسين ان اهي اللي طالبتني مو انا اللي طالبها
نور لوت فمها :عاد الحين انا قلت لموسى شي بيمسكه عليها ليوم الدين ..
طيب طيب ..
موسى :اي من حقي انا السباح موسى ال... شتبي بعد هالجنى ...
نور :واهي شتبي فيك كشة وشعرك موحلو كدش اععع لو مو هالمصيبة اللي صارت كان ماقربت منك
موسى :اهاااا اي صدقت يلا بس يلا .. طلع لغرفته ونور ركضت تكلم جنى ..




عنـــــــــــــد جــــــــــوان وخــالد
خالد وهو واقف جنبها وهي تختار الكيكة من باتشي ..
جوان محتارة :اي وحدة احلى هذي ولاهذي ...
خالد يناظر الكيك هذي تعبر عن الحب والشوق وهذي وحدة داخلة توها سن الياس ...
جوان :لالا باخذ اللي تعبر عن الحب .. احلى واحسن ..
خالد :انا بفهم ..انتي شتبين في هالأشياء ..
جوان :بتشوف الحين .. يلا ابي اروح محل ورد ..
خالد تنهد :طيب ..راح لمحل اكليل الورد.. وشرت ورد جوري باللون الأحمر والأبيض ..
مشووو متوجهين للشقة ...

عنـــــــــــد سيف
قرى رسالة جوان وتنهد :بروح وبشوف شنو تبي ...
لف لملاك اللي كانت قاعده تشوف فلم في ام بي سي مكس ...
سيف تنهد وقف ودخل الغرفة لبس قميص اخضر غامق ..
مخصر وبنطلون جنز سماوي ...
رفع شعره واخذ نظارتة الشمسة ومفتاحة ... توه بيطلع
وقفت ملاك :وين رايح ..
سيف لف عليها وببرود :لاتسأليني هالسؤال لأني ماحبة فاهمه ..
لف بيطلع ..
ملاك بدلع :طيب حبيبي بس لاتأخر لأني بنتظرك على العشاا ...
سيف مشى ولا عطاها وجه ...



في بيت ابو طلال
جنى بصدمة :من جدك انتي بعد ثلاث ايام الزواج بكيفه اهوو ...مو لهدرجة انا مستعجلة ..
نور :والله اهو قال كذا ..انتي من جدك مالقيتي غير موسى تتزوجينه ..
جنى :شسوي يعني انا لاقية غيره وقلت معلية ..خلاص قولي له انا موافقه
خل يروح يقول لأمك وانها لازم تستعجل ..
نور بعصبية :جنوي امبيي انتي من جدك حرام عليك توك مطلقه ماخذيتي اسبوع تتزوجين ..انتي تعتبرين في العده
جنى :لاحبيبتي انا مالي عدة ولا نسيتي انه ماقرب مني بتاتا ...
نور :يووه صح نسيت طيب انا رايحه اقولة باي ..
جنى :باي ..



عنــــــــــــــــــد جوان وخالد
جوان رتبت كل شي وخالد ساعدها ...
خالد بستغراب :الحين انا بفهم وشو له كل هالعفسة ...اسئل .
جوان لفت له:خلود تكفى روح جيب العصير من الثلاجه ..
خالد :وتعلميني شسالفة
جوان :ايه ايه روح ..
دخلت جوان الغرفة ولبست فستان احمر قصير لحد الركبة ...
وانفشت شعرها بالجل ..وخلته يصير مكسر وطلعت من الغرفة
شافها خالد بستغراب :ليش لابسة هذا ...
جوان بحراج :بسوي حق سيف مفاجأة
خالد هز راسة :اهااا وانا اقول وشو له كل هذا بس كذا بتظلين
جوان :اية ليش مو حلوو
خالد :مارح تحطين شي بوجهك روج مسكرة كذا
جوان بأحراج :اية بس انا مااعرف احط مكياج عدل يعني حدي قلوس فاتح ..
خالد بتفكير :خليني احط لك ..
جوان :لا عشان تلعب بوجهي اسفة ...
خالد مسكها من يدها ودخلها الغرفة :لا لاتخافين مارح العب في وجهك شوفي ..
جلسها على الكرسي ومسك كريم الأساس او مخفي العيوب بشكل عام
حط شوي تحت عيونها لأن فيها هالات سودة بسبب قلة النوم والبكي ..
حط لها مسكرة زرقة وكحل اسود وروج احمر صارخ وبلشر احمر صار شكلها مثل اللعبة تجنن ..
خالد ناظرها وهو يبتسم :امانه انتي جوان ...لفها على المرايا ..
جوان مفتحه ومغمضة :هذي انا واو والله تعرف تحط مكياج لالا مبدع بجد
خالد ابتسم : ماله داعي تقولين وقفي مسك العطر وعطرها خلاص كل شي تمام
ماعندك جزمة كعب عالي ..
جوان هزت راسها :الا بس ماحب يعور ظهري ..
خالد :تحملي الى مايطلع سيف ..
جوان :طيب لبست الجزمة وانتو بكرامة صارت تجنن ...وخصوصا نعومتها الطبيعية ..
خالد والحين شبتسوين ..
جوان :بتدرب
خالد بستغراب ..:بتتدربين على وشو ..
جوان :بتدرب على شي اسمع وقولي صح او لا ..
خالد جلس على الكرسي في المطبخ ياكل ايسكريم .. :نسمع
خالد كان يظن بتغني له ولا شي بس انصدم يوم سمعها تقول ..
جوان ببحة :حبيبي سيف الغدا جاااااااهز ..
خالدكح وهو ياكل :كح كح كح كح كح
جوان لفت علية :بسم الله شفيك ركضت جابت له كوب موية ..
خالد شرب منه ولف عليها :انتي من جدك تتدربين على كلمة مثل هذي ...
جوان بأحراج :يووه شسوي ولا مرة قلتها حتى لو اقولها اقولها بمزح ..
خالد وقف وراح جنبها :طيب تعالي هنا ..اذا قلتي ها بهطريقة بيظن انك تطنزين ..
قوليها كذا ..احم احم حبيبي سيووف العشا جاهز
جوان:لالا اهو موعشى غدا
خالد :مافي فرق حبيبي سيف الغدا جاهز ..
جوان تقلده:حبيبي سيف الغدا جاهز
خالد :لالا مو كذا لا زم تظيفين عليها دلع ..حبيبي سيوف الغدا جااهز ..
جوان ناظرته :انت تخيلت شكلي وانا اقولها ..
خالد كايه تهبلين يلا قولي ..
جوان بدلع :حبيبي سيووف الغدا جاهز ..
خالد :ايه كذا بظبط ناظر الساعه يلا انا بمشي اكيد شوي سيف وبيجي يلا باي ..
جوان ببتسامه :بااااي
توه بيطلع الا نادته جوان :هلا
جوان ببتسامه :شكرا على كل شي ..
خالد ببتسامة :العفووو باي
جوان :بااااي ...



وصــــــــــل سيف نزل ودخل الشقة بالمفتاح اللي عنده وشاف وحدة جالسة على الصوفا لابسة فستان احمر ... والشمووع حولها ..
والورود الجوري موزعه بكل مكان ...
سيف عقد حواجبة مستغرب :احم احم ...
جوان لفت عليه وببتسامه وقفت :هلا حبيبي ..
سيف لف على الصوت لأنه كان معطيها ظهره خاف انها صاحبة جوان .. :نعم
جوان بتموت من الحيا حتى لو اهي اول مرة تقولها :هلا حبيبي ..
سيف مفتح عيونه يناظرها بصدمة توه بيقرب منها يضمها تذكر كلامها له لا بتبعد لأني ماقمت احب قربك ابد ..لأنك ماعدت تعني لي شي ..
روح تزوج انا مافيدك بشي ... اسمع انا برووح وسوي اللي تبية..منتديات بوح عشاق
انا ماعدت احبك والله والله ماعدت احبك واللهي وهذاني حلفت كرهتك من واحنا في مدينة الألعااب ..في كندا والبنت قالت اسمك حسيتك خاين ..الكذا لاتتمنى اني احبك مرة ثانية وطلقني وخلني اروح مع اخوي ..
ضحك بسخرية :هههه صفق بيدينه لها :برافوو برافوو
جوان ناظرته مستغربة ....
سيف بقسوة:ممكن اعرف شنوو هذا
جوان لالالا الحين بيتغير وبيظحك معي خل اروح انا اضمة اهو اكيد منحرج لأني كذا راحت ضمته :اشتقت لك ..سيف
سيف ببرود بعدها عنه :وغيره ..
جوان منحرجة من ردة فعله احرجها اكيد الكل يعرف هل احساس .. :بس انا سويت هذا عشان ...
سيف قاطعها :عشان اطلق ملاك وارجع لك او اترك ملاك بروحها ... واجي عندك ..
جوان ناظرته والخوف في عينها :لا بس انا كنت ابي اقولك اني انا رح ارجع البيت وابيك كلما فضيت تجي عندي لأني ..
سيف لف لها :لأنك ندمتي على اللي سويتيه راح على الطاولة وشاف الكيكة على شكل قلب ..
وبسخرية :لالا كويس تطورنا ... قمنا نلبس فستان مثل فساتين الكبار وروح لكبار ومتسريحة شعر هم لكباار برافووو تغير مفاجأ ..
بس صدقيني مهما تسوين ماتوصلين ..غمض عيونه وبقسوة :جمال ملاك ابد
تبيني اقولك شني ملاك ملاك كل شي فيها حلو اعلمك لية لأنه لبسها حلوو ومكياجها احلى تبيني اقولك عن اول ليلة لنا اللي اهي البارح شنو صارفيها ماتوقع تبين تسمعين ...
تبيني اقولك اليوم شنو اهي لابسة وشنوو كاشخه فيه ..تراها تعرف تحط مكياج مو مثلك نسيتي ولا اذكرك يوم صباحيتك وتعرف تحط فطور مثل الأوادم ولا تعرف تعتني بنفسها اكمل ولا كفاية .. لا
وزيدك من الشعر بيت ماهي بزرة ولاتحب حركات البزران ..
جوان ناظرته والدموع في عيونها حسته خلاص مايبيها وانتو اكيد تعرفون احساس اذا شخص مايبيك شيحسسك بة ..
جوان راحت له :انا ...
سيف اشر على فمة :اوووص مابي اسمع ولا شي منك .. طول هالأيام كنت انتظرابي بس اسمع صوتك اتطمن عليك وانتي موراضية والحين تظنين اني برضى ..
جوان :سيف
سيف راح عند الشموع وطفاهم ... وطلع من الشقة تاركها تصيح جرحها بس مو كبر الجررح اللي جرحته اياه اهو جرحه لها اكبر
جلست تصيح وتصيح وقفت وراحت عند الشموع ولاحتهم في الأرض ومسكت الكيكة ورمتها بالزبالة ... ومسحت وجهها بيدينها تبي تمحي المكيااج ..
طاحت في الأرض تصيح اهي اللي جابته لنفسها اهي ...
ولا ليش تسوي شي اول مرة تسوية ...


عنـــــــــــــــــد سيف
ركب السيارة وهو يلوم نفسة ليه سوى كذا يدري جرحها بقوة جرحها ...
مسك جواله واتصل على خالد ...
خالد :هلا والله
سيف :هلا فيك وينك فيه ..
خالد :انا في الفيصلية ..لية ..
سيف :طيب تعالي عند محل ال.... في الفيصلية بسرعه ..
خالد :بس
سكر سيف الخط ومشى بأقصى سرعه الى الفيصلية ...



خالد ركب السيارة :خير شفيك خوفتني جوان فيها شي ..
سيف :رحت عند جوان
خالد بخوف من اللي سواه :ايه وبعدين ..
سيف قاله السالفة كلها ...
خالد بصراخ وعصبية :حرام عليك ليه سويت كذا ..
سيف :انت شفيك انا من قهري ..
خالد بصراخ :تدري شكانت تسوي من الصباح كانت جالسة تجهز لك الكيك وغيرة ...
تخيل ان حتى كلمة حبيبي تدربت كيف تقولها لك والبست لك فستان واكشخت لك تبي
تسوي نفسها حلوة جنبك بالعلم انها تدري انها حلوة بدون ولا شي تقوم تقارنها بمنوو بملااك اللي كانت السبب في موت جنينها ونزولة موحرام ..
سيف استوعب كل شي :اللي صار صار ..
خالد :وصلني لها ليكون سوت في نفسها شي يسيف تراها جاهلة بعدها مراهقه موحرام عليك اللي تسوية اهي لاقالت شي لاتشره عليها انت عمرك 28سنة ماباقي شي وتوصل 29
منت قادر تتحملها جاملها على الأقل ..
سيف بعصبية :خلاص خالد اسكت عني ...
خالد :طيب
وقف سيف قدام العمارة ونزل خالد بسرعه تارك سيف بحيرة من اللي سواه ...

دخل خــالد الشــــقة وانصدم من اللي يشوفة ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:33 am

جيتك تراني من جنوني لباب دارك
من جنوني لباب دارك
فيني أنا نار إنزل وطفيلي نارك
إنزل وطفيلي نارك

لازم أشوفك لو على موتي اشوفك
لو على موتي أنا
لازم أشوفك
ومايهمني لو حتى سمع جار جارك

اشتكيني لأهلي إشكيني لناسي
لا تجنني وتقول إن إنت ناسي
إنزل عنادك شيب عيوني وراسي
لو على ثارك خذيته وفوق ثارك

لا تهرب أو تعذر في ظروفك
ياأشوفك أنا أو لازم أشوفك
إنزل وراضي خاطري عيني بتشوفك
إنزل وقدر فؤادي إللي زارك


تحياتي هالمرة مو جوان :لا هالمرة كحيلة بكاها))

البــــــــارت الرابع والعشرون

دخل خالد الشقة بالمفتاح حق جوان ... لأنها نسته ..
انصدم يوم شاف الأرض منثور عليها الورود والشمووع حتى اكواب العصير
ف الأرض وهي منبطحة في الوسط تصيح ...
ركض خالد لها وجلس عندها في الأرض وجلس يمسح على شعرها :جوجو جوجو ...
جوان رفعت راسها وناظرته :سيف ماعاد يبيني ماعاد يبيني ..يقول ان ملاك احسن مني واحلى ..
خالد بحزن عليها :اهوو ماكان قصده توه كان معي ..وهو نادم..
جوان هز راسها :لا اهو من جد مايبيني ...خالد قولة اني انا ااسفة على كل شي انا مستعدة اقبل
كل شي يقولة بس لايروح مني ...والله انا احبة احبة ...هئ هاااء
خالد رئف بحالها ..:طيب بقولة بس قومي تروشي ومسحي اللي في وجهك ..ونامي وانا برتب كل شي يلا
مسكها وقومها دخلها للغرفة وسكر عليها الباب ...
تنهد بتعب وجلس يرتب في المكان ...


اما جوان دخلت تتروش وهي تدعي
ان حب سيف يمشي مع المااااي اللي تتروش فيه ...
لأن الحب اللي يخليك تنزل من كرامتك وتذلها موحلوو ..




في شقـــــــة سيف &ملاك
دخل الشقة ورمى نفسة على الصوفاا وتنهد ...
خذى نفس عميق ... يحاول يهدي نفسة فيه ..
غمض عيونه جاله شكل جوان بالفستان وهي تضحك بحياا ...
وتقوول :هلا حبيبي سيف ... حتى يوم قالتها شوي وتموت من الحياا ..
تذكر كيف جرحها وخلاها ترتجف وتصيح ...
تنهد بألم :هــ فتح عيونه شاف ملاك واقفة قبالة بقميص فوق الركبة
سير وشعرها على اكتافها .. :انت جيت
سيف ناظرها بسخرية :يعني انتي شنو شايفة ..
ملاك جلست على رجلينه وحطت يدينها على كتوفة وبدلع :ادري حبيبي انك جيت ...
تبيني احط لك عشااا ...
سيف مستغرب من جرائتها :لا ..بعدها عنه وقف ودخل الغرفة ينااام ..
ملاك لوت فمها :اووووف ..لازم انسيه اسمها ..
دخلت الغرفة ..وانبطحت جنبة وضمته من ظهره .. وبهمس اشتقت لك ..
سيف تنهد لف عليها ... و






قضى الليلة مشغول بالة حاول ينسى ..بس ماقدر ..



في بيت ابو موسى
موسى :اي يما جنى ..
ام موسى :بستغراب وش معنى هي لاوالحين ...
موسى :يما انا ابيه من زمان بس انخطبت لهذا طلال ولاقدرت اسوي شي حتى سألي نور انا قايل لها من زمان ..
ام موسى :جنى والنعم منها والله ومابيها شي لو كانت مطلقة من قبل اهي توها صغيرة ..بس اصبر تطلع من العدة ..
موسى بحراج :لايما اهي مالها عدة ..
ام موسى بستغراب :كيف يعني مالها عدة ..
موسى هز راسه لها ....
ام موسى :تقصد انها لساتها بنت ..
موسى بأحراج نزل راسه :ايه ........
ام موسى ابتسمت :والله طلعت البنت ماهي هينه ..حاضر يما اكلم ابوك اليوم عشان يكلم عمتك ..
موسى وقف وباس راس امه وطلع ...
نور :حسبي الله عليك ياموسىى كانك فشلت البنية وفضحتها ..
طلعت تقول لجنى كل شي ...



عنـــــــــــد ريم ..
كانت جالسة تنتظر في الحديقة عبد العزيز يجيها عشان بيطلعون يتمشوون
مع بعض شوي ...عدلت فستانها الليموني ... ورفعت شعرها ...
جاتها الخدامه :يس مسس ..
ريم :جيبي عباتي ..
الخدامه :حااضر مسس .. ..
جلست تتمشى في الحديقة شافت عبد العزيز من بعيد راحت تركض له ..
مانتبهت لسلطان اللي كان واقف معه .. ..
ريم صرخت بقوى ماعندها :عبوووووووود ..
عبد العزيز ماسمعها اما سلطان طالع ورى عبد العزيز شافها كان يطالعها
وهو منصدم الحين هي اهي اللي شفتها ذاك اليو تغيرت .. احلى بكثير ...
خاف ان عبد العزيز يعرف انه خز اخته ولا طالعها ... وش سوى لف ظهره لعبد العزيز ..
عبد العزيز مستغرب :وش فيك ؟؟
سلطان مسوي ان الأدب ذابحة :مدري من اللي وراك الظاهر تقرب لك ..
لف عبد العزيز بسرعه ويلاقي وريم متجهه لعندهم بدون عباية لا وبفستان قصير ...
عبد العزيز بعصبية :تسهل ياسلطان اكلمك وقت ثاني ..
مشى سلطان من هناا ..
ركض عبد العزيز لريم وشد شعرها كم مرة قلت لك ..
لاتطلعين بدون عباية .. ولا تبين تكررين ..السالفة اللي صارت
ونعيد من جديد .. هاااا رماها بقووة على الأرض ورفسها بقووة ....
وش اسوي مع سلطان الحين بيقول اني متعمد اطلعك جنبة عشان يشوفك ..
ريم ببكي من الألم ومن قسوة اخوها عليها حاولت تتكلم بس مافي فايدة ......



عنـــــــــــــــد مـــــلاك ..وسيف
جلس الصباح لف شاف ملاك بعدها نايمة ..قاام وخذى منشفته وراح يتحمم ..
طلع غير ملابسة وطلع بسرعه ... في بالة شي يبي يسوية ..

ياترى وين رح يروح سيف ..؟؟
خل نشووف ...



في شقــــــــــــة جوان ..
خالد كان نايم على الصوفا ..
وجوان من دخلت الغرفة ماطلعت ...
انفتح الباب ودخل سيف لقى التلفزيون مشغل راح وشاف خالد نايم ..
سيف بشويش :خالد خالد ..
خالد فتح عيونه وقام :هلااا سيف وش جابك ..
سيف تنهد وجلس :وين جوان ...
خالد اشر بعيونه على الغرفة ...
سيف بقلق :وشخبارها الحين ..
خالد تنهد :شقووول صاحت طول الليل حتى يوم خذت دش مانامت جلست تصيح ..
سيف وقف :انا بدخل عندها طيب ..
خالد :تكفى لاتزيد عليها ..يكفي اللي فيها ..
سيف هز راسة بمعنى طيب ...
دخل الغرفة بويش شافها نايمة بالمقلووب .. والمناديل جنبها مالية المكان ..
جلس جنبها شافها تتألم وحاطه يدها على راسها ..انتبة انه جلس على شعرها ..
قام عنه ..وشاله حطه بحظنه وجلس يمسح على شعرها ...
قرب من اذنها وهمس لها :آآسف ماكان قصدي اجرحك بس انتي قهرتيني ...
باسها على خدها بقوووة الى ماصحت ...
جوان فتحت عيونهاحست احد يبوسها كانت تظنه خالد لأنه دايم اول يوم عمرها 9و10سنوات يسوي لها كذا بس بشويش
ابتسمت :خــالد والله كبرت على هالحركااات ..
سيف ابتسم وبعد عنها ..
جوان لفت وانصدمت يوم شافته سيف عدلت جلستها وعدلت شعرها ..
سيف :صباح الخير ..
جوان ناظرته بخوف :ص صباح النور ..
سيف ناظرها اهي كيف خايفة :انا اسف على اللي صار امس ..
جوان بستغراب وخوف انه يكون يكذب :انت قلت انك ماتحبني وتحب ملاك
سيف :كنت غبي ومقهور منك ومن جمالك خفت اتهور الكذا قلت هالشي
جوان رفعت راسها تناظره اذا كان يكذب ولا:قلت ان ملاك احلى وقلت انك قضيت معاها احلى ليلة وقلت اني انا بزرة وش تبي فيني ..
سيف :انتي حطيتي نفسك ملاك تدرين انها دايم تحط عدسات تبي تصير جمال عيونك دايم تحط لها هذا البودر اللي يضعف الخشم تبي توصل جمالك عشان انساك بس انتي وين ..
انساك انتي في كل مكان تطلعين لي ..
جوان ناظرته بجدية :قلت اني جاهل وبزره وزين اني قمت اعرف البس مثل الكبار
سيف :تدرين لو تقومين تلبسين لي فستان حق بزران وتحطين من وراك فراشة بقول النك احلى وحدة لأنك بريئة وهذا اللي مخليني اعشقك ..
جوان :بس ..
سيف حط يده على فمها :خلاص انا اسف اعتذاري مايكفي ..
جوان ناظرته وابتسمت :الا يكفي ..
سيف قرب منها وضمها بقووة .. واخيرا طاح الحطب وتراضوو ..
سيف مسك يدها وقومها طلعوو من الغرفة وشاافو خالد جالس يدعي ..
سيف ابتسم :لاتخاف دعوتك استجابت ..
خالد وقف بسرعه :والله ..
سيف :ايه ..ويلا روح جيب لنا فطور تراني ميت جووع ..
خالد :نعم اختي ماترضاها علي صح اكون خادمك ..
جوان ببتسامه :الا بس هالمرة عشاني ..
خالد ناظرها :اوووف طيب عشانك بس ...
طلع خالد فرحان برجعة سيف لجوااان ...
ولكن هالستستمر الأحوال هكــــذا ام لا ...


عنــــــــــــد ملـاك
حست بطنها يألمها وقفت وراحت المبطخ شربت موية وسوت لها كوب حليب
يدفي بطنها بس بدل مايقل الألم زاااد حست فجأة بصداع ...
ودوخــــــــــــه ... مسكت جوالها واتصلت على سيف بس مايرد اتصلت
على وسام اللي جاها بسرعه ووداها المستشفى ..

ياترى شنوو علة ملاك ؟؟


في المســـــتشفى
طلع الدكتور لوسام :متألئشي يبني ..
وسام:متأكد دكتور اهي شنو فيها ..
الدكتور :لايبني متخفش دي اعراض الحمل ..
وسام بفرح :والله ..الله يبشرك بالخير يدكتوور ..
مشى وسام لملاك يبرها بهالخبر اللي اكيد من تسمعه ملاك بطير من الفرح ..وكيف لا واللي في بطنها من سيف ..
خذت جوالها واتصلت على سيف وبدلع مو لايق :الووو ..
سيف بتأفف :الوو نعم قايلك عندي شغل ضروري ..
ملاك :لابيبي بس انا مريضة ... وبالمستشفى ويمكن يسوون لي عملية ..
سيف وقف وبعصبية :وانتي وش وداك المستشفى لاوبدون اذني ..
ملاك بخوف :انا تعبت واتصلت على وسام ووداني المستشفى ..بيبي تكفى تعالي انا خايفة ..
سيف تنهد :هــ طيب شوي وانا جايك بأي مستشفى ...
ملاك بفرح :مستشفى ال....
سيف :طيب سكر الجوال ولف على جوان جوجو انا بروح طيب ملاك بالمستشفى ..
جوان ناظرته بخوف :وش فيها ..
سيف :مدري الكذا انا بروح .. واذا جاا خالد قولي له يتصل فيني طيب ..
جوان وقفت وراحت توصله :طيب بس طمني عليها ..
سيف لف يناظرها :على اللي سوته تبيني اطمنك بعد ..
جوان دفته بشويش :خلاص اللي صار صار ... انتبة لنفسك
سيف قرب منها وباس جبينها :طيب وانتي انتبهي لنفسك وقفلي الباب زين .. باي
جوان هزت راسها :طيب باي ..
طلع سيف مو مطمن على ملاك خايف من جد لازم عملية ..




في بيت ابو هيثم
ام موسى وام هيثم جالسين بالصالة ...........
ام موسى :اي والله موسى يبي جنى من زمان بس ماقدر يتكلم يوم خطبها طلال ..
ام هيثم :والله انا مارح القى احسن من موسى زوج لها خصوصا بعد سالفة طلاقها ..
الكذا انا بسئلها وان وافقت ننتظر الى ماتخلص عدتها وخلاص ..
ام موسى ببتسامة :لا تخافين بنتك طلعت مهيب هينه اثاريها بعدها بنت .. يوم سالت نور قالت انها ماكانت
تبغي يصير هالشي قبل ماتتأكد انه يحبها صراحه كبرت في عيني ...
ام هيثم مصدومة :هااا والله مادريت عن هالسالفة .. خلاص اجل انا بقول لبوها ولها وان وافقت يصير خير انشاء الله ..
ام موسى وقفت :يلا اجل انا اخليك ..
ام هيثم :وين تو الناس ..
ام موسى :لا والله بروح اجهز باقي الأغراض بنرووح الكويت بعد انشاء الله ان الله كتب زواج موسى يعني بعد 3ايام الكذا ابي اجهز كم غرض باقي تدرين عرس ولد اختي يوسف ..
ام هيثم :يوسف الممثل ماغيرة ..اللي جاء في مسلسل انين ..
ام موسى :لا ولد اختي الثانية ذاك توه صغير ..
ام هيثم :ايه اجل سلمي على اخوي وعيالك ..
ام موسى :يوصل انشاء الله يلا مع السلامة ..
ام هيثم :مع السلامة ..
ام هيثم صعدت الجنى .. ولا حبت تفتح سالفتها اهي وطلال لأنها من خصوصياتها اهي وزوجها اهي
مالها دخل .. دخلت الغرفة لقت جنى جالسة على جهازها تناظر دراما كورية كالعادة اسمها Goong
جنى وقفت المسلسل :هلا يماا ...
ام هيثم :شتسوين ..
جنى :اطالع مسلسل ..
ام هيثم :كوري انتي لو بتزهقين منه زهقتي ..
جنى :المهم مالها دخل هالسالفة شنو فيك ..
ام هيثم :موسى ..
جنى فرحت واخيرا تبي تفتك من سالفة طلال ... :شفية
ام هيثم :يبغيك مرة له ...
جنى نزلت راسها مسوية مستحية :يوو يماا توني خالصة .. من زواجه .
ام هيثم :يعني متي موافقة ..
جنى بسرعه :لالالا انا موافقة نزلت راسها اقصد اللي تشوفينه انتي وابوي ...
ام جنى بخبث :انا وابوك ان شووف ان ماله داعي للزواج ...وكملي دراسة وبس ..
جنى بخوف :لا لا لا يما انا مابي رايك انتي وابوي اجل انا موافقة ..
ام جنى كاتمة الضحكة :توك اللي نشوفة .. والحين ..
جنى :يووه يمااا ..
ام جنى وقفت :ههههههههههه طيب طيب طيب ...


في المــــــســـتـــشــــــفى
دخل الغرفة وشاف ملاك وجنبها وساام ...
سيف :السلام عليكم ..
الكل :وعليكم السلام ..
سيف :وش فيها .. تقول عملية ومدري ايش ..
وسام :لالا تخاف لاعملية ولاشي بس انا بصير خال ..
سيف رافع حاجب ولوى راسة :شلون يعني مافهمت ..
وسام :وانت بتصير ابووو ..
سيف فهم قصده :قصدك انها ..
وسام :اية قصدي انها حامل ..
سيف بفرح :والله
وسام :اية .. مبروك وجعلة من الذرية الصالحة ..
سيف :الله يبارك فيك لف لملاك وبعصبية وانتي شلون تخوفيني كذا وتقولين ان يبغى لك عملية ومدري ايش ..
ملاك :خفت علي ..
سيف رفع حاجب :شي طبيعي اخاف لأن اهلك بيحطون العلة فيني موفيك ..
ملاك لوت فمها :اهااا ..
سيف لف على وسام :المهم متى قالو بيطلعونها ...
وسام :الحين اذا تبي ..
سيف لف لها :يلا نمشي ..
ملاك حاولت تتمسكن عشاان يمسكها ..بس ماعطاها بال ..وطلع برى ..
تارك ملاك ..لوسام يساعدها ..


حالات الطـــــــــــــقس عنــــــد بيت ابوهيثم

وافق ابو هيثم على زواج موسى من جنى ورح يصير الزواج بعد اسبوع ..
لأن ابو هيثم مارضى لأنه كذا يكون مستعجل بنصيب بنته ورح يجرحها اكثر ..
طلال ادري ماجبت له سالفة حاولت الجدة ..تصلح بينهم بس ابو هيثم مارضى
لأنه جنى حيل متأثرة وماتبي ترجع له الكذا طلال يأس بس الجدة مايأست ..
وحاولت الى ماخلت ابو هيثم يبتعد عن امه ممايسوي عداوة لدرجة ..انها تدعي علية ..>>>ماتوقع هذي ام ..

اما حالات الطقس عند ريم ..
ريم رجعت للرياض وفرحت امها وابوها برجعتها بس عبد العزيز اللي مو راضي يفهم
انه اهي ماكانت تدري ..
ريم صارت تكلم حنان كثير خصوصا ان في تفاهم بينهم ..على فرق السن بينهم ..

 امــــــــا حالات الطــــــقس في قلب جوان .. 
عرفت بخبر حمل ملاك وبدال ماتحزن وتحاول تاخذ سيف ..بالعكس قالت له
انه يهتم فيها ويقلل الجية لها ... بس تتوقعون جوان من داخلها شنووو كانت صج
مقهورة ومكسور خاطرها ...كان خالد كل ثلاثاء يجيها ويظل عندها الى الخميس ويمشي الجمعه
كان طيب معاها عوضها عن الحنان اللي فقدته وعوضها عن سيف وابوها ..




امــــــا حــــــالات الطــــــــــقس عنـــد سيف
بدى يتعود على قرب ملاك وقام يكن لها شوية مشـــاعر ..
بس كان يشتاق لجوان حتى لم يكون مع ملاك ...وكان قبل لا ينام لازم يكملها

اي وصح قال لملاك ان كل اربعاء وخميس وجمعة وسبت عنده سفرة ..لجدة وللأمارات وللكويت
عشان شركاتهم بس اهو مو عشان الشركة عشان يروح عند جوان ويقضي الوقت معها ...



امـــــــــــــا حالات الطقس عنـــــــــــد ملاك ..
كانت تحاول تتقرب من سيف بكل الطرق بس سيق يستقبل ومايعطي ..
كانت تحاول تقرب منه بالتنسي والبيبي ..بس سيف كان يطنشها ويقول كتبي
اللي تبين في ورقة واجيبة لك ...
كانت تحس انه بعده بتصال للجوان لاكن مالقت شي يدل على هالشي ...
فتشت جوالة مالقت اسم لها ولا رسالة .. ارتاحت انه خلاص قطع علاقته بها ..


مرت اربع شهــــــــــــــور على خـــــــــــير جنــــــــى وتزوجت موسى ..
وهي مو مرتاحه كثير شوي يعني بس احسن من طلال ..


جوان كانت متعايشه مع الوضع بس حست انه سيف بدى يحب ملاك ويهتم لها ..
وكان دايم لم يكون معها يتكلم عنها وشنو سوت وشنو قالت ...
بس جوان ماخلت هالنقطة تأثر فيها لأنها كانت تظنه يهتم لها لأنها حامل وبــــــس ..


ريم بعض المواقف اللي صارت لها مع سلطان خصوصا بعد ماصارت تزور حنان ..
وتكون معها بدت تكون مشاعر خاصة لسلطان ملاحظة خاصة وليست عامة .. ..


عنـــــــــــــد ملاك وسيف ..
سيف كان داخل يتروش ...
ملاك جالسة تفكر :كل مرة سيف يجي من سفرته يكوون فرحان وطاير من الفرح ..
ياترى ليش معقولة ..لالا ماتوقع اهو طلقها وقدام الكل ..وانا يوم سألت نوار قالت لي انها راحت الدمام مع خالد ..
قطع تفكيرها صوت جوال جوان ..
على نغمة راشد اغنية السالفة ...
قوم قوم علم الصبح ويش البارحه قلنا خله يقول العواذل لاتصافينا
حتى يعرفون يوم انا تزاعلنا نبغي نزود قهرهم لاترضينا ..
حنا شربنا الغلا حتى تمايلنا ..
ملاك استغربت من النغمه بالعادة نغمته موسيقى ال Jaaz
ناظرت الأسم لقته على شكل اشارات قلب وفاصلة وسهم ومدري ايش ..
ملاك افتكرته الشغل تركته .. بس الجوال ماوقف من كثر مايتصل ..
ردت بس بدون ماتكلم وانصدمت يوم سمعت صوت جوان :آآلوو سيوف فاتك حوض السمك اللي شريته
السمكة باضت بيض كثير وناااسة .. الووو الووو
ملاك فتحت عيونها على الأخير :يعني ماطلقها وانا قول شتضحية اللي جاته وخلته يطلقهابس انا اوريك ..
جوان :الوو سيف فيك شي ..
ملاك بقهر :لا سيف بخير ...يسلم عليك ..
جوان برتباك :ملاااك ..
ملاك :ايه عمتك ملاك ..
جوان سكرت الخط بوجها خافت تتناشب معاها ..
جلست وهي خايفه يمكن سيف يهزأها ..


ملاك جلست على اعصابها تهز برجولها من القهر ...
وانا اقول وين يروح اربعة ايام بالأسبوع لا ويجي طاير من الفرح ..
مسكت بطنها بشويش .. وقاامت ..
دخلت الغرفة لقت سيف جالس يمشط شعره وهو يدندن ..
ملاك بقهر :انت ماطلقتها ..
سيف لف لها :مني اللي ماطلقتها ..
ملاك :جوان ..
سيف لف لها :ايه ماطلقتها عندك مانع ..
ملاك جلست بقهر :يعني وبكل وقاحه تقولها مو هامك ..
سيف هز راسة :لا ماهمني ليش يهمني ..
ملاك جلست تصيح من قلب :هئ هئ اهئ حرام عليك انا شسويت لك ...
سيف ناظرها وهو رافع حاجب :خير بتصيحين صيحي لبكرة انتي تسببتي بطلاقها وانتي تسببتي بتسقيطها ..يعني اهي مالها
ذنب وعاجبك تتحملين انك تظلين معي بوجود جوان عاجبك موعاجبك لايعجبك ..
بيت اهلك مفتووح ... اهم شي حملتي وانتهى الموضوووع ..
ملاك بشهاق :يعني اهم شي اني حملت وانتهى كل شي ..
سيف تنهد وجلس جنبها وضمها :يملاك ياحبيبتي ..انا ماقلت ان كل شي انتهى بس انتي عصبتيني .. انا احب جوان ..
يعني مالها ذنب وانا مالي ذنب اطلقها ..
ملاك ناظرته :ليش تزوجتني مدامك ماتحبني ..
سيف تنهد :شوفي انا اول ماحبك بس الحين اشر بيدينه احبك هالكثر بس وش دراك يمكن هالحب يكبر مع الأياام ..
ملاك ابتسمت وهي طايرة من الفرح :طيب ..
وقف سيف :اي يلا انا بروح سفرتي اليوم ..بعد نص ساعه بس بروح الحين عشان باخذ اوراق ..
ملاك مافكرت انه مايسافر ويرووح لجوان ..ابدا ولا جات على بالها .:طيب حبيبي انتبه لنفسك ..
سيف ابتسم يجاملها :طيب يلا مع السلامه ..
ملاك بسرعه :وملابسك ماتبيها ...
سيف :لا ماله داعي عندي ملابس في الفيلا اللي بجدة ..
ملاك :اهااا طيب اجل مع السلامة ..
سيف :مع السلامه ..
طلع سيف متوجه لجوان ..


عنـــــــــــد موسى وجنى في الأمارات
جنى بطفش :موسى تراني طفشت متى تصير البطلوة حقتك مدري الدورة ..
موسى كان جالس يمشط شعره :يعني ماتشوفيني كل يوم اروح ..
جنى راحت وقفت جنبة :الحين ابفهم انت كل يوم تروح خذني معك ..
موسى هز راسة :لالالا هناك كلهم رجال ... ومابيك تجين ..
جنى :اها يعني بتفهمني ان هناك مافي بنات ياخذون دورة للسباحه ..
موسى لف لها :اي مافيه يلا انا بمشي ..
جنى تترجى فيه :موسى تكفى لاتصير عنيد خذني والله خاطري اشوفك تسبح ..
موسى لف للجهه الثانية :لاتحاولين ..مارح اخذك ..
جنى برجاااء اكثر :موسى تكفى تكفى ..
موسى تأفف :طيب طيب روحي غيري ملابسك بسرعه عشر دقايق وبمشي ...
جنى بسرعه :ثواني بس غيرت ملابسها لبست بنطلون اسوود واسع وقميص وسيع رمادي
كم طويل .. وحجاب لونه رصاصي غامق .. حطت لها كحل اسوود وقلووس فاتح ..
وطلعت له :يلاا ..انا جاهزه ..
موسى ناظرها ورفع حاجب :الحين ابفهم انتي وين رايحة بالظبط ..
جنى وهي تتعطر :يلا بنرووح النادي اللي تدرب فيه ...
موسى مسكها من اكتوفها :ناظري نفسك ..انتي وين رايحة ...
جنى ناظرت نفسها :بروح النادي معك ..
موسى بعصبية :اولا مكياج روحي مسحي ان كنتي تبين تجين تغيرين ملابس المصخرة هذي وتلبسين عباية الكتف ...
وان شميت فيك ريحة عطر لأخليك هناا ..وامشي ..
جنى :يووه موسى ..
موسى صرخ صرخة خوفتها خلتها تركض تغير ملابسها ..
ايه شلون هذا موسى اللي الغيرة تذبحة لو من بعيد ..
جنى غيرت ملابسها ومسحت المكياااج ...واقتنع بعدها ياخذها ..



عنـــــــــــــد جـــــــــــــــوان
دخل سيف شافها تروح وتجي بخوووف ...
سيف بستغراب :شفيك ..
جوان لفت له وبخووف :سيف انا انا اسفة انا والله ماكان قصدي اتصل عليك وترد
اهي والله ماكنت ادري انك بالبيت ..والله اسفة وقسم اسفة ..ماكان قصدي ..
وكانت ترتجف من الخووف ..انا كنت ابي اقولك بس ولا انا مادري والله مدري ..
سيف قرب منها وضمها :اششش طيب اهدي اهدي خلاص صار اللي صار
انتي ليش خايفة ..
جوان تمسح دموعها :لأني اخاف تتركني ..
سيف ابتسم لها :لالا تخافين مارح اتركك واروح افا خلاص انا قلت لها
لازم تتقبلين وجود جوان في حياتي ..واهي رضت ..
جوان بفرحه :والله ..مارح تعلم احد ..
سيف ابتسم لها :لامارح تعلم احد عساك جهزتي اغراضك ..عشان روحة جدة ..
جوان هزت راسها :ايه جهزتهم ..كل شي جاهز ..
سيف ناظر الساعه :يلا اجل نمشي ..
جوان :طيب بس..جوازي ماشفته ..
سيف ابتسم لها :جوازك معي لاتقلقين ..يلا نمشي ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 2:34 am

ياثقل دم الثواني في غيبتك
ولعن ابوها وشلون لاشفتك تطير
شفت شلون حتى الثواني تغار مني ..
لاشافتني فرحانه في ساعه طارت وخلت الساعه دقايق ..
وان شافتك معي ..تسولف تهوجس .. تبدأ تسرع الوقت ..
وجيب لنا مصيبة .. شف لنا مكان مايكون فيه لاساعه ولا دقايق ..
نستانس ونلعب ونضيع الوقت لاغاير ولا مغيوور ...
تحيات جوجووو ..

البـــــــارت الخـــــــامس والــعشرون
في جـــــــــــــــــــــــدة
جوان تناظر الفيلا :الله تجنن .. من زمان عنها تغيرت كثير ..
سيف يناظرها ببتسامه :اقل شي يسعدك انتي ..
جوان لفت :بذمتك مايفرحك هالشي ..
سيف لف لها وعقد حواجبة :صراحه شووووي ..
جوان ابتسمت له :اي يكفي اهم شي انك فرحان شوي ..
سيف حط يده على اكتافها :طيب يلا ندخل قبل لاننشوي في الحر ..
جوان :طيب يلا ..
دخــــــــــــــلوو وجوان فرحانه كثير انها مع سيف صح رح يمشوون بكرة
بس على الأقل يغيروون جوو ..



عنــــــــــــد جنى وموسى في النــادي
موسى كان جالس يسبح والمدرب يحسب له الوقت اللي يسبح فيه ..
المدرب :ستووب دقيقة وثانيتين ..
موسى وقف بتعب ..
المدرب :لازم تكون رايح وراجع على الأقل 5ثواني ..بس ..
موسى :طيب بس برتاح خمس دقايق ونكمل ....
المدرب :طيب بس كويس منك في هالشهر قدرت توصل لهل مرحلة ...
خــــــــذ راحتك مع المــــــــــدام ورجـــــــــــــــــع ..
موسى هز راسة :طيب ..
مشى بتجاه جنــى اللي مدت له المنشفة ...
موسى رفع حاجب جلس ولا عطاها وجه ..تنهــــــد بتعب ..
جنى ظلت مادة المنشفة :بتاخذها ولا شنوو ..
موسى رفع راسة :يعني انا اشوف ربعي اللي هنا لم يجيبون حريمهم ..
يقدون في نعيم ...الي تحط المنشفة وتنشفة .. واللي تسكب له كوب الحليب
واللي مدري شتسوي وانتي واقفه وبكل برود مادة لي المنشفة نشفيني يلا بسرعة ..
جنى لوت فمها :اظن عندك مثل اللي عندي يدين ورجلين وعينين .. يعني ماله داعي انشفك ..
لاحت المنشفة عليه وجلست وهي حاطة رجل على رجل ..
موسى رفع حاجب :قلة احترامك هذي رح تندمك طيب ... ومالك داعي تجين هنا اذا ماتبين تخدميني ..
جنى ماعطته بال ..وظنته يمزح ..
بس مو موسى الي اذا قال كلمة يتراجع عنها ..



عنــــــــــــد ريم
كانت جالسة تحتار لها ملابس عشان بتروح عند حنان كانت تساعدها
عشان البيبي اللي في بطنها هذا الشهر الأخير لها .. ويدوب تتحرك ..
لبست بنطلون سكيني ..بنفسجي ..وقميص ابيض ربع كم ..حطة علية مشبك
اسووود على شكل خنفسااااء لبست اسااور كثيرة في يدينها وحطت لها مكياج خفيف ..
تعطرت وطلعت ..
ام عبد العزيز :وين رايحة يماا ..
ريم :بروح عند حنــان ..يما تدرين هذا اخر شهر لها ولازم اساعدها مسكينه ماعندها احد يساعدها ..
ام عبد العزيز بحنان :اي يما روحي المسكينه ماعندها حد يساعدها روحي وسلمي عليها ..
ريم ابتسمت لها :حاضر يوصل يلا مع السلامه ..
ام عبد العزيز :مع السلامة ..


ادري الكل مستغرب ان ريم ماتابت بعد سالفة سعد واللي صار بس اهي
الحين صـارت ماتروح الا لحنان وبس لأنها وثقة فيها من جد ..





عنــــــــــد سيف وجـــوان
سيف كانو جالسين في الحديقة حقة الفيلا ...
جوان تاكل جلكسي ...اما سيف جالس يشرب تعميرة .. >>>يعسل اووو مدري اهم شي من هذا القبيل يعني ..
جوان تشم ريحتها :الله ريحتها حلووة ..
سيف لف لها ونفخ الدخان في وجهها .... :والله ..
جوان ابتسمت وكأنه في بالها شي :اي تكفى خلني ..اجربها ..
سيف لف لها :نعم ..ماااااااااااافي عيب ..
جوان برجاااا :تكفى اسوي لك اللي تبية تبيني اخدمك بخدمك بس تكفى ..خلني اجربها ...
سيف رفع حاجب :ليه انا متزوجك خدامه لي ..
جوان بحراج :لا مو على بس اقوولك ..
سيف ابتسم لها بخبث :انتي قلتي تسوين اللي ابية ..
جوان ببرائة ماتدري شقصدة :اية ..
سيف بتفكير :طيب اممممم حط يده على خده بوسيني ..
جوان بحراج :هاااااااااا لااااااا سيف غيرة ...
سيف هز راسة :ماعندي تبية اقبلية بصدر رحب بعدين انا زوجك يعني عااادي ... غيرك يسوون اكثر..
جوان :وجهها صاار احمر :طيب بس غمض عيونك ..
سيف ابتسم :طيب وهذاني غمضت عيني ..
جوان برتجاف قربت من خده وباسته بسرعه وبعدت ..
سيف ابتسم لها :طيب شكرا على البوسة ..
جوان برتباك :ههه ايه عفوا يلا خلني اجربها ..
سيف بخبث :طيب فتحي فمك ..وغمضي عينك عشان يصير طعمها احلى ..
جوان ابتسمت بفرح :طيب غمضت عيونها حست بدخان يدخل في فمها فتحت عينها لقت سيف ينفخ في فمها من الدخان اللي في فمه ..
جوان قامت تكح :كح كح كح اععع مابي ابي اجرب اناااا مالي خص انت قلت لي ..
سيف بستغراب :انا قلت ..متى .. ماذكر ..
جوان مدة بوزها: عرفت انك تقص علي ..بس الغلط مني صدقتك ..
سيف ابتسم لها :لو انه كويس للي في سنك ..خليتك تجربينه ..بس لك مني اول مايصير عمرك 20 ..اخليك تجربينها ..طيب ..
جوان :وللل انطر ياحمااار الى مايجيك الفرج ..
سيف بعصبية :لاتقولين عن نفسك حمار وانا قلت لا خلااص لاتناقشين ..


جوان بخوف من عصبيته المفاجأه :طيب ..لفت راسها حست الدموعها بتنزل ...

ادري الكل بيقول سخافه بس تخيلوو احد يفشلك وانتي توك تضحكين معه وش موقفك انا عن نفسي بيصير لي مثلها ..




في بيت ابو سيف (2)
حنان بتعب :هلا والله بالريم شخبارك ؟؟
ريم ببتسامة :الحمد الله انتي اخبارك ؟؟
حنان :اللي تشوفينه حالتي حالة متى اولد مدري ..
ريم :يلا الله يسهل عليك ترى الوالدة تسلم عليك ..
حنان ببتسامة حنونة :الله يسلمها ..تعالي في الغرفة سلطان هنا واخاف يطلع ويشوفك ..
ريم قلبها بدت ظرباته تزيد من سماع اسمة:طيب يلا ..
حنان مسكت ريم من يدها تتكي عليها ومشت معها ..




عنـــــــــــد جنــــــــــى وموسى ..بالأمارات
موسى جلس بتعب في السيارة ...
جنى لفت له :خل نرووح مطعم جيعانه ..تراني ..
موسى ماعطاها بال ولاكلمها :وقعد يسووق للبيت ..وهو ساكت ...
جنى لفت له :اي مسوى وقف الصيدلية ابي اشتري دواا للزكام خلص اللي عندي ..
موسى مطنشها ولا عطيها بال ..
جنى بستغراب يوم شافته يوقف السيارة جنب الشقة .. :الحين انا قلت لك ابي اروح المطعم مارحت قلت ابي الصيدلية مارحت ..شفيك
موسى طفى السيارة ونزل ..اخذ شنطته السبورت ونزل من السيارة ..
قفل السيارة ولا همه ان جنى مابعد تنزل ..
جنى نزلت بسرعه قبل لايقفل عليها ... ولحقته ركبت المصعد اما اهوو صعد بدرج ...
بالعلم ان الطابق اللي فيه شقتهم في الطابق الــ 6 ...
جنى بتساؤؤل :شفية هذا لايكون من جدة زعل ..اووق عاد موسى وزعل وش بيراضيه ..
قعدت تنتظر عند باب الشقة لأن المفتاح عنده ..
بعد خمس دقايق شافته يصعد من الدرج ...وتوجه عند باب الشقة يفتحها ..
جنى ناظرته كيف كان مو معبرها ولا كأنها موجودة اساسا ...
دخل سكر باب الشقة بقووة لدرجة انه صقع راس جنى ..
جنى بألم :احححح .. هي انت ماتشووف ..
موسى دخل الغرفة رمى شنطته على السرير اخذ منشفته ودخل يترووش ..
جنى دخلت المطبخ وشافت الثلاجه فاضية ..
جنى بتأفف :الحين وش بناكل .. اووف..
فتحت الدولاب شافت كم علبة اندومي ..
خذت ثنين بتسويهم لها واحد ولموســـــــــى ...



في جـــــــــــــــــــدة في المجمع
جوان كانت تتمشى مع سيف ...
سيف يأشر على واجهة المحل على فستان كحلي ..قصير في نجووم باللون الذهبي ..
سيف :هذا حلوو اكيد بيطلع حلوو عليك ..
جوان تناظر الفستان بتفكير :مادري احسه عادي موحلوو..حيل
سيف لف يناظرها :يعني الحين بتفهميني ان هالفستان ماعجبك ..
جوان هزت راسها :اي ماعجبني ..
سيف رفع حاجب :طيب اجل انا رح اشترية لملاك ..
دخل المحل تارك جوان في حالة من الذهول من القهر ..من الغيرة ...
طلع سيف بعد مدة وهو حامل ثلاث اكياس بيدينه :يلا ..
جوان بلعت غصتها :انت قلت فستان موفساتين ..
سيف ابتسم :ايه انا كنت باخذ فستان واحد بس عجبني كم واحد وقلت اخذهم لملاك مسكينه من تزوجنا ماشريت لها شي ..
جوان منصدمة :اية ..بس انت قلت الطلعة هذي لي اشتري فيها لي اللي ابية ..
سيف عرف انه شوي مصخها بس حتى ملاك مرته :طيب اشتري انا مامسكتك بس كل ماوريتك فستان او بدلة ماعجبتك وش اسوي ..يعني غير الشنطة والأكسسوار ماخذتي ..
جوان بتضيع السالفة عشان لاجد تصيح الحين :طيب خلاص انا ابي اشتري فستان على ذوقك
سيف لف لها حس انه مصخها :طيب
مشت معه اختار لها ثلاث فساتين وهي كانت تجاملة وتقول انه حلوو ..




عنــــــــــــد موســـــــــــــــى وجـــنى
جنى سوت الرامن اقصد الأندومي ..وحطته على الطاولة لها ولموسى ..
جلست تاكل ..
طلع موسى اخذ له كوب وجلس يشرب موية ..
جنى تأشر له على الأندومي :كل ..
موسى ماعطاها وجه وجلس يشرب موية ..طلع جوالة ..واتصل على
موسى :الو السلام عليكم لو سمحت ابغى اطلب بيتزا خضار الحجم الكبير .. اية العنوان اكتب عندك ..شارع ال... عمارة رقم 3 .. اوكي بأسم موسى ال....
جنى بفرح :واااي فديتك كنك تدري ان اللأندومي مايكفيني ..كوماوا ..
موسى قاام وراح الصالة يطالع الt.v بدون مايعطيها وجه ..
جنى مستغربة منه ..توقعته ماسمعها او شي ..



عنـــد ريم وحنـــان
ريم كانت جالسة مع حنان يرتبون في غرفة البيبي ...
حنان جلست بتعب :احس اني بوولد ..
ريم بخوف :لايرحم امك اخاف يجي رجلك ويشوفني جنبك وانتي تطلقين يفكرني
انا مولدتك بالغصب ..
حنان ببتسامة تعبانة :مولهدرجة عاااد ..
ريم جلست تشيل اللألعاب من الأرض وتحطهم فوق الدولاب ..
فجأأة ..حنــان بألم وصراخ :آآآآآآآآآآآآه ريوووم شكلي بولد آآآآه
ريم بخوف لبست عباتها وركضت للصالة وشافت سلطان يناظر المباراة ..تغطت
ريم بخووف :سلطان قوم حنان بتولد ..
سلطان لف لها بصدمة :بتولد الحين ..
ريم هزت راسها بسرعه :اي الحين قوم شوفها خل نوديها المستشفى ..
قام سلطان بسرعه وراح الغرفة شاف حنان تتلوى من الألم وتصرخ ..
ركض يجيب عبايتها ..يلبسها وساعدها مع ريم تقوم للمستشفى ..



عنــــــد جــــــــــوان
كانت منبطحة وجنبها سيف ..تفكر
معقولة يكون حبها الحين اهي ماجابت له الولد وصار يحبها كذا اجل لو جابته
وش بيسوي ..بيتركني اكيد ..
سيف لف لها :نمتي او لا ..
جوان غمضت عيونها :الحين بنام ..
سيف :نامي بسرعه ترى ورانا سفر من الصباح
جوان تحاول انها ماتسمع :طيب ..
جوان من قلب اتمنى اني الاقي امي عشان سيف لوجرحني يكون في من يساندني
انا مستعدة مارح احاسبها على اي شي ولا الومها ..بس خل ترجع لي ..
تنهدت من قلب وغضت عينها تنام وفي بالها انها تحلم بامها ..



عنـــــــــــــد موســـــــــى وجنــــــــــى
موسى كان جالس ياكل في البيتزا اللي توها واصلة ..
جات جنى ومعها علبة بيبسي :يمي وصلت البيتزا مدت يدها بتاخذ قطعه ..
انصدمت يوم شافت موسى يطقها على يدها :انا مااشتغل عندك عشان تاكلين من اكلي ..
جنى رفعت راسها تناظره لقته من جده يتكلم :موسى من جدك بتاكلها كلها ..
موسى رفع حاجب وببتسامة خبيثة :باكل الى مااشبع وان شبعت بعطي الباقي لحارس العمارة ..
جنى لوت فمها :ايقووو روع خل حارس العمارة ينفعك ..عطته ظهرها ومشت للغرفة ..
موسى ابتسم :تونا بول الطريق ياااجنى ..



عنـــــــــــــد ريم وسلطان
ريم طول ماهم واقفين ينتظرون حنان تطلع من غرفة العمليات كان قلبها يدق بقووة
لمجرد وجودة اما سلطان كان معتبر وجودها وعدمة واحد ..
طبعا صح سلطان في البداية حس انها حلووة وكذا بس مو سلطان اللي يحب اي وحدة
او حتى يعبر اي وحدة ادري الكل بيقول على شنو اذا مال ماعنده ..بس سلطان
يمتلك اللي اهم منه اخلاق صح موعالية لدرجة ان تقول انه مثالي ولا منحطة لدرجة انك تقولين انه صايع
وجمال ..وشلون لا ..
طلعت الدكتورة ... :مبروك بابا جيب توأم سلاسة ..بنت ولدين
سلطان بفرح :والله واخبار حنان الحين ..
الدكتورة :كويس مية مية بس شوي تعبان اعشان ولادة ..
ريم بفرح :وناااااسة واخير ولدت لاوثلاثة ..
الدكتورة قامت تطالع سلطان يطلع من جيبة شي على الخبر ..لكن للأسف
سلطان كان واقف يناظرها شفيها ..
الدكتورة :بابا مافي بوشارة هق انا ....>>>بابا مافي بشارة حق انا يعني اكرامية او شي مثل كذا
سلطان رفع حاجب :اكرامية وشوو اقول ذلفي مناك كان ماقلتي لنا هالخبر كانك بتذلينا علية ..
الدكتورة تفشلت توها بتمشي الا ريم حطت في يدها 100ريال وابتسمت لها ..ومشت ..
سلطان لوى فمة :عيال العز مسوين كريمين ..
اووه خل اقول لبو سيف قبل لايسوي لنا سالفة ..
اتصل علية ورد بعد مدة :الووو
سلطان :هلا بوسيف اخبارك
ابو سيف ببتسامة :هلا سلطان انا الحمد الله وانت اخبارك ..
سلطان :انا بخير دامك بخير بس حبيت ابارك لك لن حنان ولدت وجابت 3توآم بنت وولدين
ابو سيف بفرح :والله الله يبارك فيك انت بأي مستشفى
سلطان :بمستشفى ال.....
ابو سيف :ثواني وانا جاي عندك ..
طلع ابو سيف طاير من الفرح شلون لا وهو توه من ولد له مو ولد او اثنين لاثلاثة اولاد ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء فبراير 29, 2012 3:10 am







انا ماكنت اظن ان اللي يحب يحب له شخصين على
بالي انا لحالي حبقيبي يموت بس ..في ..
وانا ماكنت اظن ان الزمن يغدر بحال بني ادم ..
وفي يوم وليلة ينزلة من سابع سماا ..لآآخر ارض ..
راضيه بكتبتك ياربي واللهم لاعتراض ..عليها ..
تحياتي (جوان ) t_t




عنـــــــد مـــــلاك ..
كانت لابسة فستان احمر يوصل لنص ساقها.. ورافعه شعرها وحاطة مكياج خفيف ..
وكيف لا كل هالكشخه لسيف حست انه تعلق فيها وفيه امل انه يترك جوان وللأبد ..
تعطرت وراحت تركض عند الباب ..تستقبل سيف ثواني وبيجي ..
انفتح الباب ..ودخل سيف ..وكان حامل معاه شنطة ..صغيرة ..
ملاك ابتسمت له وضمته :الحمد الله على السلامة ..حبيبي ..
سيف ابتسم بتعب :هلا الله يسلمك ..
ملاك :هااا عساك ارتحت في هالسفرة ..
سيف تذكر جوان معاه كيف لا ..:اي الحمد الله ..
ملاك :ادخل تروش جهزت لك موية حاارة ..
سيف حط الشنطة عند الغرفة :طيب ..وقبل لايدخل :اي صج ترى بكرة رح اجيب جوان رح تتغدى عندنا ..
ملاك انزعجت من طاريها اهي ماتبي احد يجيب ..لها طاري جوان ..لا وبكرة بتجي تتغدا عندنا طيب ..
ملاك ابتسمت تجاملة :طيب حبيبي خلاص لاتشغل بالك ..
سيف تنهد :هــ طيب ..



عنـــــــــــــــــــــــــــــــــــد جـــــــــــــــــــــــوان ..!_!
كانت جالسة على الصوفاا تحس بخوف .. قلبها قابضها تحس بيصير شي فيها ..
حاولت تهدي من نفسها ..لكن ماقدرت ..
لأن اكثر من شي شاغل بالها ملاك وسيف ويمكن يكون حبها ..
وسيف كيف مايهتم لها صار ..احتمال كبير يطلقها ..
انفضت هالفكار من بالها ..ووقفت راحت بتتروش ..
دخلت تاخذ دش ..ومع كل قطرة موية تغسل جسمها ..
كانت تمر عليها ذكرى من ذكرياتها مع سيف ..
مع امــــــها ولم كانت تسمع ابوها ..يكلم ..مرته الثانية وكيف كان كل مرة يسافرون يشتري شي لها
ولم تسأل امها لمنوو ..يقوول لواحد من اصدقائة ...
واشيـــــــاء كثيرة ..



امــــــــــــــــــــــــــا عند ابـــــــــــــو سيـــــــــــــــــــــــف
كان طاير من الفرح ..ووزع حلوان ولداة اطفالة على كل اللي بالمستشفى ..
وقرر انه بيبقى مع حنان شهرين بيقول لم سيف انه بيسافر ..لأنه تمنى انه يكون موجود على الأقل بداية
ولادة التوأم ..
اما ريم تطمنت على حنان والبيبي ومشت لأن امها قلقت عليها وبدت تخانقها انها لازم ترجع .. حتى لو صديقتها لازم تلاجع
لأنها طولت كثير ..
اما سلطــان كان مستانس لأن حنان ولدت بالسلامة ..بعد مااتصل بابو سيف اتصل على ابوه وعماد يبارك لهم وعشان يجون يطمنون عليها ..





امــــــــــــــــــاعند جنــــــــــى
كانت جالسة محتارة وش لون بتراضي موسى الحين اهوو بيعاندها ولا رح يرضى ..
تنهدت وقامت تفكر .. بس مالقت حل غير انها تعتذر منه ساعتها رضى ولا مارضى بكيفة ..





عنــــــــــــــــــــــــــد طــــــــــــــــــلال
ماكان نادم على طلاقه لجنى ..لأنه امه في البداية اهتمت لكت بعدها لا
وبعد اربعه ايام من طلاقة لجنى راح وتزوج من صديقة تولار اماراتية .. طبعا ماكان في فق سن بينهم غير شهرين ..\
لكنه مستانس معها ..والحين اهي حامل ..
وبكــــــــــــــــــــذا رح تنهتي قصة طلال .. لأن ماهوو تبع ابطال روايتي ... #_#




نرجـــــــــــــــــــــــــع عنــــــــــــــــــــــــــــد سيـــــــــــــف
جلس الصباح وبعد مااخذ دش وفطر وقبل مايطلع ..
سيف بصرامة :اليوم خلي الغدا مكبوس لحم ..وقللي الكموون وسوي نوعين سلطة طيب ..
ملاك بقهر :طيب ماتبي شي ثاني ..
سيف :لا لاتكبرين السفرة طيب ..
ملاك بقهر اكثر :طيب ..
طلع سيف وركب سيارته مسك جوالة واتصل على جوان ..اللي كانت ...



عنـــــــــــــــد جوان
كانت نايمة وبتعب على الصوفاا سمعت صوت الجوال جلست بتعب وردت :الووو مين
سيف ابتسم :صباح الخير ..يااحلى حلاوة صباح الفل يااحلى مادة يستخرجون منها الحلاوة ..>>>ادري غبي شزي بس ..معليش
جوان ابتسمت بنوووم :صباح النوور ..
سيف :كيف الحال ..
جوان فزت من الصوفا :تمام انت كيف حالك ؟؟
سيف بتنهيدة تعب :تعبت من الشووق لناسي ..
جوان بحراك :تسلم ..
سيف :الله يسلمك طيب جوجو حبيت اقولك اني مار عليك الساعه 1ونص ..عشان باخذك تتغدين معنا انا وملاك ..
جوان بخوف لأن دقات قلبها بدت تتسارع :لالالا مابي سيف .
سيف بستغراب :لية ماتبين ..
جوان بخوف اكثر انه يجبرها :لا سيف بس انا مابي اظايق ملاك لأنها حامل وكذا تكفى سيف ..
سيف بأجبار :لاترجيني اكثر لأني مارح اسمع لك وملاك لو تبي رح تاقبل بك غصب عشاني ..
جوان مالقت حل غير انها ترضى عشان لا تزيد على نفسها بكذا رح تنقلب الآية عليها مو على ملاك ..:طيب
سيف ببتسامه :اي كذا فديتك يلا حبيبي باااي ..
جوان :بااي ..
تنهدت بتعب :ياربي ابعد عني المصايب اليوم برحمتك ياربي
اللهم لااسألك رد القضاء لكن اسألك اللطف فيه ..
وقفت وراحت للمطبخ تسوي لها اي شي خفيف تاكلة تصبيرة على مايقولون ..




عنـــــــــــــــــــــــــد جنى
جهزت الأكل على الطاولة .. وقاعدة تجهز نفسها عشان تعتذر تحسه بيفشلها
بس حتى لو خل تجرب اهي ماسوت شي .. عشان يسوي كذا بس لازم تعتذر
قطع تفكيرها صوت فتح الباب لفت لقت موسى داخل وبيده كيس اكل من مطعم ..
جنى بخووف ابتسمت :هلا ح حبيب حبيبي ..
موسى رفع حاجب :حبيبي شفيك تقولينها وكني باكلك ..
جنى برتباك :لا بس يعني اول مرة اقولها من قلب انت عارف ...
موسى بسخرية :يعني بالعادة لم تقولينها.. تقولينها مجاملة اهااا هز راسة وحط اكياس الأكل على الطاولة ..
جنى ببتسامة :ماله داعي ليه جبت اكل انا طبخت ..
موسى لف لها وبتساؤل :ومن وين جبتي الأكل ..خبري ان مافي اشياء تؤكل في البيت ..
جنى بخوف :هااا اي انا كلمت البقالة وقلت لهم يجيبون اغراض وعطيتهم رقم الشقة ..
موسى فتح عيونه على الأخير وبعصبية :نعم ومنو سمح لك انتي تدرين اني ماارضالك تحطين رجلك على الباب بدوني ولاتكلمين حد والحين
مرة وحدة جايبة العامل لباب البيت يوصل لك الأغراض
جنى بخوف :والله انا حطيت الفلوس عند الباب ويوم جاا قلت له اترك الأغراض وخذ الفلوس ..
موسى بنظرة حاقدة :حتى لو مرة ثانية ماتسوين شي بدون ماتقولين لي فاهمه ولا لا ...
جنى شوي وتصيح :طيب خلاااص اسفة ..
موسى لف لها :آآسفة على شنو بالظبط ...
جنى ببكي :اسفه على كل شي سويته بس والله انا طبعي كذا ..
موسى كسرت خاطرةو ابتسم لها :طيب انا هالمرة بمشيها لك بس المرة الجاية .. لا مارح امشيها طيب ..
جنى هزت راسها :طيب ..
موسى ضمها وهو يحاول انه يكتم ضحكة على شكلها وهي تصيح ..
وش رايكم نتركهم شوي مع خصوصية قليلة .. ونرجع بعدين .. 4^_^




عنـــــد جـــــــــــــــــوان
لبست قميص اورنجي اكمامه حايرة وبنطلون رمادي غامق ..
جعدت شعرها بالرغوة ... حطت دبوس على شكل فراشه على القميص ..
تعطرت .. وجهزت نفسها عشان سيف بيمر عليها بعد دقيقة ونص ..
سمعت صوت جوالها المتصل كان سيف لبست عباتها ونزلت ..له .
جوان :سلااام ...
سيف ببتسام :وعليكم السلام ..
جوان بادلته الأبتسامة :عسى ماتأخرت عليك ..
سيف :لا ماتأخرتي ولا شي ..
مشى سيف متوجه عند ملااااك .. الللي كــــــــــــانت




عنــــــــــــــــــــــد مـــــــــــــــــــــــلاك
كانت جالسة تعدل نفسها وتحاول تزين نفسها قدر الأمكان عشان تصير احلى
بعين سيف كيف لا ..
فتحت دولابها ولبست قميص ابيض ..
وااسع يوصل فوق الخصر .. يعني كلما تحركت بطنها طلع ...>>>خخخخ اكشخ عشان الدبة تطلع كلما تحركت
وتنورة قصيرة واسعه لونها ازرق ..
تركت شعرها الأسوود على اكتافها ...والميك اب اللي حطته كان بارز ملامحها .. والكحل الأسود موسع عيونها العسلية ..
تعطرت بالعطر اللي يحبة سيف ..
سمعت صوت الباب ينفتح ...راحت تركض وضمت سيف :هلا حبيبي انت جيت ... سوت هالحركة ولا كأن جوان موجودة ..
سيف بنزعاااج :طيب بعدي شوي ..وسلمي على جوان ..
ملاك مسوية نفسها توها تدري :يووه سوري حبيبتي بس ماشفتك .. اخبارك ..
جوان ببتسامة منحرجة :الحمد الله انتي كيفك وكيف البيبي ..
ملاك حطت يدها على بطنها كأنها خايفه جوان تسوي فيه شي :ايه الحمد الله احنا بخير مدام مانشوف وجهك .. ..
جوان لفت تناظر سيف اللي كان يخز ملاك ..
ملاك لوت فمها :تعال حبيبي خل ادخل اساعدك تغير ملابسك >>>يعني اسم اهو بزر ..
سيف بعصبية :ملاك مشكورة روحي حطي الغدا .. واهم شي السلطة لاتنسينها ..
ملاك انحرجت حيل خصوصا انه فشلها لفت لجوان ترقع السالفة :طيب يلا جوان تعالي ساعديني رد لها سيف :لا انا ابغي جوان تجي معي شوي
انقهرت ملاك وراحت وهي تدعي على جوان ..
جوان بحنان :لااا سيف خلني اروح اساعدها مسكينه حامل ..
سيف مسكها من يدها :ماعليك منها تعالي زين ..
جوان تركت يده وبرجاا :لا سيف معليش خلني اساعدها مسكينه بتتعب الحين ولا تبي يصير فيها مثل ماصار لي ... وتزوج مرة ثالثة ..
سيف بخوف :لا يمعودة روحي طيب ساعديها انا بدخل اغير ملابسي ..
توجهت جوان للمطبخ ونيتها تساعد ملاك وبس عشان مايطيح اللي ببطنها ..
دخلت المطبخ لقت ملاك تقطع السلطة ..
جوان ابتسمت لها ..
ملاك على طوووول طرت على بالها اخبث فكرة ... ابتعدت عن الطاولة وقربت جنب جوان وفي يدها السكين ..
ادري الكل طرى على باله انها رح تقتلها ..لا .. رفعت قميصها ..وجرحت نفسها بالسكين على بطنها ..
صــــــرخت بــقوة :آآآآآآآآآآآه ...
جوان بخوف لفت لها :وش فيك شافت الدم تذكرت اللي صار لها .. ناظرتها بخووف ..
ملاك اول شي سوته :مسكي مسكي السكين ..
جوان ببرائة بدون ماتفهم قصدها ..مسكتها وجلست تناظر جرحها وكيف حطت عليه المنديل ..
ملاااك بصرااخ والم :آآآآآآآآآه سيــــــــــــف .. سيـــــــــــف ..
سيف ركض عندها بالمطبخ واصعب شي على قلبه شافه الشي اللي ماكان يتخيلة شافه ..
جوان ماسكة السكين وجارحة بطن ملاك ..
جوان يوم شافته يناظرها بدهشة :فهمت قصدة من هالنظرة رمت السكين بالأرض .. وبخووف :س سيف انا انا مما مما سويت شي ..
سيف قرب منها واول شي سواه عطاها كف على وجهها ومسك ملاااك وهو حاط يدينه على بطنها وماسك المنديل .. وبصراخ وعصبية :طلعـــــــي برى ياااحقـــــــيرة ..
جوان بلعت غصتها وبخووف والدموع في عينها :لالالا سيف لاتفهمني غلط ملاك قولي له ..
ملاك بصراخ والم اكثر من اول ..:يااااحقيرة كل هذا مقهورة مني ...لأني حامل وانتي .. لا .
جوان هزت راسها :والله والله سيف انا ماغرت منها ولا سويت لها شي والله ..
سيف مسكها من شعرها ورماها برى الشقة :قلت لك طلعي برى يحقيرة ..وانا اقوول وش هالكرم اللي فيك الا تبين تساعدينها طلع عشان تقتلين اللي في بطنها
كل هذا غيرانه منها ..
جوان بصراخ ودموعها على خدها :والله ماسويت لها شي والله ..
سيف دخل بدون مايعطيها اي اهتمام يركض يجيب عباية ملاك يوديها للمستشفى ...
جوان كانت تبي تاخذ شنطتها بس ..
سيف طلع وهو حامل ملاك اللي تصنعت انه اغمي عليها ..سكر الباب ومشــى
جوان ببكي لحقته :طيب ابي شنطتي كيف برجع البيت ..
سيف وهو باله مع ملاك :بالعنه تلعنك وش اسوي فيك ..
جوان حاولت تركب معه السيارة لكنه مشى عنها بدون مايعبرها ...

توه من شوي طاير فيها ويبغيها تجي معاه والحين وكأن سيف تبدل من انسان اللي حجر ..


مشت جوان للشقـــه مشي وهي خايفه شقتهم ..بعيدة كثير بعيدة ..
ولا عندها فلوس تروح بتكسي .. وجوالها مو معها تكلم خالد ..
ومفتاح الشقة مو معها وين تروح شي اكيد بيت خالتها مايبونها وامها هم ماتبيها وين ترووح ..
جلست تمشي وهي تمسح دموعها حاولت تسكت نفسها تواسيها بس مافي امل ..
اهي ماسوت شي والله شاهد ليه يظلمها وملاك شهدت علي اني انا اللي جرحتها .. هااا هئ ..
وهوو صدقها ... T_t
بترك جوان في مأساتها وجروحها وبكيها وبنروح للخايسة ملاك ...



عنــــــــــــــد مـــــــــــــــــــلاك بالمستشـــفى
ملاك بهمس :انواريلا عاد بس هالمرة نفذي لي هالطلب الحين انا صديقت عمرك من يوم انك هالقد بس هالطلب ...
انوار بخوف :لالا يملاك تعرفين ان عرف مدير القسم رح يطردني وبدون مايعطيني راتبي ..
ملاك :والله مايسويها يلا عاااد الحين انا اول مرة اطلب منك طلب ..
انوار :وان طردني ..
ملاك ببتسامه :ان طردك انا بشغلك دكتورة في احسن من هالمستشفى ..
انوار ناظرتها بتأكيد :متأكدة ..
ملاك :ايه بس انتي قولي اللي علمكت عليه ..
انوار :طيب ..
انبطحي عشان بخلي سيف يدخل ..
ملاك :طيب انبطحت بتعب مصطنع وغمضت عيونها ..
دخل سيــــــــــــــف ..:السلام عليكم دكتورة ..
انوارة عدلت نقابها :وعليكم السلام تفضل استاذ سيف ..
جلس سيف وبخووف واضح :ها يدككتورة شخبارها الحين ..
انوار ببحة صوت حزينة :والله مادري شقولك الحمد الله ان لحقنى عليها في اللحظة الأخيرة ولا كاان الجنين ماات من زمان
وحياتها اهي في خطر ..بس الحمد الله الحين عدت الأزمة وجرحها خيطناه .. لأنها حامل فالضماد مارح ينفع معها ..
سيف :يعني الحين البيبي مافيه شي ..
انوار :اي الحمد الله ..مافي الا الخير بس خذ بالك منها هي ان تعكرت نفسيتها رح يسووء حال الجنين ..
سيف هز راسه بخووف ولف يناظر ملاك اللي كانت طايرة من الفرح ..


وبــــــــــــــــــــــــــــــــــس

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:41 pm

لاتتركني وحيدة ...
والله مالي ذنب ..
افهم السالفة ..بالأول وبعدها خذ قرارك ..
حللني وبري ذمتي ..
لاتنسااااااااني بمااااااااااااانة ..
تحياتي ..
البـــــــــــــــارت الســـــابع والعشــــرون
كانت جالسة عند باب الشقة تنتظرة يمكن يجي ..
كانت تحس برجفه في كل ساعه تمر .. حست انه مارح يسمعها ..
حست انه مارح يبقى معها .. وحست بشياء كثيرة ...
كل شخص يمر يناظرهااا ..يرأف بحالها ..
من احراجها من كثر ماالناس تأشر عليها ضمت رجلينها وحطت راسها على رجولها
وغطته بيدينها ... وصارت تبكي بهمس ..
ليش حضي عااثر كذا كلما بغيت اسوي شي ..
صار عكس اللي انا ابية .. في البداية حملي وبعدين امي وبعدين سالفة تسقيطي وبعدها
طلاقي وزواج سيف علي والحين هالمصيبة ..
كانت خايفة لأن مافي احد يساعدها كان الكل يناظرها ..
حست كأنها مجرمة اهي واثقة انها ماسوت شي .. لملاك ..
جلست تكتم شهقاتها اللي كانت في كل دقيقة تزيد حسبي عليك ونعم الوكيل ياملاك ..
الله يسامحك ويغفر لك ...
حست بخطوات تقترب منها رفعت راسها شافته ... وناظرته بنكســـــــــار ..
سيف كان شوي ويصفقها من قهره ..ماني قادر استوعب ان جوان المللاك الرقيق تسوي كذا ..
كل هذا مقهورة لية .. تنهد بتعب .. خلاص ماتوقع تطيقها نفسي بعد كذا ..
جوان ناظرته والدموع بعينها وشوي وتشهق من البكي .. نظرته لها قهرتها .. كأنها
وحدة بايقة منه او قاتله عزيز علية عرفت الحين انه من جد حبها ..
سيف طلع مفتاح الشقة ولف لها :ادخلي ...
جوان بخوف :بس انا ..
سيف قاطعها بعصبية :قبت لك ادخلي وانتي مقفلة فمك ..اخلصي ..
دخلت وهي مكسورة من جد بترجع لأياام الذل اول كان ذلها من امها وابوها لكن الحين ذلي من زوجي اللي حبيته ..
توها بتجلس قال لها :اسمعي روحي جهزي شنطة ملابسي كلها بسرعه ..
جوان ناظرته برجا :سيف اسمعني حرام تظلمني اهي جرحت نفسها مو انا ..
سيف قاطعها :قلت لك قفلي فمك وسوي اللي طلبته منك بسرعه ...
جوان مسحت دموعها :وهزت راسها طيب ....خضعت لرغبته بأنه يروح لأنها ماتقدر تقول غير كذا ..
مشت وجلست ترتب ملابسه كع كل قميص تطلعه كانت لها ذكرى ..
يوم جابها من المدرسة ويووم وداها بيت اهله ويوم طلقها ويووم تطردها امها مع كل ذكرى تنزل دموعها من
جوان المدلعة اللي محد يقوول لها لا لأنها دلوعة ماما وبابا ..
اتمنى اشووووووف امي وارجع لها بس ..
خلصت ترتيب شنطته وطلعتها له ..
سيف ناظرها وبقسوة :قال انتي ..
جوان خافت يقولها انتي طالق حطت يدها على فمه :تكفى لاتقولها هئ اهئ هئ والله مالي ذنب لا تطلقني وللمرة الثانية مابيها ..
والله مابيها طاحت في الأرض اترجاك افهمني اسمعني انا ماجرحتها ولا سويت لها شي ليه دايم تقول انا الغلط واهي الصح ..
هئ هئ هااااا اهئ ...كسرت خاطره توه بيقول لها قومي وبيمسح دموعها تذكر ملاك والجرح والبيبي ..
ناظرها :ومنووو قال اني بطلقك انا كنت بقولك انتي عقيم ماعدتي تعنين لي شي .. يعني لاتقولين سيف ..وماسيف ..
ولاعاد تتصلين فيني .. لأني ماعدت ابيك طلعتي من نفسي ومن قلبي .. قال هالكلام بألم لأنه حس انها سوت شي ماينتسامح عليه ...
ناظرها عديمة رحمه لكنه ماناظر ملاك انها عديمة رحمه يوم انها نزلت اللي ببطنها ماشافها ظالمة يوم كانت تجرحها بدون مايدري ..
طلع وهو تاركها .. تبكي قلبه ماهان عليه لكن داس على قلبة ...
ومشى تاركها بحطم قلبها وبقايا كرامتها ...




عند مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــلاك
كانت جالسة تاكل فيشار على فلم .. وهي مستانسة سيف بنفسه وداها المستشفى وغير كذا ر اح وبيفكني من هالسوسة جوان ..
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه واخيرا ياملاك صار سيف لي وبروووحي ..
محد يشاركني فيه ... ناظرت جوالها يرن قصرت صوت التلفزيوون ..
وردت بدلع ومياعه بس دخلت عليه تعديلات مع رنة تعب وارهاق :هالوو ..
سيف تنهد :هلا ملاك عساك احسن ..
ملاك شوي وتموت من الفرح :اي حبيبي احسن انت وين الحين ..
سيف بتعب :انا عند واحد من ربعي ... بجي على قرابة الساعه 11ونص ..
ملاك لوت فمها :اها طيب بس حبيبي ماوصيك انتبة وانت تسوق ..
سيف ابتسم :طيب وانتي انتبهي لنفسك تبين شي ..
ملاك تصنعت التعب :آآآه ..ايي لا حبيبي مافيني شي ..
سيف :وش فيك
ملاك بألم :لا حبيبي بس ها الجرح شوي المني بس ماقول غير حسبي الله على اللي كان السبب الله لايوفقة ..
سيف تذكر ان جوان ماكانت تدعي عليها يوم كانت اهي السبب في تسقيطها بالعكس كانت تقول الله يسامحك ويغفر لك وتدعي لها بالصلاح
اما ملاك كانت تدعي على جوان .. طيب طيب يلا باي ..
مشى لعند صديقة نصار ادري ولا مرة جبت لكم عنه ..
بس هذا كان صديق سيف في دراسته وكان دايم نصار يشتكي من خطيبته وشنوو تسوي وكان يسمع له وينصحة ..
والحين جااا دور نصار ينصح سيف ..





عنــــــــــــــد ريـــــــــــــــــــــم
كانت جالسة تتذكر اخر موقف بينها وبين سلطان يوم انها كانت عند حنان بالمستشفى
كانت بتطلع تشتري باقة ورد جوري بالللون الأحمر لحنان لأنه الورود اللي جابتهم كان موجود نفس لونهم في الغرفة ..
توها بتطلع الا وتشووف سلطان قبال وجهها يفصل بينهم سانتي واحد ..
ريم رقع قلبها بقووة اما اهو قال :يووه ريم ..
ريم اسندت نفسها على الباب وقلبها يدق بقوة ..تحاول تاخذ نفس ..
اما سلطان لوى فمه :اقوول افتحي الباب بعدها استحي وخلي قلبك يدق الحين انا مستعجل ...
ريم كشرت بقهر لهدرجة واثق من نفسه .. عدلت غطاها وطلعت بدون ماتناظره اما اهوو
فكل اللي سواه انه ضحك ؟ ههههههههههههههههههههههههههه ..
مشت ريم وهي تحس بنار داخلها حتى لو يعني انا عن نفسي صراحة بسوي كذا واكثر من حرتي لا ويمكن اصفقة بعد المهييم نكمل ..
دخل سلطان جنب حنان وشي في بالة ريم حلوة وابيها لكن وش وداها لسويسرا ودخلها المستشفى ..
قطع تفكيرة صوت جوالة شافه رقم عبد الله رد :هلا والله بوعبيد ..
عبد الله :ههههههههه هلا سلطان مبروك سمعت انك صرت خال ..
سلطان وقف بيكلم برى :ايه ههههههه شفت عاد كبروني ..
عبد الله :يلا انشاء الله عقبالك وبارك لختك على التوأم وقول لها يتربون في عزها وعز ابوها ..
واســــــــــــــتمر الحـــــــــــــــديث ...




في بيــــــــــــــــــــــت ابو سيف ((1))
نوارة جالسة وجنبها امها اللي كانت جالسة تقرى قران ...
نوارة غرقانه في التفكير :ابوي شفيه ليه سافر بالعادة لو سافر كل دقيقة يتصل يطمن علينالكن الحين
حتى قبل مايمشي حسيته يكلم وهو مرتبك ..ويناظر امي حسيته يكلم وحدة انا لازم اتأكد بس كيف ...
قطع تفكيرها صوت شااااادن داخلة ومعها الخدامة ..
شادن ركضت لنوارة :نونو حبيبتي حدنيني ..
نوارة ابتسمت لها وضمتها :وهذاي حدنتك وين ماما ..
شادن وباين عليها مقهورة :راحت سهر عسل ..
نوارة فقعت ضحك :ههههههههههههههههههه طيب
ام سيف سكرت القران :تعالي حبيبتي شدوون
شادن بوزت :مابي انا ماحبس لأنس قلتي لماما روحي وخلي سدون عندي ..
ام سيف ضحكت :يما منك يالجنية ..شلون سمعتي ..
شادن طلعت لسانها :سمعت الماما تدول حق بابا .. نونو يلا نقووم ..
نوارة ضحكت :هههههه طيب يلا ..عن اذنك يما ..
صعدت فوق ومعها شادن ..
دخلت غرفتها وانبطحت على السرير بتعب :اوووووووووووووووووووووووف ..
شادن جلست على التسريحة الصغيرة حقتها وجلست تحط لها مسكرا >>> الله يدنيا الحين هالنزغه تحط لها مسكرة المهم
نوارة ناظرتها ورفعت حاجب :اقوول شدون وين رايحة..
شادن ابتسمت بضحكة :بروح عند سميرة ..>>المربية حقت القطاوة في البيت ؟_؟
نوارة عدلت جلستها :وسميرة تروحين لها بالمسكرة مثلا ..
شادن مدت بوزها :ايه هذي امي قعدت اليوم الصباح عشان تحط لها مكياج يوم سألتها ماما بتروحين عرس ..
قالت لا بابا بيجي لازم اتزين جنبة ..
نوارة لوت فمها حسبي عليك من ام تعلم بنتها الأنحراف من الحين
اووووف طيب قومي خليني اوديك عند امي ..
انا بروح اتمشى شوي ..
شادن نطت عندها وانا بئد مو بس اانتي ..
نوارة ناظرتها :اخاف تأذيني وتزعجيني ..وتتأمرين كل شي تبغينه ..
شادن :لا والله مارح ااذيك ولا رح اسوي شي بعقد موؤدبة ..
نوارة اكتمت ضحكتها :بتعقدي موؤدبة ..طيب يلا ..



ليتني انســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــى المــاضي



عنـــــــــــــــــــــــد جوان
كانت جالسة على الصوفا تفكر في حالها مر اسبوع وسيف ماجاها وخالد مايرد على اتصالها ..
وش تسوي كانت جالسة في الظلمة ماتبي تاخذ اي شي من سيف تذكرت يوم راحت لأمها
من كم يوم ..كانت آآملة ان امها تضمها او حتى انها تضيفها لكن كل اللي شافته ..
ام خالد :تعم شتبين ..
جوان ببتسامة كلها دموع :يما انا تعبانه ..
ام خالد :ياجعلة التعب اللي يهد حيلك ..وافتك منك ..
جوان مسحت دموعها ادري يما انتي زعلانه لأني ماجيتم اسفة بس والله منت مشغولة
ام خالد ":ومن قالك اني ابيك تزوريني الا ابركها من ساعه يوم انك ماتزوريني ..
يلا ذلفي ولا انك مقهورة انه سيف تزوج عليك وماعندك احد الحين لا والمرة بتجيب له ولد وبالحلال
جوان نزلت راسها بنكسار :طيب يما ماله داعي تكملين ..
طلعت جوان وركبت التكسي اللي جات به ..
وطـــــــــــــــــــــــــول الطريق تبكي .. تداري الدموعها اللي خلى راعي التكسي يطمع فيها ..
ويفكر بأنها سهلة المراس ..







عنـــــــــد سيف وملاك
سيف جالس يفكر في جوان كان خايف عليها يبغى يروح لها حسها بريئة من طريقة كلامها لكن
لا انا شفتها حاملة السكين ..وكانت واقفه قبال ملاك ..اووووف اعوذ بالله منك يابليس..
ملاك لفت له وهي ماسكة بطنها اللي برز عن اول :حبيبي شفيك ..خاطر في شي
سيف تنهد :لا حبيبتي سلامتك ارتاحي انتي ..
ملاك ابتسمت من تركو جوان وهو يقولها حبيبتي ومعاملته تغيرت لي ..الله يدومه على هالحال و
ينسى السوسة جوان ...
سيف وقف :انا بروح انام وراي شغل .. كثير بكرة ..تصبحين على خير ..
ملاك بستغراب لكن صارت له عادة من يوم ترك جوان واهو ماتعدي الساعه 10ونص الا وهو نايم ..
تنهدت بتعب حتى لو اهو يمكن نساها رح تظل ذكراها في باله ...





مـــــــــــــــــــــــــــــــرت ثـــــــــــــــــلاث شهور
وفي هالثلاث شهور صارت احداث كثيرة منها ...


حالات الطقس عند ريــــــــــــــــــــــــــــــــم
ريم كل يوم عن يوم تعشق سلطان ولكن زاد عشقها له يوم انه خطبها ..
ورح تتم ملكتهم بعد اربعة ايام ...
ولكن السؤال اللي في بال سلطان ولازم يساله لريم كل يوم عن يوم يزيد شوقه لمعرفته ..


ولكن حالات الطقــــــــــــــــــــس عند جنـــى
كانت مرة روعه جنى بعدها على مناقهر مع موسى لكن الأحلى من هذا كله انها حامل
وفي الشهر الثاني ..
وموسى كثير فرحان ويهتم لها بس مو معناته مايتناقرون ..



ولكن حالات الطقس عند حنــــــــــــان
كانت من جد روعه كانت تعيش فترة الأمومة مع ابو سيف اللي كان
فرحان وهو يعيش فترة الأبوة مع توأمه الثولاثي ...


وحــــــــــــــــلات الطـــــــــــــــــقس عند جوان
كانت من جد ماتهيئ الواحد يفرح لها من يوم زارها سيف اخر مرة ماحد فكر يكلمها
حتى خالد ماتعرف عنه اي شي حتى يوم اتصلت بالشركة محد يعرف عنه اي شي
من سافر للدمام ... ونزل وزنها كثير لأنها ماكانت تاكل وكذا مرة يغمي عليها بس كانت
تشرب رشفة من العصير تساعدها شوي ...
عيونها اللي كانت احلى لون رمادي ولم تبتسم تشرق عيونها ..
لكن الحين هلات سوده تحت عينها وصفورة وجهها واللون الأحمر في خدودها بسبب ارتفاع درجة
الحرارة فيها قليل جدا تشوفها معتدلة وكانت دموعها كل يوم تسيل على خدها خصوصا ان ملاك
يوميا تتصل عليها وتخليها على الخط تسمع وش يسوون وسيف كيف يظحك معها
واول ضحكه سمعتها من خالد من جد يوم كان البيبي يرفس ملاك وهي منبطحه وسيف مايل لها
يسمع حركات البيبي ...
هذا اقل شي اقدر اقوولة عنها ...


اما حالات الطقس عند سيف
جوان ماراحت عن بالة وكان يخلي العامل حق العمارة كل يوم يرسل لها اغراض وعشان ماتحتاج
شي ..
عايش حياته مع ملاك ومع البيبي اللي كان يتحمس يرجع للبيت عشانه ..
لكن شنو شنقووول ..خالد ماعرف عنه مدة طويلة يحاول يتصل فيه لكن من دون جدوى ..
وسيف مانسى اهم شي انه يدور عن اهل جوان ..
لأنه حاس بالمسؤولية ..
مسؤولية كبيرة ...



عنــــــــــــــــــــــد جـــــــــــوان
كانت جالسة تناظر الفراغ اللي قبالها وهي منبطحة على السرير وفجاة حست انها تبي تدور على البوم الصور
اللي صورته في كندا يوم تروح مع سيف وقفت وهي تمشي بتمايل ودوخه ...
توجهت عند الطاولة اللي تمليها الأدراج نزلت نفسها بتفتح الدرج خذت الألبووم ..
وتوها بتمشي حست انه بيغمي عليها للمرة الثانية اليوم حاولت تمسك الجدار او حتى تبعد عن الطاول الزجاجية ..
لكن صار اللي ماكانت ابدا تتمناه او تبية طاااحت لوراها واول شي استلقى عليه راسها هو الطاولة
الزجاجية اللي تكسرت وتحولت لتراب وجوان منبطحة فوقها ...
تحولت السجادة البيضاء المنقوشي باللون الذهبي والأحمر الى اللون الأحمر القاااتم
لون دماااااء جوان ..
هل يمكن ان يحدث شيئ غير موجود بالحسبان لجوان ..؟؟
لأنها حبيسة ووحيدة ولن يزورها احد ..؟؟
ااقدم العزاء ام التهاني لنجاتها ..لااعلم ..؟؟



عنـــــــــــــــــــد سيف ..وملاك
ملاك كانت منبطحة وفجأة صـــرخت بألم :سييف سييف آآآه سيف
سيف جاها يركض وفرشاة الأسنان بيدينة :وش فيك ..
ملاك بالم :آآآآآآآآآآآآه شكــــــــــلي بولد سيييييييييييييييييييييييييييييييييييف ...
سيف رمى الفرشاة وركض لها بالعباية وشالها للمستشفى ...


هل يعقل ان يكون بوفاة شخص يظهر شخص اخر ام مااااااذا ؟؟

القـــــــــــــــــــــرار الأخــــــــير


في المستـــشفى ...غرفة تجهيز للولادة
الدكتورة :لازم عملية قيصرية ومااعتقد انها تنجى منها لأن النزيف حاد ..
سيف بخووف :تصرفي دكتورة .. الله يخليك ..
الدكتورة :طيب طيب حاول تروح تهديها على مااجهز غرفة العمليات ..
سيف تنهد :طيب ..
وقف جنب ملاااك اللي تحول لون وجهها الى السمار .. والألم باين عليها
مسك يدينها :تحملي حبيبتي عشاني ..
ملاك ناظرته بألم والدموع في عينها :ماتوقع اعيش يسيف .. ماتوقع اشووف اللي في بطني ..
سيف :لا تقولين كذا بأذن الله الله بيسهل عليك ..
ملاك وزادت دموعها :سيف البيبي خل جوان تربية وخلها تسمية ... وتأسف لي منها وخلها تسامحني ..
سيف بستغراب وخوف من ان اللي في بالة صحيح :ليه تسامحك على وشوو ..
ملاك كانت تصارع الألم والخووف :ا اانا اللي جرحت بطني اهي ماسوت شي .. وانا اللي آآآآآآآآه .. تسببت بتسقيطها قلها تسامحني
سيف مفتح عيونه بصدمة :نعم انتي اللي تسببتي بتسقيطها سكتنا عنها لكنك تتهمينها بشي اهي ماسوته حرام عليك والله حرام
بس عرفي ان كل اللي صار لك بسبب حوبتها ...
ملاك مسكت يده :لاترووح حللني وبري ذمتي ..بالأول قلها تحللني ..
سيف لف لها وهو كل علامات الكره والحقد لها :احللك على وشوو ..خربتي حياة ثنائي عسل .. خربتي حياتهم اللي كانت ماتنوجد الا بالقصص الخرافية ..
هز راسة بألم ونفض يدهااااااا وطلع وبــــــــــــــــــــس طلع تعالت صرخااااااااااااات ملاك
والطلق زاااد والألم زااااااااااااااااااااااد ..
دخلووها لغرفة العملياااااااااااااااااااااااات صرخ طفلها الأول بالبكااااااااء وبأعلان حياة جديدة
ونفس الوقت اللي طلع الجنين من بطن امه تعالت الأنفــــــــــــاس وماااااااااااتتت روح عاشت بدالها روحين ...
طفلين تيتمووو بالأم من صغرهم ... معقوولة .. هذاا اللي يصير ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:43 pm

والبــارت رح يكون قصير لأن تكملته بكرة .. عشان تتحمسون شوي الكذا اللي بيقول ليش قصير لا يقراه زينتظر لبكرا طيب ..



اصعب مواقف هالزمان يومن تجي
نفس المكان يومن توادع من تحب وعينك
تنادي بالأمان ...
اصعب مواقف هالزمان يومن تفقد من تحب
وقلبك يحس بخووف وخفقان ..
اصعب مواقف هالزمان يومن تودع من تحب بالكفن عينه تنام ..
تحياتي .. _ _ _ _


البـــــــــــــــارت الثــامن والعــشرون
تعب من كثر مايرن الجرس لاكن مافي فايدة محد يرد ..
يتصل على البيت يسمع صوت التليفون لكن محد يرد حس ان جوان فيها شي ولا
كان ماطنشت ولاردت ...
تذكر المفتاح السبير عند الحارس حق العمارة نزلة يركض ... وهو خايف ..
رجع بعد ربع ساعه والمفتاح معه ..
فتح البــاب دخل يدورها والصدمة شلته عن التفكير
جوان طايحة وملابسها كلها دم تحتها كلها دم شااااف جسمها وكيف نحفانه ووجها اللي تحول الي لون
ازرق ...ركض للغرفة مالقة عباتها شال الديباج حق السرير وغطاها فيه وركض بها للمستشفى ..
وهو ماسك يدها وحاس انه نبضها ضعيف ...




في المستشفـــــــــــــــى
ارسلوو ملاك لثلاجة الموتى الى مايجي واحد من اهلها يشوفها ويوقع على دفنها ...
وبنفس اللحظة اللي دخلوو ملاك ثلاجة الموتى دخل سيف ومعاه جوان يركض ..
جاته الممرضة ومعها سرير بطح سيف جوان على السرير وهو يحس انه مافي امل من
انه يشوفها مرة ثانية ...
دخل الدكتور عندها وسيف واقف برى .. ويطالع ثوبة ويدينه اللي كانو ملطخين بدم ..منوو
دم جوان دم حبيبته اللي ظلمها كثير ...

وطــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــال الأنتظـــــــــــــــــار ..
ومرت ساعة وساعتين والدكتور ماطلع ..
حس سيف انه بيفقد اعز شخص حبة مثل مافقد ستيلا ... زوجته الأولية .. اللي كرها لأسباب ..
طلع الكتور وعلامات التغضن على وجهه
سيف ركض له وبخووف :بشرني دكتور ...
الدكتور رفع راسه بأسف :تحتاج نقل دم وبأسرع وقت وللأسف فصيلة دمها مو موفرة عندنا ..
سيف بسرعه :وانا جرب دمي ..
الدكتور سوى له الفحوصات اللي طلعت بعد بعد نص ساعه ..
سيف وعلامات الأمل على وجهه :بشر دكتور ..
الدكتور هز راسة :الدم مش مطباق ..ماتوقع نلحق عليها ..
سيف مسك الدكتور من ياقة قميصه :شنوو ماتلحق عليها انا بجيب متبرع والحين ..
ركض بسرعه لبرى المستشفى وهو يتصل على جوال نوارة ..




عنـــــــــــــــــــــد نوارة عند بوابة المول ..
نوارة استغربت سيف متصل فيها :هلا ..
سيف بصراخ :انتي وينك ..
نوارة بخوف :بسم الله انا عند بوابة الموول ..
سيف بصراخ :لا دخلين انتي اي موول ..
نوارة بخووف وارتباك :طيب انا بالعثيم ...
سيف :طيب ثواني وانا جاي .. لاتتحركين
عشر دقايق وسيف واقف قبالها ... واخذها للمستشفى .. وهو بالطريق ..
نوارة بخوف من شكلة والدم كيف على ثوبة :شنوو هذا سيف دم ..
سيف والعبرة خانقته بس موقادر يتحمل :جوان حصل لها نزيف ويحتاجون دم لها وفصيلة دمي ماتناسبها ..
نوارة بذهول :شنوو جوان لحد الحين انت ماطلقتها كيف وشلون ...
سيف :بعدين اقولك الحين نروح المتشفى وحللي دم ..
نوارة بخووف :وملاك وين
سيف عصب من سمع اسم ملاك :لاتجيبين لي اسمها اهي السبب بكل اللي صار ..
وقف قبال المستشفى ونزل بسرعه وفتح الباب لنوارة ومسك شادن اللي خايفة ولا تدري شنو صاير ..

حللت نوارة وفصيلة دمها تطابق دم جوان وتم نقل الدم لجوان لكن ...
للــــــأ سف مالحـــــقو عليها ... لأن وقتها مكتووب ومقدر انها بتموت في هاليوم ...
ماتت ملاك وجوان وانكتبت شهادة الوفاة بنفس اليوم .. لكن الساعه تختلف جوان ماتت بعد
ملاك بساعتين واربع دقايق ...
لو ان سيف مو مصدق كلام ملاك ولو انه ماجرحها ولو انه سامع منها وفاهمها ولو ان ملاك بكبرها ماحملت ماصار اللي صار ..
طلع الدكتور وهو منزل راسه بحزن :البئية بحياتك البنت سلمت لك بئية عمرها ...
سيف توقع كل شي يقول في غيبوبة يقول انه الدم مانفع لكن الا هالخبر المووت ..
سيف بصوت عالي وعصبية وخوف :شنوو مسك الدكتور من رقبته انت تتكلم من جدك ولا تمزح معي اهي ماماتت اهي قالت لي اني لو غلطت بتسامحني وبتفهمني مو تجرحني
الدكتور بعده عنه بشويش ....
جاته نوارة اللي وصلت شادن للسواق عشان يويدها البيت ...:شفيك سيف شفيك
سيف نزل راسه بقهر والدموع في عينه وهو يصير على اسنانه :مااااااااااتت ينوارة ماتتت ..
نوارة فتحت عيونها :شنوو مااتت طاحت في الأرض من الصدمة صديقة طفولتها اللي عاشتها معها بكل لحظة وحلوة ومرة تمووت ...
وقفت :دكتوور انت تكذب صح .. جوان ماماتت ..
الدكتور تنهد :اِنا لله واِنا اليهِ ر اجعون ..


عنــــــــــــــــــــد سلطـــــــان وعبد الله
سلطان :ايه بس اخوها مو راضي يقول بعد الزواج ..
عبد الله :هههههههههههههههههههه ولا مرة شفتها ..
سلطان :لا والله للأسف ولا مرة ماهيب راضية ..
عبد الله :يلا تحمل شهرين وتاخذها .. الا ماقلت لي وين بتسكنها ..
سلطان :افا عليك صاحبك مجمع لأيام الشدة والحاجة ..
عبد الله :والله منت بهين .. الا ماقلت لي شخبار اخوك ومرتة ..
سلطان :والله يقول زينه وابوي مشي حالة معها ..
عبد الله :الحمد الله ..
سلطان :واختك شخبارها عساك بس ماتضايقها .ز
عبد الله نزل راسة :والله مادري وش اسوي فيها .. ابد مو عاجبها شي ..ونفسيتها تغيرت
كل مرة تقولي سعد كان يسوي لي وانت ماتسوي لي ..
سلطان :انا لله وانا اليه راجعون .. ليش ماتسافر معاها ..
عبد الله لف له :رايك كذا ..
سلطان :ايه بعدين انت الحمد الله يعني الله ناعم عليكم سفرها البلد اللي اهي تبيه تستانس لها كم يوم ...
عبد الله :طيب شكلي باخذها هالكوريا .. ولا اليابان ..
سلطان :ايه خذها بس بعد ماتزوج ضروري تحضرون زواجي ..
عبد الله انشاء الله ولا يهمك ..


عنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد سيـــــــــــــــــــــــف
مــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر يوم كامل وجوان دخلوها ثلاجة الموتى لأن سيف مارضى وقال لهم ان اهلها بيشوفونها ..
سيف كان جالس يصلي بالمستشفى من امس ماطلع منها مايبي يفارق المكان اللي في جوان ...
كااان جالس يصلي ودعى دعووة من كل قلبة وهي ياربي يامجيب الدعوات يامفرج الكرووب والنغم فرج كربي يارب خل كل اللي قاد يصير حلم انا جالس احلم او انك ترجع جوان للحياة
يامحيي الموتى ..ويامميت الأحيااااااااااء برحمتك ياارحم الراحمين .. )) جلس يمسح دموعه تذكر ايامه معها وكيف كانت برائتها وجمالها ورقتها تذكر عيونها الرمادية آآآه خاطري اشوفها ...
وقف وقام يمشي في الأسياب الى ماوصل عند البوابة حقة غرفة الموتى ...
ناظر الدكتور ابي اشوف زوجتي ...
الدكتور ناظره وبنصح :ياستاذ سيف حرام تخلي البنت كذا اكرام الميت دفنه ياااستاذ سيف ..
سيف صد عنه :قلت انتظروا يجوون اهلها ..
الدكتور نزل راسه طيب على راحتك ...



عنـــــــــــــــــــــــــــــــد جنــــــــــــــــــــى
الاء تحط راسها عند بطن جنى:ليه مااسمع له صوت ..
جنى ضحكت :ههههههههه حرام عليك توني في الشهور الأولى ..
الاء :اهاااااااااااااااا الكذا مايطلع الصوت ولا حركة ..
وعد :امانه ان جات بنت وش بتسمينها ..
دعاء :اكيد مايبيلها كلام دعاااء
نور :لايشيخة وانا مالي رب يعني نور ..
جنى ابتسمت :رح اسميها جود وكيفكم عاد ..
نور :لاااااااااااااااااااااا طيب سميها نوارة
جنى هزت راسها :لا مستحيل
نور :هذا وهي بنت اخوي مالي حق اسميها ..
وعد :ايوه مالك حق منو امها ومنو ابوها انتي حي الله عمتها ..
نور :لاوالله
جنى :شب شب انتي وياها مالكم دخل يلا اوووص ..



واســــــــــــــــــــــــــــــــــتمر الخنــــــــــــــــــــــــاق


وبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــس :ادري مرة مرة قصير وبقووة ..لكن
انا بخلي التكملة بكرة لأني ادري انكم مش مستوعبين البارت الكذا نكمل بكرة

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:43 pm

انا ماعشت ابد سني ولا حسيت غير الآه ...
احس عمري رحل مني واحلامي ارحلت ويااي ..
زماني روح ويذبحني ويعرف اني انظلمت بالآه
وقول الله يعوضني بالجنى بأذن الله بالجنة بأذن الله ...
تحياتي ((جوان ))


تكلمة البـــــــــــــــــارت الثــامن والعشرون ..

دخل الغرفة الباردة كانت موحشة من ذاتها كان النور فيها ضئيل .. يعور القلب
لاشافها ... فتح له الدكتور المختص بالغرفة الستارة اللي كانت مغطية السرير اللي اهي فيه
خذى نفس يمنع دموعه بالنزوول اشر للدكتور يروح ويخليه بروحه معها مشى الدكتور
وسيف شال الغطى عن وجهها وخلاه عند اكتافها البيضة ..
كان وجهها ابيض مايل للصفورة اكثر وتحت عيونها سواد مايل للون البنفسجي ..
كانت على كذا حلوة وجمالها الرباني له دوور ..
مسك يدينها الباردة يدفيهم يحسها موجودة يحس انها ماماتت قعد يدفي يدينها ويمسح عليهم
ضم يدها وباسها وحطها على وجهه بس مو مثل كل مرة كانت فيها حنان لا هالمرة
برودة ولا حركة ولا حتى همس كان يطالع الأدراج الكبيرة الموجودة بالجدار
هذي الثلاجة لو بعد يومين ماجبت اهل جوان بيحطونها فيها ..
حط يده على وجهها كان بارد وباين عليها انها ماتت مش مرتاحة ولا حتى فرحانه ..
تكلم بانكسار :اانا آآسف على كل اللي سويته نا اسف لأني تركتك بروحك ولا صدقتك انا اسف
لأني توني احس بقيمتك وحنانك انا اسف اني ماعطيتك حب كافي انا اسف على كل لحظة
مريت عليها بدونك انا اسف لأني قلت لك يعقيم انا اسف لأني ماعطيتك حقوقك كاملة ..
حس انه يكلم نفسه ولو جوان من جد تسمعه وهي عايشة رح تصد عنه وتطرده برى ..
وقف وقرب فمه عند جبينها وباااسه واوصالة ترتجف من برودة جسمها ... غطى جسمها ووجها
من جديد ودخل شعرها داخل الغطا الأبيض مايبي احد يشوفها حتى وهي ميته ..
طلع وهو يمسح دموعه ...شااف ان جوالة يرن رد لأن كان الرقم غريب ...
سيف :آآلوو
..........: الأخ سيف ..
سيف :اي نعم منو معي ..
.............:معك مستشفى ال... يأسفنا نقولك ان زوجتك ملاك ال.... توفت بعد ولادتها البارح وجابت طفلين بنت وولد ..لو تتكرم بس وتجي توقع على شهادة ميلادهم وتاخذهم ..
سيف شد على اسنانة :يصير خير سكر التلفون في وجهه وجلس بتعب لقى اتصال من امه ..
رد وهو نفسه في خشمة ومقهوور :هلا
ام سيف بعتب :افا يمك ماتقولي ان جوان ماتت ماتخبرني
سيف غمض عيونه :بعد شنو يما بعد ماانتو حرمتوني بعد ماوقفتي مع ابوي يوم قال طلقها وتزوج ملاك
الحين يما ملاك ماتت وجوان ماتت وتركت لك اثنين يتاما خلاص يما انا ماعجت ابي عيال ولا غيرة انا ابي جوان وبس
مابي غيرها مستعد ادفع اللي وراي ودوني بس ترجع لي جوان يمااا لو انتي مكاني وش بتسوين ..
ام سيف بحزن ودموعها بعينها :سامحني يوليدي سامحني لأني ماوقفت معك
سيف تنهد :انا بخليك الحين يمااا ..سكر التلفوون
وهو يحس بغصة ويسأل نفسه وش لون بيكون الكون بدون جوان وش لون رح يكون الصباح بدون
ضحكتها وش لون بيكون الون القهوة بلا مرحها وش لون بيكون الفرح بلا وجودها ...
جلس على الكرسي اللي في الأستراحه ..
وكان يتمنى ان تطلع اي دكتورة تقول اهي ماماتت اهي عايشة ويلحقونها بسرعه ..
لكن الأمل مفقوود لأن جهااز فحص القلب بين ان جوان ماتت لأن ماكان فيه دقات قلب ولا حتى ضعيفة ترد الأمل
كان يبي يطلع من المستشفى بس خاف يرجع ويقولون له ودوها المشرحة لأنهم يبون يعرفون سبب الوفاة ..
بس سيف مارضى لأنه يدري اكثر شي تخاف من جوان المقص يقرب من جلدها كيف لوكان مشرط بيفتح كل جزء بجسمها ..
قطع تفكيرة صوت جوالة شافه رقم خالد رد بسرعه :هلا خالد ..
..........: انا مش خالد هذا جوال طايح شفناه بالبر وللأمانه حبينا نشوف من صاحبة تعرفة ..
سيف بخوف :ايه انا ولد عمه انت متأكد شفته بالبر
...............: ايه وانا حبيت لااسلمكم الأمانه اذا ممكن تجي تاخذه ..
سيف :انت وين ..؟؟
...............: انا بالحسااااااااااا في ...................
سيف :لحظة لحظة احنا بالرياض اذا ممكن تخلي الجوال عندك الى مااكلمك اذا ماعليك امر ..
..................: ولا يهمك خلاص اعتبر الجوال بيدين امينه ..
سيف :منو معي الأخ شنوو ..
.............: معك الأخ سالم ال..............
سيف :والنعم طيب خلة معك واكلمك بعدين
سكر الجوال وهو خايف ان يكون خالد فيه شي او مات ... وتكون المصيبة مصيبتين ..
غفى سيف من التعب على كرسي الأنتظار ولا يدري شنوو اللي بيصير بعد كل هذا ...





عنــــــــــــــــــــــــد جنـــــــــــــــــــــــــى وموســـــــــــى
موسى يمد لها كوب الحليب بالفراولة :شربي ..
جنى لوت فمها:وش معنى فراولة ..يعني جيب لي شوكلاته غير شوي ...
موسى هز راسة بنفي :لا بعدين يجينا ولد انا ابي بنت ان شربتي دايم حليب فراولة بتجيبين بنت ..
جنى هزت راسها بعدم رضى :حمد الله والشكر حمد الله والشكر هي انت لو الله كاتب لي اجيب بنت بجيب بنت ول كاتب لي بجيب ولد بجيب ولد غصبن عن الكل ..
موسى :اي معلية الحمد الله لك ياربي بس حتى لو ناخذ الأحتياطات ..
جنى بنأفف :طيب انا لاعت جبدي من حليب الفراولة ياخي احس اللي ببطني بيطلع النمر الوردي على غفلة ..
موسى :طيب بجيب لك حليب سادة ..
جنى :لا ابي شوكلاته ولا ترى مابشرب ..
موسى :لا بعدين ولدي يصير اسمر وانا ابيه ابيض يلق مثل امه ..
جنى بملل :اوووووف يووه موسى انت ابيض او اسمر ..
موسى بتفكير :لا والله فيني بياض ماني اسمر ذاك الزود ..
جنى :وانا بيضة ولا سمرة ..
موسى رفع حاجب :لا طبعا بيضة ولا كان ماتزوجتك اساسا ..
جنى لوت فمها :طيب اجل خلاص عالنا بيض لامحالة ..
موسى :يعني الشوكولاة مالها دخل ...
جنى :لا والله مالها دخل ..
موسى :اجل ولا يهمك لك اللي تبين ثواني بس ..



عنـــــــــــــــــــــــــــــــــــد ريـــــــــــــــــــــــم
ريم تلف لعذبة بنت خالتها :عذووب وش رايك بلون هالفستان ..
عذبة :شوفي اهو حلووو بس على لون بشرتك مو لايق ابد خذي شي افتح احلى عليك ..
ريم بتأفف :اوووف عذبة والله هذا سادس محل ادخلة واوريك شي مايعجبك ..
عذبة رفعت راسها وبكل غنج :حبيبتي تدرين ان الكل يبغى ذوقي وانتي الحين تتحججين قلت لك مو مناسب شوفي هذا صدقيني لايق لك اكثر ..
ريم ناظرت الفستان وهي منقرفة من شكلة :بمانه هذا يصلح حق يوم عرس انتي طالعي لونه يفقع العين وش تبين الناس تقول
عذبة :حبيبتي هذي الموضة الحين ولا ماتبين تتبعين الموضة ..
ريم طقتها على كتفها بشويش :حبيبتي خلي موضتك لك .. انا رايحة لماما احسن لي ..
عذبة :روحي بكيفك ..




عنـــــــــــــــــــــد ســـــــــــــــــــيف
قعد من نومه مفزووع وشاف نوارة قباله :اه انتي شلون جيتي هنا ..
نوارة بحزن جلست :سيف تكفى حبيبي ياخوي والله ماله داعي تسوي في نفسك كذا حرام والله حرام
خلاص ماتت ادعي لها بالرحمة والمغفرة مو تقعد كذا ..
سيف لف لها :لو اقدر ارجع لي ورى شوي بس بس شوي كان غيرت اشياء كثيرة واولها حياتي مع جوان
لو اقدر ارجع شوي لورى كان رفضت رفض مش صاحي على اني اتزوج جوان عشان مايصير كل هذا ..
نوارة :استغر ربك ياخوي حرام اللي تقولة قوم وجيب عيالك ترى مالهم ذنب والله مالهم
سيف لف لها :مدام امهم ملاك انا ماعرفهم ولا حتى ادانيهم ... اهي السبب بكل اللي صار لجوان ..
نوارة نزلت راسها :ياخوي الله بيعاقبك على اللي تسوية وش دراك يمكن يطلعون احسن من امهم .
سيف لف لها بعصبية :نوارة سكري على السالفة ..
وقف واخذ منها الملابس اللي جابتهم له وتوجه لدورات المياة ((يكرم القاري)) عشان يغير ثوبة ...



عنــــــــــــــــــــــــــد ام خــــــــــــــالد
ام خالد :طيب وتموت وش اسوي يعني ..
ام سيف :اقولك ظناك اللي ربيتيه ماااات وانتي ماهمك ..
ام خالد وقفت بعصبية :مريم انتي تدرين اني ماحب احد يجيب طاريها واهي مو بنتي والكل يدري ..
ام سيف :والله انها مسكينه قلت لك مالها ذنب باللي سوته وش حقى تحطينه لها زوجناهم وانتي ماهمك ..
طيب العزى لازم نسوية هنا لأن بيت امها ...
ام خالد :مارح نسوي لها عزى انتي وش دراك اهلها كفار ش حقى نسوي لها عزى ..
ام سيف :طيب وافترضنا ان اهلها كفار اهي مسلمة وش ذنبها ...
ام خالد :يووووه مريم لو سمحتي ان كنتي بتتكلمين في هالسالفة الييت يتعذرك ..
ام سيف وقفت :انتي طردتيني بس لاترجعين لي يااام خالد .. انتي حتى ولدك ماتدرين وينه ..
الله يهديك ويصلحك بس ...
طلعت وهي تاركة ام خالد بكرهها وحقدها ...


وبس انتهى البارت لاتقولو قصير لأنه تكلمة للبارت اللي البارح ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:44 pm

بالأول ماهمني الناس همي شعورك ..
وانت ماهمك شعوري..
كيف ابرضى اعيش معى واحد ماهمه شعوري
همه شعورة وشعور قلبة ..
لكن تأكد ان شعوري مايبيك شعووري عافك وبالقوووة ...
شعوري يبي واحد يهتم له يشوف في وقت طيشة وش حاجته ..
ووقت جده وش بغى ووش مابغى ..
شعوري ماهو رخيص مثل منتى تبي ...
لا شعوري اناني مثل منت اناني ...


البـــــــــــــــــــــــــارت الــــــتاسع والعــشرون
واخيـــــــــــراَ عـــــــــــــادت
دخل الغرفة من جديد ينتظر الدكتور يفتح الدرج اللي فيه جثتها ... مو هاين عليه يدفنها
ناظرها ضمها بقووة مايحس انه في روح ظل يناظرها ...
وقال :جوان تتذكرين يوم نروح كندا وندخل السنيما ..
تتذكرين ثاني يوم من زواجنا وحطيتي لك المكياج ودخل في عينك ... كيف كنتي تصرخين يألمك
نزل راسة بس هذا اللي عندي ذكريات باقي الذكريات تجيب الهم ماعندي لي معك ذكريات حلوة ..كلها
تضيق الخلق ... ناظرها انا اسف لأني عذبتك واسف اني ظلمتك واسف اني ماقلت لك احبك ...
نزل راسة وقف بهدوء وهو يناظر الساعه مرت النص ساعه بسرعة ..
بدون مايحس بيجي الحين الدكتور بيقولة لاوم يدخل الجثة الثلاجه ... لا يصير فيها شي ..
ناظر وجهها وكتفينها كانو نفس لونهم ماتغيروو ليه مايدري بس لو ازرق خفيف صار على شفايفها
وقف وقبل جبينها كالعادة وغطاها وطلع جلي على الكرسي اللي بالممر بهدوووء وهو في فوضى بسبب مشاعره ..
لف للشخص اللي كان جالس كان شيخ كبير جالس على الكرسي ... وبدون حتى مايبتسم او يبين اي تعبير
على وجهه لف عن الشيخ اللي ناظره ..
وقال :منت ناوي تدفنها ..
سيف ماتكلم وظل ساكت :ياولدي حرام اللي تسوية تدري ان اكرام الميت دفنه وانت تبي تعذبها
ترى وراها حساب وعذاب وجزاء حرام تعذبها وتخليها معلقة كذا بحجة امها وابوها يبون يشوفونها
سيف لف له :بس انا عذبتها كثير ظلمتها شلون ادفنها وانا ماعوظتها عن شي ..
الشيخ :وانت تظن ان خليتها بالبرد ماهي مدفونه رح تعوضها بالعكس تراك تظلمها اكثر عوظها بالأعمال الصالحة وقراءة القران ..
سيف بألم :بس انا مااتخيل حياتي بدونها ..
الشيخ :يوليدي عسى ان تكرهو شيئا وهو خيرلكم صدق الله العظيم رح تزوج وجب عيال يعوضونك عنها ..
سيف ناظره وحس ان الشيخ كلامة صح اهو يعذبها كذا مو يعوظها
وقف وتوجه للدكتور اللي كان يكتب في السجل ...
سيف نزل راسة :دكتور خلاص قرت ادفن مرتي ..
الدكتور بفرح :زين اللي تسوي ياخوي والله زين ..
سيف كبس ابي اناظرها للمرة الأخير تكفى ..
الدكتور :رحم حالة طيب روح بس بسرعه ..
دخل سيف الغرفة وشال عنها الغطى ويوم حس انه صج مارح يشوفها مارح يصبح في وجهها
رح يحط على وجهها لتراب ورح ينزلها بيدينه للقبر ... طاحت دموعه بأسى بس مايقدر يعترض على كتبت ربة ..
ضمها وهو يحس انه بيكسرها بين يدينه .. فجأه جالة شي يقول انت بتصعب الفراق عليك بسواتك كذا ..
بعدها عنه وباس جبينها وعيونها وخشمها طاحت دمعه من دموعه على جفونها تمنى انه يشوفها تحرك عينها تغمضها لكن للأسف
توه بيترك يدها وانصدم يوم شافها مسكته شوي وتركته لأن يده دافية ..
سيف لف لها مو مصدق وصرخ بعلى صوته :دكتـــــــــــــــــــــــــور
دخل الدكتور ومعاه السستر :وش فيك
سيف بصدمة :م مسكت يدي ..
الدكتور ناظره :متأكد ..
سيف ايه شووف ركض الدكتور وقاس النبض كان نبضها ضعيف ..
لف للممرضة :جهزي غرفة العناية المشددة وخليها دافية ..
سيف مو مستوعب :اهي مش ميته ..
طلعوو جوان لغرفة العناية وسيف واقف مدهووش مايدري شنو يسوي ..
بس اول شي سواه انه حمد ربة انه استجاب دعااائة ...
راح وظل واقف عند غرفة العناية ينتظر الدكتور يطلع ...



وهـــــــــــــــــــــذي جوان حية ترزق ماتوفت عساكم ارتحتوو بس ...

X_x j_l





عند ريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــم
واي مو مصدقة بكرة زواجي ...
عذبة لوت فمها :مالت مدري شمستعجل علية سي سلطان هلي يقول الا يبي الزواج بكرة ..
مقدم الزواج على الفاضي ..
ريم وهي ترتب تسريحة شعرها :وش دخلك انتي بعدين اهو المستعجل مو انتي والله غيرك يتمنى شوفتي ..
عذبة :يلا بس يلا ..
ريم امانه احس بخووف من بكرة وهوايل بكرة ..
عذبة :انتي تخافين ..
ريم حست ان عذبة جرحتها :ليه يعني بس انتي اللي تخافين من هالأشياء ...
عذبة :لا بس احسك عادي يعني مو ذاك الزود
ريم ناظرتها :عذبة اطلعي برى لو سمحتي لانتخانق ..
عذبة :ويي شفيك زعلتي ...
ريم :لا مازعلت انا قلت لك اطلعي لاتسوين لي قوية تكفين ...
وقفت عذبة بغرور :طيب هذاني طلعت يما منك وع ..
طلعت وهي تاركة جوان في موجة بكي وخووف .. ان سلطان يكتشف اللي
صار حسبي الله عليك ياسعد انت السبب بكل اللي صار ...
رمت نفسها على سريرها وبكت الى ماغفت عينها ...





عنــــــــــــد جنى ونور
جنى وهي منبطحة على السرير :واااي بموت من هالحمل ..
نور سرحانة :وااااااااي جنوي بموت في واحد جاي خاطبني..
جنى نقزت :والله منوو ..
نور : هذا اللي ذاك اليوم في بيتنا دخلت علية غرفة موسى ..
جنى :حلفي بمانه .. طيب وافقتي ..
نور مدت بوزها :مدري ...
انفتح الباب ودخلت وعد :تكفين نوني لاتوافقين ..
نور لفت لها بخوف :بسم الله ليه ماتبيني اوافق ..
وعد :امانه ولد خالتي اسمه فارس مثل اللي تبينه واسمر وعضلي وكل اللي تبينه ويهبل خاقين عليه نص بنات
ديرتنا وغير كذا الولد شاريك ..شقلتي ..
نور ناظرتها :مدري وانتي شدراك انه يبيني ..
وعد مسكتها من يدها :تعالي شوفي ..
طلعتها ووقفتها عند الدرج وسمعت صوت وحده تقول :اي والله مارح نلاقي احسن من بنتكم لولدنا ..
نور ناظرتها :امبيي وعيد وش سويتي ..
وعد هزت كتوفها :ولا شي شقلتي تبين اولا ..
نور :مادري ...خرعتيني خليني افكر ...
وعد لا تبين تشوفينه :طلعت الجازدان حقها وطلعت الصورة :شووفي
ترى ماخذه كل احتياطاتي وتبين تسمعين صوته :سمعي .. شغلت جوالها على واحد يقوول :عبيداااااااان رجع السي دي احسن ...
واحد يقول :قل شعر اول يلا ..
وعد :اي بليييييييز قووول بسرعه عجل ..
فارس :طيب بس عجلووو ...
والله لو ريك وادبك اصول العلم كيف ...
ابعلمك كيف تكرهني وانا كنت عاشقتك بالمووت ..
ابوريك كم عقل انا لي وامل مدفون ..
انا دري خافقي مات وعد الضلووع مكسوور
ولم لم شضايا حبك ورماها بالهوى مكسوور
ايه احبك لا اسف كنت احبك لكن الحين للأسف مالك مكان في قلبي ..
ابد حتى فواصل للأسف ماااااكووو ..
ماعاد احبك ولا عدت احب طرياك ..
لأنك كنت طيف وانتهى بمجرد ذكر اسمك ..
وسلامتكم ((تأليفي )) خخخخخخخخخخخ


نور صرخت :واااي صوته يهبل ... بس حتى لو لازم افكر واستخير ..
وعد :مش لازم المهم انك توافقي ..
نور :يوووه يصير خير
جنى :لو انا موسى صوته كذا كان انا ذايبة من زمان بس الله يعين ..
نور :ههههههههههههههههههههه سكتي لايسمعك ..









عنـــــــــــــــــــــــد سيف
طلع الدكتوروهو منزل راسة ..
سيف :بشر دكتور كيفها ..
الدكتور :قدرنا نرفع من ضربات القلب ونخليها طبيعية لكن لو بتصحى رح تفقد شي من حواسها ...
سيف بصدمة :لية ..
الدكتور :لأنها مصدومة بس لاتخاف هالحالة مؤقته عشان انها بقيت في جو بارد والثلاجه وانت عارف
اثرت على الأعصاب شوي ...
سيف ناظره بعصبية:وانا وش ذنبي ووش ذنب اللي داخل انتوو السبب ..
الدكتور :استاذ سيف احنا يوم كتبنا تقرير الوفاة كنا متأكدين انها توفت ماكان نجيب شي من مزاجنا ..
سيف :والحل الحين شنووو ..
الدكتور :نصبر ونشوووف ادعي ربك ييسرها ..
سيف :لا حول ولا قوة الا بالله ..


مشى الى غرفة الملاحظة اللي توهم حاطينها فيها ..............

شــــــاف المغذي موصول فيها ولابسه قميص بأكمام طويلة شتوية ودرجة حرارة الغرفة منخفظة ...
وتناظر في الفراااااااغ وهي مفتحه عيونها بتبلد كان يناظر فيها يبي يشووف لمحة الأحساس فيها
لمحة من حيوية لكن كل اللي شافة برووود ماكان يشووف لون رمادي او اخضر او اي لون كان يشووف اللون
الأسوود القاتم وهالات سوودة تحت عينها ووجه اصفر ضعيف ..وشفايف مايللة للون الأزرق .. وشعرها الأشقر الطويل مبعثر وصاير على وجهها بأهمال ...
تقدم بخووف من ردة فعلها وقال :حمد الله على سلامتك حبيبتي ..
جوان ماناظرته ولا لفت عليه ولا حتى حركت راسها ...
جلس جنبها ومسك يدها لكن اللي انصدم منه انها جلست تصيح وتبي تبعد يدها عنه لكن مافيها قوة تسمح لها ...
سيف حس بقهر والم في قلبة حس انه صج ظلمها وعذبها تركها وقال :حبيبتي شنو يألمك قولي لي ...
جوان زاد صياحها ودخلت السستر وقالت :لو سمحت اطلع برى انت كذا بترجعها لحالتها .. واسوأ
احنا نتوقع تصير مضاعفات عليها بسبب كذا ..
سيف وقف وهو يحس انه مجرم اجرم بحقها حس انه ماله حق لها الحين ... تألم من جد
وقف يمشي ويناظرها كيف الممرضة ضمتها تهديها نهي تكمل بكيها ...
دخلت ممرضة ثانية ومعاها شوربة وكوب حليب دافي ...
حاولو يأكلونها مارضت تاكل الا ملعقة من الشوربة وجلست تكح بقووة ... لأن صار لها مدة مادخل
فمها شي ...


وبـــــــــــــــــــــــــــــــــس اهم شـــــــــــــــــــــــــي انكم فرحتــــــــــــــــــــــــــوو
برجووع جوان للحياة ترى كل هذا عشان خاطر جنى ونورة وخاطركم رجعتها ولا انا كنت بموتها نهائي ..

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:45 pm

لاتعتذر لي ياغلاي ابيك بس تبقى معاي ..
تبقى بقربي للأخير تبقى بقربي للأخير ...
تمسح دموعي في الأسى وتضمني وقت الجفاا ..
وتبقى حبيبي للأبد وتبقى حبيبي للأبد ...
ابقى بحظنك طول الحياة تمسح على شعري
بهنا تذكرني بلحظات الفرح نمحي الحزن
من ذهننا ونبقى في عشة لوحدنا ..

تحياتي ((جوان )) محبوبتكم سابقا

البـــــــــــارت الثـــــلاثين قبل الأخير
ركض لها داخل الغرفة وقرب منها :جوان حبيبي شفيك تكلمي قولي لي شفيك ...
جوان ناظرته ببرود وبعدت عنه وضمة السستر وجلست تصيح ...
السستر وهي تضم جوان بحنان :يبني لازم تطلع دنتا حتزيد حالتها كدا ..موش كافيك انها ماعادت تتكلم ..
سيف ناظرها بنكسار :جوان تكفين قولي لي كلمة وحدة عادي سبيني طرديني بس كلمة وحدة ..
جوان سوت حركة غير متوقعه من جوان الرقيقة :مسكت كوب الموية ولاحته وانكسر على الجدار
سيف بس شاف هالحركة عرف انها ماتبية .. ولا تبي حت طارية ..
نزل راسة وناظرها :طيب انا بخليك الحين ورح اجيك بكرة لف لسستر ان احتاجت شي اتصلي علي تلفوني عند المستشفى ..
طلع وهو حااس ان كل شي بيضيع لا موبيضيع الا ضــــــــاع من زمان ..


امـــــــاجوان كانت تكلم نفسها والدموع في عينها تحس انها ماتبي شي
ليتني مت ولا ابقى اعيش معاه والله مابيه ماعدت ابيه اهئ اهئ ..
هو مايبيني خل يروح لملاك اهي اللي تجيب له العيال ..>>>مادريتي انها فطست من زمان ..
نزلت دموعها تحرق الخدود غمضت عيونها ودخلت في سباااات عميق ..




عــــــــــــــــــــــرس ريــــــــــــــــــــم
اجمل الفساتين يكسيها اجمل المكياج يحليها ...
كانت لا بسة فستان ابيض ملكي مطرز باللون الأسود المايل للرمادي ..
والطرحة المزخرفة باللون الأسود والرمادي
وشعرها مسويته كيرلي خفيف مطلعها جنان
كانت تتمنى شي وهي تمشي للكوشة ان الله يوفقها معه ..
وتنسى سعد وكل اللي صار تنسى اليوم والساعه والدقيقة والثانية
اللي شافت فيهم ريهام سعد كلهم لكن شخص واحد تمنت ماتنساه
البندري قلب طيب وشخصية مسؤولة تمنت ان عبد العزيز ينسى اللي
صار ويبتدي معاها من جديد ....




/// الله يهنيك ياريووم ولا مافي هنا بهاليوم ///


عنــــــــــــــــــــد سيف
اتصل على سالم :هلا
سالم :سم طال عمرك ..
سيف كشصار على موضوع خالد
سالم :والله طال عمرك لحد الحين موعارفين عنة شي ..
سيف تنهد بتعب : طيب عرفت وين مكان دار الأيتام اللي علمتك عنه ..؟؟
سالم :طال عمرك يوم سألنا قالو ان الدار سكر من خمس سنوات وان المربية اللي كانت فيه تعيش
بنفس الحي اللي الدار فيه تبيني اسأل عنها ولا لا طال عمرك ..
سيف تنهد :لالا انا بسأل خلاص .. الله يعطيك العافية ..
سالم :الله يعافيك تامر على شي ثاني طال عمرك ..
سيف :لا تسلم بس الطيارة جهزها على بعد بكرة ..
سالم :حاظر طال عمرك .
سيف :ولا تنسى المعدات الطبية لأن المدام تعبانه شوي ..
سالم :حاظر طال عمرك اي اوامر ثانية ..
سيف بدون نفس :لا
سكر الخط ولاح الجوال على الجدار وخلاص يتفكك قطعه قطعه ..
اوووووووووووف الحين شلون بقنعها نسافر ..
رجع راسة على المخده وغمض عيونه بسرعه واول صورة
جات في بالة صورة ستيلا ..
آآآآه منك ياستيلا ... ذكراك اليـــــــــمة ...

تبون تعرفون قصتها ولا اخليها بعدين

ها
تبون
و
لا
لا
؟
؟
؟
اوكي بقولها ..

اتذكر اول يوم وصلت فيه كندا في طريقي للجامعه امشي وانا اقرى جدول المحاظرات
فجأة خسيت بشي يصقع فيني بقووة ويطيح رفعت عيني وشفت ..
ستيلا رفعت نظرها له وبنظرة تملاها دمووع :الا ترى امامك
سيف نزل يلم كتبها معها :انا اسف جدا كنتُ مشغولا بكتاب قليلا ..
ستيلا وقفت وعدلت تنورتها القصيرة ومشت عنه ...
سيف ابتسم على شكلها مسرع تجمعت الدموع في عينها ..
ويوم راح الكلاس انصدم يوم شافها جالسة جنبة ..
بدت علاقته معها تقوى يتبادلون الكتب والخ ...
الى ان شاف سيف نفسة طايح في حب ستيلا وستيلا تبادلةنفس الشعور ...
خاف يطيح بالحرام فكلم ابوه اللي كان جاي لكندا يوقع صفقه مع رينادل
اول شي سواه ابوه :انه رفض رفض تااام وقال انهب يقطع مصروفة ورح يتركة في كندا
يصرف عمره حاول وحاول لكنه كان معارض اول شي لأنها مسيحية ولأنها مش من بلدة ..
فقد سيف الأمل من ابوه فتزوجها بسر وكان سيف يتركها في كندا شهر شهرين ثلاث اربع ست اشهر
الى ان جااا اليوم اللي سيف راح فيه هنااك .. وهو مشتاق لستيلا !_؟
لكنه انصدم في صباح اليوم الثاني وجها مصفر وترجع الى ان اغمي عليها
وداها المستشفى والصاعقة حامل وفي اي شهر الشهر الثالث جلس يحسبها براسة اهو تاركها
ست اشهر شلون احملت عرف انها خاينته فتركها بعد ماطلقها ولا حد يعرف هالسالفة غيره اهو
وســــــــالم ... بصفته مدير اعمالة ...
ويوم رجع لكندا بعد مدة طويلة اهو مع جوان انصدم يوم شاف معها توأمين ادوارد وبيلا ...
وهذي قصــــــــــــة ستيلا ..




في كنـــــــــدا ... جنـــاح كرستينا ..
كانت جالسة تمشط شعرها القصير بنعومة وتزينه ببعض الأكسسوارات الناعمة ...
انفتح الباب ودخل جيسي ...
كرستينا لفت بخوف :ياااا جيس ماذا تريد ..؟؟
جيسي جلس يعفس شعرها :كُنتو ماراً من هنا فقلت يجب ان القي التحية عليكي ..
كرستينا :شكرا لقد القيتها وانتهيت هل يمكنك ان تخرج ..
جيسي :طبعا الى اللقاء ..
خرج وهو يترك كرستينا كالعاده غارقة في عصبيتها ..




عنـــــــــــــــد ريم وســـلطان ^_*
دخلت ريم برجلها اليمين مع امها وحنان اللي كانت ماسكة ولدها .. وهو يبكي ..
ام عبد العزيز والدموع بعينها :واخيرا كبرتي ياريم وصرتي عروس ..
ريم نزلت راسها بخوف وحيا :....................
حنان ابتسمت لها :الله يهنيك معاه ..
ريم ابتسمت لها :تسلمين ..
دخل سلطان وهو شاق حلقة :يلا مو ناوين تفظون الغرفة للعرسان ..
ريم ناظرته بخوف ... وكأنها تدري شنو ناوي علية ...
لا عيب سلطان خلهم على راحتهم لاحق علي بتشبع من وجهي
سلطان خزها يعني سكتي مالك خص
ابتسمت ام عبد العزيز :الله يهنيكم احنا طالعين الحين

ليلة سعيدة لك ياريم

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:46 pm

وصل البــــارت ..






سأل الجسم القلب في يوم من الأيام قائلا
انا اشفى عندما اذهب للطبيب ولكن انت كيف تشفى ؟؟
اجابة القلب انا اشفى لوحدي لأن من جرحني دائما معي ...
ولكن بمرور الوقت ستراني اشرب الماء اصرخ واغني من جديد
انا لن انسى ولكني سأتناسى ذلك اعدك ..
تحياتي


البــــــــــارت الأخير 31 الجــزء الأول ^_^
كان واقف قبالها يناظرها كانت منزلة عيونها على القميص اللي لابسته ...
بتسافر معاه يقول كندا بيدور امي بروح عشان امي بس امي عشانها
اشوفها اضمها اسألها ليش تركتني تقدمت السستر منها وشالت المغذي من يدها ...
جوان تألمت ومن الم ماقدرت تقول اه مثلها مثل غيرها لأنها ماتقدر تتكلم
الحين عقدت حواجبها وغمضت عيونها ..
ناظرها سيف بخووف وصرخ للسستر:بشويش عليها ...
هزت السستر راسها اما جوان ماعطته اي اهتمام اساسا بأنه موجود بالغرفة ...
قرب منها بيساعدها توقف شافها التمت على نفسها تصيح تنهد ونادى السستر اللي رح تسافر معهم
عشان تعتني فيها :ساعديها تقوم ...
مشوووو وطول الطريق جوان تطالع النافذه سيف يلف يطالعها تغيرت كثير
يدري انه اهو السبب بس انا ماكنت قاصد هالشي ... السبب كله من
ملاك قدرت تفرقنا ... عيالة تذكر كيف امه كانت تترجاه يجيبهم له
اهو كان مشغول لدرجة انه مارح شاف عيالة كل اللي عرفة ان امه اخذتهم من المستشفى ..
وخالد وينه مايدري لو تدري جوان مدري شبيصير فيها ...
الله يكــــون بالـــــعون ..



عنـــــــــــــد عبد الله ورينــــــاد
ريناد وهي تجلس بفستها التركوازي القصير ..... :عبود تدري منهي العروس ..
عبد الله بستغراب :منوو ..
ريناد بقلق :ريم ..
عبد الله :اي ريم ليـــــــكون ريم اللي كان سعد .............
ريناد هزت راسها بمعنى :ايوه ..
عبد الله بدهشة:احلفي ..
ريناد :والله تخيل نفسها لدرجة اني من الصدمة ماقدرت اتحرك ..
عبد الله :بذمـــــــــــتك .. انا لازم اكلم سلطان ..
ريناد :لا يعبد الله حرام اهي مالها ذنب بالي صار
عبد الله :حتى لو صديقي مارح اهليه مخدوع كذا .. مايصير ..
ريناد :خلها اهي تقوله حرام تقوله انت لا تخلينا نخرب حياتها ..
عبد الله :ريناد افهميني سلطان مايدري اهو كان يتساأل ليش كانت مسافرة سويسرا
طالع عشان ترجع نفسها بنت انا رح اعلمه ولا يمكن اسكت ...
ريناد وقفت بتعب :بكيفك بس ترى هذا رح يهدم حياة البنت ...
عبد الله طنش هالكلمة وجلس يفكر بحل ...





عنـــــــــــــد سلـــــــطان وريـــم
ريم كانت جالسة ببيجاما بيضة مرسوم عليها heloo katy ...
وشعرها مرفوع ببكلة وردي وحاطة قلوس وردي فاتح .. مطلعها كيوت وناعمه ..
سلطان كان توه متحمم وطالع وهو لابس بنطلون بيجاما عنابي والقميص في يده ..
كان شكل اكتافه العريضة وصدرة العاري يذهل بشكل خصوصا سمارة حست
انها تشووف ممثل امريكي .. مو واحد سعودي ... ناظرها سلطان وابتسم لها
جلس قريب منها ومد لها المنشفة :ممكن تنشفين لي شعري ...
ريم تناظر شعره اللي يوصل لأخر اذنه وشولن اهو كثيف ...
برتباك قالت :ط طـــ يب اخذت المنشفة وجلست تنشف شعره .. برتباك ورجفه ...
سلطان كان يبي يسحب منها الكلام .. :اقول ريم انتي ليش كنتي في سويسرا ..
هنا ريم قلبها دق بقوووة حست كأن اليوم مارح يعدي ... طاحت المنشفة من يدها لا ارادي ...
وردت :ابد كنا رايحين سياحه انا وعبد العزيز بس مرضت ودخلت المستشفى بس هذي السالفة ...
سلطان حس انها تكذب من كثر ماتبلع غصتها وتعلق في الكلام ..
سلطان بعدم تصديق :متأكده ... ترى ان عرفت انه شي ثاني بتشوفين شغلك ..
ريم بلعت غصتها :اي متأكده كانت تدعي في سرها ان الله يستر عليها ولا يكشفها ...
سلطان وقف ولبس قميصة :انا بدخل انام تصبحين على خير ..
ريم ارتاحت ان هالليلة رح تمر على خير :وانت من اهله ..
وقفت تلحقه للغرفة نامت في نهاية السرير وهي طول الوقت مرتبكة وخايفة .. انه يكشفها


ملاحظه عشان لا حد يقول متى البارت .. البارت يوم الجمعه الجاي .. لاتنسون ولا تسالون



عنــــــــــــد جنـــــــــــــــى ومــــــــــوسى ..
جلست بتعب .. وهي ماسكة ظهرها ... :آآه ..
موسى ناظرها ببتسامة :شكلك تعبتي اليوم من جد ..
جنى كاي والله اختك ماقصرت فيني حللت قيمتي من جد ...
موسى مسك يدها :قومي ارتاحي في الغرفة على السرير احسن لك ..
جنى غمضت عيونها من الألم :آآآآخ اصبر شوي مو قادرة احس ظهري بيتكسر ..
موسى بخوف :اوديك المستشفى ..
جنى لفت له وهي مبتسمة :مستشفى مرة وحد قول اسوي لك كمادات حارة يمكن اقبل فيها بس مستشفى مرة وحدة ماله داعي ...
موسى وقف :طيب كمادات حارة كمادات بنشووف وقفت بتعب وتوجهت للغرفة تغير الفستان اللي عليها ...




عنــــــــــــــد بيت ابـــــــو سيف
نوارة كانت ماسكة ولد اخوها اللي ماتدري شسمة بس اهي سمته مؤقتا علي ..
نوارة وهي تضحك في وجهه :علاااوي على مين طالع علمني عيونك خضر وابيض ابوك ماهو ابيض ولا امك الله يرحمها بيضة
اهاا شكل اخوي من كثر مايحب جوان خلى ملاك تحمل وتجيب شبيه لها
روان وهي ماسكه سعود ولد ولد اختها الثاني :مشاء الله عليك تنفعين محللة صراحة ..
تصدقين حتى انا استغرب والمشكلة ان هالولد الحلو اللي معي احس اني اشوف جوان قدامي امانه طالعي كيف يطالعني مثل جوان
بالظبط سبحاااان الله ..
نوارة هزت راسها :سبحان الله ..
ام سيف دخل وفي يدها رضاعتين مدت وحده لروان ووحدة لنوارة بشويشوي عليهم لا يختنقون تراني بالموت امنتكم عليهم ..
نوارة :اي افا عليك امونيم في عيونا ..
جلس علوي يشرب الحليب وجلس حمود يشرب الحليب بكل برائة الدنيا اطفال مايدرون بالي حولهم .. امهم ماتت وابوهم يمكن يكرهم بعد ..




في الطـــــــــــــــــيارة ... المتوجهه لكندا
كانت منبطحة على السرير والممرضة تعدل سرعة المغذي ..
وسيف منبطح على الصوفاقريب من سريرها ...
كان جالس يتأملها ضعفت كثير اكل ماتاكل دايم يحطون لها مغذي بسبب سووء التغذية ..
جوان مغمضه عيونها ونايمة وسيف طـــول الوقت يتأملها ...

ياترى وش رح يصير فيك ياجوان ..؟؟



في كنـــــــــــــــــدا
رينادل :تفضل ..
السكرتيرة :سيدي لقد اتصل سكرتير مستر سيف يطلب منك تحديد موعد
كي تتقابلا ليعد معك تلك الصفقة ..
رينادل ابتسم عندما تذكر سيف لقد اشتاق له ولصفقاته :حسننا حددي له يوم الأثنين الساعه ال10 مساء في القصر ..
السكرتيرة :حسننا سيدي هل تريد شيئا قبل انصرافي ..
رينادل :اتمنى ان تخبري مدير قسم المحاسبة ان يأتي لي ..
السكرتيرة :حسناا سيدي ..
وقف رينادل يتأمل الناس الخارجة من الباصات .. متجهه لبيوتها ..
ابتسم لذكراه ليوم من ايــــــام ريعان شبابة يوم شاف شاب ماسك يديت حبيبته ويمشيها معه





اول مرة شاف ايزابيلا .. كانت طالعه من الجامعه كانت حالته المادية مش مستقرة ...
لدرجة انه تجي ايام ماياكل فيها ...
حبها من اول مرة شافها وهي حبته لأنها كانت بريئة كان يناظرها ويلاحقها ... وهي مسيكينه
على قدها حبته ... طلب منها الزواج ووافقت وصار زواجهم في الكنيسة ..
((هم طبعا مسيحين .. )) بعد شهر من زواجهم حملت ايزابيلا ..
حاول رينادل في ايزابيلا انها تسقط .. لكن ايزابيلا اصرت على انها تربيهم ..
وولدت ايزابيلا وصارت حالت رينادل صعبة كثير لدرجة ان كانوا التوأم ..
الثلاثة يبكون ليل ونهار .. قرر رينادل انه يويدهم دار الأيتام ..
ايزابيلا كانت مش موافقة ..بس بعد محاولات رضت
وودتهم دار الأيتام ... ووصوو العيال عليهم وقال رينادل للمربية
انه لا حد يتبنى عيالة ... لكن بعد شهر وتحسن حال رينادل وارتقى في شهر كامل
وصار مساعد السفير في كندا ... رجعو الملجأ وللأسف
تبنت طفلة من اطفاله هي رينمي ..
حاول رينادل يبحث عنها لكن للأسف عرف انها سافر للسعودية لكن وين مايدري ...

قطع عليه صوت طرق الباب .. كان مدير قسم الحساابات جاي ومعه ملفااات ...








عنـــــــــــــد سلــــــــــــطان وعبد الله

سلطان وقف بعصبية :شنوو انت تقصد ريم زوجتي زوجتي انا
عبد الله وقف يهديه: سلطان الله يهديك اهدى
سلطان بصراخ :شنو اهدى وليش ماقلت لي لييييييييش
عبد الله :وانا شنو يدريني البارح ريناد قالت لي ...
سلطان جلس بتعب :الحين كيف اتخلص منها ..
انا لازم اعلم ابوها واطلقها مستحيل ابقى معها مستحيل ...
عبد الله :وقف بس ..
سلطان طلع من دون مايستمع له ..



((شكلك رح ترجعين بيت اهلك ياريم ))




في كنـــــــــــدا ..
توهم داخلين الشقة ماحب انه يرجع للفيلا عشان ماتتذكر شي موحلوو ..
جلستها الممرضة وشالت عنها الحجاب وساعدتها تروح الحمام تتروش ...
سيف رمى نفسة على الصوفااا بتعب ...
سمع صوت جوالة رد بصوته الرجولي :هلا سالم
سالم :طال عمرك حددت لك موعد مع الأستاذ رينادل .. يوم الأثنين الساعه 10 في قصرة ..
سيف تنهد :طيب ابيك تجهز اخرالصفقات اللي جاتنا ...
وعنوان الميتم اللي حق الأيتام ارسلة لي طيب ..
سالم :حاظر طال عمرك
سيف :يلا مع السلامة
سكر الجوال وناظر جوان اللي كانت جالسة والممرضة تنشف شعرها ...
ناظرها كنت تناظر في الفراغ نادى الممرضة ... اللي لفت المنشفة على راسها خايفة
عليها من البرد وجاته ...
الممرضة ناظرته :هل تريد شيئا ..
سيف :انا بطلع الحين انتبهي لها طيب ...
الممرضة هزت راسها :بمعني طيب ..
سيف :انا بطلب اكل من الفندق يصعدونه فوق حاول تأكلينها ولم تخلص وتنام اطلبي لك اكل انتي ..
الممرضة :حاضر طال عمرك ...
قرب سيف من جوان وطبع قبلة على جبينها كان يتوقع انها ترفض لكنه انصدم من برودها .. وعدك حركتها ..
دخل وغير ملابسة لبس قميص رمادي بأكمام فتحة صدرة واسعة وبنطلون سكيني اسود وشال باللون اللأسود الفاتح ..
اخذ نظارته الشمسية ومفتاح سيارتة ومشى لدار الأيتام ..


هل ستفشل مهمة سيف في البحث عن الدار ؟؟
هل سيطلق سلطان ريم ؟؟
هل ستبقى حياة جنى وطلال هنيئة ؟؟
هل رينادل وايزابيلا هما اهل جوان ؟؟
تابعوني بالبارت القادم الجزء الثاني من البارت الأخير

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:47 pm

كان يجب ان اتركه يذهب ..
كان يجب ان اتجاهله ..
كما لم يرى كما لا يمكن ان يرى ..
اووه لا اعتقد أنه كان يجب ان اراك ..
كان يجب ان اهرب كان يجب ان ادعي باني لا اسمع ..
كما لا يسمع كما لم يكن يسمع اووه ماكان يجب ان استمع الى هذا الحب ..
بدون اي كلمة جعلتني اعرف الحب ..
بدون اي كلمة عطيتني حبك ..
جعلتني املأ نفسي بكل انفاسك ثم هربت ..
بدون اي كلمة تركتني لأنك لا تريدني ..
لست متأكدة من الذي اردت قولة ..
لابد ان شفاهي تفاجأت ..
لأنك اتيت بدون اي كلمة
احـــــــــــــــــــــبك ..





البارت الثلاثين (الجزء الثاني )
كان يمشي بالشــارع ويناظر الكنيسة اللي كانت الناس جالسة تدخلها بكثرة تأكد ان اليوم يوم الأحد
اليوم اللي يتعبدون فيه ... مشى وراح ورى الكنيسة ولقى الميتم حق الأيتام ..
قرب من الباب وانصدم ان العمال يشيلون الباب وشاحنه كبيرة بتعدم البيت عرف انه لو كان فيه امل
شوي هالأمل رااح ... تقدم وسأل احد العاملين وقال له انه الميتم مهجور من سنين كثيرة
وعمدة المنطقة امرهم يهدمونها عشان يبنون ميتم جديد حاول يعرف ان كان فيه احد الميتم لكن
للأسف بائت محاولاته بالفشــل رجع البيت ولقى الممرضى جالسة تمشط شعر جوان ابتسم لجوان
اللي كانت مغمضه عيونها وباين عليها انها نايمة اشر للممرضة توقف قرب منها وحملها ..
كان جسمها دافي وكأنها مدفيه نفسها طول الوقت ابتسم وبطحها على السرير بكل رقة ..
وغطاها ... جلس جنبها يمسح على شعرها :مادري يجوان شرح يصير اهلك وماشفتهم اخر امل
لك في الدنيا رااح وانقطع .. انبطح جنبها ومسك يدها وغمض عيونه ... وكله امل انه يكون كل هذا حلم
جلس يفكر لو انه خالد ماصر عليه يسبح ولو ان جوان ماسبحت ولو انها ماراحت المستشفى ولا مرضت
ولو انه ماكتشفت امها انها حامل ولو انه ماسافر وتركها عند امه ولو ان ملاك مارمتها في البركة ولو
ان جوان ماسقطت ولو انه ماتزوج ملاك عشان يرضي ابوه ولو انه ماظلم جوان الا لم
يسمع منها ولو انه ماتركها لوحدها في البيت ولو انه رايح لها مطمن عليها لو شوي بس
ولو انه ماخلاهم يدخلونها ثلاجة الموتى ولو ان اشياء كثيرة ماصارت كان الحين اهو بخير واهي
بخير اهم مع بعض جالسين ويمكن يكون عنده عيال ويلعبون حولهم ...
غفت عينه جنبها على امل انه يكون كل اللي يصير حلم ..





عنـــــــــــــــــــد سلــــــــــــــــطان .. وريـــــــــــــــــــم
دخل الشقة ولقاها كاشخه ولابسة فستان اسود قصير مفصل جسمها ..وشعرها تاركته على وجهها
صاير شكلها خطــير مع الروج الأحمر الصارخ ...
ريم :هلا سلطان ..
سلطان سحبها من شعرها :ليييييييييييه تكذبين علي ليه ..
ريم بخوف وهي تمسك شعرها :في شنو كذبت عليك علمني .. في شنو
سلطان وهو يشد شعرها اكثر ويقربها منه :لا يشيخه في شنو كذبتي علي
تقولين لي انك كنتي مسافر سويسرا سياحه ومرضتي وبعدها دخلتي المستشفى اثاريك جايبة العار لهلك ..
ريم وعرفت مغزى كلامة ودموعها تجمعت في عيونها وجلست تناظره كيف يضربها ..وهي ساكته ماتكلمت ..
لكن فجأة صحت للي تحس به وصرخت :اتركني مسكت يده وبعدتها عنها بأقوى ماعندها وناظرت له وهي تطيح على الأرض وتصيح ..
انا وش ذنبي سمعت كلام رفيجتي ورحت معاها وانظلم بأنها توديني لمكان والعياذ بالله ..
وش ذنبي اني انصدم ان صديقة عمري صديقة طفولتي اخوها سكير وشراب خمور
وش ذنبي انصدم ان اخو صديقتي ياخذ مني اغلى مااملك ويوم اخوي ماسكة وقال له
صلح غلطك نوى الرجال يصلح غلطة ولكن تلعب الأقدار لعبتها .. وتاخذه مني تموته
بدون حتى مايصلح غلطة بس على الأقل يخطبني نتزوج بعدها بكيفة خل يموت بس يتزوجني
لا مات بدون مايتزوجني تخيل بنت عمرها 16 سنه تسافر عشان تجهض اللي ببطنها تخيل
احساس الأمومة يجي بنت عمرها 16 سنه .. تخيل ان بنت كبري تجهض وفي اليوم الثاني من اجهاضي
يرجعوني بنت ..تخيل مارح تحس بالألم مارح تحس بالقهر اذا انت ماحسيت انا حسيت والله حسيت
انا اخوي اللي كنت اعتبرة سندي بعد الله عاملني مثل الحشرة والحثالة
علمني شذنبي انا بسالفة شذنبي ..
سلطان بصراخ اعلى من صوتها :وانا شذنبي ان ماكان وراك اهل يمسكونك وش ذنبي اتزوج
وحدة مثلك وانا اللي كنت اظنك بريئة وعلى قد نياتك والنهايه طلع مافي احد بخباثتك ..
ريم وقفت وصرخت :بـــــــــــــــــس لا تقول كذا بدون ماتعرف شي ..
سلطان :لا بقول يعديمة التربية واسألك وت طــــــــراااااااااااااخ
انصدم سلطان من اللي ستوه ريم عطته كف على وجهه ... مسك يدها ولواها بقوووة وقال
انتي طالق يريم طالق ...
ريم نزلت راسها :مشكور وماتقصر ...
وقفت وراحت لغرفتها تلم اغراضها ... وتلم بقايا كرامتها ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:48 pm

عنـــــــــــــــــــــــد جنــــــــــى
جنى ابتسمت لموسى اللي كان جالس يطالع المباراة وداخل جوو من زود حماسة
جالس بدون قميص بس ببنطلون جينز كحلي ..
كانت تناظر عضلاته كيف وقلبها يدق خوف والله احسة لو يعصب لأن المباراة خسرت بياخذني ويشوتني
واسقط واروح فيها اروح عنه احسن لي ..
ابتسمت له لأنه لف يناظرها ..
رفع حاجب :على وين الحلوة ..
جنى ابتسمت برتباك :لا بس انا خايفه يعني تعصب ولا شي ماتلاقي احد غيري قبالك تلوحني على الجدار
واروح فيها ..
موسى ابتسم لها وجلسها جنبه :لا تخافين مارح اسوي فيك شي ..






نسيت اعلمكم بشي .. نور رفضت فارس وقررت انها مارح تتزوج قبل
مايتزوجون بنات العيلة واولهم وعد ..
وعد تبي تقهرها اعلنت العنوسة موؤبد ..>>>بسم الله علي خخخ ^_^





عنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد جــــــــــــــــوان
فتحت عيونها على اشعة الشمس اللي كانت مقابلتها شمت ريحة عطرة الرجالية ..
تحسة قريب منها لفت للجهه الثانية وشافته كان نايم وباين عليه الأرهاق ..
جلست تناظر قسمات وجهه خشمة شفايفة رسمة حواجبة عيونه رموشة ...
كل شي فيه حلوو .. بس ماتقدر ترجع تحبة لأنه جرحها خصوصا
لم قال لها ((يعقييــم )).. هالكمله اثرت فيها من جد ..
قامت تشيل نفسها ماتبي يقعد يشوفها جنبه .. ووقفت لكن قواها خانتها وطاحت ..
جاتها الممرضة تركض لها :هل انتي بخير سيدتي ..


ملاحظة :شفت تعليق انو كيف الممرضة كانت مصرية اللي مدري شجنسيتها
ترى انا قلت الممرضة اللي بالمسستشفى غير وهذي غير فاهمين ..علي الحين ..
نكمل .. *_*

جوان طاحت الدمعه على خدها وهزت راسها وقفتها الممرضة ..
واكثر شي جوان حمدت ربها عليه انه سيف ماصحى ..




الســــــــــــــاعه ال10 مســـــــــــــاء قصر رينادل ..
كان جالس وحولهم طاولة طويلة تحتوي على انواع الأطعمه ... لحم بقري مشوي
باستا ايطالية وانواع المشويااات والخ الخ الخ ... ^_^ >>خفت اشهيكم ..
رينادل ببتسامة فرحة :لقد افتقدتك كثيرا هذه المر لقد اطلت الغيبة ..
ابتسم سيف يبادلة ونزل الشوكة من يدينه بأدب :اعذرني ولكن الكثير من المشاكل حدثت معي ..
رينادل :انني اقدر ظروفك لا تقلق ... اخبرني كيف هو حال زوجتك ..
سيف زم شفايفه وهز راسه :انها بخير عدا انها لا تتكلم ..بسبب الصدمة التي اتتها ..
ريناد يطمن سيف :لا تقلق ستصبح بخير قريبا ..
سيف هز راسه وابتسم له :حسننا ..
قطع حديثهم دخول جيسي وكرستينا :بابا ارجوك اخبرة انني لن اذهب معه ..
جيسي :اصمتي ستذهبين ...
كان الخادم يحاول ايقافهم لكن اشر له رينادل انه يخليهم ويروح ..
رينادل ابتسم لولدية :كفوو عن ذلك ورحبوو بالضيف ..
كرستينا لفت تناظره وهي مادة بوزها :اهلا بك ..
جيسي مد يده وصافحه :اهلا بك في المنزل ..
سيف انربط اللسانه اللي يشوفة اكيد حلم مو واقع جوان شنو جابها هنا .. جوان هذهي الفرق العيون زرقة والشعر قصير ..
رينادل :ماذابك .. ؟؟
سيف لف له بسرعه :لالاشيئ لكن الا يوجد لديك ابنه ثالثة ..
رينادل نزل راسة :لا يوجد لقد فقدنااها ..
جيسي :ابي انا سأخرج كع اختي حسننا الى اللقاء ..
كرستينا :ياا ابي لا اريد الخروج
لم يستمع جيسي لها وسحبها للخارج ..
سيف هل حقا لديك ابنه ثالثة ؟
رينادل لف عليه بستغراب :نعم ماذابك ..
سيف هز راسة مستحيل كيف يكونون اهلها ..
سيف ناظره :كيف فقدت ابنتك ؟
رينادل :انها قصة طويلة ..
سيف كلا بأس سأستمع لها ..
رينادل قـــــــال الســــــــــــــــــــالفة كلها .. وكيف تركوهم ورجعو ومالقو بنتهم ...
وقال له السبب اللي خلاهم يتركونهم ..
سيف بلع غصته :رينادل ان ابنتك هل هي بعمر ال16سنة ..
رينادل :نعم انها توأم لأختها واخوها ..
سيف براحة :ان زوجتي هي ابنتك ..
رينادل وقف بدهشة :ماذا هل انت متأكد ام تلعب بي ..
سيف وقف قبالة :صدقني انا لا العب بك ابنتك هي زوجتي انها تشبة اختها كثيرا ..
رينادل راح له :اريني اياها الأن ارجووك الأن ..
سيف هز راسه :لكن انها مريضة ..
رينادل :لا بأس اريد ان اتأكد فقط ..
سيف :حسننا ..
ياترى وش رح يصير .؟؟
معقوله تكون هذي بنت رينادل صج ..؟
مادري خخخخ .. تابعوني ..




دخـــــــل الغرفة عليها وشافها نايمة مغمضة عيونها .....
صعب عليه يجلسها .. تقدم من رينادل وقال:لا استطيع ايقاظها انها لا تستطيع النوم بسرعه اعذرني ..
رينادل بلهفه :حسننا دعني اراها وهي نائمة ارجوك انني متلهف لرؤيتها ..
سيف تردد بس حس انه مافي شك ان تكون هذي بنته فتح الباب :حسننا تفضل ..
حط الغطوة على راسها وخلى رينادل يناظرها ..
انصدم يوم شاف رينادل طاح وهو يصيح :انها هي رينمي انها هي اقسم لك انها هي ..
سيف تقدم منه ومسكه يقومة :حسننا لا بأس قف ارجوك لا تجعلها تستيقظ ..
وقف رينادل وتقدم من جوان وقبل جبينها :اهلا بك يبنتي ..
مسح دمعته وقال :ستفرح ايزابيلا ان علمت بذلك ..
لكن لما هي شاحبة اللون هكذا ..
سيف بتردد :انها مريضة جدا .. اتمنى ان تعذرها ..
رينادل مسح على راسها :لا بأس ..
سيف :لكن يجب ان نتأكد انها ابنتك ..
رينادل :حسننا اجلبها غدا الى المستشفى لنعمل التحاليل ..
سيف :لا استطيع انها تعبة ولن تقبل هي بذلك ..
رينادل :اخبرها انك ستتاكد من والديها .
سيف :لا استطيع سأعطيها املا قد لا يكون حقيقة ..
رينادل :حسنا سأتي لها بمن ياأخذ التحاليل منها في المنزل ..
سيف :حسننا تفضل لنخرج ..
خرج سيف ومعه رينادل .. وتارك في قلبة امل قليل ..
لكن السؤال اللي سيف جلس يسأل نفسه :لو درى رينادل باللي سويته في بنته معقولة يخليها معي ...
وشلوون ترضى ان امها وابوها يكونون مسيح .. يالله عيني على اللي بيصير ...






في بيــــــــــــــــــــــــــت ............
دخلت الودموع في عيونها والخادمه وراها ساحبة شنطتها ...
تلقاها عبد العزيز اللي كان يكلم في الجوال .. انصدم يوم شاف ريم داخلة ركض لها وسكر الجوال ..
: ريم وش فيك من اللي سوى فيك كذا ...
ريم بصياح وشهيق يقطع القلب :طلقني بعد ماعرف السالفة كلها ..
عبد العزيز تنهد :الغلط مني المفروض ماستعجلت المفروض قلت له السالفة بالأول ..
ضمها بشويش وهو يمسح على شعرها .. :طيب خلاص لا تشوفك امي ..
تعالي ..دخلها الغرفة وكلم سلطان :اللي قاله انه خلاص مايبيها وانه انخدع فيها ..
عبد العزيز :طيب اسمع بلا كثرة هرج ... انا رح اعلم امي انك انت معاها في شهر العسل ..
اتمنى انك ماتسوي اي حركة سخيفة تخليها تنكشف ..
سلطان :انشاء الله خير يلا توكل ..
عبد العزيز :اقوول احترم نفسك واعرف من تكلم ولا تكلموو الكبار البزارين يسكتون
الغلط مني امنت اختي على واحد زيك ..
سلطان :ليش اختك شنو فيها عشان تأمنها علي اصلا لم تكون شريفة تعال تكلم
عبد العزيز وشياطين الأنس والجن قدامه :احترم نفسك يقليل الأدب اختي اشرف منك ومن اشكالك ..
فاهم ويلا تقلع لا الحين اخليك تهج من الديرة بكبرها بتلفون واحج عاد شووف من يقدر يجيبك يلا
مابقى الا انت ... اعتذر لأختي بسرعه ولا كلامي انفذه والحين
سلطان ارتبك وخااف لأنه يدري انه يسويها :انااا اسف مع السلامة ..
عبد العزيز سكر الجوال في وجهه ولف لريم .. اللي كانت لامة رجلينها وتصيح ...
عبد العزيز :قومي بسرعه غسلي وجهك وحطي لك مكياج وسلمي على امي وقولي لها انك بتسافرين مع سلطان الحين ..
ريم ناظرته بخوووف على اللي ناوي يسوية :طيب ...






ياترى وش رح يصير في ريم ؟؟
وجوان شنو موقفها ؟؟
وهل صج رح تطلع التحاليل بأن رينادل ابو جوان ؟؟

انتظروني بالبارت الأخير من الجزء الثلاثون

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
нмѕ αℓ-ĵиσσŋ
الإدآرهہ ..


انثى
عدد المساهمات: 118
نقاط: 17800
السٌّمعَة: 1
تاريخ التسجيل: 04/10/2009
الموقــــع..: ●≈| [فيونكـآت بنـآت للبنات فقط ] |≈●

مُساهمةموضوع: رد: رواية يالبى البرائه ياناس كامله   الأربعاء يونيو 20, 2012 12:49 pm

طر بي الى السمــاء ...
واسمح لي ان العب بين النجوم ...
دعني ارى كيف يكون الربيع .. على المشتري والمريخ ..
بعبارة اخرى امسك يدي ..
بعبارة اخرى حبيبتي ((قبليني ))
املأ قلبي مع اغنية ..ودعني اكثر من اي وقت مضى ..
انت كل مااشتاق اليه .. كل مااحبه واعشقه ..
بعبارة اخرى كن صادقا ..
بعبارة اخرى انا ((احبك )) جدا ..
(((nomo nomo tshwaa)))
((تحيات جميع ابطال روايتي خصوصا جوان ))




البـــــــــــــــــــــــــات الثلاثون (الجزء الأخير )
كانت جالسة تأكلها الممرضة الشوربة .. اللي بالغصب يدوب تاكلها ..
دخل سيف مبتسم .. واشر للممرضة تتركهم لحالهم ..
طلعت الممرضة وجلس على ركبتيه وصار وجهه قريب من وجهها اهي شي
طبيعي لفت وجهها للجهه الثانية ..
سيف قرب منها وطبع قبلة قريبة من اذنها وقال :عندي لك مفاجأة بس مارح اقولها الا لم تتكلمين لو كلمة وحدة قولي شنوو بس شنوو
جوان ولا عطته بال ولا كأنه يكلمها ..
سيف تنهد :لقيت اهلك ماتبين تعرفين منوو ..
جوان تصدقون ان جوان مالفت ولا ناظرته بعد ..
سيف :ماتبين تعرفين منو اهلك .. ابغى اوديك لهم الحين تشوفينهم يشوفونك والتحاليل وانتي نايمة اخذناهم منك وطلعت من شوي وقالو انك بنتهم ماتبين تعرفين
منو امك منو ابوك منو اخوانك ..
جوان ماتكلمت ولا لفت حتى علامات وجهها كانت عاادية يكسيها بروود ..
سيف وصل حــــدة مسكها من كتفينها وهزها بقووة :ماتفهمين ولا ماتسمعين اقوولك لقيت اهلك امك ابوك وانتي ولا همك ..ولا جيت اتكلم حطي عينك بعيني ماني
بصغر عيالك عشان ماتعطيني بال .. طالعيني بسرعه بسرعه ..
جوان لفت عليه تناظرة وميلان بسيط في شفايفها وعيونها مليانه دمووع وخدودها تلونت وترتجف كان
باين انها خايفة ماقدر يستحمل برائتها خوفها خجلها ضمها بقووة ومسح على شعرها :اسف والله اسف ماكان قصدي بس انتي اللي حديتيني ..
جوان جلست تصيح بصمت ... قطع علية صوت جوالة كانت رسالة من مدير اعمال رينادل يطلبة انه يجيب ..
جوان للقصر لأنه امها واخوانها يبغون يشوفونها .. جوان تقدم من دولاب ملابسها وطلع لها بنطلون جينز كحلي وقميص فوشي ..
غامق ربع كم ... مرسوم علية بلورات ثلج .. باللون الأبيض والسماوي ..
تقدم منها ونزل لمستواها :اساعدك ولا تعرفين تغيرين ملابسك لنفسك ..
جوان لفت للجهه الثانية ووقفت واخذت ملابسها ودخلت الحمام ((الله يكرمكم )) تغير ملابسها ...
سيف نادى الممرضة اللي جاته وهي منزلة راسها : ................
سيف ساعديها تغير ملابسها وتمشط شعرها حاولي تخلينها انيقة بمافيه الكفاية ..
هزت راسها الممرضة لأن سيف قال لها بيزيد راتبها اذا ساعدتها بأشياء زي كذا ...




عنــــــــــــــــــد ريـــــــــــــــــنادل ..
كانت العائلة مجتمعه على طاولة القهوة .. والحلى ..
كرستينا :ابي ماهي تلك المفاجأة التي دعوتناا لأجلها ...
ابتسم رينادل بفرح :سترونها بعد قليل ..
ايزابيلا كانت جالسة وتناظر زوجها تحس وراه شي اليوم كله يبتسم مو من عادته ..
ايزابيلا :اشعر وكأن هذا الشيئ له معنى في حياتك ...
جيسي رد مخمن بتخمين سخيف :هل يعقل انك تزوجت على والدتي ..لا اصدق ذلك
كرستينا ردت بسرعه :هل يعقل ذلك هل فعلت ذلك ياابي ..
اايزابيلا ردت خايفة :هل فعلت ذلك هل تزوجت علي ...
ردت رينادل مبتسم :دعنا نجعل هذا مفاجأة ...
وقفت ايزابيلا وقالت بصراخ :حسننا يارينادل لقد خنت عشرتي وتزوجت علي بعد 17سنه من زواجنا ...
سأدعك مع من تزوجت .. لاتوناديني وراحت ايزابيلا للغرفتها وهي تمسح دموعها
ردت كرستينا والدموع في عينها :لا اصدق ذلك ياابي لماذا تزوجت على امي امي لم تقصر في شأنك ..
رينادل ابتسم لها توه بيرد لكن رد عليه جيسي :نحن لم نعد نريد البقاء معك ياابي انا لا اصدق انك تزوجت على امي الجميلة المسكينه ..
وقف جيسي ومسك يد كرستينا وطلع معاها لغرفتة ...
رينادل ماعرف شنو يقول بس ماعطى لللأمر اهتمام لأنه لم تجي بنته رح ينسون كل شي ...





وقفت قبالة بعد مالبست وطلعت بأجمل طلة قرب منها ومد لها معطف قصير من الفروو
يوصل لتحت صدرها لونه كحلي فاتح واطرافة بالفروو الوردي ..
ساعدها تلبسة واهي ماعلقت ومسكها من يدها وطلع معها ..
ركبوو التكسي لأن رينادل طلب منه مايجي بسيارته عشان يبغى يكون كل شي مفاجأ ..





كاااان واقف ينتظر عند الباب متى تجي بنته حبيبته اللي كان فاقدها 16 سنه ماشافها واخيرا
الييوم رح يكحل عيونه وعيون امها واخوانها بشوفتها كان يردد على اللسانه ..
رينمي ابنتي الصغيرة الجميلة سأراك الأن .. رينمي ابنتي المدللة ستأتين اللي حظن والدك الأن ..
هذا اللي كان يردده على شفاته طول الوقت تهلل وجهه يوم شاف سيارة التكسي داخلة من الباب
الرئيسي للقصر راح مسرع عند الباب يستقبل بنته ... اللي ماكان يعرف ايش مخبي لها ..
تقدم من الباب اللي كانت جالسة عنده وفتح الباب اهي رفعت راسها وناظرته بستغراب وخوف
رينادل فتح يدينه :رينمي ابنتي الصغيرة تعالي الى والدك ..
جوان كانت عاقدة حواجبها وفي نفسها تقول :مين رينمي ..؟؟
رينادل تذكر انها ماتعرف اسمها :اوووه اعذريني جوان عزيزتي مسكها من يدها وشدها لصدره وضمها
كم اشتقت اليك ياعزيزتي ..
جوان في نفسها خايفة ومرتبكة كيف ضمها وسيف ماعلق شكله هذا ابوي بس ليش مايتكلم عربي
موفاهمه له شي ...
تقدم سيف من رينادل :جوان يقولك اهو اشتاق لك كثير ..
جوان لفت تناظر ابوها وابتسمت له برتباك :................ *_*
رينادل بتكهم :الم تفهم لي الا تتعرف اللغة الأنجليزية ..
سيف ابتسم له :لا انها لا تعرفها هي لاتحبها اساسا ..
رينادل ناظر بنته وقرص خدها :كيف سنتواصل معها اذا... ااجلب لها مترجم ..
سيف بسرعه :لا داعي لذلك ستتعلم بسرعه ..
رينادل مسك يدها واستغرب من برودها وتركها ليده وتخبت ورى سيف .. :ماذا بها ..
سيف طاح وجهه وانحرج بقووة :لا بأس انها لا تصدق انك والدها ..
رينادل نزل راسة يفكر :اوووه لا بأس ستصدق الأن مسكها من يدها ومشى بها وهي خايفة
ومستنكرة اللي يصير ...
انصدمت من اللي تشوفة كان منظر البيت خيالي اهي متعودة تشوف عز بس موب هالشكل المبالغ فيه ...
وقف عند باب الغرفة وجلس ينادي بأسك :كرستين جيس اخرجوو بسرعه ..
لكن مافي اي رد على ندائة ابتسم لها وفتح باب الغرفة وشاف كرستين جالسة تقرى رواية لستيفاني ماير ..
ذكرت جوان بأيامها مع نوار وروان ... وجيسي كان جالس يناظر بالمنظار حقة عند البلكونه ..
رفعت كرستينا راسها وانصدمت من اللي تشوفها هذي انا شلون تكون واقفه بالقرب من ابي
طاح الكتاب منها اما جيسي كان يناظر بينها وبين كرستين اللي كانت مدهوشة ...
جوان بلعت غصتها وخذت نفس عميق مو مصدقة اللي تشوفة معقولة يكونون هذيلا فعلا اخواني ..
حركة لا ارادية طلعت منها رفعت يدها ولمست خد كرستينا تبي تتأكد هذا حلم ولا علم ولا يقضة
هذا شنو بالظبط .. طاحت دموع جوان لا ارادي واخيرا كنت اتمنى يكون عندي اخت اكون معاها
طول عمري تساندني واخيرا تحقق حلمي مدت كرستينا يدها ومسحت دموع جوان وضمتها
جوان بقووة وهي تكمل بكيها كانو اثنتين يبكون اما جيسي كان يناظر ابوه ويناظر خواته ..
مومصدق اللي يشوفة ...
كرستينا :رينمي لقد رجعتي لنا ..
جوان ابتسمت بحرج موفاهمه شي ..
كرستينا :ابي لماذا لا تتكلم ..
رينادل ابتسم :انها لا تعرف الأنجليزية ..
جيسي قرب من وجهها :حقا لكنها تشبة كرستينا كثيرا كثيرا كثيرا..
رينادل ابتسم :وتشبة والدتك كثيرا سأدعها تذهب لها انها متلهفه لرؤيتها ..
طلعت جوان وهي داخلها فرح شافت ابوها اخوها اللي من امها وابوها وشافت اختها .. اللي كانت تحلم بها..
وقفها ابوها عند الباب واشر لها تطق الباب واذا سمعت صوت تدخل ..
مشى عنها وتركها واقفة مرتبكة ماتدري شتسوي .. تقدمت من الباب وطقته ....
سمعت صوت باكي :coman krsteen ...
فتحت الباب ودخلت شافت الغرفة كلها باللون الأصفر الممزوج بالأخضر كانت الوانها هادية
وروعة .. ناظرت اللي كانت منبطحة على الكنبة وشعرها الأشقر الفاتح مسدول على المخده ويدها على عيونها
تقدمت وقلبها مع كل خطوة تزيد دقاته وقفت وصارت قبالها ..
فتحت ايزابيلا عيونها :كرستينا عزيزتي .. هل رأيتي مايقوله والدك تزوج علي ..
جوان ناظرتها برتباك وهي طرف قميصها الفوشي وتشد علية :هزت راسها .
ايزابيلا وقفت وناظرتها :اووه كرستين كيف طال شعرك بهذه السرعة ...
وجلست تمسح على شعرها .. شوي وناظرت عيونها :اوووه عيناك كيف تغير لونهما ..
انفتح الباب ودخلت كرستينا :امي انها رينمي لفت ايزابيلا لجوان بسرعه والصدمة واضحة
على عيونها اووووه رينمي ابنتي .. حبيبتي
جوان نزلت دموعها على خدها ايه هذي امها نسختها شبهها لو قلتو هذي مو امي مستحيل
اصدقكم الا هذي امي .. رفعت ايزابيلا يدها ومسحت دموع جوان اللي نزلت وضمتها ...
وجلست تبكي معها
بـــــــــــــــكذا التقــــت واخيرا جوان بأهلها وخصوصا امها اللي فقدت حنانها في هالكم شهر اللي راحوو
تمنت انها تفهم امها شتقول تمنت انها تقدر تتكلم عشان تقول لأمها لكن شالفايدة حتى لو تكلمت امها
مارح تفهمها ..





عند ريــــم
لبست فستان ليلكي هادئ قصير نازلة منه اكسسوارات على اليد ..
وحطت لها مكياج يخفي احمرار عيونها ... واحمرار خشمها ..
نزلت وشافت امها اللي استقبلتها ...
بأحر استقبال :هلا والله ببنتي حبيبتي ..
ريم ضمتها وهي تحاول ماتصيح ولا عبد العزيز بيذبحها ... :هلا فيك يما ..
ام عبد العزيز :شخبارك يما عساك طيبة ..
ريم وهي تحاول تسوي نفسها طبيعية :انا بخير يما مدامك بخير ...
ام عبد العزيز :انا بخير يبنيتي ...
ريم :جيت اودعك يما بسافر انا وسلطان ..
ام عبد العزيز :اي يما روحي الله يوفقك ..
ريم ماقدرت تتحمل وصااحت ... هئ هئ هاااائ ..
ام عبد العزيز :شفيك يما تبكين عساه ماهو مسوي فيك شي ..
ريم مسحت دموعها :لا يما بس بفتقدك كثير ..
ام عبد العزيز :وانا بفتقدك اكثر يبنيتي ... ماعلية المرة لازم تتبع زوجها .. هذاني تبعت ابوك
من الحجاز لهني .. تحملي ..
ريم هزت راسها :انشاء الله يما ..
ام عبد العزيز :وليه مادخل رجلك اسلم عليه ..
ريم بخوف توها بتتكلم الا دخل عبد العزيز .. :اوووه اووه العروس عندنا اليوم زين رجلك تكرم وجابك عندنا ..
ام عبد العزيز :شفت عاد والحين بياخذها وبيسافر ..
ريم :ناظرت بمعنى مااتحمل ..
عبد العزيز خزها وهز راسها :يعني تحملي ..
ام عبد العزيز :ومتى طيارتك يما ..
ريم ناظرت عبد العزيز :واشر لها بيده على الساعة 9 ونص ..
ريم :الساعه 9ونص يمااا .
ام عبد العزيز :يوووه مايمديك تقعدين عندي غير ساعه معلية قولي لي عساه ماهو مقصر بشي معاك ..
ريم ببحة وبكي :ايه مو مقصر علي يما ومعيشني بأحلى نعيم ..
عبد العزيز هز راسه بألم :لو اني مهتم فيها ومانعها ماصار اللي صار ..
ام عبد العزيز :عساك جهزتي اغراضك بس ..يايما .
ريم :ايه يما جهزتهم الحمد الله ..
ام عبد العزيز :الحمد الله ..
وجلست تســـولف مع امــــــــــــــــــها وتحاول تنســـــــــــــى المصيبة اللي قريب تجيها ..





عنــــــــــــــــــــد بيت ابو سيـــــــف (1)
كانت روان جالسة مع نوارة يلعبون علي وسعوود اللي كبروو شوي وصاارو يميزون اللي حولهم ..
روان يقلبي :على سعوودي الحلوو والدمييل ..
نوارة :لا والله حمادة احلى ..
روان :يلا بس خلك ساكته انتي وذوقك ..
دخلت ام سيف بس انتي وياها .. ينوير :ابوك نايم لا تخلينه يصحى تعبان حرام ..
نوارة :طيب انتي قولي لأختك ..
روان :احترمي نفسك قولي خالتي عيب ...
نوارة :يلا بس مناااك ..
ام سيف لا حت عليهم الوسايد :انا توني وش اقول ها وش اقوول ..
نوارة :طيب يما طيب .
دخلت ام سيف الغرفة .. وسمعت صوت جوال ابو سيف يرن .. اكثر من مرة واللي استغربته ان
ابوسيف ولأول مرة مايصحى على صوت جوالة ..
حست ان المكالمة ضرورية لأنه رن اكثر من مرة ردت بس بدون ماتتكلم ..
حنان :حبيبي مدري اشفيهم عيالك يبكوون ولا براضين يسكتوون انا بروح المستشفى
طيب .. الووو بو سيف الوو .
ام سيف حست وكأن موية باردة تنكب عليها من الصدمة .. متزوج متزوج .. متزوج علي
انا وعنده عيال بعد وعنده عيال ...جلست على حافة السرير مصدومة مذهولة من شخص ..
عاشت معاه 30 سنه يخونها ويتزوج عليها لية .. اهي وش سوت له ..
قررت انها مارح تفاتحه بالموضوع رح تخلي اهو يكلمها ..فيه ...

















_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

رواية يالبى البرائه ياناس كامله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» كلمات اغاني تامر حسني كامله
» تحميل لعبة سباق وسط المدينة Midtown Madness كامله بحجم 100 ميجا فقط روابط مباشره على اكثر من سيرفر
» طلب رواية ممو زين
» رواية عايدة
» رواية اجمل غرور ..txt

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات فيونكات بنات ::  :: -